المقالات
منوعات
قصيدة أغنِيةٌ للفجْرِ والأطفال
قصيدة أغنِيةٌ للفجْرِ والأطفال
04-19-2016 04:53 AM



1
علِّميني المشْيَ فوْقَ الماءِ
والرّقْصَ على الحبْلِ
وقبْضَ الرِّيحِ ،
حتى أتقِنَ التجديفَ، فالطوفانُ آتٍ !
واعذريني ، ربّما أطمحُ في خاتمةِ اللُّعبةِ ..
أنْ أسرِجَ فلْوَ الرِّيحِ كي أهديكِ نجماً
ظل من عليائه يدنو وينأى !
ثم أهديكِ مع النّجمِ
بديعَ الأغنياتْ
وأهازيجَ لأطفالٍ تنادوا..
رُغْمَ سيْفِ القهْرِ والجوعِِ..
تنادوْا ليغنّوا ، تحتَ ضوءِ القمرِ الضاحكِ
أنغامَ حياةٍ ، لكِ .. لي ،
للناسِ في كل أوانْ!
لبلادٍ تعلنُ الحرْبَ على تاريخِها
ثم تنامْ !!
علّميني لغةَ الصّبْرِ لأنِّي ..
في الزمانِ القحطِ لا أحني جبيني..
لعويلِ الرِّيحِ
والعزْفِ النشازْ!

2
علّميني كيف من أوْجاعِنا
ننْسِجُ أحلاماً
وورْداً للصِّغارْ ؟
كيف من ظُلمتِنا ،
تسطعُ أضواءُ النهارْ!؟
أمسِ بعثرْتُ مع اللّيْلِ همومي
هبَطتْ في راحتي نجمةُ صيف
قالتِ النّجمةُ :
إنّ الليْلَ في آخِرهِ..
فاصعدْ على سلّمِ أحلامِك
واشهدْ غُرّةَ الفجْرِ
جميلاً وعليلا
طارتِ النّجمةُ..
عادَ اللّيْلُ أفعى تتمطَّى
كان فجّاً وثقيلا !
بيد أنِّي في ثناياه..
رأيْتُ الشمسَ في نُضرتِها ضاحكةً..
تغسلُ بالضوءِ قرانا !!
خرج الأطفالُ أزهاراً على الحقْلِ
تنادوْا ليغنّوا لكِ ،
لي ، يا ورْدةَ النّارِ..
لفجرٍ رائعِ الطّلْعةِ ،
يهدينا زغاريدَ الحياة !


[email protected]



تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1652

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1448290 [السماك]
0.00/5 (0 صوت)

04-21-2016 11:32 AM
فضيلي .. أنت قطعة من جمال السوداني ..

[السماك]

#1447413 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

04-19-2016 10:34 PM
【ﻫﺒَﻄﺖْ ﻓﻲ ﺭﺍﺣﺘﻲ ﻧﺠﻤﺔُ ﺻﻴﻒ
ﻗﺎﻟﺖِ ﺍﻟﻨّﺠﻤﺔُ :
ﺇﻥّ ﺍﻟﻠﻴْﻞَ ﻓﻲ ﺁﺧِﺮﻩِ ..
ﻓﺎﺻﻌﺪْ ﻋﻠﻰ ﺳﻠّﻢِ ﺃﺣﻼﻣِﻚ
ﻭﺍﺷﻬﺪْ ﻏُﺮّﺓَ ﺍﻟﻔﺠْﺮِ
ﺟﻤﻴﻼً ﻭﻋﻠﻴﻼ
ﻃﺎﺭﺕِ ﺍﻟﻨّﺠﻤﺔُ】


هذا شعر يمس شغاف القلوب.

"وبرغم الريح/وبرغم الجو الماطر والاعصار/وبرغم الحزن الساكن فينا ليل نهار"

يبشر بالامل، وينشر التفاؤل.

فشكرا ايها القابض علي جمر الشعر: المبدع فضيلي جماع

[سوداني]

#1446984 [Abdo]
1.00/5 (1 صوت)

04-19-2016 08:49 AM
أنت جميل كجمال السودان زمان

[Abdo]

فضيلي جمّاع
فضيلي جمّاع

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة