المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حسن وراق
وداعا معتمد الحصاحيصا محجوب سرالختم !!
وداعا معتمد الحصاحيصا محجوب سرالختم !!
04-30-2016 08:42 PM

image


@ فجعت الحصاحيصا* يوم امس الجمعة كما لم تفجع من قبل* برحيل أحد الأعلام ، العلماء* من أيقونات* الإداريين الأفذاذ الذين جاؤها يحملون** الفكر و الخير* وفنون الادارة* وكافة أشكال الحلول المتكاملة* ، متأبطا خيرا كثيرا عله يعوض ما ضاع* في الحصاحيصا من* تخبط* السنين* وسوء ادارة لأعوام خلت** و فساد توهط في مراتع* الحكم المحلي* ومن* قبل بعض رموز الفشل الاداري . شق نعيه الاسماع ، تجمد الدمع ثخينا في المآقي* وحبست* الحلوق العبرة* ولم يعد العقل مصدقا* ما نعاه الناعي لو لا أنها ارادة الحق* الغالبة* النقادة* التي* إختارته* خيار من أخيار ، المغفور له بإذن الله تعالي* الاداري* (الفلتة) ، الحكيم* الاستاذ محجوب سرالختم* ابن مدينة ودمدني* الذي جاء الحصاحيصا مديرا تنفيذيا لمحليتها* هدية من السماء يحمل البشر و البشارة والفأل الحسن لغد متوثب من علي صهوة جواده الذي أصابته (عين عانية) وهو يرتاد المجد في عليائه* بعد أن عقد عليه كل أهل الحصاحيصا مدينة وريف آمال عراض ، رِضي و قبول ،عله* يخرجهم من ظلمات الماضي السحيق الي آفاق* الغد* الرحيب .
@ قليلون هم* ذلكم النفر الذي يدخلك بلا استئذان* وتقبله بدون اوراق اعتماد* و تحتفي به من اول نظرة* ، لا يخذلك في موقف ولا يشمت فيك* عداوة ، قليل ذلك النفر من الاداريين* الخلصاء* الكرام عفيفي اليد واللسان* الذين وضعوا كل همهم في ازالة العثرات ورفع العبء وتخفيف الهموم وتقصير الظل الاداري* و اسعاد المواطنين* ذلكم هو مثال محجوب سر الختم* احد* فرسان العمل الاداري التنفيذي* الذي* ذهب مستشفيا الي* المملكة الاردنية الهاشمية* من* رهق العمل الدؤوب* وارهاق* المسئولية التي تحملها* من اليوم الاول* عندما جاء الحصاحيصا مديرا تنفيذيا يحمل معه كل* بشائر* التجديد في العمل و التعامل الراقي وحنكة الاداري* المتكامل* الذي تتقاطع عنده* كاريزما عصور العولمة في الفياتها المعاصرة وبين بشارة حكمة* الشيوخ* و توفيقهم . لم يكن غريبا ان* يتم تكليفه* بمهام معتمد محلية الحصاحيصا وهو اختيار صادف أهله و هو أهل للموقع الذي يحمل له كافة* المطلوبات* المستحيلة والممكنة* ، استطاع علي مدي اكثر من ثماني اشهر أن* (يسد الفرقة )** وأن ينجز المهمة* علي أحسن مما كان يتوقع المكلِف .
@ نعم لقد فجعت الحصاحيصا برحيل قائدها و ربانها* ومعتمدها المكلف الانسان* المؤدب الخلوق* الذي إفتقدته* محلية الحصاحيصا (تعيسة الحظ) التي ما صدقت انها تنفست الصعداء بعد ما وجدت* الرجل القائد و الاداري المناسب* حتي* اختاره* الله الي جواره لتتنكب الحصاحيصا و* تتيتم و تترمل* بهذا الفقد الجلل والمصاب الذي* زامها في مقتل وفي قت هي في أمس الحوجة* لأمثاله فكرا و جهدا و ادارة* . رجل اجتمعت فيه* كل* الاراء و الافكار و الرؤى الموجبة* ، أنه (مُنقذ) الحصاحيصا ، لم يطرق بابه* قاصدا* ارتد خائبا حسيرا و ما استشير في أمر* لم يك* فيه صائبا منيرا* و ما استؤمن علي سر* لم يك صائنه . لا يتردد في اتخاذ قرارا كان صائبه* ولم يتخذ مواقفا* جبانة ، لا يفكر مثل* غالبية اداريي هذا الزمن في ما يعود عليه من خير* قبل اتخاذ القرار . يتخذ من العلمية* اسلوبا في* الادارة* والأخلاق السودانوية* اساسا في التعامل* ، لم يرتاب في زملائه ولم* يخونهم كما كان يفعل الغالبة من الاداريين* لم يستصغر من هو اقل شأنا ، ارتبط بعلاقات حميمة مع الجميع لا تخرج من مكتبه* مستاءً* او* محرجا و لا حتي مغاضبا ، كان صبورا* جلدا تحمل فوق طاقته* وكاهله ينؤ بحمل اعباء المعتمد والمدير التنفيذي والمدير الاداري* وهموم العاملين* وطموح المواطنين بابتسامة مرسومة لا تفارقه ، لم يتحمل جسده كل هذا* الضغط لتفيض* روحه شهيدا للواجب .
@ استطاع وفي فترة وجيزة جدا ان يجمع حوله* كل اهل الحصاحيصا مدينة و ارياف ، يستمع اليهم جيدا في إصغاء* و صبر* ويستشيرهم في الامر* و لا يحمل عليهم إصرا* ولا يقتر عليهم* فعلا ، نجح في أن* يقنع الجميع* بأن ما حك جلدهم* مثل ظفرهم وان الأوطان يبنيها بنوها* ، تجاوب معه الجميع* لأنه محترم* و مقنع* ، نظيف وعفيف اليد واللسان* طاهر السيرة والسريرة* في عهده تبوأت الحصاحيصا المرتبة الاولي في* الحصاد الاداري (8 أشهر بدون معتمد)* رشدت الصرف وحققت* اعلا ايرادات* وعلي الصعيد* التنافسي بين المحليات يكفي انها كانت (البرنجي ) في كافة* المنافسات علي صعيد مهرجان السياحة والتسوق و الصبر علي انتظار القادم* . الاهم من كل ذلك فهو الاداري الوحيد الذي و لأول مرة* يجتمع* حوله كل اهل محلية الحصاحيصا ونحن لا نملك إلا ان نسأل الله له الرحمة و المغفرة والقبول وان يلحقه بالابرار و النبيين* والاخيار* وان يجعل البركة في ذريته وفي زملائه* من الاداريين و الذين* تخرجوا معه في اداب جامعة الخرطوم و عملوا معه في سلك الضباط الاداريين* في مدني الكبري و ام القري* والحصاحيصا* فقد كان* الراحل* من سلالة الانبياء خلقا و اخلاقا سيرة وسريرة* عفة وكرامة** و يا بشراه ، يقبض في* جمعة مباركة فيها عتق من النار* بإذن الله ،انا لله وانا اليه راجعون .

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 5312

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1456289 [Rowa Mohammed]
1.00/5 (1 صوت)

05-06-2016 02:16 AM
اللهم ارحمه واغفر له وأكرم نزله
كان طيب المعشر جميل الأخلاق
ارقد بسلام ي خال

[Rowa Mohammed]

#1453619 [jتوبجي]
1.00/5 (1 صوت)

05-01-2016 12:04 PM
تقبله الله قبولا حسنا واسكنه فسيح جناته مع النيين والصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا...امين.نحسبه كذلك من الذي اختاره للتكليف اليس هو ايلا الذي اصبح شغلك الشاغل يا اخ حسن؟

[jتوبجي]

حسن وراق
حسن وراق

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة