المقالات
السياسة
الموت في وادي حلفا بالحرارة.. إهمالاً..!!
الموت في وادي حلفا بالحرارة.. إهمالاً..!!
08-18-2015 11:52 AM

o إرتفاع ملحوظ في درجات الحرارة يتسبب في موت أكثر من 15 حالة بسبب الإجهاد الحراري في منطقة وادي حلفا أقصى شمال السودان، إثر تعرض المنطقة لموجة شديدة الحرارة بلغت درجتها 42 درجة مئوية في الظل وتتعدى ال 50 درجة مئوية تحت اشعة الشمس المباشرة، وهذا الوضع يشكل خطرا كبيرا على حياة المواطنين..!!

o ذات الموجة ضربت مناطق كثيرة من جمهورية مصر وأدت الى وفات ما يقارب ال70 حالة، وأسرعت السلطات المصرية بعمل التحوطات الازمة وتوفير المعينات لحماية مواطنيها..!!

o ولكن ماذا فعلت السلطات السودانية للمواطنين في تلك المناطق النائية؟.. حتى الان على حسب علمنا لا شي سوى بعض الإجراءات الروتينية كتقليص ساعات العمل ومنح التلاميذ إجازة لمدة أسبوع، وجاءت هذه الإجراءات بعد حدوث الكارثة ووفاة 15 حالة..!!

o في الخرطوم (هرول) عدد مقدر من ابناء وبنات المنطقة الحادبين على سلامة اهلهم مستنجدين بوزير الصحة (ابوقردة) وكان الاخير مشغول في مؤتمر صحفي، ولكن انتزعوا بعض الدقائق ليكتشفوا للأسف الشديد عدم علم (وزير الصحة) بما يجري في محلية وادي حلفا، وقام بعدها بإجراء مكالمات هاتفية مع وزير الصحة الولائي ليعرف التفاصيل، ويبدو ان حكومة الولاية الشمالية تغض في نوم عميق وتدير صراعات لعبة الكراسي التي اصبحت (مسيخة)..!!

o طرح ابناء المنطقة عدة قضايا صحية ومشكلات خدمية، يعرفها الجميع وتعرفها الحكومة وتحفظها عن ظهر قلب، ولكن كل الاجابات كانت مجرد (وعود)..!!

o زار وزير الصحة وادي حلفا، ووعد بترفيع مستشفى وادي حلفا الى درجة تجعلها تحت نظر المركز وهذه خطوة جيدة، ولكن تجاهل الوزير مطالبات الأهالي بترفيع مستشفى (عبري) التي تغطي تقريبا كل منطقة السكوت، وهي المستشفى الوحيدة في المنطقة وتعاني من نقص حاد في الكوادر المتخصصة والمعينات..!!

o عاد الوزير الى العاصمة وكل الذي انجزه مجرد (وعود) لن ترى النور في تقديرنا وهذا هو ديدن كل مسؤول يزور المنطقة، وظل الوضع كما هو وما زالت موجة الحر الشديدة تهدد حياة المواطنين وسط نقص في المعينات والإرشادات الطبية..!!

o نترحم على ارواح الموتى، ونطالب وزارة الصحة بترفيع مستشفى عبري الريفي الى الدرجة (أ) وتوفير الكوادر الصحية والمعينات والاسراع في تجهيز مركز (غسيل الكلى بعبري) والذي شيد بجهد شعبي خالص، وتجهيز عيادات النساء والاطفال في اقرب وقت، فمعلوم للقاصي والداني أن ما من سيارة تخرج من المنطقة الا وبها مريض ينشد العلاج في مستشفيات الخرطوم، وقد لا يحالفه الحظ فيموت على الطريق ألماً قبل أن يموت مرضاً..!!



ودمتم بود


الجريدة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1806

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1323802 [abody]
5.00/5 (1 صوت)

08-19-2015 02:06 PM
اطلبوا من ود حميدة يشيد مستشفى خاص بحلفا وعبرى ودلقو والرحمة والغفران للشهداء الحيكومة مفلسة

[abody]

#1323776 [ابومناسك]
0.00/5 (0 صوت)

08-19-2015 01:22 PM
السكوت عن هذه المظالم والرضا بالامر الواقع لن يحل مشكلة ..وذهاب وزير الصحة الى المنطقة ومشاهدته بمايجرى واطلاقه لوعود لن تتحقق لن يحل مشكلة ..التجاهل الغريب والمريب لكل المسئولين والوزراء والحكومه لمنطقة وادى حلفا وماجاورها من مناطق مقصود ...هل يطالب النوبيون بالانفصال عن السودان كما فعل الجنوبيون ..ام يخوضون حرب ضروس ضد الحكومة كما تفعل حركات درافور ...ترى ماالحل حتى نتمكن من حل مشاكل المنطقة .....

[ابومناسك]

#1323124 [معمر حسن محمد نور]
5.00/5 (1 صوت)

08-18-2015 12:50 PM
هذا العدد فيما علمت ..هو أهل المدينة..أما الدهابة..فلا بواكي لهم

[معمر حسن محمد نور]

نورالدين عثمان ‎
نورالدين عثمان ‎

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة