سيدي الحرامي ... شكراً ..!
03-22-2016 10:49 AM


على الرغم من أنني أحسست بصداع كاد
يمزق رأسي حينما تحسست جيب الجلباب الذي شقه ذلك النشال الحريف ونفذ منه الى جيب العراقي الداخلي ليقتنص محفظتي بما فيها من نقود وبطاقات هامة .. إلا أنني لم أخفِ إندهاشي من تلك الحرفية العالية التي إتسم بها صاحب تلك الأنامل الخفيفة والذي أكمل عمليته بدقة متناهية الى درجة أنني لم أشعر بحركته ولم أكتشف عملية السرقة إلا بعد أن غادر المركبة التي كنت أستغلها وأنا منهمك في قراءة الصحيفة !
ويبدو ان صاحبنا كان يتتبعني منذ أن خرجت من إدارة جوازات المقرن التي غادرتها في طريقي الى حافلات بري .. ولعل منظر الجلباب الأبيض قد أغراه كثيرا وهو يتحسس ببصره الثاقب ولعابه السائل نفخة جيبي بتلك الأوراق التي إكتشف بعد ان لطش المفيد أنها لا تعنيه في شي .. ولكنه قدر أنها تهمني كثيرا فتعطف ووضعها في حافلة أخرى .. ولم يفته الا يضعها في المحفظة التي قد يكون رماها فارغة لانها قد تلتقط بصماته سيما لو كان من أصحاب السوابق الذين تحتفظ الشرطة بسجلهم ويسهل الوصول اليه مجرد رفع تلك البصمات عن العين المحرزة وهي محفظتي التعيسة ..!
غير أن دهشتي بل و إعجابي قد زادا بذلك الحرامي ..الذي يتمتع ببقية أخلاق لاتمت بصلة ٍ ما طبعا لما ابتلي به من مرض حينما استأثر بالنقود ثم ركب حافلة أخرى وترك فيها كافة الوثائف خاصتي التي كانت تشكل أهمية بالنسبة لي أكثر من المبلغ المفقود بل و قد أثقلني كثيرا هم التفكير في إجراءات التعميم باقسام شرطة المرور فيما يتعلق برخصة القيادة و مراجعة إدارة الرقم الوطني وبطاقة القيد الصادرة من اتحاد الصحفيين و بطاقات التامين الصحي الخاصة بجميع أفراد الأسرة للإبلاغ عن فقدان كل تلك الوثائق ومن ثم رسوم و إجراءات استخراج بدل الفاقد اللازم المضنية في لهاثها من مكان الى مكان !
فشكرا سيدي الحرامي على ما تبقى فيك من إحساس
والشكر أجزلله لسائق الحافلة الثانية الأخ قسم .. صاحب النبل الأصيل إنسانيا ومهنيا الذي التقط رقم الهاتف المدون بإحدى تلك الوثائق واتصل على المنزل ما أن وجد ها مبعثرة داخل حافلته .. وحدد لي مكانا لمقابلته لاستلام متعلقاتي !
لن أدعو عليك سيدي الحرامي بسوء ولكني سأدعو لك بالهداية وأن يتوب الله عليك ليكتمل فيك ما تبقى من شعور دفعك لإعادة ما هو أهم من المال !
وليت كل كبارالحرامية في مثل ما تبقى فيك من أخلاق .. فيعيدون ما سرقوه ولو بالإعتذار على اقل تقدير عما اقترفوه في حق ضحاياهم وهم كثر وعلى إمتداد وطن كامل تبعثر بين اياديهم مثل وثائقي التي عادت لي ولله الحمد !
فهل نأمل في ذلك .. و ربما تصرف ذلك الحرامي الصغير قد أحيا فينا بارقة بأن ما سرق يمكن أن يعود خاصة إن لم يكن نقودا .. لا نملك حيال فقدانها إلا أن نقول منه العوض ولا معوض إلا هو سبحانه تعالى ونساله الهداية لنا ولغيرنا إنه مجيب رحيم !



[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2587

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1433367 [محمد يوسف البشير]
2.50/5 (2 صوت)

03-23-2016 02:16 PM
حبيبنا ابوجعفر شكرا على المعلومة وانا معليش ماعندى خلفية عن الناس فى الخليج الكرهوا السواقة زي سعادتكم لان الحالة حدثت فى السودان واذا كانت الرخصة خليجية مافى داعى لحملها هى وبطاقات الائتمان وكدا شكرا على المعلومة ومنكم نستفيد

[محمد يوسف البشير]

ردود على محمد يوسف البشير
[سامي] 03-23-2016 03:59 PM
والله إنت عكليته .. وعايز تكتب للظهور وبس .. يا خي ..شنو الدخلك في حمل الرخصة وله بطاقة الإئتمان ونحن يهمنا شنو في كلامك دا واصرارك على اللياقة.. فكنا يا خي ..أوووووف!


#1433176 [مريود]
3.00/5 (2 صوت)

03-23-2016 09:08 AM
اقل تقدير عما اقترفوه.

اغترفوه.

حتى طالوت قال لجنوده ( إلا من اغترف غرفة بيده ).
أما ناس اللهف قال الله فيهم.

وَمِنَ النَّاسِ مَن يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللَّهَ عَلَىٰ مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ (204) وَإِذَا تَوَلَّىٰ سَعَىٰ فِي الْأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ ۗ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْفَسَادَ (205) وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللَّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالْإِثْمِ ۚ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ ۚ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ (206).

سبحان الله كنت أفهم ( تولى ) بمعنى انصرف.

لكن بعد لهف ناس الحج كلما أقرأ هذه الآيات تحضر في ذهني صورة كبيرهم .

وأصبحت تولى تعني لي نال ولاية مثلا مدير هئية حج

يعحبك قوله في التلفزيون .

وإذا قيل له اتق الله . سب نواب البرلمان.

وسعى في الأرض يهلك الحرث والنسل دي فسروها براكم.

تخيل صورة لودر يكسر يمن وشمال لا ضابط ولا رابط يفسد يفسد يفسد ويهلك يهلك حرث ونسل .

الله معفوك ورضاك .

أرجو أن أزورك يا برقاومي يوما وأشرب معك شاي سااااااااااااااااااااااااااااااي.

[مريود]

ردود على مريود
[لغوي] 03-23-2016 12:48 PM
اقتراف الذنب .. غير اغتراف الماء بالكف .. فاذا كان الكاتب يقصد الأولى فهو الذي أتي بالكلمة الصحيحة .. أما مثلك الذي ضربته للاستشهادأيضا فهو في محله من منطلق المعنى الثاني .. وكلاكما أصاب في اجتهاده ! والله أعلم ..


#1432749 [محمد يوسف البشير]
4.75/5 (3 صوت)

03-22-2016 01:35 PM
استاذ برقاوى بعد التحية ربنا يعوضك ويخلف عليك . الملاحظ انك بدأت المفقودات برخصة القيادة انت عربية ماعندك الرخصة داير بيها شنو؟ مجرد سؤال

[محمد يوسف البشير]

ردود على محمد يوسف البشير
[أبوجعفر] 03-22-2016 08:24 PM
يعني كل زول يجي إجازة قصيرة لازم يشتري عربية .. طيب إمكن عندو ومعطلة .. إنت حاكيها مالك .. ديل ناس استمتعو بالعربات في الخليج لامن كرهو السواقة ..!


#1432634 [samer]
0.00/5 (0 صوت)

03-22-2016 11:13 AM
الكيزان الحراميه سرقوا وطن و خايفين من الاعدامات و لن يسلموا السلطه الا ان يتم خلعهم كخلع الضرس

[samer]

محمد عبدالله برقاوي
محمد عبدالله برقاوي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة