المقالات
السياسة

09-11-2015 09:26 AM

العبور إلى الضفة الأخرى
Crossing To the Other Bank


1
تجمعنا النظـــرات
هذا التراسل بينا بدون كلام
يتكون بالفطرة
يتبدى سحبا تمطر شوقا
وهياما
إذ البحر ينشيء في ساحل العين
جارية من هيام
لا نتكلم....نعبر بالصمت
جسر الكلام
هذا الكلام الذي يتجلى
هياما يقول إلى العاشقين
سلام
2
لغة لا حروف لها
تتبدى معان
لها رقة النسم
وإنتشاء المدام
لها نهكة من عوالم حزن
تفجر في القلب
عاما فعام
لها مرسلات وأعرافها الوجد
والحب والإحتدام.
3
اليوم هذا الصباح
كان التراسل بعدا قريبا
وقربا بعيدا
وبعض انسجام
خطوط التراسل كانت مشبعة
بمداد الهيام
ومرصوفة بمحار جديد
يعيد الى البحر هيبته
ويعيد الزهور إلى
الشجر المستهام

تبدين رائعة
والصباح جديد
وبينا بريد وبرق
وشوق وتوق
ونأى وحرق
مفردات التواصل تبدو
منوعة ومعبرة
ومبعثرة وبدون نظام
مشحونة بالمعاني
تنقل أسرارها
وتجدد أطوارها للأنام
ما بين ميناء حسنك
في بحر شوقي
والسنوات تمر سريعا
وتغدو حطام.
4
اليوم هذا الصباح
كان محياك قنطرة لعبور
الحمائم للسجع
والماء للنبع
والجرس للسجع
قنطرة للشوادن تعبرجذلى
إلى الرتع
والصدق يعبر للإلتزام
لديك أسطر عرضا لحالي
وهذا أخي الشوق
يا رب أرسله ساعدا
لأجيد سؤالي
وفهم مقالي وحسن الكلام
أقدم عرضا لحالي
وأنشد شيئا تولد
بين المنى
والمرام
أعرف.....
تفصلنا حجب مانعات
وصوتي تبعثر بين
التوحد والانقسام
يفصلني عنك خوف الرضيع
إذا ما دنت سنوات الفطام
وخوف الغريب من المرجفين
ومن نظرات اللئام
وخوفي من العسس الرابضين
هنالك يحتقبون العصي
الغليظة والأسلحة
يحولون بين المريد
وبين المدائح والأ ضرحــــــة
يضعون القيود على
شعراء الغرام إنهم
يحولون بيني وبينك يا اخت مريم،
يفتعلون الحواجز بينا
وبين المسيح
وبين السلام
دعينا نواصل أسرار هذا التهجي
ونقرأ ما بان في العين سرا
وجهرا فقد تنجلي سنوات الضباب
وقد يشرق البدر يوما
فيمطر فوق ربانا الغمام
يا اخت روحي
آمنة أخت مريم
لا جفوة أو خصام
فهزي اليك بنخل الهيام
يساقط فوقك كل الرحيق
فيرتع في شاطئيك الحمام.
ويا أخت مريم
دقي نواقيس حسنك
للعابدين وللذاكرين
وللزائرين الكرام
وصبي على نار وجدي هطولا
يعمدني في رحابك طفلا
تغني كثيرا ونام بحضنك
ثم أفاق وصلى
وصام.
abdelrmohd@hotmail.com


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 578

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1338271 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2015 06:46 AM
1. هذه قصيدة بديعة، احسست انها تفصح في تزامن/توال/تقارب عن:
١. توق رجل عابر للبحر الي الضفة الاخري (لعلها اوروبا) ٢. حب صامت _ نشأ وثرثرت به فصيح النظرات _ بينة وبين امرأة علي نفس المركب، قاصدة هي نفسها الضفة الاخري.

[سوداني]

#1338040 [محمدالمكيتبراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

09-11-2015 02:10 PM
كتابة غير موفقة وخالية من المعنى فلاهي فصيدة حب لامرأة ولا هي قصيدة حب معماة لوطن .كما انها تعاني من التأثر بعديد من الشعراءوتستلف مقاطعهم وطرائقهم في الانشاء الشعري دون ان تضيف اي شيء ذي قيمة.

[محمدالمكيتبراهيم]

د عبدالرحيم عبدالحليم محمد
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة