المقالات
السياسة
حلايب لا نكفي
حلايب لا نكفي
08-22-2015 06:22 PM


اذكر في بداية سلسلة مقالاتي مقال نشر في الراكوبة و عدد من الصحافة الاسفيرية بعنوان ماذا تريد مصر من السودان و ماذا يريد السودان من مصر و السؤال بطبيعة الحال ما هو الشئ الذي سوف تقدمه مصر للسودان في ظل المصالح و السياسة الدولية مع كم التنازلات التي قدمها نظام البشير و اهمها حلايب المحتلة من قبل الدولة المصرية و في الماضي اراضي النوبة واغراق الارث التاريخي السوداني في حلفا في ستينات القرن المنصرم وسط وعود كاذبة بالتنمية و مد السودان بالطاقة الكهربائية المستدامة و غيرها من قيام السد العالي .
تجود النظام بالثروة الحيوانية تارة و تارة اخري باراضي زراعية في شمال السودان و احتفاءات بفنانين و منتخبات كرة قدم و غيرها من الهدايا التي يدفع الشعب السوداني ثمنها من قوت عياله و كرامته التي سلبت مع قدوم انقاذ الهزيمة ..و النتيجة كانت صلف و (قلة ادب) من الاعلام المصري و تهكم واضح علي الانسان السوداني في كل المحافل الدولية .
لا الوم الجانب المصري لكن ماساتنا في من ارتموا في احضان ام الدنيا من زائريين و سائحيين و مقيمين هناك و سياط الاذلال النفسي تنالهم في عنصرية و اضحة في الشارع العام و قصص اغتصاب سودانيات وسرقة اعضاء مرضي و احتيال و غيرها من الكم الوافر من السلوكيات المرتبطة بدولة الجوار تلك وللاسف مازالوا يعشقون ذاك الهوان .
ان تعشق الهوان و الاذلال فهو من حقك و لكن ان يواصل النظام في بيع ما تبقي من السودان من اجل بقائه في الحكم فهو شئ غير مقبول .
نظام الانقاذ غير شرعي حتي لو حكم قرن كامل و كل الاتفاقيات التي ابرمت في عهده باطلة و ليس لها اساس من الصحة او القبول وهو الكرت الذي تلوح به مصر من اجل تمرير اجندتها و التي تصب في غزو السودان من خلال بوابة البشير و زمره .
مصر تعاني من انفجار سكاني و نضوب موارد و جغرافية وصفت بالاكثر تلوثا في العالم و السحابة السوداء التي تظلل سمائها هي دليل دامغ لما تعانيه و لذلك سنحت لها الفرصة في وجود هذا النظام الكسيح لاقتحام السودان بذرائع الاستثمار و تفعيل النشاط التجاري مع العلم ان البضائع المصرية من أسوء انواع المنتجات و الصحف المصرية تشهد بذلك من غش و رداءة خامات و عيوب في التصنيع وغيرها و الآمر من ذلك عدم وجود الوازع الاخلاقي الذي هو اساس العمل التجاري و الدراما المصرية خير دليل علي ذلك و ليس افتراء او قذف ..
تلك دولة لها سيادتها و سياساتها الداخلية و شعبها قادر علي التأقلم مع كل تلك الظروف بسلام اجتماعي و لكن يبقي السؤال لماذا يصر البشير الاجهاز علي ما تبقي من وطن من خلال فتح احضان السودان لاستقبالهم ؟
استرعي انتباهي خبر يفيد بتهافت طلبة مصريين للالتحاق بثورة التعليم في السودان و خبر اخر يقول حلول بعثة تبشرية بالوحد قوامها فنانين و قبل اسبوعين استثمارات زراعية في النيل الازرق و اذاطالعنا ما بين السطور نجد ان مصر بدات تجاهر باطماعها و احلال شعبها في ارض بعانخي الذي طمس مؤرخيهم تاريخه الباذخ في ارضهم.
اي تعليم يبحث عنه المصريين في السودان ؟؟التعليم الذي يخرج طلاب غير قادرين علي انشاء جملة صحيحة و اي وحدة يدعوا لها شعبين يربطهم الجوار و تمنعهم الاعراف و التقاليد عن المخالطة و زيجات باءت بالفشل لان اساس الزواج في منفي احفاد يعقوب قائمة علي المال و المصالح .و لكن الهدف هو ايجاد ارض ميعاد جديدة لهم و البحث عن مصادر جديدة بعد ان اعلنت ارض مصر عن بؤرها الواضح .
مصر تدشن يوميا 50 رحلة برية الي السودان حاملة معها امراض صحية و نفسية نحن لسنا بحاجة اليها في ظل الظروف المريرة التي نعاني منها من تتار الانقاذ .
هل هي مصر جمال عبد الناصر الذي اصر ان يجلس الزعيم الازهري خلفه في اجتماع الجمعية العمومية للامم المتحدة في العام 1952 بحجة انه تابع للدولة المصرية ؟؟؟ مع العلم ان الملك فاروق ملك مصر و السودان تركي ؟؟؟
و من اعاد جمال لسدة الحكم بعد هزيمته في 67 و مد مصر بسلاح المهندسين الذي اشرف علي عبور السادات في 1973 اليس السودان ؟؟؟
و هل نسي المصريين العزلة التي ضربت عليهم بعد توقيع كامب ديفيد و موقف النميري قي اعادة علاقاتهم مع المحيط العربي ؟؟؟
افيقوا يا شعب السودان و اقتلعوا الطاغوت قبل ان يبيعكم في سوق نخاسة البشر ...

[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 2107

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1326351 [Mohammed]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2015 09:35 PM
المصريين من جهة و السوريين يدوهم الجنسية من جهة و في نفس الوقت اولاد البلد بين الموت في الحروب او يجبروهم على السفر لتلبيت احتياجات اسرهم لان الحكومة مشغولة بدعم السوريين ,
انا ما عارف هدف الانقاذ شنوا بالضبط و جايين ينقذوا منو

[Mohammed]

#1326109 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2015 02:43 PM
نستاهل لاننا:
تركنا نظام وستمنستر وبقينا نتبع نظام الانقلابات العسكرية والضباط الاحرار والجزب الواحد الرائد والرئيس القائد واخيرا الاسلامويين وكل هذه الدعارة والسقوط السياسى جاتنا من مصر!!
لم ننضم للكومونولث وانضممنا للجامعة العربية التى اعترضت لبنان على انضمامنا لها لاننا لسنا بعرب!!!
نحن عيننا للنجوم والتطور والتقدم السياسى والعلمى واقصد بهم بريطانيا العظمى نقوم نبارى الحثالة والقذارة والله لا نلوم الا انفسنا!!!!
نحن فى السودان لا ينقصنا شىء اراضى زراعية وثروة حيوانية ومعادن وبترول وثروة بشرية من عامل الزبالة الى البروفسير بدل ما نتبع النظام الديمقراطى اللى هو بيعنى دولة سيادة القانون وفصل السلطات والتداول السلمى للسلطة ونربط كفاحنا مع الدول المتطورة تكنولوجيا فى جميع المجالات نقوم نتبع مصر وغير مصر واهو بقينا حثالة وزبالة ولا نلوم الا انفسنا ولا نلوم غيرنا!!
كسرة:لكن انا متفائل ولابد لليل ان ينجلى وللقيد ان ينكسر وباذن واحد احد سنحكم بالديمقراطية ويكون همنا السودان ولا غير السودان وسنتحالف مع اى بلد يحقق لنا مصالحنا والمصالح المشتركة وتانى خلينا نشوف قلة ادب من مصريين ولا غير مصريين عشان نديهم بالجزمة ولا احد يعلو على السودان!!!!!

[مدحت عروة]

#1325997 [لفافات الصبر]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2015 12:20 PM
وما زالوا يقولون بان السودان تابع لمصر

[لفافات الصبر]

#1325596 [khalid mustafa]
0.00/5 (0 صوت)

08-22-2015 10:50 PM
شعبنا لا يدرك مخطط تنظيم الاخوان العالمي والذي يسعي في اذابة السودان في الكرش المصريه ووجدوا ضالتهم في عرور السودان عمر البشير الذي طالما صرح بانه يسعي لالغاء الحدود مع مصر وفتح السودان للطوفان البشري المصري,,,

السودان يضيع من بين أيدينا والكل في حالة لا مبالاة وصمت وعما قريب سيمتلئ السودان بصعايدة وفلاحي مصر وتصبح اللهجه المصريه هي الطاغيه في بلادنا وسنري باعة العرقسوس في شوارع الخرطوم وسترقص اجيالنا القادمه علي انغام العشره بلدي و وسيكون شارع المطار شارع الهرم فرع الخرطوم ويصبح التمتم والدليب والمردوم والجابودي والعرضه تراث عقيم لا يتماشي مع الوافدين الجدد,,

وسنلبس الجلباب الصعيدي ونحمل الشومات مع صفائح الفسيخ والرغيف المشلتت والجبنه ام دود والفسيخ المعفن لا قراصه ولا كسره ولا تقليه ولا ويكاب ولا تمليكه او ام تكشوا,,ولا عصيده,,

,,,وسيتم حصر أهلنا في كانتونات مثل فعل الاوروبيون مع الهنود الحمر في أمريكا,,

افيقوا يا أهلنا من هن الغيبوبه الاخوانيه الانقاذيه التي تم ادخالنا فيها منذ انقلاب الجبهة المشؤم في يونيو 1989,,,

[khalid mustafa]

ردود على khalid mustafa
[طه أحمد أبوالقاسم] 08-23-2015 05:48 PM
طبعا .. لا يهمك السيسي .. ولايخصك .. والاعلام المصري يشتم السودان .. والبشير صامت .. ويعتبرون السودان حديقة خلفية ..
خليك فى ديباجة تم صنعها فى مصر .. وانت مصدق امثال مبارك والسيسي ..
خليك مع الحوار .. والافق الواسع ..

European Union [khalid mustafa] 08-23-2015 02:49 PM
يا طه أبو القاسم اقراء تعليقي مرة اخري لم اذكر فيه اسم السيسي او ما يفعله السيسي في مصر فهذا شاْن مصري بحت لايهمني من قريب او بعيد...

يبدو ان تعليقي حول تنظيمك الاخواني اللعين اغضبك وحكاية ان السيسي محاصر من ارهابيي حماس ودواعش ليبيا,,والبشير الذي وضع السيسي في جيبه اظنك تقصد ان السيسي وضع البشير في داخل حذائه لانه ارتضي ان يكون ذليلا خانعا للسيسي ويسعي مرضاته بكل الثمن وللأسف الشديد الضحيه هو شعبنا ويلدنا الحبيب,,و

الم تسمع يا أبو القاسم بمقولة البشير الخاسئه انه لم يرسم الحدود بين السودان ومصر وانه لا يعترف بها وانه يسعي لالغائها,,حتي يعم الطوفان البشري المصري بلادنا,,

الم تسمع بمقولة شيخك المعتوه الضلالي حسن الترابي الذي لوث عقلك انت وامثالك من الضعفاء الامعات الذين رضخوا له بانه طلب من حسن مبارك ارسال 20 مليون مصري لتوطينهم في السودان وانه تحسر علي ان بعض المصريين يتخذون من المقابر سكن لهم,,

طبعا كل هذه الأفكار الواهمه وإلغاء الحدود هي من بروتكولات حسن البنا وسيد قطب وافكارهم التي لوثت عقول امثالكم ونشرت العنف والفكر المتطرف التفكيري والفقر والتخلف في المجتمعات الاسلاميه وخير دليل علي ذلك ما حدث في السودان من دمار وخراب ,بينما امتلاْت خزائن وجيوب اخوان الشر بالغالي والنفيس وتكدست غرف نومهم بالقاصرات الحسان وما ملكت ايمانهم ,,,تعليم أبنائهم واجازاتهم وعلاجهم في دول الكفر ويستثني من ذلك مطلوبي المحكمه الجنائيه,,,

ارثي لحالك يا أبو القاسم واتمني ان تصحي من الغيبوبه الاخوانيه الضلاليه لان هذا الفكر الاخواني الي زوال لامحال ,,

[طه أحمد أبوالقاسم] 08-23-2015 12:01 PM
الشعب السوداني .. أصيل وقوي .. ولن يلبس صعيدي .. أو يحمل فسيخ .. هذا فى ذهن الضعفاء .. اين ذهبت بطولات على عبداللطيف .. والماظ .. وشهداء الاستقلال .. وجهود الازهري .. والمحجوب ..
عندما كتبنا عن عبدالفتاح السيسي .. فرح به امثالكم .. وقلتم .. مخلص وبطل .. السياسة بحرها عميق .. ولا تعرف السذاجة ..
لا الحكم الثنائي .. ولا جمال ومبارك .. أو السيسي استطاعوا أن ينالوا من عزة السوداني ..
الشعب السوداني له الكلمة العليا .. ولا يعرف الهوان
السيسي .. الذى وصفته بانه بطل .. وضع نفسه فى جيب البشير .. حماس وغزة على اليمين .. ليبيا ملتهبة يسارا .. البحر امامه .. معونات الخليج توقفت ..
السيسي .. حصل على مليارات تصل الى أكثر من ستين مليار دولار نقدا .. ويضحك على الشعب المصري .. بقناة لا طائل منها .. سوف تنتج بعد خمسة اعوام 13 مليار .. اذا نجحت ..
نحن مشكلتنا .. سوف تحل بالحوار وفتح ابواب الحرية .. البشير قال .. المؤتمر الوطنى .. ليس له قواعد .. اصبح مثل الاتحاد الاشتراكي ..
نحن فى نقطة مهمة .. وحاسمة .. تفكير منطقي .. وهذا سوف لا يعجز السودانيين
.. البشير وصل مرحلة نميري .. وقال نجتمع .. العقلاء يقولوا .. يجب استثمار الفرصة

[تأشيرة خروج] 08-23-2015 09:39 AM
وفيت وكفيت


#1325533 [عبدالله أحمد]
1.00/5 (1 صوت)

08-22-2015 07:58 PM
صدقت يا استاذ .. لكن من اين لنا بمسؤول شجاع وقوي ووطني ليقف امام هذا الصلف والاستخفاف المصري ويتعامل مع مصر تعامل الند للند وليس تعامل السيد مع العبد ..

[عبدالله أحمد]

ردود على عبدالله أحمد
[أبوقرجة] 08-23-2015 10:22 AM
لا يوجد مسئول .. والمسئول الوحيد هو الشعب السوداني .. الذي عليه أن لا يمرر هذه المؤامرة الدنيئة تمر عليه...

المسئول هو الشعب أولاً وأخيراً عليه تحرير الخرطوم من دنس الجبهة الإسلامية .. وبعد كده وضع حد لهذه الهجرة إلى بلادنا العظيمة....

أيها الشعب السوداني أفيق أفيق أفيق ... هذا النظام الأن يترنح وتبقت له رصاصة الرحمة ... فهو في ايامه الأخيرة أطلقوا رصاصة الرحمة عليه.. وحرروا بلادتكم من هذا الدنس ..


#1325516 [الاصلي]
1.00/5 (1 صوت)

08-22-2015 07:04 PM
الأمر والدهى يااستاذ انو قناة الشروق عامله لقاءات معاهم والمصرين طبعا بقول اخترنا الجامعات السودانية عشان النسبة اقل طبعا . ومن يهن يسهل الهوان عليه .

[الاصلي]

كمبال عبد الواحد كمبال
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة