المقالات
السياسة
من أجل سلام السودان واستدامته
من أجل سلام السودان واستدامته
08-17-2015 02:35 AM


*في البدء لابد من تقديم تحية مستحقة لقواتنا المسلحة التي درجت على الإحتفال بعيدها القومي في الرابع عشر من أغسطس من كل عام إحياءً لذكرى إنشاء قوة دفاع السودان وتسلم الفريق احمد محمد راية القيادة من الجنرال الإنجليزي اسكونز.
*للأسف تسبب بعض الساسة في الانحراف بدور القوات المسلحة المسؤولة عن حماية أرض الوطن والزود عنها من كل عدوان‘ ومن هنا كان حرصنا ومازال على ضرورة تأمين قوميتها وتعزيز دورها في حماية السلام في السودان.
*إن دعوة وزير الدفاع الفريق أول ركن مصطفى عثمان عبيد الحركات المسلحة وحاملي السلاح للحاق بالحوار وتحكيم صوت العقل في كلمته بنماسبة الإحتفال بعيد القوات المسلحة مساء الجمعة امس الاول - رغم أنها ليست جديدة - تجد منا كل الدعم والمساندة.
*ذلك يتطلب من القيادة السياسية المزيد من الحرص الجاد والمرونة اللازمة لإنجاح الحوار السوداني ودفع إستحقاقاته‘ بدلاً من إستمرار النزاعات المكلفة بشرياً وإقتصادياًوأمنياً.
*إن حماية السلام في السودان تستوجب الإسراع بتنزيله على أرض الواقع وإنجاز الإتفاق القومي المنشود على حزمة الإصلاحات السياسية والإقتصادية والامنية‘ وهذا هو السبيل الوحيد لحماية الموسم الزراعي ليس فقط في جنوب دارفور وإنما في كل ربوع السودان.
*هناك تحديات أفرزتها النزاعات بما فيها النزاعات المؤسفة في دولة جنوب السودان التي ألقت بظلالها السالبة على اوضاعنا الداخلية مثل إختلالات السكن العشوائي بمعسكر أبيي لللاجئين في الخرطوم‘ وهو أمر لايكفي فيه مجرد الإنتشار الشرطي ليوم او عدة أيام وإنما بمعالجة أسباب إستمرار التوترات والنزاعات.
*لهذا فإننا ندفع بكل تحرك إيجابي لإحياء دور السودان في تحقيق السلام في دولة جنوب السودان مع الإلتزام بمبادئ عدم التدخل في الشؤون الداخلية عدا الإسهام في المساعي الهادفة لتقريب الشقة بين الأطراف المتنازعة في دولة جنوب السودان ضمن الجهود الأفريقية وفي إطارها.


[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1635

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نورالدين مدني
نورالدين مدني

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة