المقالات
السياسة
ليس الشيخ وحده ..!
ليس الشيخ وحده ..!
03-15-2016 01:14 PM


"الناس نيام فإذا ماتوا انتبهوا" .. علي بن أبي طالب ..!
* في السعودية صدرت - قبل فترة - فتوى عن الشيخ الدكتور "أحمد بن قاسم الغامدي"، تقول بجواز الاختلاط استناداً على أحاديث كثيرة واردة في صحيح البخاري، باعتبار أن مصطلح الاختلاط لم يُعرف عند المتقدِّمين من أهل العلم، لأنه لم يكن موضوع مسألةٍ لحكمٍ شرعي كغيره من مسائل الفقه، بل كان الاختلاط أمراً طبيعياً في حياة الأمة ومجتمعاتها، ولم ينكر حديثه أحد ..!
*ذات الرأي الفقهي صدر – قبل سنوات - عن الدكتور حسن الترابي، ضمن حزمة آراء اعتبرها بعض الأئمة صادمة، فأورده ذلك موارد الحُكم بالردة والتهلكة .. فلماذا ..؟!
* بعض الإجابة تجدها في كتابه تجديد الفكر الإسلامي (ومن رأيي أن النظرة الإسلامية لأصول الفقه الإسلامي تبدأ بالقرآن الذي يبدو أننا محتاجون فيه إلى تفسيرٍ جديد .. إذا قرأتم التفاسير المتداولة بيننا تجدونها مرتبطة بالواقع الذي صِيغت فيه .. كل تفسير يُعبِّر عن عقلية عصره .. إلاّ هذا الزمان، لا تكاد تجد فيه تفسيراً عصرياً ..
* وفي باب فصل الدين والتجديد حيث كتب .. (حركة التحول الدائبة في ظروف الحياة توشك أن تحوِّل الإنسان عن الحق المطلق، فيلزم ديناً من ثم أن تقع منه أو ل حركة دائبة لمحاولة تصحيح وجهته وتقويم سيره لئلا يخرق بتديُّنه الواقع عن سُنة الله الواجبة ..(
* تأسيساً على هذا المنهج الفكري المجدد، صدرت عن الدكتور حسن الترابي الكثير من الفتاوى التي أثارت حفيظة شيوخ وعلماء كان من بينهم الشيخ "عبد العزيز بن باز" مفتي السعودية ـ رحمه الله ـ والذي أرسل إليه في الثمانينيات، خطاباً يستوضحه فيه عن بعض الآراء .. كجواز زواج المسلمة من مسيحي .. وجواز أن تؤم المرأة الرجال .. وجواز الاختلاط بين الرجال و النساء في صفوف الصلاة .. إذا تقاربت الأجساد دونما إلتصاق .. إلخ ..
فكان ردُّ الشيخ الترابي (أمَّا الاختلاط لا أستعملها استبشاعاً .. وإنما رأيتُ كيف تُمنع النساء مما كُن يشاركن فيه على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم .. كالمسجد والعيدين والخروج للحاجة بحجة سد ذريعة الاختلاط)
* مع أنه يقول بوضوح في كتابه "المرأة في تعاليم الإسلام”" إن عزل الرجال عن النساء مُضرٌّ بالمجتمع، وينشر فيه الرجس وعدم الطهر).. ويقول بشفافية في إحدى محاضراته عن مساوئ العزل، ومحاسن الاختلاط بين الجنسين في الجامعات (العزل مضرٌّ جداً بالمرأة ومضر بالمجتمع)!
* لاحظ معي أن حديث الترابي قد أثار حفيظة الكثيرين في حينه، لكن الفتوى السعودية التي صدرت بعد سنوات طوال، حول ذات المسألة لم تجد من يجتهد في إنكارها! .. أرجو أن تلاحظ - أيضاً - أن الذين أكدوا تحريم الاختلاط، منذ قديم الزمان، هم قِلَّة! .. ثم تأمل معي بهدوء في هياج بعض الأئمة حول ما صدر عنه من آراء فقهية وأطروحات فكرية ..!
* هل نبالغ إذا توقعنا أن يأتي يوم يبارك فيه تلامذة دعاة التكفير وورثة حراس بوابات الفكر الحاليين ذات النهج الفكري، من شيخ آخر، وفي زمن آخر ..؟!


اخر لحظة


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2704

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1429375 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2016 06:21 AM
【 ﺑﻌﺾ ﺍﻹﺟﺎﺑﺔ ﺗﺠﺪﻫﺎ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺑﻪ ﺗﺠﺪﻳﺪ ﺍﻟﻔﻜﺮ ﺍﻹﺳﻼﻣﻲ ‏( ﻭﻣﻦ ﺭﺃﻳﻲ ﺃﻥ ﺍﻟﻨﻈﺮﺓ ﺍﻹﺳﻼﻣﻴﺔ ﻷﺻﻮﻝ ﺍﻟﻔﻘﻪ ﺍﻹﺳﻼﻣﻲ ﺗﺒﺪﺃ ﺑﺎﻟﻘﺮﺁﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺒﺪﻭ ﺃﻧﻨﺎ ﻣﺤﺘﺎﺟﻮﻥ ﻓﻴﻪ ﺇﻟﻰ ﺗﻔﺴﻴﺮٍ ﺟﺪﻳﺪ .. ﺇﺫﺍ ﻗﺮﺃﺗﻢ ﺍﻟﺘﻔﺎﺳﻴﺮ ﺍﻟﻤﺘﺪﺍﻭﻟﺔ ﺑﻴﻨﻨﺎ ﺗﺠﺪﻭﻧﻬﺎ ﻣﺮﺗﺒﻄﺔ ﺑﺎﻟﻮﺍﻗﻊ ﺍﻟﺬﻱ ﺻِﻴﻐﺖ ﻓﻴﻪ .. ﻛﻞ ﺗﻔﺴﻴﺮ ﻳُﻌﺒِّﺮ ﻋﻦ ﻋﻘﻠﻴﺔ ﻋﺼﺮﻩ .. ﺇﻻّ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ، ﻻ ﺗﻜﺎﺩ ﺗﺠﺪ ﻓﻴﻪ ﺗﻔﺴﻴﺮﺍً ﻋﺼﺮﻳﺎً】

هذا الأقتباس مبتور يا روح أمك:

بقية الفقرة تقرا كما يلي:
【 ﺇﻻّ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ، ﻻ ﺗﻜﺎﺩ ﺗﺠﺪ ﻓﻴﻪ ﺗﻔﺴﻴﺮﺍً ﻋﺼﺮيا… هذا أذا أهه أهه أهه أستثنينا الشيخ الذي ما أجتهد في هذا الشأن شخصا مثله ولكننا بحمد الله سلطنا عليه نمرأ مصغرا هه هه هه فاراحنا منه … والحرب خدعة هه هه هه】

[سوداني]

#1429337 [wadalfa7al]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2016 02:54 AM
كتاباتك رهيبة يا بنتي يا منوية إنتي

[wadalfa7al]

#1429103 [ابوفارس]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2016 03:15 PM
فتوى عجيبة تجوز الاختلاط!!!!!

[ابوفارس]

ردود على ابوفارس
European Union [هناء عبدالعزيز] 03-16-2016 04:08 AM
الفتوى الاغرب هى تحريم الاختلاط من اصله وعندك الحج اقرب مثال


#1429095 [سودانية]
4.00/5 (3 صوت)

03-15-2016 02:46 PM
بعدين عندي سؤال للغبيات فقط
ليه الترابي سكت وانطم وماافتي في الفيديوهات الانتشرت قبل سنوات في الاسافير وهي تفضح ابناءه ارباب الانقاذ وهم يجلدون فتاة قدام مجموعة من الرجال ان صح تعبير رجال وهم يتضاحكون ويتلذذون بتعذيبها في منظر اختفي من القرون الوسطي تقشعر له ابدان حتي الكفرة الفجرة لماذا سكت الشيخ المجدد ولم يقل راي الدين في مايحدث من همجية وبربرية للنسوان البنجلدن ديل ...
حتي الان لم تحدث هذه المهانة للمرأة السعودية برغم التزمت والتشدد ...المرأة السعودية حالها افضل بكثييير من حال السودانية في زمن الانقاذ ...عرفتي يعني شنو العضوية لاتشمل المراؤون يامنوية

[سودانية]

#1429076 [سودانية]
5.00/5 (1 صوت)

03-15-2016 02:17 PM
ياماما الترابي ادرك ان الصولجان بيد المرأة هي التي تستطيع ان ترفع الرجل سابع سما وهي ايضا من يستطيع ان يخسف به سابع ارض ...طبعا الشيوعيين الشفاتة عرفو الحقيقة دي من بدري فغنو للمرأة واستعانو بها جنبا الي جنب مع الرجل ... عمك الترابي قال ان تأتي متأخرا خيرا من الا تأتي بقر من الشيوعيين واشتغل فتاوي نسوانية لاستقطاب النسوان ذوات الراي والفهم الي حزبه اوجماعته بعد ان ادرك انو الاخوان بطريقتهم دي بنفرو النسوان المنهم فايدة وبستقطبوا الشينات البايرات الكايسات العرس والمصالح الخاصة وحكمة الله يغروهم بالعرس ويمشو يعرسو السمحات خارج التنظيم ...والشهادة لله عمك الترابي ماقصر مافضل ليو الا يقول النسوان ديل فيهم انبياء بس القرءان ماذكرهم...لكن علي منو لو كسر رقبتو مابنديهو عضوية هيئة دفاع النسوان ...العضوية لاتشمل المراؤون
صدر تحت توقيعي :
غابة الابنوس عيونك

[سودانية]

ردود على سودانية
[سودانية] 03-16-2016 07:03 AM
هاهاها ...هي ماكوزة اصلية هي متكوزنة او زي ماتقول كدة من المؤلفة قلوبهم وديل زي الشرا في القندول بطيروا اول مايقشرو القندول ...الناس ظروف

[سامي] 03-16-2016 01:10 AM
احسـنت يا دكتورة وأفحمت الكوزة مرت الكوز يا دكتورة

European Union [هناء عبدالعزيز] 03-15-2016 05:30 PM
like


#1429072 [زول..]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2016 02:10 PM
دعوة جميلة للتأمل..

[زول..]

#1429053 [طه أحمد ابوالقاسم]
0.00/5 (0 صوت)

03-15-2016 01:42 PM
أيضا .. يمكنك مشاهددة اليوتيوب .. رأى الشعرواي فى عذاب القبر .. يتطابق مع شيخ الترابي .. وكذلك زواج البنت من كتابي ..
درج بعض السودانيين .. على الخنوع .. والدونية للاسف .. وظل السودان يعاني من هذة الفئة ..

[طه أحمد ابوالقاسم]

منى أبو زيد
منى أبو زيد

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة