أمَّا معارضة انتيكة بصحيح»!ا
03-29-2011 01:20 PM

بالمنطق

«أمَّا معارضة انتيكة بصحيح»!!!!

صلاح عووضة

٭ فليعذرني ـ بدءاً ـ قراء كلمتنا هذه على اختياري عنوانا لها بالعامية المصرية..
٭ ومن يجد منهم تعبيرا سودانويا يؤدي الغرض بالقوة والسخرية ذاتهما فليسعفنا به، ونعتذر نحن عن «استيرادنا» التعبير المذكور..
٭ ولكني شخصيا «قدر ما سجّيت ولجّيت» ـ وهذه قلناها بالسوداني ـ لم اجد توصيفا لمعارضتنا ازاء ما نحن بصدده، انسب من الذي «قنطرناه» عنوانا لكلمتنا اليوم..
٭ وبصراحة فإن المخزون اللغوي المصري ـ في هذا المجال ـ أكثر ثراءً من مخزوننا السودانوي بما ان المصري معروف أنه «ابن نكتة» بعكس ما هو عليه حال كثير من السودانيين من جمود وصرامة وعبوس..
٭ بل ان ثورة الشعب المصري ـ من بين الثورات العربية الاخرى كافة ـ حفلت بكثير من «القفشات» والملح والطرائف من قبيل «ارحل يعني امشي، امكن ما بفهمشِّ»..
٭ والصحافية المصرية ـ المهتمة بالشأن السوداني ـ اسماء الحسيني قالت مرة ان كتابات السودانيين الصحفيين غير مستساغة لدى المصريين لانها ـ حسب قولها ـ «جامدة أوي»..
٭ ونشرح الآن بعد هذا الاستدرار للعذر لِـمَ هي «انتيكة» احزابنا المعارضة..
٭ تذكرون ـ طبعا ـ ما قاله قيادي انقاذي قبل ايام في سياق تحذيره للمعارضة من مغبة الخروج الى الشارع بغرض التظاهر..
٭ قال ان هنالك كتيبة انقاذية هدفها سحق المعارضين إن هم حاولوا استنساخ ما يحدث في بعض بلاد العالم العربي هذه الايام..
٭ وهذا الذي قاله القيادي الانقاذي ليس هو بالأمر غير المعلوم من «فقه!!» الانقاذ بالضرورة..
٭ فهكذا كانت، وما زالت، وستظل..
٭ بل ان هناك «بروفات» اجرتها الانقاذ على «خشبة المسرح» السياسي في الآونة الاخيرة سمع بها من لم «يحضر!!» من المعارضين..
٭ ما الجديد ـ اذاً ـ في هذا الذي قاله القيادي الانقاذي؟!
٭ لا شيء..
٭ ولكن المعارضة ارادت ان تعمل من «اللا شيء» هذا «موضوعا»..
٭ تركت «كل شيء» ـ مما يليها من واجبات تجاه الوطن والمواطنين ـ ومسكت في هذا «اللا شيء»..
٭ وبدلا من ان يجتمع قادتها لبحث سبل الخروج من حالة «العجز!!» اجتمعوا لصياغة مذكرة تُسلم لمجلس شؤون الاحزاب احتجاجا على تصريحات المسؤول الانقاذي تلك..
٭ «قال إيه»؟!
٭ «قال» يطالبون بتعليق نشاط حزب المؤتمر الوطني..
٭ وكأنما مجلس الاحزاب هذا هو مجلس الامن، او مجلس السلم والامن الافريقي، او حتى مجلس عمدة بلدتنا في زمان مضى..
٭ فمجلس عمدة بلدتنا هذا كان لديه من الجرأة اكثر مما لدى المجلس الـمُشتكى اليه من تلقاء معارضتنا..
٭ فهو ـ على الاقل ـ كان قادرا على ان يلوم العمدة نفسه ـ او الشيخ ـ بعد ان تحول ابخرة «الدكَّاي» بين عقول اعضائه وبين الشعور بالخوف..
٭ ولكن هل يقدر مجلس احزابنا هذا على ان يقول «عيب كده» للمؤتمر الوطني دعك من ان يُجمِّد نشاطه؟!..
٭ صدقوني؛ انا لا اريد ان اسخر من المعارضة شماتة في حالة العجز هذه من جانبها التي سبق ان تنبأنا بها استقراءً للواقع، وانما اريد ان «استفزها!!» لعلها «تنتفض!!»..
٭ تنتفض على مسببات عجزها هذا أولاً..
٭ ثم تنتفض بعد ذلك على الواقع الذي جعل في بلادنا الحكومة بلا معارضة، ولا حريات، ولا شفافية، ولا فصل بين السلطات، ولا تداول سلمي للسلطة..
٭ فـ «عليكم الله» ـ ونقولها بالسوداني ـ كيف يمكن ان يطالب حزب الامة ـ مثلا ـ بتعليق نشاط المؤتمر الوطني وهو غير قادر على تعليق نشاط «الغواصات!!» داخله؟!..
٭ وكيف يمكن أن يطالب الاتحادي بالشيء نفسه وهو غير قادر على تعليق نشاط «المهرولين!!» نحو الوطني من بين قياداته؟!..
٭ وكيف يمكن لاحزاب اخرى لا نشاط لها اصلا ان تطالب ـ هي ايضا ـ بتعليق نشاط حزب «يبرطع!!» لوحده على الساحة؟!..
٭ والله العظيم ـ وبصراحة شديدة ـ احزاب مثل هذه «لا لزوم لها» إن كنا تحديناها من قبل بتحريك «زنقة» واحدة ـ دعك من الشارع العريض ـ وكسبنا الرهان..
٭ فما من تظاهرة تدعو لها الا وكان عنوانها العريض «حضرنا ولم نجدكم»..
٭ والمصريون اكتشفوا الآن ان احزابهم التي انتظروا «نشاطها» كثيرا «ملهاش لازمة» بعد ان «نشط» الشباب وفعلوا الذي عجزت عنه المعارضة..
٭ وكذلك الامر ـ من قبل ـ في تونس..
٭ وكذلك هو الآن في كل من ليبيا واليمن وسوريا والاردن..
٭ ونحن هنا طالبنا ـ ونطالب ـ الشباب بتجاوز معارضة يرهبها «شوية» تهديد بالسحق من قِبَل المؤتمر الوطني..
٭ وكأنما المؤتمر الوطني هذا سيفعل أكثر من الذي يفعله القذافي والأسد وعبدالله هذه الايام..
٭ اما اذا كانت معارضتنا تتوقع ان يفرش لها المؤتمر الوطني الساحات «رملا!!»..
٭ وان ينثر لها في الطرق المؤدية للساحات هذه «وردا»..
٭ او ان يتفضل عليها بـ «تصديق!!» طال انتظارها له..
٭ ان كان هذا هو ما ترجوه معارضتنا، فأي توصيف يليق بها ـ اذاً ـ خلاف الذي اخترناه عنوانا لكلمتنا هذي؟!..
٭ فهي معارضة «انتيكة بصحيح!!!».

الصحافة


تعليقات 15 | إهداء 0 | زيارات 4091

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#119422 [أبو علامة]
0.00/5 (0 صوت)

03-30-2011 03:16 AM
اخونا / صلاح عووضة ......لك كل الاحترام

اموووووووت و نفسي اعرف ( الدكاي ) ده شنو وكمان بخورو عجيييب

(؟) (؟) (؟) (؟) (؟) (؟)


#119342 [جدو]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 11:27 PM
لك العوض ياعوووضة بعد خليت الامة اصابتك حمي والعرجة لمراحها


#119322 [محمد موسى]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 10:28 PM
اعتقد يااستاذ صلاح ان عموم الشعب السودانى صار لامباليا لامر من يحكم - لالعدم قدرته على التغيير بل لخوفه ممن يجىء للحكم بعد التغيير وفى اذهاننا جميعا ماحدث بعد ثورة ابريل الفخيمة اذ جاؤونا بالمرحوم احمد الميرغنى رأسا للدولة!!!! ا ثار الشعب فيها مزيلا جبروتا هائلا فجاؤوا له ب (( مرقوتا هائلا ))-- تانى فوق كم نثور مااحمد وحاج احمد واحد!!


#119262 [جغمسة]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 07:53 PM
اخ عووضة ...
الجميع يعرف ( قوى التصويت)،
و يعرف تماماً (قوى التغيير) التي صنعت الثورات و الانتفاضات في السودان، قبل ان تعرفها مصر او تونس.
ماذا تنتظر ممن باع مناضلي جيش الأمة ، الذين قضوا سنينا في جبال و سهوب اريتريا ، تحت المطر و زمهرير الشتاء ، و جهنم الصيف .... ثم نصّب ابنيه ضباطاً بقوات الانقاذ؟
و ماذا تنتظر ممن هدد مناضلي قوات الفتح بأنه ( حا يفتح فيهم بلاغ ) .... و نصّب ابنه خلفه بدلاً من (علي محمود حسنين)
و لكن هؤلاء (للأسف) من يمتلكون قوى التصويت، و لهم مصلحة في بقائهم (عمي، صم، بكم، لا يفقهون)
هؤلاء هم حرامية الثورات ... و سارقي الانتفاضات ...
سيخرج الشباب ....
و ستزول الانقاذ ...
بس كيف العمل مع الرباطين ديل ؟



#119260 [Saif AlHagg]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 07:50 PM
اما معارضة معشكبة بصحيح

معارضة وهم - وكشاماشا - وسجم رماد و خارم بارم

الشعب عند وصوله الاحتقان سوف ترى امعارضة والحكومة

المهم الشعب اصدق انباء من المعارضة فى حده الحد بين حضرنا ولم نجدكم وان حضرناووجدناكم


#119240 [وائل]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 07:09 PM
الكلمة المقابلة لانتيكة هي تحفة وعادي في العامية بيقولو ليك الزول ده تحفة بنفس المعاني البتحملها كلمة انتيكة بس انت خلي المسلسلات المصرية وخليك سوداني


#119217 [عطبراوي آخر]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 06:25 PM

سلام ياعووضــه ... ممكن تقول عليها معارضه ( كشامشا) وهـذه مستخدمة في السودان
أي أنها معارضه مهببه ( كما يقول أخونا محمود هبايب ) العطبراوي ...

والأهــم من ذلك أن هـذه المعارضـــة ( أنتهت صلاحيتها ) ولاداعــي لوضعها في الرفوف
أو ( البترينات ) .. ولا داعــي للحديث عنها لانها في حكم الميت ، وربما نذكر محاسن أمواتنا ولكن ليست هناك حسنة واحــدة لهـذه المعارضة لانها السبب في كل الذي يحدث الآن في السودان من جانب أدعياء الدين ، المتاجرين بأقوات الناس ..
المعارضة الحقيقية هــي معارضة الشباب الذي عليه أن يطرد الخوف فالأنقاذ هــذه يشاع عنها أنها تملك مليشيات وأسلحة من باب تخويف الناس مثلها مثل جهاز الأمــن أيام نميري كنا نعــده من أقوى الأجهزة ولكن بعـد الأنتفاضة في أبريل 86 ( الواطه أنشقت وبلعتو)
نفس السيناريو ، لن تجــد أثرا للأنقاذ بعــد هبــــة الشباب المرتقبة ...

فالواجب يحتم علينا أن نشحذ الهمم وأن كان هناك خوف من حمامات الدم التي سحدثها مأجوري النظام ، فعندنا سلاح العصيان المدني ( كل يلزم داره ) ويتوقف دولاب العمل تماما هل في مقدور الأنقاذ اللحاق بالناس في بيوتهم ؟؟؟؟

ختاما المعارضه دي ( خارم بارم ) برضو اللفظه مستخدمــة في قاموس العامية السودانية
مع تحياتي ,,,,


#119194 [tarig]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 05:54 PM
هى فعلا معارضة انتيكة اتمسحت بأستيكة..........!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#119153 [صلاح عبدالحق]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 04:59 PM
لا أحد يكاتب الجنرال
أو بالإصح أصبحت كتابات حبيبنا (سابقا) صلاح عووضه لا تجيب هم قراءتها ناهيك عن التعليق عليها.

أنه يمارس التخذيل في أبشع صورة، جعل من خلافات شخصية عداء سافرا للجميع، شوتاتك جميعها خابت، فعد لصوابك فمكانك مع شعبك أن تحمسه وتسانده لا أن تخذله.
لن يعجبك ما كتبت ولكن أنظر أين كنت وأين صرت وأين ذهب المعجبون بما تكتب.


#119079 [قرفان من الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 03:20 PM
نعم أنتيكة ثم أنتيكة _______ يالمصرى أنتيكة وبالسودانى أنتيكة ___ معارضة لاخير فيها

أطالب بايقاف كل الاحزاب المعارضة ____ ماقلت شىء جديد __ لانها أصلا واقفة __ البركة فى

الشباب ___ ابناءنا فى الجامعات والمدارس __ أعيدوا مجد الاياء فى اكتوبر 1964-1985

فنحن خرجنا عندما كنا فى مثل اعماركم وسجل التاريخ بطولاتنا وتميزنا ___ الدور عليكم __


#119057 [كوماندو]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 02:51 PM
معارضة سجمانة او سجمانين ذى ما قال كرتى.......
لكن ده ما المهم ، السؤال منو الخلى المعارضة بقت سجمانة؟؟؟
منو الدمر الطبقة الوسطى فى السودان؟؟؟
منو الخلى الناس جارين وراء لقمة العيش بلا وعى؟؟؟
منو الاحال المهنيين والمثقفين للصالح العام لمجرد انهم معارضين؟؟؟
من الذى انتهج شراء الذمم طريقا للحكم؟؟؟
من الذى استعمل القتل والاغتصاب سلاحاً للتنكيل بالمعارضين؟؟؟
نحن هنا لا نتحدث عن نظام عادى كباقى الانظمة العربية الفاسدة ، الكلام هنا عن نظام سرطانى شرير قائم على الكبت والترويع والاغتيال الجسدى والمعنوى لكل من به رقشة معارضة...
لذلك اخى الاستاذ عووضة عندما تقارن لا يصح ان تقول حكومة ومعارضة، بل يجب ان تقول مسجون وسجان، جلاد وضحية ، مظلوم وظالم.......الخ.
لكنى ابشرك اخى واستاذى عووضة ان هذا النظام سيتعفن ويزول بنفس السرعة التى ستتعفن بها كل ممارسات المعارضة القائمة على الطائفية والجهويات والخم، وسينبرى جيل الشباب لاقتلاع الاثنين معا..


#119043 [saif]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 02:31 PM
هذه المعارضه لا امل فيها البته.يقودها عواجيز متعلقين بحب الحياه,يشيب المرء وتشب معه اثنتان,حب المال وحب الحياه..فيا شباب الاحزاب,الرفاق الذين قاتلنا معهم في الجبهه الشرقيه..اقول لهم نظموا انفسكم,فأنتم الامل الوحيد في الخلاص والرد الشافي علي نافع وغندور وكتيبتهم الاستراتيجيه المزعومه..عليكم بدورهم وديارهم وروءسهم..انهم يصرحون لاحساسهم بالامان..وان البلد فاضيه..لكنهم واهمون


#119038 [ود بلد]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 02:25 PM
اخونا عووووووضا مسكاقمي
شباب خايف من التظاهر والرصاص والاجزاب هرمانين وما في فيهم فائدة وعشان كدة اللاوطنيين مكنكشين


#119030 [الزول السمح( الأصل )]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 02:17 PM

يا ود عووضة

إنتيكة دى كلمة بنت ناس معارضتكم دى تسموها ( معرضه سجم ورماد )


#119012 [مهيرة]
0.00/5 (0 صوت)

03-29-2011 01:50 PM
اصبت كبد الحقيقة


صلاح عووضة
صلاح عووضة

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة