الإشتراكية و الفن و الأدب
10-07-2015 08:31 AM

حوارات و افكار


حسن الطاهر زروق
إذا كنا نفكر في السياسة بإعتبارها جهداً و عملاً لإثراء و تجديد حياة الشعب فلابد أن يكون الأدب والفن جزء من برامج الأحزاب السياسية التي تعاقبت علي كراسي الحكم-و لكن ليس في برامج أحزابنا أي شي عن الفن والأدب لكن, برامج الأحزاب التي تحكم تتلخص في شئ واحد هو الجلوس علي مقاعد الحكم لما تحققه من مصالح و نفوذ و سلطة ولا شئ غير ذلك. بهذا الفهم الذي أكدته التجارب العديدة قرأت بسرور في برنامج الحزب الإشتراكي فقرات عن الأدب و الفن في برنامج ذلك الحزب- أحب أن أشير إلي تلك الفقرات هنا فأقول إنها تذهب إلي الآتي:"1-إيماناً منا بأن الفنون والآداب إنما تنمو و تزدهر في ظل الإشتراكية لأنها تناج إنساني رفيع و رسالة فكرية ذات مضامين إجتماعية و فلسفية خيرة و إيماناً منا بأن الفكر و الأدب مسؤولية و إلتزام و إنها بهذه الصورة إنما تخدم قضية الإشتراكية فإننا نولي أمرها كل إهتمامنا و عنايتنا.2- تشجيع الحركة الفنية والأدبية بألوانها المختلفة والعناية بالفنانين والكتاب بتكوين و تدعيم المجالس والهيئات الخاصة برعاية و تطوير الآداب والفنون.3"-إنشاء معاهد الموسيقي والغناء و التمثيل و تشجيع قيام الفرق المتخصصة في كل نوع و توفير مزيد من الفرص للتعليم والعمل لذوي الموهبة."4-تطوير الفنون الجميلة(التشكيلية) بتدعيم معاهدها و إنشاء أكاديمية ذات مستوي عال للفنون الجميلة و إتاحة فرص أحسن للفنانين في العمل والدراسة."5-توفير المناخ والوسائل التي تعين الفنانين والكتاب للإنتاج والتأليف و تأسيس دور النشر الخاصة بهم مع حفظ حقوقهم الأدبية و المادية."6-تسجيل و تطوير الآداب و الفنون الشعبية"الفولكلور" بإنشاء الهيئات المتخصصة في هذا الميدان خاصة المعاهد والمراكز التي تقوم بالعلم و من أجله والتي تحفظ هذا التراث الشعبي من الضياع و الإهمال تجلو صوره المشرقة من جديد."7-رصد الجوائز التقديرية و التشجيعية و منح التفرغ و الأوسمة للمنتجين النابغين في هذه االميادين."إنتهي" و لكن ما هو رأينا في هذا الجزء من البرنامج كأدباء؟ أحب أن أشيد بهذا الإتجاه نحو الأدب والفن لأول مرة بدلاً من الحديث العام عن الثقافة و التعليم كما جاء في برامج الأحزاب الأخري و لكنني ألاحظ مع هذا ان البرنامج كان طموحاً و نتسائل هل يملك الحزب الإشتراكي الوسائل ولا أقول الرغبة في النهوض بكل هذا؟ (مجلة الحياة العدد 16 ديسمبر 1967)


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2477

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1351005 [الراجل]
4.16/5 (7 صوت)

10-08-2015 08:27 AM
فنون شنو واداب شنو مع ناس كمال رزق وحسبو نسوان

[الراجل]

#1350684 [سارى الليل]
4.11/5 (7 صوت)

10-07-2015 01:58 PM
هل يملك الحزب الإشتراكي الوسائل ولا أقول الرغبة في النهوض بكل هذا؟ والله إلا يقوم دفرة أو منفلة .

[سارى الليل]

د.عبدالقادر الرفاعي
د.عبدالقادر الرفاعي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة