(تطير عيشتنا)!!
04-16-2016 10:47 AM




*السلطات غير راضية عن الصحف وترى أنها تهمل الأولويات..
*ومن الأولويات هذه استفتاء دارفور حسب قول أحد رموزها قبل يومين..
*والصحف غير راضية عن السلطات هذه وترى أنها تريد منها (المشي جنب الحيط)..
*أن تكون نسخة من تلفزيوننا القومي الذي حلت برامجه محل أقراص (الفاليوم)..
*والصحف ترى أن استفتاء دارفور ليس بالأمر الذي يشغل غالبية الناس..
*فهو إما سيفضي إلى إقليم واحد كما كان الأمر في عهود ما قبل الإنقاذ..
* أو يُبقي الوضع كما هو عليه الآن مع مقترح بإضافة المزيد من الولايات..
*وكلا الخيارين (خير وبركة) لأهل دارفور إن صوتوا لأيٍّ منهما..
*ولكنهما لا يهمان بقية سكان الولايات الأخرى لجهة تحسين معيشتهم..
*فهو شأن سياسي لا يكاد الناس يفهمون مغزاه أصلاً دعك من الاهتمام به..
*والصحف إنما تهتم بما يشغل الناس من أمور حياتهم ومعاشهم و(عذابهم)..
*والمعارضة غير راضية عن الصحف وترى أنها لا تحارب لها (معاركها) كما يجب..
*رغم إن الصحف- حسب اعتراف نقد- متقدمة على المعارضة بسنوات ضوئية..
*فهي تدفع - وما زالت- ثمن سعيها الدؤوب لتوسيع هامش الحريات..
*وفضلاً عن ذلك فهي تُكسب المعارضة وجوداً (كاذباً) عبر استضافة رموزها..
*أما على أرض الواقع فالمعارضة لا وجود (حقيقي) لها باستثناء المؤتمر السوداني..
*فهو الحزب المعارض الوحيد الذي يحق له أن يفاخر ويقول أنا (أفعل) إذن أنا موجود..
*والصحف غير راضية عن المعارضة وترى أنها تريد تحميلها ما هو فوق طاقتها..
*فهي صحف للتثقيف والتنوير والتحليل وليست حزباً سياسياً هدفه السلطة..
*ثم هي لا يجب أن تُلام إن راعت (الضوابط) العديدة التي تحيط بها من كل جانب..
*فالضوابط هذه التي (ترضخ) لها المعارضة غير مستثناة منها الصحف..
*فلماذا يريد المعارضون من الصحف أن تنجح في ما تفشل فيه هي؟..
*وهذه هي النقطة الجوهرية التي نريد أن نصل إليها من خلال كلمتنا اليوم..
*سيما مع اندياح ظاهرة (الشتَّامين) للحكومة والصحافة على حد سواء..
*فالشبكات العنكبوتية تضج بغاضبين لا يتورعون عن استخدام (أقذع) الألفاظ..
*ومن المعروف أن (ضيق) العيش قد يؤدي إلى (ضيق) الخلق..
*ولكن هذا لا يكفي تبريراً لاجتراح خطيئة السب من وراء (قناع)..
*ويكفي الصحافة ما هي فيه من (عدم رضا) جماعي تجاهها..
*فالمسؤولون والمعارضون والشتامون كلهم (على) الصحافة..
*وأصدق تعبير عن حالها هذه الأيام ما قاله زميل ساخر..
*قال ساخطاً (صحافتنا تطير عيشتها !!!).



الصيحة


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 3180

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1445990 [عثمان الصادق]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2016 01:38 PM
ومن المعروف ان ضيق العيش كتلك يؤدي لظهور أشباه الصحفيين من امتالك والعياذ بالله

[عثمان الصادق]

#1445668 [كمال ابوالقاسم محمد]
4.50/5 (4 صوت)

04-17-2016 12:05 AM
ليست خطيئة....السب من وراء (قناع)....!!!
وهل كان عمر البشير يسب شعبه ومن عارضوه الا محتميا بالدولة....أيها الكلب
وهل كان ديك الصباح الأكثر حقارة يونس محمود يسب (الطابور الخامس!!!)الا محميا بالدولة
وهل كان كان نافع يقتل بسطاء الناس من الرعاة الا محميا بالدولة
وهل كان بإمكانه ان يطالبنا بلحس اكواعنا الا من وراء قناع...أيها التافه الصغير
وهل كان الخسيس الطيب مصطفى يسب (الكفار) الا محميا بالدولة
وهل كان بإمكان الغراب على عثمان طه أن( يشوت تو كيل)دون حماية من اجهزة الدولة
وهل كان بإمكان خريج (الراعى الصالح)!!!! بروفيسور الزور...كمال عبيد أن يمنعنا (الحقنة)الا من وراء ستار
وهل كان في وسع طبيب الأبزقة والمخاخيت والنخائم والسخائم مصطفى اسماعيل أن يصف شعبه بالشحاتين الا من وراء ستار
وهل كان بإمكان الجيفة حسن الترابي أن يغش الناس ويحشرهم حشرا للفراديس...ويبخهم بوخة مسك... ثم ينكحهم الحور العين ...ثم بعيد انتهاء الشغلة) وفككان السكرة يفطسهم....ويعلنهم (بقية عفنة ونتانة شوية فطايس) الا من وراء قناع...
وهل كان بامكانكم نهب الدولة وتمزيقها وتشريطها وبيعها والتفريط في حدودها الا محميين باجهزة الدولة!!!
هل كان في وسع الانقاذ وكتابها من الارزقية والطبالين أن يتعيشوا الامن وراء قناع اجهزةالسلطة والحماية
نحن لا نسب من وراء قناع....نسب علنا وبوضوح لاننا لا نملك الا هذا الكيبورد....أنت من تحالف زمرة ساقطين ومنتفعين...خروجنا تم لأسباب قاهرة....ونحن على قناعة بجدوى ما نقوم به...نعم دورنا هو ماهز ويهز هذا النظام...الذي يعانى طيلة 27 عاما ...فشل تماما في تنفيذ برنامجه ومشروعه الحضاري...بفعل المعارضة الباسلة في الداخل والخارج...رغم شماتة (البياعين) وتفاهة التافهين ....النظام مهزوز ومتآكل...وسيسقط...رغم سخريتك التى (تدعو للشفقة على عووضة!!!!)
كنا في الداخل...ولم نكن نرتزق أو نتحدث من وراء قناع....ونحن حتما عائدون باقلام غير مكسورة....والسنة حداد...وذاكرة لا تعرف الوجل ولا الخوف....ببساطة لأننا (متعففون) ونترفع عن اللمم وسقط المتاع
حينها...وحينها فقط....نعرف لماذا كتب عووضة كلمة (قناع) بين قوسين....!!!
لقد كتب شبيحة النظام ومرتزقته من سقط الاعلاميين أمثالك في وصف شهداء سبتمبر...(تبت يد المخربين)...وامعنوا كثيرا في وصفهم بالطابور الخامس...والكفرة...والعملاء...والسكارى....ونزلاء الفنادق خمسة نجوم وما فوقها....ما تكتبه ليس سوى حبر يدلقه موسوس مفلس....تامل سيرة من سبقوك ياعووضة!!!
يعنى رجولتك وفحولتك الزايدة عن الحد دي ما لقيت ليها صرفة الا في الكيبورديين والاسفيريين أيها الفاشل
(القبللك كانوا أشطر....أسأل أفندينا تطير عيشتو)فقد طار فوق صفيح ساخن ...حين سماهم ب(مناضلي الكيبورد)...فتامل ما النتيجة...!!!
سنظل نكتب ولو من وراء قناع...اسمه المديدة حرقتنى...المتجهجه بسبب الانفصال...نجاة أبو زيد...قرفان ديمة...الكوز التحت الزير الفي الراكوبة...مدحت عروة....انت شايت وين....صاحب الرايحة...الدود....وحي الضباط باللفة
هو زاتو في صحافة....خلينا من الصحافيين يارخيص...!!!

[كمال ابوالقاسم محمد]

ردود على كمال ابوالقاسم محمد
European Union [الحضارة] 04-17-2016 11:11 AM
ماضر كمال ابو القاسم بعد هذا عمل ( راجل ود رجال وكفى)

[بت السودان] 04-17-2016 05:20 AM
كلام رجال ياكمال اها كده انا اتأكد ان دولة الكيزان في السودان الي زوال عن قريب
احسن بعد ده كل واحد يوري هو شايت علي وين اما الحربائيين بتسدرو ليهم ناس زي كمال ابو القاسم فشاشين غباين الهم بعرفو يخلو الصفوف تتمايز غصبا عن عين الاقنعة
او يلجأوا الي اضعف الايمان وينطمو يسكتو ساي
خلاس مافيش امل فيك ياعووضة انا رفعت الراية البيضا والله كان عندي امل ترجع زي زمان تفك القناع وتكتب كلامك كلام الرجال بتاع زماااااان زي القصة بتاعة الشيخ الفي امدرمان نص الليل والمطر نازل تحت الشجرة مضاري بالفور ويل درايف وكان بعمل في شنو ؟؟؟


#1445567 [salamat]
5.00/5 (1 صوت)

04-16-2016 05:24 PM
اذا كانت الصحافة تخضع للسلطة، فهي بذلك تتخلى عن مهامها الاساسية، و لا عذاء لها كونها في ذلك مثلها مثل المعارضة. الصحافة صارت بوق للسلطة، و هي في ذلك معزورة مثلها مثل غيرها، مسكوها من اليد البتوجع، لقمة العيش.

و مع ذلك.. الحقيفة المرة.. بوق خانع الي حد بعيد.

و لو كان بعض الناس سيفا لدولة ففي الناس بوقات لها و طبول

....و على قدر أهل العزم تأتي العزائم!!

[salamat]

صلاح الدين عووضة
صلاح الدين عووضة

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة