درِّسوهم فقه السترة..!ا
03-25-2011 07:35 PM

العصب السابع

درِّسوهم فقه السترة..!

شمائل النور
[email protected]


في عام 2008 إستقال حاكم ولاية نيويورك اليوت سبيترز بعد يومين من إعلان تورطه في فضيحة أخلاقية وليت الفضيحة وقعت،كانت مجرد مكالمة هاتفية تم التنصت عليها وتسجيلها، كان حاكم نيويورك يُرتب للقاء مع احدي المومسات في أحد الفنادق،فلا هو بات ليلته تلك ولا بقى في منصبه. المؤسف جدا ان سبيترز عُرف بحملاته الشعواء ضد الفساد والمافيا لدرجة انه كان يُلقب بـ (سيد نظيف) فلم يشفع له كل ذلك،بل تأسف أمام الصحفيين على تخييبه آمال شعبه ولم يكن قدر المسئولية.
هذه الدول التي يُصورها إعلام أنظمتنا وعقلية العالم الثالث التي تحكمنا تصورها لنا على أساس أنها دول بغيضة لا تعرف الحق ولا الحقوق والمضحك لا زالت تجتهد في إقناعنا بأن هذه الدول هي الظلم الذي يمشي على رجلين،هذه الدول الآن تقدم لنا أفضل نموذج للعدالة وإسترداد الحقوق وتعطينا درسا في أنه لا كبير على القانون حتى لو كان المجرم رئيسا في يوم ما وأن الحق حق ولو كره الكافرون وأن للعدالة حراسها..في نشوة إنتصار للحق وإنحياز للعدالة،عدالة السماء قبل عدالة الحُكام الذين بيدهم عدالة السماء..فقد أصدرت المحكمة المركزية الإسرائيلية حكمها على الرئيس الإسرائيلي السابق موشيه كتساف بالسجن لمدة سبعة سنوات بعد أن أُدين بتهمة إرتكاب جرائم جنسية ترجع لعام 1998 بحق ثلاث نساء،تراوحت جرائم الرئيس ما بين الإغتصاب والتحرش الجنسي والفعل الفاضح والمضايقات،،وبلغة الأنظمة العربية يُمكن أن نقول \"شوية تجاوزات\" يُمكن أن يكون من الأفضل أن نتعامل معها بفقه السترة في حالة تملص واضح عن واجب السماء الذين هم حراسه.
إن الحقيقة التي لا لبس ولا جدال فيها هي أن الإنسان فُطر على الخطأ إن كان رئيسا أو مواطناً ،لكن الفرق بين الفطرة ووجوب المحاسبة هو أن هناك أخطاء لا يتضرر منها أحد سوى مرتكبها وهناك أخطاء يتضرر منها أشخاص غير مرتكب الخطأ وقد تتضرر منها شعوب كاملة وتتضرر بالتالي منظومة دولة بحالها،هذا هو الفرق.فالحُكام في هذه الدول مهما قدموا لشعوبهم وأوطانهم من إنجاز وخدمة متفانية وأخطأوا في صغيرة واحدة فلن يشفع لهم تاريخهم النظيف،لأنه وببساطة حدث تجاوز،الجرائم الجنسية التي نحسبها نحن صغيرة لا تُمثل شيء،هذه الجرائم في هذه الدول تجبرك على الإستقالة رغماً عن أنفك ولا مجال أمامك إلا أن تستقيل وتخضعك إلي القانون حيث لا حصانات مثلك مثل أي مجرم خارج عن القانون ومهما طال الزمن سوف تأخذ العدالة مجراها،بربكم أليس ما يحدث في هذه الدول هو نموذجا جاذبا لتطبيق الشريعة الإسلامية كما يقتضيها الشرع،انها شريعتنا لكنها تُطبق في دول الكفر والعصيان والفجور أو هكذا تُصنفها حكوماتنا المنهزمة،أما نحن فيُطبق علينا شرعا الله وحده من يعلمه.

التيار 25-3-20100


تعليقات 1 | إهداء 1 | زيارات 1787

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#117133 [أبورماز]
0.00/5 (0 صوت)

03-25-2011 10:54 PM
الأستاذه شمائل ..فقه السترة وعرفناه .. لكن أظن أن هناك فقها آخر نحتاج ليعرفنا به هؤلاء الفقهاء .. ففقه الستره أول ما ورد ورد على لسان الفقيه وزير الشباب والرياضه !! وقال إنهم أنفذوه فى مفسديهم .. وهو ليس من هؤلاء الذين مضى فيهم هذا الفقه ، وقد نسب تنفيذه قضائيا للفقيه رئيس البرلمان والذى هو الآخر من الذين لا يقعون تحت طائلة هذا الفقه !! فهو والحمدلله مستور طبيعه ...لكنه أى الفقيه البرلمانى الكبير قال قبيل تصريح فقيه الرياضه إنه سمع بأن هناك فسادا لكنه بسيط أو هكذا اسعفتنى ذاكرتى ..وهناك فرق بين السمع والإنفاذ .. على أية حال أيا كان فسنتعامل مع فقيهينا بفقه الستره .. فايهم صادق وأيهم جانبه الصدق ..ـ ستره ـ أما الفقه الآخر الذى نحتاج أن نعرفه هو الفقه الذى بموجبه تم التغطيه الكامله على ما حدث لإبنتنا صفيه إسحق .. والمعروف أنها وحسب ما هو متوفر بحواسيب العالم كله إنها كانت أسيره لدى جهاز الأمن وقد إنقض عليها ثلاث من منتسبى هذا الجهاز وفعلوا فيها ما فعله آبائهم بأمهاتهم وكان نتاجه وجودهم بيننا .. وهذا يختلف بالطبع عن جرم الفساد الذى يعاقب عليه منتسبى النظام بفقه الستره .. هذه جريمة أخلاقيه والمعروف أن القوات النظاميه فى العالم كله عندما تفتح أبوابها لمجندين جدد تشترط على المنتسب ألا يكون قد أدين بجريمه ماليه أو أخلاقيه ..ولنفترض أن هؤلاء الثلاث لم يدانوا قبل إنتسابهم لهذا الجهاز الحساس وإنما تعلموا أمثال تلك الجرائم وهم على راس عملهم .. مانريد معرفته ما هو الفقه الذى بموجبه تم التغطيه على هذه الجريمه المؤكد أنه ليس فقه الستره ..!! يلا يا وزير الصحه أفقهنا ...!!بفتح أو بكسر القاف كل عند العرب صابون .........ولك تحيتى بت النور ..


شمائل النور
شمائل النور

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة