المقالات
السياسة
اشترينا الركشة 2-2
اشترينا الركشة 2-2
08-12-2015 10:41 PM

سم الله الرحمن الرحيم

image

في دلالة الصحافة ، ووسط أبواق الركشات وأصوات السماسرة والجوكية كنا نتجول أربعتنا: موظفة شركة (زين)، وشقيقة المعاقين، وصديقتها سعاد، وشخصي؛ كنا نتجول بين الركشات ونحن نتفحصها وكأننا (خبرة في الشراء).


وكان بصحبتنا كبير السواقين بشركة زين ومعه شخص آخر خبير أيضاً في سوق الركشات، لاحقاً انضم إلينا العميد الأنصاري ومهندس ميكانيكي وإحدى الأخوات من رابطة أبناء القطينة.


وجودنا في سوق الدلالة كان ملفتاً للنظر، الجميع مستغربون لفكرة دخول نساء سوق خاص وحصري بالرجال، صديقتنا الوسيمة القلب والروح من (زين) لم تغالب عطشها مع ارتفاع درجة الحرارة فشربت من إحدى (حافظات) عصائر الكركدي المتوهطة داخل درداقة، ورغم إحساسنا العظيم بالعطش وسخونة الأجواء إلا أننا لم نجرؤ على مشاركتها ذلك العصير؛ فقد كان الذباب يقيم احتفالاً على تلك الأكواب.


واصلنا جولتنا ووقفنا على أسعار الركشات والتي كانت تتراوح بين 28 مليون للجيدة مروراً بـ35 مليون للممتازة و48 و55 للجديدة كلياً.


أخيراً استقر رأي الخبراء معنا على شراء ركشة دفعنا فيها مبلغ 35 مليون، وقام الأخوة بتجريبها وفحصها وتم شحنها لإحدى الورش لإضافة لمسات جمالية عليها من تنكيل وتجديد مشمعات وشراء إطارات جديدة وغيرها من الأشياء التي لا تحتاج الأسرة إلى القيام بإصلاحها مجدداً.


عقب ذلك ذهبنا إلى مكتب أحد المحامين وتم تسجيل الركشة باسم أحد المعاقين حتى تكتمل إجراءات التأمين وتجديد الترخيص في المرور.


الآن وفي هذه اللحظات تكون الأسرة قد استلمت الركشة ليعمل عليها الأخ المعافى، أما بقية المبلغ فقد تم من خلاله شراء سرير طبي وثلاجة وإعادة توصيلات صهريج المياه والموتور مع الغسالة الحديثة وتمليك بعضه للأسرة للإنفاق منه في ما يرونه مناسباً،
وبقية المبلغ سيتم تخصيصه لشراء قطن ومطهرات للأخوة المعاقين.


القصد من الاستطراد في صرف أوجه التبرعات إشراك القارئ في التفاصيل، خاصة وأن هناك الكثيرون قد تبرعوا بأموال وكان ينبغي أن يعيشوا تجربة صرف أموالهم ويعلموا أين ذهبت.


هذا العمل الإنساني وقف خلفه عدد من الخيرين أبرزهم الموظفة بشركة زين والتي رفضت ذكر اسمها، وأخت كريمة من رابطة أبناء القطينة وعدد من الأخوة المغتربين ورجالات السجل المدني بأمدرمان بانت والقسم الفني والسجل المدني الخرطوم واللواء معاش هاشم سلمان رئيس رابطة أبناء القطينة والعميد الأنصاري، وهؤلاء قاموا بمهمة استخراج الأوراق الثبوتية للمعاقين حتى يتسنى تسجيل الركشة واستخراج شهادة البحث، وكان المسؤولون في السجل المدني قد ارسلوا موظفين بحقيبة إلى سكن الأخوة المعاقين لاستخراج الرقم الوطني من منازلهم.


نسأل الله أن يجعل عملهم هذا خالصاً لوجهه وفي ميزان حسناتهم.


خارج السور:

أكثر رسالة مؤلمة وصلتني كانت من أحد الإخوة الخيرين، والذي أخبرني في وقت مضى بأنه متبرع بكرسي للأسرة، ذلك الأخ اعتذر بشدة أن زوجته سقطت على الأرض ولم تعد تستطيع الحركة إلا من خلال الكرسي الذي كان ينوي التبرع به، هذا الأخ لم يكتب لي طالباً إعفاؤه من التبرع بل كتب رسالة يستسمح فيها تلك الأسرة أن تسمح له باستعمال الكرسي ريثما تتعافى زوجته، وقد قرر التبرع بمبلغ خمسمائة جنيه نظير أجرة ذلك الكرسي..

فعلاً ....لسه الدنيا بخير.





*نقلا عن السوداني


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 3428

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1320697 [مستنكر]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 11:30 PM
هذا سرد فيه المن و مواضيعها كلها لا تسمن ولا تغنى ..ما رايكم بمذيع قناة قون و حسب متابعاتى الخارجية انه هاجم مستشفى حكومى متخصص و لما سألت عن هجومه اتضح انه فى احدى الحالات اصر على احد زوى المرضى بالتصوير و كان فى اشد الحاجة للمساعدة لى رسوم العملية من بنك الثواب و رفض الممارض و لم يدفع له ولا مليم فالرجاء افتائنا فى هذه الشخص الذى كان اعلامى لشركة زين...يمنع مريض من ثمن علاج لم يدفعه من جيبه لمجرد لان المريض من الذين تحسبهم اغنياء من التعفف...

[مستنكر]

#1320459 [مستغرب]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 02:29 PM
يا استاذة نسيتى اهم حاجة وين رخصة القيادة حقت الركشة يا خبر أبيض ياولاد !!!!

[مستغرب]

#1320453 [jafar]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 02:24 PM
جمعية نسوية فى حلتى بمنطقة جبرة تبرعت بحافلة بالأقساط لأسرة فقدت عائلها الوحيد مع تامين سائق لهم .. صدقونى كان لا يمكن أن أعلم بهذا الخبر لولا وشوش لى صديقى عبد الرازق فى اذنى ذات مرة حينما سألت عن مصدر الحافلة .. فما بالكم الركشة التى تابعتم تفاصيلها وكانها مسلسل تركى مدبلج .. ربنا يستر .. حينما سألت احد العارفين عن جواز نشر عمل الخير على صفحات الصحف بالتفاصيل المملة قال لى بالحرف يااستاذ هذه من احدى العلامات الصغرى ليوم القيامة وسوف يأتى يوم يوكل فيه عمل الخير الى أناس قد نزعت من قلوبهم الرحمة حتى يتوارى المحتاج من ضلالاتهم .. أللهم أستر عيوبنا ولا تحوجنا لمن لا يرحمنا يارب العالمين

[jafar]

#1320445 [عوض بشير]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 02:09 PM
فعلا ما زالت الدنيا بخير ...جزاك الله خيرا

[عوض بشير]

#1320379 [معجب بيك]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 12:46 PM
م قصرتي والله ان شاء الله في ميزان حسناتكم جميعا
بعد كل هذا الجهد والتعب المهم اشتريتوا الركشة
والله مثل هؤلاء كثيرون وكان حكومتنا المصونة
خت يدها حول بطنها وترك المسئولية كلها تجاه شعبها
علي المبادرات والمساعدات الانسانية
ومساعدة اهل الخير وطبعن اولاد البلد موجودين
لا تهمهم كنوز الدنيا كلها والحمد لله عيونهم مليانة
من هؤلاء الاوغاد الذين بين عشية وضحاها اصبحوا
يتاجرون في اي شي حتي ف البشر
وارجو كان يمكنكم تقديم المساعدة لهم وكذلك المشورة
اذا كان هناك فائض من المال يمكن ان تعمل به
بقالة صغيرة في البيت او محل رصيد او اي شي
يضيف عليه مردودات مع الركشة
انا معجب بيك ي سهير
ربنا اخضر ضراعك وسيري للامام
اصلن العمل العام بتلاقي فيه عوارض
وازعاج لكن واصلي المسير

[معجب بيك]

#1320365 [المشتهي الكمونية]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 12:33 PM
حمدالله علي السلامه وبارك الله فيك

[المشتهي الكمونية]

#1320351 [أمجد محمد عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 12:14 PM
السلام عليكم الأخت/ سهير عبد الرحيم

جعل الله ما تقومون به في ميزان حسناتكم والله يضاعف لمن يشاء

يا أخوانا والله العظيم في قيم ومبادئ لا تجدها إلا في الشعب السوداني أنا عاشرت عدة أجناس بس زي قيمنا السمحة دي والله ما قابلني ، لك التحية الأخ الفاضل الذي قام بالتبرع بالكرسي ، وجزاك الله ألف خير . بالله يا جماعة شوفوا فهم الراجل دا عندما قرر التبرع بالكرسي اعتبر أن الكرسي ملك لتلك الأسرة ولم يقم بإستخدامه مجاناً بل بمبلغ خمسمائة جنيه نظير إيجار الكرسي الذي لم يقم بتسليمه لهم بعد يا سلالالالالالالالالالالالالالام على الأخلاق ، يا جماعة والله محتاجين لناس تحكم السودان بمثل أخلاق هذا الرجل . مش عشان ننهض بالبلد عشان ننهض بالأمة العربية قاطبة دي مفاهيم الإسلام.

تحياتي

[أمجد محمد عثمان]

#1320198 [جنو منو]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 09:33 AM
حمدالله على السلامه وفى ميزان حسناتك .. والله ماقصرتى تب وكمان وديتها وعملتوا ليها
كوافير كمان .. كانت هيلمانه كبيره خلاص ..!!

[جنو منو]

#1320195 [ود ميدوب]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 09:32 AM
وكان بصحبتنا كبير السواقين بشركة زين .. الصحيح وكان بصحبتنا كبير السائقين بشركة زين.
العاطفة والانسانية غلبت اللغة... وهذا افضل.

[ود ميدوب]

#1320175 [حزين جداً]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 09:04 AM
مجهود واضح ومقدر .

السؤال هل بالسودان جه مسئولة عن المعاقين ؟؟؟ وذووا الحالان والإحتياجات

الخاصة ؟؟؟

لأن بالسودان حالات كثيرة تحتاج لعلاج جذري . هل الأخت سهير تقوم بعلاج كل

هذه الحالات أم الدولة هي المسئولة عن إنسان القرية والمدينة المحتاج لمساعدة

لو شاهدنا علاج مشكلة أسرة واحده تم بتدخل كثير من الأطراف للمساعدة

فما بال بقية الأسر بالسودان التي بها حالات وتحتاج لمساعدة حقاً .

لأن هنالك أسر بعيدة عن الإعلام ولا يعرفون أي طريقة لتوصيل مشكلتهم ليتم علاجها

هذه مسئولية الحكومة يجب أن تجد لها حل . وكفاية صرف بزخي على حفلات

وهنالك من هم في أمس الحاجة لهذه المبالغ التي صرفت ...

أرجو من الإخوة ( المسعولين ) معالجة مثل هذه المواضيع ....

شكراً أختي سهير ....

[حزين جداً]

#1320050 [[جمالوف]
0.00/5 (0 صوت)

08-13-2015 01:01 AM
يا سوسو الشغل في الركشة خطر هسة اخوهم غير المعاق اللي ح يسوق الركشة لا قدر الله لو عمل حادث .....كان تعملي ليهم بقالة صغيرة والسلام... المهم الله يحفظك ويخليك

[[جمالوف]

ردود على [جمالوف
[شمام] 08-13-2015 09:43 AM
فالله خير حافظا وهو ارحم الراحمين ..... شكر ا سهير على مجهودك جعله الله فى

ميزان حسناتك و تقبل الله من كل من ساهم فى هذا العمل الخيرى الصالح


سهير عبدالرحيم
   سهير عبدالرحيم

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة