المقالات
السياسة
سور الجامعة.. بين زمنين
سور الجامعة.. بين زمنين
03-09-2016 05:33 PM



قبل مدى زمني وجيز.. كان المسؤول الرئاسي يرأس اجتماعاً لبحث الأوضاع في الجامعة العريقة.. بحضور عدة أطراف.. وكان واحد من الأسئلة حول أسباب الاضطراب الأمني الذي تشهده الجامعة من حين إلى حين.. ورغم أن راعي الضأن في الخلاء يعلم أن الاضطراب الأمني سببه عدم الاستقرار السياسي.. إلا أن المدير (السابق) قدم إفادة ربما لم تخطر على بال أحد غيره.. منذ أن بنى الإنجليز كلية غردون التذكارية.. قال المدير (السابق) للاجتماع إن الاضطراب الأمني سببه عدم وجود أسوار في بعض مناحي الجامعة..!
ولأن الوالي هو رئيس لجنة الأمن في الولاية التي تقع فيها الجامعة (العريقة) ولأن المدير (السابق) قد تفتقت عبقريته عن ذلك السبب العجيب فنظرة واحدة من المسؤول الرئاسي نحو الوالي (السابق).. ربما.. كانت كفيلة بأن يتصدى الوالي (السابق) لتحمل عبء تشييد السور.. ولعل المبلغ الذي طرح يومها كان في حدود المليوني جنيه.. إلى هنا والأمر عادي.. باستثناء حكاية تحميل غياب السور مسؤولية الاضطراب الأمني طبعًا.. أما غير العادي.. فقد كان بعد ذلك.. فجهة ما قد تولت إدارة ذلك الملف.. وتحريك الإجراءات.. فتوالت الأحداث.. تم الاتفاق بين الولاية و(مصرفٍ ما) على أن يتولى هذا الـ(مصرفٍ ما) تمويل عملية السور.. ومعروف أن الولاية عهدئذ كانت ترهن.. فقط.. عقارها وأصولها وميادينها وأراضيها لتمويل المشروعات المختلفة.. ثم تم الاتفاق.. غير واضحة أطراف الاتفاق.. أن تتولى (شركةٌ ما) تشييد السور.. ثم تم الاتفاق.. غير واضحة الأطراف.. أن تتولي (شركةٌ ما) توريد السيخ لتشييد السور.. هذه (الشركةٌ ما غير تلك (الشركةٌ ما).. ولم تكن أطراف التعاقد يومذاك في حاجة إلى رتل الإجراءات الروتينية من شاكلة.. أن تتولى الأمر الجهة المختصة.. أو تأهيل شركات ومقاولين.. إلى آخر وجع الرأس.. أو إعلان عطاءات للتنافس الحر وغير ذلك من.. أنواع العبط.. ثم.. مياه كثيرة جرت تحت الجسور.. لم يرها أحد.. ثم فاضت تلك المياه وغطت الجسور.. نسيت أن أقول لكم.. إن الفيضان كان قد شمل كذلك مبلغ التمويل الذي كان لو تذكرون قد بدأ بمليونين.. ولكن حين شارفت العملية على الانتهاء .. كان المبلغ في الواقع قد تضاعف وشارف الأربعة ملايين جنيه سوداني.. بالتمام والكمال.. فإذا بالإدارة المختصة.. أي صاحبة الاختصاص الأصيل في تشييد السور.. في تلك الجامعة العريقة تلفت نظرها تلك الفيضانات.. ولكن.. لا كفاعل رئيس ذي قرار فني.. وصاحب رؤية هندسية.. ذي صلة بخرائط التصميم.. وجداول الكميات.. ومعايير المواصفات.. بل كمجرد متفرج.. أو كشاهد.. ما شافش حاجة..!
ولسبب من هذا.. كان موقف تلك الإدارة مبدئياً وأخلاقيًا.. بل ومهنيًا.. حين رفضت التعامل مع ذلك الكائن الخرافي الذي برز فجأة.. واسمه السور.. كانت حجة تلك الإدارة المختصة التي رفضت التعاون مع ما اعتبرته (عبثا) لا يشبه الجامعة العريقة.. أنها لم تستشر في أمر السور.. ولم يكن من مشاريع الجامعة ذات الأولوية.. كما أنها ليست.. أي الإدارة المختصة.. طرفاً في تحديد المواصفات.. ولا في حساب الكميات ولا في تقدير التكاليف.. كما وأنها لم تكن شاهداً على التنفيذ.. عليه فإنها.. لن تستلم السور..! انتظرونا غدا

اليوم التالي


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1118

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1426609 [كمال ابو القاسم محمد]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2016 04:13 PM
يا أخي انت والله العظيم (كترتها...كترتها...كترتها)..كل مرة شابكنا سلسلة على رأس المقال ومرقمة 1 ،2 ،3...السلسلة تطلع غويشة مضروبة...2 مرة تجي لتزوغ مباشرة من الثالثة..ولو جات التالتة تشبكنا ..تابعونا...انتظرونا
انت حكايتك شنو مع (المتسلسلات المضروبة)...هو (عويميد صغنووووووووووووووووني) وكت ما قادر عليهو كب الزوغة
كتابة المقالات المتسلسلة لها شروطها ومواصفاتها..يا استاذ هيكل
ترويس المقال بترقيم متعمد(1 ،2 ،3...)ليس بداعي الاطالة أو الاثارةأو الترويج فقط... ولا مش كدة يا استاذ هيكل..ز؟؟؟!!!
ألا تراجع عمودك..ومقالاتك (التى روستهابترقيم تسلسلي) ولم تكتمل حتى لحظة الناس هذى....ظظظ11
ألا تأخذ وقفة قصيرة عن الحضور (التلفزيونى الجهير والكضاب)...يا سيادة (المحلل)السياسي الخطير...فنحن ما نزال عند وعد (الصحافة بجلالتها)...
تابعونا...انتظرونا...نواصل غدا
أرجوك ارجع الى ارشيفك ..أكمل ما سبق حتى لا تكتب عندنا (بالتأكيد كذابا !!!)
وبالخصوص مقالتك عن (درويش ال180 يوم...سيدى الختم الميرغني طراز الالفية الثالثة)
وحلقتك المعنونه (ماذا يدور في الحزب الشيوعي؟ بقلم سيد العارفين والمطلعين محمدوف بن الشيخوف لطيفوف...حتى ظنناه تحريفيا كان مختبئا في دهاليز الحزب العتيد بفعل العنوان المثير..و0الذي طلع فسو في هواء نتن آسن)
وغيرها يا كاتب المتسلسلات في زمن تضج فيه الصحافة والثقافة بالكثر من اصحاب وصاحبات الحمل الكاذب
بس نقول ايه....يا (لطيييييييييييييييييييييف)

[كمال ابو القاسم محمد]

محمد لطيف
محمد لطيف

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة