المقالات
السياسة
خلافة الترابي .. من يكسب الرهان ؟
خلافة الترابي .. من يكسب الرهان ؟
03-20-2016 01:10 PM

* في العام ٢٠٠٨ كان أوباما يجلس إلى جمع من مستشاريه، ..مجلس الخبراء كان يبحث عن مفردة انتخابية تجعل النجاح حليف المحامي الشاب.. من هنا جاء الـ(Slogan) الذي يتمحور حول كلمات العاطفة والمقاومة ..خاض أوباما الانتخابات بشعار (الأمل والتغيير)..اختار خصمه الجنرال المتقاعد مكين شعار (الوطن أولاً) وتمكن أوباما من تسويق التغيير الذي كان عنوانه أن يتجرأ شاب أسود يتيم من خوض غمار المنافسة الانتخابية للوصول للبيت الأبيض..الشعار الجذاب تم تبنيه في عدد من الانتخابات في العالم..ياسر عرمان مرشح الحركة الشعبية حاول أن يستلهم بعض من جاذبية الشعار في حملته الرئاسية التي لم تكتمل في أبريل ٢٠١٠.
* جلست غير مرة إلى الدكتور علي الحاج منذ عودته مؤخراً من ألمانيا ..واستمعت إليه يتحدث كثيراً عن اهتمامه بمستقبل الأجيال القادمة.. كان الطبيب المتخصص في التوليد والحمل الحرج يقول إنه تناسى الماضي، ويحاول أن يستبصر ما وراء الحجب..وبما أن الدكتور علي الحاج هو أحد أقوى المرشحين لخلافة الشيخ الراحل حسن الترابي، فيمكنه أن يتبنى شعار(مستقبلنا) المفردة تلامس شغاف قلوب كثير من السودانيين..ضحايا الحرب الأهلية الذين يتوقون للعودة لحياتهم السابقة..آلاف الطلاب الذين يمسكون بالكتب وعقولهم مشغولة بالمستقبل.. العطالى الذين ضاق بهم الوطن وراحوا يحاولون إصابة المستقبل عبر الهجرة إلى إسرائيل..الجالسون على الرصيف والحيرة تقتلهم ..كل هؤلاء يمكن أن يشتروا الشعار الجديد.
* مدرسة أخرى في المؤتمر الشعبي تحلقت حول الشيخ إبراهيم السنوسي الحارس الشخصي لأمجاد الراحل حسن الترابي ..المدرسة تتكون من أغلب الممسكين بالملفات في الحزب الشعبي.. هؤلاء يريدون السير في طريق الشيخ الترابي .. ولن يخرجوا من خارطة الطريق التي وضعها الشيخ قبل الرحيل والتي تنتهي بالمنظومة الخالفة ..وبإمكاننا أن نسمي هذه المجموعة بأولاد الترابي ويمكن ان ترفع شعار (لا حياد)
* حظوظ مجموعة (أولاد الترابي) في اختيار الخليفة ليست يسيرة..المجموعة تملك مفاتيح الحزب، وتحدد الآجال الانتخابية، وأغلب الظن أنها ستحاول الاستثمار في تعاطف الاسلاميين مع الترابي الذي غاب بغتة.. بذات الطريقة المباغتة والسريعة في تقديم الشيخ السنوسي ستعجل هذه المجموعة بانعقاد المؤتمر العام..كما أن هذه المجموعة تجد تأييداً من الحزب الحاكم الذي يخشى من منهج علي الحاج التصادمي .
* حظوظ مجموعة علي الحاج يستند في الرؤية التي تستهدف المستقبل..الطرح العقلاني بالإضافة لاسم علي الحاج سيجعل لهذه المجموعة قوى وسط الشباب.. إذا ما تمكنت هذه المجموعة من التواصل مع الغاضبين على المؤتمر الوطني داخل صفوف الشعبي، ستقلب الطاولة ..كما أن هنالك عامل جغرافي مهم يسند مجموعة علي الحاج ..العمق الدارفوري الذي يشكل قاعدة واسعة داخل الشعبي سيكون قلبه مع هذه المجموعة.
* في تقديري..إن على حزب المؤتمر الشعبي أن يقر مبدأ التدافع لقيادة الحزب في المرحلة المقبلة ..السماح لكل مجموعة بعرض بضاعتها على القاعدة، يرسخ لقيم الشورى والديمقراطية ..لكن أغلب الظن أن قيادة الشعبي ستفضل الانزواء في الغرف المغلقة لاختيار الخليفة المنتظر.
* بصراحة..حمل الترابي لواء التغيير والتجديد في الحركة الاسلامية وهو مازال غض الشباب..رحل الشيخ الترابي ولم يحدد لتنظيمه خليفة، تاركاً الأمر لشورى المؤسسات، فهل ينجح الاسلاميون في الامتحان أم تصيبهم عدوى التنظيمات السياسية التي تفضل الطبخ في الظلام ؟!

آخر لحظة


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 4403

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1431901 [المتجهجه بسبب الانفصال]
5.00/5 (2 صوت)

03-21-2016 10:29 AM
المشكلة انو السودان بدأ صاح في الزمن الخطأ أو بدري شوية قبل ما الأمة تنضج ،،، بدأ السودان استقلاله بالديمقراطية وكل الدول التي حوله حكومات فرد أو عوائل،، وضع الانجليز مشاريع تنموية جيدة ،، ونظام اداري جيد،، ونظام نقل حديدي جيد،، وخزانين ،، ومشروع كبير ،، النظام التعليمي عالي القيمة ممثل في جامعة الخرطوم خلق فجوة كبيرة بين المجتمع السوداني (الزراعي- الرعوي) ونخبة متعلمة لم تنزل الى الشعب بقيمه السودانية ،، فادخل بعضهم الفكر الشيوعي من مصر، والفكر الاخواني برضو من من مصر ، والاتحاد برضو مع مصر ،،، وافكار للبعث القومي العربي أسسه شوام من لبنان وسوريا والعراق وناصرية عبدالناصر الذي ساط المنطقة وجاطها بانقلاباته العسكرية في السودان والعراق واليمن،،، لو لم يجد العسكر تكنوقراط يبيعون لهم مواقفهم ويسدون لهم الوظائف المهمة لما بقوا في السلطة اسبوع ،،

لم يفطن أو بالاحرى تجاهل المتعلمون الاوائل التراث الاجتماعي السوداني الثر ولم يستخلصوا منه النظريات السياسية والاجتماعية الكفيلة بإدارة السودان ذو الارث الكبير الى بر الامان وفق منظور فكري سوداني بعيدا عن النظريات الوافدة الفاشلة،، السبب هو الصراع السياسشخصي بين الرعيل المتعلم الاول بانماط فكرية مستوردة من الخارج انبهاراً وبهاراً لم يستسقه الذوق السوداني المتمتعة ارضه بالوفرة،،،، الأن كل شيء بالمقلوب والسالب لكن الله غالب،،،

[المتجهجه بسبب الانفصال]

ردود على المتجهجه بسبب الانفصال
[Omer] 03-22-2016 11:03 AM
تعليقك دسم و معبر و يلخص مشكلة النخبة في التعامل مع القضايا الوطنية, يا ريت لو تكتب مقالات ثابتة في الراكوبة إنت مش متجهجه إنت متجه في مسار التحليل الصحيح.


#1431900 [كمال الهدي]
0.00/5 (0 صوت)

03-21-2016 10:29 AM
والله ياخي شاغل الناس بموضوع الشعبي وخلافة الترابي وكأن هؤلاء القوم مهمومون بالبلد أو أنهم قادوا استقلالها..
تقول ( حظوظ مجموعة علي الحاج يستند في الرؤية التي تستهدف المستقبل..الطرح العقلاني بالإضافة لاسم علي الحاج سيجعل لهذه المجموعة قوى وسط الشباب) وبصراحة ما سمعته من بعض حواره عبر قناة الشروق لا يشير إلى أي طرح عقلاني ولا يحزنون ويومها تبين لي لماذا ينظر هؤلاء القوم للترابي وكأنه فريد زمانه، فالسبب هو أن قياداتهم فيما يبدو لا تحسن حتى الحديث بطريقة هادئة ومقنعة، دعم عن الرؤية والكلام النظري الذي دمر البلاد وحياة العباد..

[كمال الهدي]

#1431894 [مهدي إسماعيل مهدي]
0.00/5 (0 صوت)

03-21-2016 10:22 AM
إنهم أصحاب سبق في الطبخ في الظلام.

لا يوجد شئ إسمه حزب المؤتمر الشعبي، يوجد شئ إسمه حزب الشبخ الدكتور/ حسن الترابي، يرقد جسداً في مقابر المنشية.

وعلى كُل حال؛ بعد غياب عبدالخالق المُفاجئ (عن عمر 44 عاماً وليس 84 عاما)، تولى القيادة الراحلان/ نُقد والتيجاني الطيب، فلماذا لا تجربوا وصفة الشيوعيين (على الحاج والسنوسي)!!!.

[مهدي إسماعيل مهدي]

#1431838 [Osama Dai Elnaiem]
0.00/5 (0 صوت)

03-21-2016 09:35 AM
الاستاذ / الظافر-- لك التحية-- انت جزء من اسمك فقد ظفرت ب ( الراكوبة) ساحة يصعب ( المخارجة) من معلقيها وأعانك الله وبدء انظر الي الساحة السياسية فتري الاحزاب كلما تهاوي الاب سقط الابناء لان الاحزاب والطوائف عندنا تقوم علي التقديس و( الجماعة) تزيد علي الاخرين بالمال الوفير الذي جري بين ايدي البعض وحرم منه اخرون فتتكرر قصة قابيل وهابيل والحسد والغيرة والذئاب التي تأكل وعلي الحاج ذئب تدربت اسنانه علي الاكل الانجليزي والالماني والسنوسي ورهطه ضعوف حيلتهم في شيخ توفاه الله خلت ايامه وله ما كسب والصراع سيدور حول القصعة بين فقراء واغنياء الجماعة وربنا يريح الشعب السوداني منهم ---- هون عليك فعلي الحاج لا تنتظر منه ولا من غيره ممن تبقي من المتامرين بليل هم كما وصمهم د. منصورر خالد ( استهبال) وفي اللغة هي استهانة وتحقير--- لكم التحية

[Osama Dai Elnaiem]

#1431711 [أبوداؤود]
0.00/5 (0 صوت)

03-21-2016 02:21 AM
عبد الباقى الظافر يريد أن يكون الخبير الاستراتيجى للقائد القادم تماما كما يجرى فى امريكا وبالشعارات التى شبع منها الشعب السودانى !!!!

[أبوداؤود]

#1431695 [كاسـترو عـبدالحـمـيـد]
0.00/5 (0 صوت)

03-21-2016 01:30 AM
استغرب منك ايها الصحفى الجاهل الكوز حارق البخور المدعو عبدالباقى الظافر . هاذا ترك الترابى لكى يورثوه . لقد دمر السودان ولم يترك شيئا يصلح للحياة سواء كان أرضا أو سهلا أو نباتا أو انسانا أو طفلا أو امراة أو عجوزا أو خدمة مدنية أو جيشا أو زرعا أو اخلاقا أو دينا الخ ...... لقد ترك رئيسا جاهلا مستجد نعمة , ماصدق انه صار رئيسا حتى لعب الشيطان بعقله واصبح اسير بطانة سوء تزين له الدنيا بأنها اصبحت ملك يديه وانه رسول العناية الألاهية وانه يحكم بالعدل والشعب مبسوط منه والعدل مستتب الخ ... من الكلام المعسول ولا يدرى المسكين كم هو متورط فى دماء المواطنين وكل صغيرة وكبيرة مسؤول عنها يوم القيامة وابتداءا من زوجته واخوانه واصدقائه وعشيرته وكل فاسد ولص سرق ولو جنيها من الدولة بدون وجه حق أو استغل صلة قرابته به ليسرق ويتملك ما ليس له وينال العمولات دون وجه حق . انت ايها الصحفى اشد شرا من الترابى و البشير لأنك من بطانة السوء . الترابى الحسنة الوحيدة التى يشكر عليها هى انه علم الشعب ألا يثق بعد اليوم الى اى فرد أو جماعة أو حزب أو تجمع أو اى كيان يحمل اسم كلمة " مسلم , مسلمين , اسلام وكل مفردات الأسم ومشتقاته " لقد قضى نهائيا على كل من يقدم نفسه للشعب بهذه التسميات . والحمدلله انه الشعب مسلم بالفطرة ولو كان غير ذلك , لخرجوا من ملة المسلمين والآسلام . نصيحة اليك ايها الصحفى , انت بتنفخ فى قربة مقدودة على قول المثل السودانى . توب الى رشدك واترك النفاق وانظر حواليك , الى اهلك وجيرانك واصدقائك و الى حال الدولة اين وصلت وصلت . وفى النهاية الله يهديك .

[كاسـترو عـبدالحـمـيـد]

#1431533 [عصمتووف]
5.00/5 (1 صوت)

03-20-2016 06:25 PM
بالله من من الشباب يشتري بضاعة الترابي والبشير البائرة غير اصحاب المصالح هؤلاء القمامين يبيعون ويشترون لبعضهم البعض يعيدون انتاج نفسهم لا مستقبل لهم ولا يجد علي الحاج سند من اهالي دارفور كفي م شربوه من دماء ودموع وعرق تراجي لا تصلح م افسده الترابي البشير ولا علي الحاج انتهي كل شئ وف انتظار الطوفان

[عصمتووف]

#1431485 [أبوعديلة المندهش]
5.00/5 (1 صوت)

03-20-2016 03:56 PM
إلى متى يريد اولئك المجرمون واللصوص أن يمسكوا بمفاصل هذا البلد ؟ فليذهب الترابى وعلى الحاج والسنوسى بل وكل من انتمى لذلك التنظيم الأجرامى المتأسلم ألى مزبلة التاريخ لعنة الله عليهم جميعا.

[أبوعديلة المندهش]

#1431482 [المؤمل خير]
5.00/5 (1 صوت)

03-20-2016 03:55 PM
ما عندك شغلة ..جلست مع علي الحاج وبقيت تطبل ليه ... ده مش بتاع خلوها مستورة ؟؟؟

[المؤمل خير]

#1431429 [أريج الوطن]
5.00/5 (1 صوت)

03-20-2016 02:30 PM
اقتباس ( بصراحة..حمل الترابي لواء التغيير والتجديد في الحركة الاسلامية وهو مازال غض الشباب..رحل الشيخ الترابي ولم يحدد لتنظيمه خليفة، تاركاً الأمر لشورى المؤسسات، فهل ينجح الاسلاميون في الامتحان أم تصيبهم عدوى التنظيمات السياسية التي تفضل الطبخ في الظلام ؟!) وماذا افاد السودان والشعب السوداني لواء التجديد والتغيير في الحركة الإسلامية ، وماذا قدمت الحركة الإسلامية للسودان غير الدمار والخراب والبحث عن حظوظ النفس ونهب أموال السودان واستثمارها في ماليزيا والحبشة وتركيا ، قال : فهل ينجح الإسلاميون ؟ إن شاء الله ما ينجح أحد منهم ومتى نجحوا حتى ينجحوا اليوم وإن شاء الله تصيبهم تلك العدوى التي أشرت إليها ويصبحون شذر مذر وبقية من عاد وثمود وأصحاب الفيل لا بارك الله في قوم هلكوا الحرث والنسل ، وأنت يا عبدالباقي الظافر منهم وتطبل لهم ولكن بإذن الله لكم يوم ولات ساعة مندم أيها اللصوص سارقي الأوطان ، وسارقي البسمة من شفاه الأيتام والرضع والثكالى والشيوخ الركع

[أريج الوطن]

#1431405 [رادار]
5.00/5 (2 صوت)

03-20-2016 01:59 PM
تعرف يا الظافر إنو دارفور دى ستظل تمثل صرة السودان مهما حاول المؤتمر الوطنى والنخبة المتنفذة من أبناء الشمال النيلى تدميره وتحطيمه لأن دارفور كالذهب المجمر كلما أظليته بالنار تكون أكثر نقاء والمشكلة التي ستنتظر السودان إذا لم تحل الأزمة في دارفور بما يرضى الضحايا ستكون قاسية خاصة إذا ما تم القبض على البشير ومحاكمته في لاهاى لأن ذلك سيمثل تجريم كامل لحقبة الإنقاذ سيؤدى إلى فرض مجموعة كاملة من الحلول للضحايا وليس عن طريق إتفاقية الدوحة التي ماتت وشبعت موتا ولذلك ليس هناك مجال للمناورة الآن وليمض المؤتمر الوطنى في إجراء إستفتاءه كما يشاء بشأن الإقليم والذى سوف يتم إلغاءه مع البيان الأول.

[رادار]

عبد الباقى الظافر
عبد الباقى الظافر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة