المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر أحمد خير الله
معارضة الطرق المنبهمة!!
معارضة الطرق المنبهمة!!
03-26-2016 10:01 AM



*الأحداث تتسارع وايقاعها يرتفع والحكومة تتمكّن أكثر وثامبو امبيكي يوشك ان يهتف هى لله هى لله ، وينفض سامر القوم فى اديس ابابا على التوقيع الحكومى دون توقيع بقية الشركاء ، وقراءة الواقع تؤكد ان المجتمع الدولي مؤشر مصالحه تتجه اشاراتها نحو الحكومة التى كسبت الجولة بلا منازع ، ومابين غضب السيد /ياسر عرمان ومحاولات د. جبريل ابراهيم التوفيقية وظهور الفريق مالك عقار ولقاءات تحالف قوى المستقبل ورئاسة د. غازي صلاح الدين للكيان الجديد وتسلم د.فرح ابراهيم العقار لأمانته العامة وململة تحالف قوى الإجماع ، وسط كل هذه الأمواج المتلاطمة ينظر الشعب السودانى بصبر عجيب لمايجري ولسان حاله يقول : لنرى ماستفعله الحكومة ومعارضة الطرق المنبهمة..

* بالأمس تناولنا ماوصل اليه القائد ياسر عرمان امالأخبار فقد نقلت [حول الخلاف الذي تفجر داخل الجبهة الثورية وأفضى الى انقسامها الى جسمين أكد جِبْرِيل ان الخلاف هو خلاف تنظيمي بسيط لا علاقة له بالمواقف السياسية فالمواقف السياسية تم الاتفاق عليها تماما كمعارضة وكقوى اجماع وكجبهة ثورية وحزب الأمة ومنظمات المجتمع المدني موضحا ان هذا الموقف المتحد للمعارضة صدم الوساطة الافريقية التي هيات نفسها للجلوس مع أطراف المعارضة بصورة فردية ولكننا في المعارضة قدمنا ورقة مشتركة موحدة للوساطة.
وأحب ان اوكد بأنهم في الجبهة الثورية بشقيها وصلوا الى قناعة بضرورة راب الصدع لان في ذلك خسارة واضعاف للمعارضة واحباط للشعب السوداني الذي عول علي الجبهة الثورية تعويل كبير، ودعا جِبْرِيل الى الالتزام بالنظام الاساسي للجبهة الثورية السودانية مؤكدا ان هذا سيساهم في حل المشكلة.]

*ماذكره دكتور جبريل لابأس به من حيث تقديم حسن النوايا تجاه الشق الآخر من الجبهة الثورية لكنه لايمكن قراءته بمعزل عن الفهم السياسي العام الذى ينفى المواقف القطعية لكن الغريب فى حديث الدكتور الفاضل جبريل ابراهيم قوله ان الخلاف بسيط وان المواقف السياسية تم الإتفاق عليها ولاندري متى تم هذا الإتفاق؟ وكيف للقوم يتفقون على الموقف السياسي ويختلفون فى المسائل التنظيمية فأي منطق هذا ياصديقي؟!والحديث عن رأب الصدع حديث مقبول ولكن كيف السبيل ليتجاوز حدود القول الى الفعل؟!اما حكاية اضعاف المعارضة الا يتفق معنا ان الخلاف التنظيمي حين وقع لم يكن فى حساباته اضعاف المعارضة ولا احباط الشعب السودانى ، وهاهو المعبد الآن يوشك ان يسقط على رؤوس الجميع حكومة وجبهة ثورية وتحالف اجماع وتحالف مستقبل وهلمجرا .. افيقوا ياقوم او اتركونا فى حالنا .. وسلام ياااااوطن..

سلام يا

( كشف تقرير وزارة الصحة بولاية الخرطوم، للنصف الثاني من العام 2015م، عن ارتفاع معدلات حالات الأمراض المنقولة جنسياً حيث بلغت (12) ألف و(875) حالة مكتشفة من جملة الحالات المستهدفة والمقدرة بـ(19) ألف و(625) حالة، بنسبة زيادة بلغت (6) آلاف و(750) حالة مكتشفة. ) هذه الارقام المرعبة تؤكد ان ماكانوا يطبقونه (شريعة مدغمسة ) وكم هى حالات الأمراض المنقولة سياسياً؟! وسلام يا

الجريدة السبت 26/3/2016



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1656

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة