المقالات
السياسة
استهداف مبادرة شارع الحوادث لماذا
استهداف مبادرة شارع الحوادث لماذا
08-22-2015 02:02 PM


في بلد مثل السودان، بلد متخم بالخلاف والاختلاف بين الناس في توجهاتهم وانتماءاتهم السياسية والاجتماعية.. بلد حساسية أهله عالية تجاه الحقوق ووساوسهم حاضرة ومبررة أحيانا تجاه عملية إدارة شؤونهم وإدارة أموالهم.. من الطبيعي في مثل هذا الواقع المعقد أن يكون تفاعل المجتمع مع الكيانات الطوعية غير المسيسة وغير الموجهة أكبر بكثير من تفاعلهم مع الكيانات الرسمية أو الكيانات المنظمة في التجاوب مع نداءات التكافل والتبرع بالمال لخدمة المرضى أو الفئات الضعيفة في المجتمع.
وهذا بالضبط هو سر نجاح مبادرة شباب الحوادث وتمكنها من تنفيذ الكثير من مشروعاتها بنجاح..
وفي اعتقادي أن ما تعرضت له مبادرة شارع الحوادث من محاولات تشكيك في أجندتها وتشويه إعلامي قبل عدة أشهر كان قد أتاح الفرصة أمام بعض الفاشلين في قيادة القطاع الصحي الرسمي لتأليب السلطات على هؤلاء الشباب بالتشكيك في أجندتهم بل حتى في مصادر تمويل عملهم الطوعي الإنساني.
شعور بالغيرة الرسمية من جانب الحكومة على كيان طوعي إنساني استطاع أن يحقق ما تعجز وزارة الصحة عن تحقيقه من مؤازرة عملية ملموسة للمرضى داخل مستشفيات السودان المختلفة.
السيناريو بدأ بجهات ذات غرض نفسي مريض كانت قد قادت عملية التحريض والتشكيك في أجندة هؤلاء الشباب ثم دوائر صحية (غيرانة) كانت نشاطات المبادرة قد فضحت عجزها وفشلها، ساهمت تلك الجهات في تضخيم الشكوك ليبدأ مسلسل (المعاكسات) لأنشطة شارع الحوادث، من خلال طردهم وحظر عملهم في مستشفى الفاو بخطاب رسمي من المعتمد برغم تنسيقهم الكامل مع إدارة ذلك المستشفى وقيامهم بصيانة عنبر الأطفال وتقديم 40 وجبة يومية للأطفال الذين يعانون من سوء التغذية..
عرقلة الحكومة لعمل مبادرة شارع الحوادث واستهدافهم بهذه الطريقة يحقق معنى المثل السوداني (جو يساعدوه في حفر قبر أبوه دس المحافير).
لو كانت هناك أسباب موضوعية لاستهداف هؤلاء الشباب فعلى السلطات تنوير الرأي العام بها.. لو كانت نشاطاتهم صهيونية خبرونا.. لو كانت وجباتهم مسمومة حدثونا.. أما تلك الحجج الإجرائية التي طالعناها في رواية (الفاو) فلن تقنع أحداً.
شوكة كرامة
لا تنازل عن حلايب وشلاتين

اليوم التالي


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2703

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1325915 [لفافات الصبر]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2015 10:57 AM
اخس

[لفافات الصبر]

#1325665 [حليلك يا بلد]
5.00/5 (2 صوت)

08-23-2015 01:57 AM
إذا الواحد عمرو كلو فاشل فمن الطبيعى ان يكون عدوا" للنجاح...

[حليلك يا بلد]

#1325492 [abushihab]
0.00/5 (0 صوت)

08-22-2015 06:29 PM
اخي هذا هو ديدن الفاشلين اعداء النجاح, وهو مرض حمانا الله واياكم.

[abushihab]

جمال علي حسن
جمال علي حسن

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة