المقالات
السياسة
أصرخ.. طالب بحقوقك..!!
أصرخ.. طالب بحقوقك..!!
10-05-2015 12:04 AM


نهار أمس قضيت حوالي ساعتين ونصف في حوار مع مجموعة مثيرة للدهشة.. يقودها الدكتور القانوني المعروف أحمد المفتي.. رئيس مركز الخرطوم الدولي لحقوق الإنسان..
حسب إحصاءات المركز عضويته الآن تفوق الـ(180) ألفاً.. وفروعه في مختلف ولايات السودان أكثر من (1800) فرع.. غالبيتهم العظمى من غمار الشعب السوداني.. من (كل أرجائه لنا وطن).
فكرة المركز أن يعلم الشعب كيف يحافظ ويطالب بـ(حقوقه).. يرفع درجة الوعي لديهم ليعلموا ويتعلموا أن يدافعوا ويصرخوا مطالبين بحقوقهم.. فالأمة الصامتة تصنع مستقبلاً أصماً..
بصراحة مثل هذا الجهد مطلوب وبأعجل وأوسع ما تيسر.. فواحد من أكبر مكدرات ومثيرات هموم هذا الوطن غفلة أو تغافل الناس عن حقوقهم.. وقديماً قالوا لا يمتطي ظهرك أحد إلا إذا انحنيت..
د. أحمد المفتي يدرب هذه العضوية الجرارة على تعلم أسس قانونية بسيطة تتمحور في غالبها حول حقوقهم.. ثم يدربهم كيف يثابروا على المطالبة بهذه الحقوق بمختلف الوسائل السلمية.. ويزرع في نفوسهم قوة العزيمة للسير على (طريق الحقوق) باعتباره (هو الحل) لكل مشكلاتهم ومعضلات وطنهم المزمنة.
قلت لهم.. أنظروا حولكم كم في هذه البلاد من أساتذة الجامعات من حملة الدرجات الأكاديمية الرفيعة السامقة.. وكم من المهنيين أطباء ومهندسين وقانونيين وبياطرة وزراعيين وكل المهن الأخرى.. وكم من المثقفين والمستنيرين في بلدي.. كل هذا البحر المتلاطم من الاستنارة والوعي لا يحرك مسقبلنا إلى الأمام لأن مقاليد الأمور ليس بيدهم.. (الكنترول) بيد قلة (شاطرة) عرفوا كيف يجعلون السياسة مهنتهم وحياتهم ومصيرهم.. الساسة الذين يسيطرون على مقاليد الأمور.. وهم (على الأرائك ينظرون) لا يقاسون معاناة الشعب الفقير.. فليس هناك ما يستعجلهم للوصول إلى غايات الحوار والتسوية السياسية.. طالما أن (الجمرة تحرق الواطيها) فلحسن حظهم هم ليسوا (الواطيها).. وإنه علينا نحن الشعب أن نصنع حوارنا الخاص – بلا تناقض مع حوارهم الخاص أيضاً- لأننا محاصرون بالزمن والمحن التي تثقل أكتافنا ولن نقوى على حملها أكثر مما احتملناها.
لن ننتظر المنتظر.. فلن يحك جلدنا غير ظفرنا.. وتغيير حالنا بيدنا لا بيد عمرو (إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم..)..
في تقديري أن د. أحمد المفتي يستحق الدعم والمؤازرة في هذا العمل القاعدي الضخم.. فهو عمل وطني لا يرتبط بحزب ولا قبيلة ولا جهوية.. يصنع وطناً مترعاً بالحقوق أن لم يكن اليوم فغداً..
وخدمة من عندي لمن يريد الانضمام إلى مركز الخرطوم الدولي لحقوق الإنسان، فهو في شارع علي عبد اللطيف مباشرة جنوب المبنى السابق للسفارة الأمريكية..

التيار


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 2308

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1350225 [الحاج الزين]
0.00/5 (0 صوت)

10-06-2015 04:31 PM
" لا يمتطي ظهرك احد الا اذا انحنيت"
المشكلة جماعتك ديل كسروا ضهرنا وجبروهو منحني وامتطونا

[الحاج الزين]

#1349778 [اخو البنات]
5.00/5 (1 صوت)

10-05-2015 10:51 PM
حقوق شنو يا كوز يا مقدود انتو خليتوا فيها حقوق

[اخو البنات]

#1349681 [قشاش]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 06:38 PM
اتق الله ياعثمان عن اي وعي تتحدث وما هذا المفتي الا من اموال الغلاباء بطاقة لاتتدخلك مستشفي ولم نسمع حتي اقامة ندوة والبطاقة يتم تسويقها سماسرة وجني منه ام والبطاقة بمبلغ ماليي من الغلابء جني منها مليارات ولاتخدم غرض وتلميعك للرجل واضح لحزبك الكسيح ولن تفوت علي فططنة القاري انت مكشوف العب غيرها

[قشاش]

#1349476 [السماك]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 11:53 AM
بعلم ام بغير علم هذا ضمن من ورط الشعب السوداني فيما هم فيهز

[السماك]

#1349413 [aboleen]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 10:06 AM
هذا المفتي أحد كيزان هذا الزمان فلا خير فيهم , المعلومات غير صحيحة فيما يخص العدد بالضبط مثل نسبة التصويت في انتخابات السجم , والمجلس زي البرلمان صوري واداة في يد الحكومة , قال حقوق ناس قال

[aboleen]

#1349383 [أزمة عقول]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 09:19 AM
والله يا شباب في ناس كده عندهم مرض اسمو الانتقاد السلبي لاي فكرة حتى لو كانت في مصلحتهم زي بتاعت حقوق الانسان دي ... كلنا ضد الحكومه والمؤتمر الوطني لكن اسلوبنا ده ما بوصلنا لحل والله

[أزمة عقول]

ردود على أزمة عقول
[أزمة عقول] 10-05-2015 05:00 PM
انا ما اتكلمت عن اشخاص انا اتكلمت عن فكرة وانتقادها فقط

[aboleen] 10-05-2015 02:32 PM
اعرف عدوك بعدين تعال أتكلم , مين القال ليك انتقاد سلبي الكيزان هم الكيزان يقولون ما لا يفعلون , ولو ما بتعرف احمد المفتي يمكنك ان تسأل عنه


#1349325 [احمد عبدالله]
5.00/5 (2 صوت)

10-05-2015 08:11 AM
احمد المفتي مثل عثمان ميرغني الذي يروج له هنا ..الاثنان من الاسلاميين الذين استفادوا من امكانات الدولة التي استولى عليها نظامهم ...المفتى ظل المستشار القانوني للانقاذ وكان وكيلا لوزارة العدل لعقد ثم صار مستشارالانقاذ في مجالات حقوق الانسان حيث كان المقرر للمجلس الاستشاري لحقوق الانسان لسنوات عددا ثم رئيس لجنة اعادة المختطفين "سيواك" لعدة سنوات ثم مستشار الحكومة في قضايا المياه ..وعضو وفد الحكومة في مفاوضات نيفاشا وقضايا الحدود .. وظل المحتكر الاول لكل المهام المتعلقة بتلك القضايا .ودر عليه ذلك الاحتكار اموالا طائلة ..على الرغم من البلاد تفيض بالذين يفوقونه تأهيلا وخبرة ودربة ..ولكنه الولاء للتنظيم قبل الوطن ....
انشأ مركز الخرطوم لحقوق الانسان وزحمه بأهله واصهاره.. وهو مركز انيط به تدريب الموظفين والشرطة واجهزة الامن على آليات وصكوك حقوق الانسان .. وحتى في هذا المجال ظل المحتكر الاول والوكيل الحصري للنظام في مجالات التدريب ....وانظروا ماذا كانت حصيلة تجاربه وخبراته في كل المواقع التي عمل فيها ...
في مجال حقوق الانسان ظل السودان مدرجا على لوائح الدول الاكثر انتهاكا لحقوق الانسان التي تطبق عليها الاجراءات الخاصة بواسطة مجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان سواء تحت البند الرابع "المقرر الخاص" او البند العاشر "الخبير المستق" .
في مجال المياه ما يزال السودان خارج نظاق الاتفاق الاطاري لمقاسمة مياه النيل مع دول الحوض حليفا لمصر ضد كل دول الحوض الاخرى ...
لا تنتظروا خيرا من المفتي .. فهو مفتي النظام ومستشاره الحصري ..

[احمد عبدالله]

#1349319 [Babiker Shakkak]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 07:59 AM
كل صرخة تطالب بالحقوق يتصدى لها نظام الحكم بالذخيرة الحية . طبيعة هذا النظام يا استاذ هى أستبداية فى المقام الأول و قمعية فى المقام الثانى و يتميز بضيق الصدر و عدم الرغبة فى الإستماع لأى رأى مخالف وهو قد أعمتة أنانية أعضائه عن رؤية حال الشعب و أصمته عن سماع أنين شعبهم جراء أساليب ممارساتهم فى الحكم لتحقيق أهدافهم و مصالحهم الشخصية الضيقة بعيدا عن مصالح البلاد و العباد. هذا النظام لا برى إلا مصالح اعضائه بدليل أنظر إلى المستوى الذى وصلت اليه خدمات الصحة و التعليم فقط معض الطرف عن الإنتاج و الإقتصاد و ما وصل اليه الجنيه السودانى و مع كل ذلك أن هذا النظام فى حالة إنكار دائم و مستمر لكل الحقائق و ما يعانيه الشعب من متاعب فى كل ضروب الحياة التى لا داعى لذكرها فى هذا الحيز الضيق و هى حقائق معلومة و معاشة

[Babiker Shakkak]

#1349284 [الدنقلاوي]
5.00/5 (1 صوت)

10-05-2015 06:51 AM
هذا هو الهجص اللي حيطير الناس من حزبك .. مية وتمانين ألف مين وتدريب قاعدي هنا ولا في جنيف. توقعنا أن تكون أذكى من هذا وتخرج بفكرة جديدة ووجوه جديدة، لكنك طلعت فشوش كما توقع الكثيرين، هل المفتي بتاعك ده بقدر يجيب سيرة ود عط؟ا، هل بيقدر يطالب بحقوق أسر شهداء سبتمبر؟، أما هو مجرد جمعية حماية مستهلك أخرى، وحقوق إنسان في ضل الحيط. بعدين ما ممكن كلما تمشي تقابل زول علشان تجندو لحزبك تجي تنفخ لينا فيهو، نفخك ود عطا

[الدنقلاوي]

#1349279 [جنو منو]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 06:46 AM
خلاص عملت عليهو فوكس عشان الجماعه يسقطوا حجرو .. دع د. أحمد المفتى جانبا ماذا
فعلت بحزبك الجديد .. هل تم تسجيله .. وطرح البرنامج لتسجيل العضويه .. من ديك
وعملت رايح .. ماجبت سيرة الحزب الجديد ..!!

[جنو منو]

#1349263 [زرديه]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 04:30 AM
يا عصمان
استبرا من الاخوان
والعن الكيزان
تبقي في امان

[زرديه]

#1349260 [BEWILDERD]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 04:14 AM
الاخ عثمان
تحية لك و للدكتور المفتي لندائكم لنا للانضمام للجنة خقوقق الانسان.
١- اتمنى ان تكون اللجنة مستقلة عن الحكومة و حزبها و ايدلوجيتها.
٢- ان تساعد اللجنة بل تشرع في تكوين منظمات طوعية غير ربحيه من محامين مستقلين لتقديم المشورة القانونية و المطالبة بحقوق المظلومين ; ممن لا يملك المقدرة المالية أو المعرفية ; بامر القضاء اكرر اخذ الحق و رفع الظلم و جبر الضرر قضائياً.
٣- ان تبدأ بالنظر في ضحايا الفصل للصالح العام من واقع ملفات خدمتهم. فصلوا دون تهمة محددة و اكثرهم لا ندري الجهة التي اوصت بتشريدهم. لتعويض الاحياء منهم و تعويض ورثة الموتى.
٤- حقوق الانسان لا تتجزأ.

[BEWILDERD]

#1349258 [كمال ابو القاسم محمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-05-2015 04:01 AM
حلوة...يا مرغونة...(خدمة من عندي)..لا عدمناك..!!!

[كمال ابو القاسم محمد]

#1349251 [سكران لط]
5.00/5 (1 صوت)

10-05-2015 03:01 AM
دي دعاية للمركز مش اكتر الكلام الملان وين النتائج على الارض قول الدكتور المحترم حلل قريشاتو وشحن الناس تبحث عن حقوقها ح يمشي المسكين ويلقى نفسو مرمي في اقرب حراسة حقوق شنو البكوسا مواطن عادي في بلد تسجن فيها الشرطة المحامين ووكلاء النيابة؟

[سكران لط]

ردود على سكران لط
[عبدالباقى] 10-05-2015 03:49 PM
المهندس عثمان يرمى لحزبه تحت التأسيس ...أتذكر مقولة مهمة أطلقها أحد مشاهير السياسة والمال فى إيطاليا حين قال: «عندما تريد أن تصبح من زمرة المليارديرات أو تدخل الحياة السياسية من أوسع أبوابها يجب عليك أن تتبع النصائح الآتية: أن تؤسس حزبا سياسيا كبداية قبل أن تمتلك ثلاثة أشياء أخرى: قناة تليفزيونية، وصحيفة يومية، ومجلة أسبوعية للدفاع عن آرائك، وتشارك فى بنك حتى يضمن قروضك وديونك، والأهم أن تملك نادياً كروياً مشهوراً حتى تؤيدك جماهيره وعشاقه، ولا تنسَ بعد نجاحك الأكيد أن تشترى نواباً فى البرلمان حتى يؤيدوا أفكارك ويدافعوا عن سمعتك».


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة