المقالات
السياسة
شهادة الترابي على العصـر (حلقة 3)
شهادة الترابي على العصـر (حلقة 3)
05-11-2016 01:37 AM

image

شهادة الترابي على العصر
(حلقة 3)

مصعب المشرّف


أبدليبيات الترابي:

لم أجد قبل تفنيد ما جاء في الحلقة الثالثة من شهادة الترابي ... لم أجد مناص من العودة بالنفس وإنعاش الذاكرة بشخصيات (نمطية) سودانية إرتبطت بالأرض والتراث الشعبي وتراكماته (العجب ، بت قضيم ، أب قبورة ، تور الجر) ...... وكان من بينها شخصية " أب دليبة " .... هذه الشخصية التي إستوحت الإلهام من ثمرة الدليب.

والموروث الفكاهي الفلسفي الذي إرتبط بالدليبة هو أنها وبالبلدي الفصيح كـضـابـة..... ولكن كذبها له طعم خاص يتميز بأنه أقرب ما يكون إلى الفرقعـة ...... وأصبح كل من يعاني من عقدة الشعور بالعظمة ، و تضخيم الذات ، ويظن نفسه محور الكون والأحداث يطلق عليه "أب دليبة".

تتميز ثمرة الدليب بأنها تحدث صوتا مدويا حين تقتلع نفسها من عنقودها ؛ وتشرع في السقوط على الأرض وعلى نحو لا يتماشى مع حجم الواقع .... ولربما ظن الذي لا يألف جوار شجرة الدليب ومعاشرتها .... ربما ظن للوهلة الأولى أن الشجرة بأكملها قد سقطت أو أن قنبلة قد إنفجرت .. ولكنه حين يرتد إليه بصره وعقله يفاجأ أنها محـض دليبة ...... محض دليبة.
..................
هكذا إذن تبدى حسن الترابي في سرده وتخيلاته خلال الحلقة الثالثة من شهادته على العصر . وتوثيقه لدوره وأهمية هذا الدور في إنفجار ونجاح ثورة 21 أكتوبر الشعبية المجيدة .... تبدى متقمصاً هـو الآخر شخصية " أب دليبة " بإمتياز.
.................
نعم لا ننكر أن الترابي قد شارك مثله مثل أي مواطن سوداني من أبناء عصره في فعاليات ثورة 21 أكتوبر .... ولا ننكر أنه كان قد جرى تكليفه لتوه بمنصب الأمين العام لجماعة إسلامية أو متأسلمة أو تشكل تياراً سياسيا عقائدياً في البلاد ...
ولكن أن نحفظ للترابي حقه في المشاركة شئ .. وأن نترك الترابي يدعي ويزعم لنفسه بطولات وعنتريات ؛ ودوراً لم يلعبه .. وحجما أكبر من حجمه في ثورة 21 أكتوبر شيء آخــر.

ويبدو أن الترابي نفسه كان يدرك أن الشعب السوداني سيسارع إلى تكذيبه ، ويستنكر هذا الكذب الذي جاء على هيئة بطولات زائفة إختصها الترابي لنفسه .. ولأجل ذلك نراه بخبثه يبادر إلى التمحك وذر الرماد في العيون ؛ والزج بإسم الشيوعيين قسراً وسط أكاذيبه حين إتهمهم بسرقة ثورة أكتوبر.
ويأتي كل هذا في الوقت الذي تغيرت فيه الكثير من المفاهيم عن الشيوعيين وكفرهم وشبهة إختراقهم للأخلاق والعادات والتقاليد ؛ وذلك بعد أن أثبت الترابي وأتباعه بعد إستيلائهم على الحكم ؛ أنهم أشد كفراً ونفاقاً وميوعة ، وجرأة على سرقة المال العام والثراء الحرام .... وقد عم الفساد الأرض على أيديهم من كل جانب.

ثورة 21 أكتوبر أكبر من أن يسرقها أو يجرؤ على إختطافها أحد ... وأكبر من أن يستوعبها حزب أو ميدان واحد من ميادين حياة وحركة اليشر على وجه التراب السوداني ....
ثورة أكتوبر غيرت الكثير من المفاهيم والقيم والعادات التقاليد للأفضل .. وكان المتوقع من ثمراتها الكثير ..... ولكن هيمنة الإعلام الشمولي على مقادير البلاد خلال فترة تمتد حتى اليوم إلى قرابة 43 سنة (16 عام لنميري + 27 عام لعمر البشير) .... ساهم ذلك في إجهاض العديد من الدراسات والبحوث عن ثمرات هذه الثورة ، والحد من نمو الأفكار الإيجابية المستوحاة منه .... والتي كان بالإمكان لو أتيح لها المنفذ لتخرج إلى الملأ ، وتصبح في متناول النشء والشباب عبر مناهج التعليم والصحف والإذاعة والتلفزيون وقتها ... كان بالإمكان أن تخلق من السودان بلداً جديداً يخطو خطوات ثابتة واسعة مضطردة نحو الأمام.

نعم ؛ يرصد كل متابع ومهتم بتاريخ ثورة 21 أكتوبر أن كافة الأحزاب قد وثقت لدورها في هذه الثورة . وقد جاء توثيقها على قدر معقول من المصداقية ..
فالحزب الشيوعي مثلاً تحدث عن زخمه في إتحاد طلاب جامعة الخرطوم والثانويات وإتحاد شباب السودان ... وتحدث أيضا عن سيطرته على نقابات العمال .... ولكننا لم نسمع أن عبد الخالق محجوب قد خرج للملأ يدعي أنه هو مفجر الثورة ونجمها الأوحد .

وكذلك جاء حديث الأحزاب السياسية التقليدية الوطنية الأخرى عن دورها في تعبئة قواعدها المستقرة وسط القوى الطائفية ، وإتحادات الطلاب والمزارعين ، والرأسمالية الوطنية ؛ وقطاع الأفندية . وتعبئة الأغلبية الصامتة ، ومساهمتها في التمويل ....... ولكننا لم نسمع أن السيد إسماعيل الأزهري أو الإمام الهادي المهدي قد خرجا إلى الناس يزعم أحدهما أو كلاهما أنه هو مفجر الثورة وقائدها الملهم.

ثم أن نتائج الإنتخابات البرلمانية التي تمخضت عنها ثورة أكتوبر ؛ جاءت لتعلن بكل الشفافية عن حقيقة ما إذا كان الترابي وحزبه في المقدمة أم في المؤخرة؟ ..... وحيث لا يستقيم عقلاً أن يأتي مفجر الثورة (المزعوم) في مؤخرة الصفوف . ولا ينجح في الوصول إلى البرلمان إلا عبر أصوات دوائر الخريجين التي لم يتجاوز نصيبه منها 5000 صوت إلا بقليل.

في 25 أبريل 1965م تم إعلان نتائج الانتخابات الديمقراطية التي فاز فيها حزب الأمة بخمسة وسبعين مقعدا ، وتلاه الحزب الوطني الاتحادي بعدد 54 مقعدا . وتقاسمت بقية الأحزاب المقاعد بأعداد ضئيلة ؛ كان أبرزها أحراز الحزب الشيوعي 11 مقعد ، والإخوان المسلمين 5 مقاعد.

ولا نفهم كيف يكون الترابي وحزبه على رأس ثورة أكتوبر . في الوقت الذي لم يحصدوا فيه سوى 5 مقاعد تقليدية من مقاعد البرلمان؟

وكذلك كيف يستسيغ التاريخ قبول توثيق إتهام الترابي للحزب الشيوعي بأنه سرق منه ثورة أكتوبر المجيدة ؛ في الوقت الذي لم يحصد فيه هذا الحزب سوى 11 مقعداً من مقاعد البرلمان جاء أغلبها من دوائر الخريجين ؟

ربما كان إتهام الترابي هذا معقولا لو أن الحزب الشيوعي قد حصل 85% من مقاعد البرلمان...... فهذه هي علامات السرقة والتزوير البائن الذي نشهده في الإنتخابات التي أدارتها الحكومات التي أفرزتها أفكار وإنقلابات الترابي العسكرية.
والشاهد فوق كل هذا وذاك أن السرقات للثورات ومقدرات الشعب وأصواته في صناديق الإنتخابات لا تتم إلا عبر تدبير الإنقلابات العسكرية ... وعدا ذلك فلا مجال لسرقة السلطة أو ثورة شعبية في السودان.

ولعلنا نكون أكثر دقة حين نشير إلى أن حسن الترابي قد كان نكرة ... ولم يتعرف إليه الغير من قادة العمل السياسي في الأحزاب والتنظيمات الأخرى وبعض الناس إلا عام 1964م ؛ بعد أن تم إختياره لمنصب الأمين العام لجبهة الميثاق الإسلامي .... وهو المنصب الذي لم يكن يشعر فيه بالإستقرار ؛ ويعاني الكثير من الإعتراضات داخل أماناته الفرعية بسبب مشاكساته وميله للعمل الفردي ، وعشقه للزعامة ..... وهو ما دفعه لاحقا إلى الخروج على الجبهة الإسلامية ؛ وتكوين أحزاب بمسميات وواجهات إسلامية أخرى كان آخرها حزب المؤتمر الشعبي.
وبدلاً من أن يذهب الترابي إلى الإدعاء بأنه كان المفجر والقائد لثورة 21 أكتوبر الشعبية الخالدة .... كان الأجدى له أن يتواضع ويكون أكثر مصداقية ، فيعترف بأن الفضل إنما يعود إلى ثورة أكتوبر في تقديمه لاحقاً إلى الشعب السوداني ؛ كلاعب ووجه سياسي إسلامي جديد تحت التمرين.

إذن ؛ لا يوجد فرد أو جماعة أو تنظيم أو حزب من تلك التي عاصرت ثورة أكتوبر تستطيع الإدعاء لنفسها بأنها صاحبة اليد الطولى في هذه الثورة ؛ التي إتخذت صبغتها وحقيقتها من إسمها الذي تعاضد الناس على إطلاقها عليه وهو "ثورة شعبية" ....
ثم إذا ظن الترابي أن موقعه كأستاذ في جامعة الخرطوم آنذاك ؛ يمنحه حق مصادرة ثورة أكتوبر الشعبية لنفسه . فمن الواجب التذكير هنا بأن جامعة الخرطوم ليست بقالة مملوكة له .. ولكنها مؤسسة أكاديمية بحثية وطنية مملوكة للشعب السوداني بأسره.... وأنه ليس الأستاذ الوحيد فيها.... وأنها لم تبدأ به ولم تنتهي به.
....................
والشاهد أن أتباع الترابي إنما كانوا أقل طموحاً من صاحبهم في توثيق دور الترابي خلال ثورة أكتوبر .. فهؤلاء يزعمون أن الترابي إنما كان بمثابة "النجم الساطع" في ليلة المتاريس ....
وليلة المتاريس هذه إتضح لاحقا من خلال شهادات مشاركين فيها ، وقيادات عسكرية سابقة معاصرة للثورة . إتضح أنها إنما كانت محض ليلة (وهمية) من ليالي "الأيام الأخيرة" لثورة أكتوبر وقد إنجلى الموقف وأصبحَ الصبحُ .... وأنها جاءت محض إشاعة لفقها الترابي نفسه للحصول على دور مؤثر ببلاش ....
في صدر تلك الليلة بادر الترابي بإجراء الإتصال مع فاروق عيسى ليخطره بأن هناك تحركا عسكريا من معسكر الشجرة نحو القصر والقيادة العامة للقيام بإنقلاب مضاد.
وبالطبع فقد كان إتصال الترابي بفاروق أبو عيسى إنما يجيء على واقع أن الترابي كان في ذلك العصر لا يزال طفلاً يحبو .. وعود أخضر في عالم السياسية السودانية .. وبالتالي لم يكن يمتلك قنوات إتصال مباشر مع عبد الخالق محجوب . ولكنه كان يدرك أن لفاروق أبوعيسى قنوات إتصال بأعضاء اللجنة المركزية ؛ بوصفه كان يمثل التيار القومي العربي داخل هذا الحزب . فتصاعدت الإتصالات من جانب فاروق . وتوافد إلى قلب الخرطوم العديد من كوادر الأحزاب السياسية . وبعد مشاورات سريعة قرروا التعبئة الجماهيرية . وتولى كل حزب دوره . فأرسل بعضهم من يعلن في دور السينما والأسواق أن هناك تحركا عسكريا من سلاح المدرعات بالشجرة نحو الخرطوم لنفيذ إنقلاب عسكري مضاد ؛ والإستيلاء على الحكم ركوباً على أمواج الثورة ... فكان أن تدفقت الجماهير إلى الشوارع المحيطة والمؤدية للقصر والقيادة العامة وكوبري الحرية ؛ ووضعوا كل ما طالته أيديهم من أحجار وأغصان أشجار وأخشاب وصناديق وحاويات ؛ وشاحنات وحافلات في عرض هذه الشوارع لعرقلة وصول المدرعات إلى القصر.
وقد ظلت الجماهير يقظة متأهبة متسلحة بأغصان النيم وأسياف العُشـر حتى تباشير الصباح ومشرق شمس اليوم التالي. ولكن لم تأتي دبابات ولا عربات مدرعة كما أشاع الترابي . فتفرق الناس يستذكرون قصة الراعي "محمود الكذاب" في كتاب المطالعة بالمرحلة الإبتدائية.

وقد تبين لاحقاً من خلال التقارير وشهادات الشهود في معسكر المدرعات بالشجرة والمناطق المجاورة للمعسكر .. تبين أنه لم تكن هناك إستعدادات أو تحركات . وأن الجنود وقادتهم قد قضوا ليلة عادية . لا بل واتضح أن أسماء بعض القيادات العسكرية التي أشاعها الترابي لم تكن متواجدة أصلا داخل القوشلاقات تلك الليلة ؛ وإنما كانوا يغطون في نوم عميق في بيوتهم ووسط زوجاتهم وأطفالهم.
ويبدو والحال كهذه ؛ أن الترابي كان ولا يزال يمارس دور" أب دليبه " منذ إنضمامه لجبهة الميثاق الإسلامي عام 1959م . وتوليه منصب الأمين العام عام 1964م .... وحتى مماته.
....................
ربما لو كان محاور الترابي (أحمد منصور) في برنامجه شاهد على العصر ... لو كان هذا المحاور على قدر كاف من الوعي بواقع الإنتخابات البرلمانية السودانية في فترة الديمقراطية الثانية التي تمخضت عن ثورة 21 أكتوبر 1964 واستمرت حتى ليلة 25 مايو 1969م ... لكان قد أدرك أن حسن الترابي لم يدخل البرلمان أبدا من خلال صناديق الإقتراع في الدوائر الجماهيرية طوال التجربة الديمقراطية الليبرالية .. وإنما دخله فقط عبر صناديق "دوائر الخريجين" المثيرة للجدل ؛ بوصف هذه الدوائر لا تمثل زخما شعبيا بقدر ما أنها تمثل نخباً أكاديمية بحتة قليلة العدد من خريجي المرحلة الثانوية الدراسية والمعاهد العليا والجامعات في ذلك الزمان الذي كان فيه خرجوا الثانويات العليا يدخلون في عداد وفئات المثقفين.
ولكن ... وبتحليل بسيط .. فإننا نجد أن حسن الترابي لم يكن يحظى بالأغلبية حتى في هذه الدوائر النخبية التي يفترض بداهة أنها غير قابلة للتسيير الأعمى ؛ ولا تقبل القسمة على قاعدة الطائفية العمياء و" القطيع" ....
ومع ذلك ؛ فإن الموثق هو أن الترابي لم يحصد في إنتخابات دوائر الخريجين سوى أقل الأصوات عددا مقارنة بخصومه الشيوعيين ، أو الأحزاب الديمقراطية التقليدية والطائفية الأخرى.
........................
لا شك أن الشعب السوداني جميعه مع الديمقراطية أينما كانت وحيثما حلت ؛ بوصفها الأقدر على تلبية مطامع ومصالح الشعب على المدى الطويل .
ولكن التجربة الديمقراطية لم تحظى بالقدر الذي يسمح لها بوضع القواعد ؛ وترسيخ المؤسسات الكفيلة ببسط الحماية الذاتية لمكتسبات وجني ثمار الديمقراطية ؛ وتكريس دولة القانون والأخلاق.
..................
لجوء حسن الترابي إلى الكذب المفضوح . وبناء قصور رمال لأمجاده الوهمية ما كان له أن يتجرأ ويتوهمها لو كان هناك نشاط فكري ورواسخ أخلاقية ... ومؤسسات توثيق محكم أمين مستقل عن سيطرة الحكومات وذوي المصالح الضيقة تلوذ به الأقلام الوطنية .....
لقد إتفق الكافة حول العالم منذ الأزل على أن الحضارات لا تبنى إلا على ثلاثة أعمدة ؛ وهي اللغة والتوثيق والأخلاق.
لكننا اليوم لا نرى إتفاقاً على لغة واحدة نجردها من العنصرية والعرقية . ونجعلها لغة خالصة للشعب نعبر بها عن ثقافاتنا المحلية المشتركة.
وإهمالنا التوثيق يجعلنا نختلف حتى على تفاصيل ومجريات ماضي لم تمضي عليه بضع سنوات.
نكوص الممارسة السياسية عن الإلتزام بجانب الأخلاق إنداحت سلبياتها على كافة الممارسات الأخرى ... وأصبحنا اليوم في حاجة ماسة إلى تصميم ووضع حدود أخلاقية تحول دون ما أصبحنا نسمع ونقرأ من تزوير للتاريخ . وتجاوز للقوانين ؛ وإجهاض للمبادرات الوطنية الإصلاحية ... وتقاطع للمصالح الشخصية الضيقة مع مصالح البلاد العليا والإستراتيجية.
.................
تبقت الإشارة إلى جانب مثير للإهتمام والدهشة من شخصية الترابي ؛ لم يتبدى إلا حين فاجأه محاوره بالسؤال عن علاقته العاطفية مع زوجته شريكة حياته السيدة وصال الصديق عبد الرحمن المهدي . وذلك حين وجه إليه سؤالاً مباشراً:
- كان في قصة حب؟
فسارع الترابي إلى النفي قائلاً:
- لا .. كانت تلميذتي.....
ثم أردف قائلاً:
- هي كانت إسلامية.

سبحان الله .... ما هي هذه الشخصية ؟ وكيف تفكر ؟.. وكيف تعيش دواخلها ؟ .... وما هو لون الدماء التي تجري داخل عروقها؟

روى البخاري ومسلم ؛ أن عمرو بن العاص رضي الله عنه قال لسيدنا النبي صلي الله عليه وسلم : يارسول الله من أحب الناس إليك؟
قال أشرف الخلق: عائشـــة.
قال عمرو: إنما أقول من الرجال؟
قال أشرف الخلق : أبـــوهــا.

فإذا كان أشرف الخلق قاطبة ؛ وسيدهم وأحبهم وأكرمهم وأعلاهم شأنا في الدنيا والآخرة لا يتحرج في التعبير صادقاً بمثل هذه الشفافية عن حبه لزوجته السيدة عائشة .... ثم يعـزز معاني ودرجات حـبه لها بالقول (أبوها) ولم يقل أبو بكر .
فإننا نستغرب كيف يتحرج حسن الترابي عن التصريح بحبه لزوجته وشريكة حياته الذي يعرف القاصي والداني أن قدميه قد حفيتا للزواج منها ؛ ولكننا نفاجأ لتهربه من الإجابة بطريقة العذر الأقبح من الذنب ؛ حين ردّ علاقته بها إلى كونها تلميذته .... وعـزا إرتباطه بها إلى كونها كانت إسلامية مثله ؟
أو كأني به يرغب هنا الإشارة إلى أن إسلامه هو .. إسلامه العالي هو الذي قربها إليه .... ويا بلاش.
وصدق القائل : فاقد الشيء لا يعطيه ..
فما كنا لننتظر والحال كهذه أن يمنح الترابي أرضه وشعب بلاده حبا ..... وما كنا لنتوقع والحال كهذه أن يمنح الترابي شهادته على عصره صـدقاً وشفافيةً في روايته لدوره وغيره في ثورة 21 أكتوبر 1964 ... وهو الذي ترفـع ونآى بنفسه عن صدق وشفافية العاطفة الإنسانية الجياشة حتى في علاقته مع أقرب الناس إليه...

[email protected]


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 4518

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1530178 [sudan love]
0.00/5 (0 صوت)

10-09-2016 12:19 PM
21 اكتوبر هى اكبر كذب فى تاريخ السودان .. ماذا حققت و ماذا جنى منها الشعب اغانى و شعارات و دموع ثم لا شيئ .. فقدنا افضل زعيم سودانى و كان السودان فى القمة .. بين احلام اولاد الميرغنى و ابناء المهدى و امنيات مجموعة مغفلين شيوعين و مرتزقة إسلاميين ضاع السودان

[sudan love]

#1459199 [اسامه]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2016 02:36 PM
شخصية الترابى حسب علماء النفس هى مزيج من الفظاظة والتعالي وادعاء المعرفة والعدوانية والتحذلق وغيرها من امراض النقس.

الإنسان الفظ

من سمات الإنسان الفظ أنه قاس في تعامله حتى أنه يقسو على نفسه أحياناً، ولا يحاول تفهم مشاعر الآخرين لأنه لا يثق بهم، كما أنه يكثر من مقاطعة الآخرين بطريقة تظهر تصلبه برأيه، محاولاً ترك انطباع بأهميته لدى الآخرين، وهو مغرور في نفسه لدرجة أن الآخرين لا يقبلوه، كما أن لديه القدرة على المناقشة مع التصميم على وجهة نظره، ويرى نفسه أنه بخير ولكن الآخرين ليسوا بخير.


الشخص العدواني

وتتميز سماتها بالعدوانية وإثارة المشاكل، كما يمكن إثارته بسهولة، وهو يتمسك برأيه ويعتمد فقط على نفسه، وتراه عبوس الوجه متقلب المزاج و متوتر الأعصاب، ويرفض الآخرين وأفكارهم.

مدعي المعرفة

صاحب هذه الشخصية لا يصدق كلام الآخرين ويبدي دائماً اعتراضه، وهو متعال، ويحب السيطرة الكلامية ويميل إلى السخرية، كما أنه عنيد رافض، ومتمسك برأيه، ويفتخر ويتحدث عن نفسه طيلة الوقت، وهو شكاك مرتاب بدوافع الآخرين، ويحاول أن يعلمك حتى عن عملك أنت.

المتعالي

يعتقد الشخص المتعالي أنه فوق الجميع وأن مكانه وسط المجموعة لا يمثل المكانة التي يستحقها، وأن ذلك يمثل مستوى أقل بكثير مما يستحق فتراه يحاول تصيد السلبيات لدى الآخرين؛ محاولاً إيصالهم إلى المواقف الحرجة.


المتحذلق

صاحب هذه الشخصية لا يصدق شيئاً إلا ما هو مكتوب ، وهو يهتم باللوائح والأنظمة على درجة عالية ، وتراه يقسم مكتبه إلى عدة أقسام "للقلم مكانه، وللتلفون مكانه" وهكذا، ولو حدث أي تغيير ولو خفيف لأقام الدنيا وأقعدها.

[اسامه]

#1459182 [بابكر ود الشيخ]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2016 02:23 PM
الأخ مصعب المشرف ،،، لك التحية والتقدير .
إباحة الكذب من صنعة الترابي وغرسه الذي زرعه في أتباعه وسقاه على مر السنين حتى صار هو الأصل عنده وجماعته ، وفقه الضرورة الذي هو استثناء في الشريعة الإسلامية نجد أن الترابي جعل منه الأصل وباقي الشريعة استثناء ، فاستباح كل شيء محظور تحت سقف الضرورات تبيح المحظورات ، ويظهر ذلك جلياً في سلوكيات نظام الإنقاذ الذي صنعه ويتحمل وذره .
لقد حاول الترابي من خلال شهادته أن يوهم الناس بأن انفجار ثورة أكتوبر بدأ بالندوة التي تحدث فيها عن مشكلة الجنوب ، علماً بأن ما قاله في تلك الندوة هو نقل عن ما جاء في كتيب أصدره السيد الصادق المهدي قبل فترة وجيزة من اشتعال الثورة ويحمل الكتاب عنوان مشكلة جنوب السودان ، وما قاله الترابي في تلك الندوة بقل بالمسطرة عن ذلك الكتاب ، ولم يتفضل بذكر مصدر معلوماته .
ذكر السيد الصادق المهدي في شهادته على العصر عن ثورة أكتوبر (إن الشعب السوداني كان رائدا في الانتفاضات والتخلص السلمي من الانقلاب العسكري) ، ولم ينسبها لنفسه بالرقم من الدور المؤثر الذي لعبه في تلك الأحداث ، فهو من كتب ميثاق الثورة بخط يده ، وهو من ترأس وفد الأحزاب الذي تفاوض مع عبود وحكومته حتى توصلوا إلى تسوية على ضوئها تم تنحي حكومة العسكر وتسليم السلطة لحكومة انتقالية ، فإذا كان هناك شخص واحد جديراً بأن يكون زعيماً لثورة أكتوبر فهو السيد الصادق المهدي ، وليس الترابي .

[بابكر ود الشيخ]

#1459103 [الشانق طاقيتو]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2016 12:36 PM
مقال رائع .. تسلم مصعب المشرّف.

[الشانق طاقيتو]

#1459017 [سوداني]
2.00/5 (1 صوت)

05-11-2016 10:26 AM
كفيت ووفيت أستاذ مصعب المشرف

[سوداني]

#1458957 [الحلومر/خريج الابتدائية]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2016 09:01 AM
المشرف الشريف مصعب بن المشرف
تحية حب ومودة وسلام
يتوه القلب شرقاًوغرباً شمالاً وجنوباً بين كتاب الراكوبة العظماء ولابد ان تجد لكل منهم متسع من المكان في قلبك وكلما ظنت ان الفلب قد ضاق بهم توسع القلب تلقائياً ليفسح لهم المكان والمجال وكلما ظهر قلم ذهبي ينطق بالحق ظهر قلم آخر من الأحجار الكريمة التي لا تقدر بثمن ليرتفع الحق بها الي عنان السماء حيث لا ترد دعوة مظلوم
طرقت الباب علي العم قوقل كي اعرف قيمة هذا الاقلام (قيمة اقلام كتاب الراكوبة العُظماء) مقرنة مع قيمة الأحجار الكريمة الموجودة علي الأرض فوجدت أن أقلام كُتَاب الراكوبة أعلي قيمة
واليكم انواع ألأحجار

اسماء الأحجار الكريمة بالوصف
اسماء الاحجار الكريمة

" قلم الياقوت"
ruby
الياقوت
الياقوت هو من الاحجار الكريمة النادرة والباهظة الثمن حيث يحتل المرتبة الاولى من حيث الأهمية ..
لونه أحمر ولامع وقاتم،
حيث تعريضه للحرارة العالية يخفف من لونه

"قلم الماس"
daimonds
الماس
يحتل الماس المرتبة الثانية بعد الياقوت من حيث الأهمية ..
وهو نقي أبيض أو أصفر..
وهو فحم يتشكل مع مرور الزمن والضغط الهائل الى شكله الحالي
يخضع لدرجات حرارة عالي لكي يصنع

" قلم الزمرد "
emerald
زمرد
وهو نوع من معدن البريل والمكون من سيليكات البريليوم والألومنيوم ،
يتم العثور عليه في مناجم بين الصخور الصلدة والرخام بخلاف معظم الأحجار الكريمة ،
لونه أخضر غامق عميق وشفاف،
ويحتل المرتبة الثالثة من حيث الأهمية

" قلم سفير "
Sapphire
سفير
هو نوع من معدن الكوروندوم أزرق اللون،
يتكون تحت الأرض بالحرارة والضغط الشديد
يعرف خطأ باسم الياقوت الأزرق وأيضاً باسم الزفير أو الصفير أو السافاير،
يكون بجميع الألوان عدا الأحمر ،
وأشهره وأقيمه الأزرق العميق الشفاف.‏
ويحتل المرتبة الرابعة من حيث الأهمية

" قلم السفير النجمي "
star sapphire
السفير النجمي
أحد أنواع السفير وقد يكون شفافاً أو نصف شفاف أو بـه خطوط بيضاء ..

" قلم العقيق "
Carnelian
العتيق
العقيق وهو معدن معتم وغير نقي وغير متبلور ولونه أحمر في العادة .
وأحيانـاً يكون باللون الأصفر أو الأخضر أو الأزرق أو الرمادي .‏
وهو نوع من الكوارتز المعروف باسم اليشب

" قلم الجزع ، العقيق اليماني "
onyx
الجزع العقيق اليماني
معدن شبه شفاف يتركب كيميائياً من سيلكا خفية التبلور تحوي شوائب من مركبات الحديد تركيب تلك الشوائب
يظهر العقيق بألوانه المختلفة حمراء، وصفراء ،و بنية ..
وأشهر انواع العقيق اليماني الأحمر وهو المعروف بالرماني والعقيق البني وهو المعروف بالكبدي

" قلم الجمشت "
Amethyst
الجمشت
يعرف شعبياً باسم ( الياقوت الجمري الشرقي ).‏
لونه دائماً بنفسجي فاتح أو قاتم أو أرجواني أو بينهما وهو معدن شفاف ،
يكتسب اللون البنفسجي لوجود آثار من المنجنيز في تركيبه .‏
منه نوعان والجمشت الأصلي نوع من الكوارتز يتركب من ثاني أكسيد السيليكون

" قلم الفيروز "
Turquoise
الفيروز
الفيروز معروف منذ القدم ،
لونه أزرق مخضر أو رمادي مخضر وأحيانا يتحول الى الأخضر الفاتح.
ومن النادر جدا وجوده في حالة متبلوره،
ويتركب من فوسفات الألمنيوم الذي يحتوي على ماء النحاس

" فلم توباز "
topaz
توباز
يعرف باسم الزفير الأصفر أو الياقوت الأصفـر ..‏
وهو معدن شفاف بلون أصفر ذهبي أساساً ولكـن هناك أنواعاً زرقاء أو بنية أو صفراء .
تكونت بلوراته داخل تجاويف أحجار الجرانـيت والشيست القاسية حيث يوجد دائماً

" قلم اللازورد "
lapis lazuli
اللازود
عُرف قديماً باسم ( العوهق )و هو حجر نصف كريم وغير شفاف .‏
لونه أزرق داكن عميق . يستخرج هذا الحجر من ايران. ‏
تركيبه الكيميائي مزدوج من سيليكات الألومنيوم والصوديوم المختلط مع الحديد والكبريت

" قلم اوبال "
opal
اوبال
حجر كريم نصف شفاف بألوان متعددة.
منه الأزرق والأبيض والأسـود النادر والأحمر البرتغالي والأخضـر والأصفر .
له لمعان متلألىء .
وهو نوع من السيليكا غير المتبلورة التي تحتوي على ماء في تركيبها

" قلم عين الهر "
cats_eye
عين الهر
يعرف الأوبال الأسود ( بعين الهـر) حيث يوجد به خط واحد أبيض

" قلم البريل "
Beryl
البريل
يعرف باسم الزمرد المصري حيث يستخرج من مناجمها القديمة .
منه أنواع وألوان مختلفة أهمها الأخضر المزرق الفاتح والأزرق ،
حجر شفاف وتركيبه مزدوج من‏ سيليكات البريليوم والألومنيوم وبلوراته سداسية

" قلم زبرجد"
aquamarine
زبرجد
حجر كريم يشبه الزمرد، وهو ذو ألوان كثيرة أشهرها الأخضر المصري،
والأصفر القبرصي. وهو ذو رونق وشعاع لا يشوبه سواد، ولا صفرة

قلم اليَشْبُ
jade
يشب
حجر قريب من الزبرجد، لكنه أكثر شفافية وصفاء منه، وأجود .

" قلم التورمالين "
Tourmaline
يتميز التورمالين بألوانه الفريدة ..
فهو يجمع كل ألوان قوس قزح ،
لذلك أطلق عليه اسم "حجر قوس قزح الكريم"..
سطره المصريون في قصصهم

" قلم التورمالين الياقوتي "
Rubellite Tourmaline

تورمالين ياقوتي
حجر كريم جميل بشكله الرائع من مجموعة التورمالين الملوّنة.
تتألّق ألوانه روعة و جمالا وتتدرج من الأحمرالى الوردي

" قلم التورمالين الأخضر "
Green Tourmaline
تورمالين اخضر
هناك مجموعة واسعة من التورمالين ..
البعض منه فاتح والآخر غامق..
حيث أن اللون الأخضر يشرق من بين الأحجار الأخرى في الظلام..
فمن ألوانه الأخضر المصفر والأخضر الزيتوني .والأخضر المزرق والأخضر الغامق..
ويعد من الأحجار النادرة جدا

" قلم التورمالين الأصفر"
Yellow Tourmaline
تورمالين اصفر
إختلاف هذه الأحجار عن باقي مجموعة التورمالين ملحوظ جدا ..
واصفراره سببه الإثار الرفيعة للمغنيسيوم..
ولكي يظهر لونه الأصفر الرائع يجب معالجته في درجة حرارة عالية جدا

" قلم التورمالين الأزرق "
Blue Tourmalin
تورمالين ازرق
يعتبر الترمالين الأزرق من كنوز الأحجار الكريمة والنادرة ..
ففي لونه الأزرق الصافي يجعل منه أسطورة ..
فهو كالزمرد والياقوت

" قلم التورمالين المزدوج .."
Multitourmalin
تورمالين مزدوج
إن الاختلاف في التركيب يؤدي الى تكون الترمالين بألوان مختلفة ..
فهذه الالوان في الحقيقة عبارة عن مجموعة معقدة من المعادن ..
مثل سيليكات وبلورات الألمنيوم المعقد

"قلم الحجر قوس قزح"
حجر قوس قزح

"قلم حجرالكونزيت "
Kunzite
حجر الكونزيت
يعد حجر الكونزيت أحد الأحجار الكريمة الصلبة ،
وهو سريع التأثر لذا وجب حمايته من الحرارة والتعرض المستمر إلى الضوء القوي لأنه يعمل على إزالة لونه الارجواني بشكل تدريجي

"قلم المورغنيت"
morganite
المورغنيت
المرغنيت هو أحد الأحجار المنتمي الى مجموعة بيرل المتعددة الألوان ويعد أفضلها
فمعظم نساء العالم يحببنه بسبب لونه الوردي الرفيع جدا والذي ينتج عنه السحر والجمال

" قلم حجر الدم "
bloodstone
حجر الدم
حجر الدم ، حجر ملون عديم الشفافية ،
يسمى بهذا الاسم للاعتقاد السائد بأنه يفيد لحبس الدم

" قلم المرو الوردي "
rose quartz
المرو الوردي
تعد بلورات المرو الوردي أكثر انتظاما و أكبر حجما من الكوارتز و يوجد منها نوعان: بوتاسي ( أبيض أو وردي) و كلسي (أبيض)

"قلم اللؤلؤ "
pearl

اللؤلؤ
جوهرة من اثمن الجواهر ويعد اللؤلؤ الكبير المتقن الشكل من اثمن الاحجار الكريمة من حيث القيمة ويختلف اللؤلؤ عن بقية الجواهر الاخرى تعد معظم الجواهر معادن تستخرج من المناجم تحت سطح الارض الا اللؤلؤ يتكون داخل اصداف المحارمن رمل تحجر داخل المحار وتكون الجواهر المعدنية صلبة وتعكس عادة الضوء بينما اللؤلؤ لين نوعا ويمتص بعض الضوء كما انه يعكسه ايضا

"قلم العقيق الأحمر "
العقيق الاحمر
نقل عن أرسطو أن أجود العقيق ما أشتدت حمرته وضعفت صفرته وأجمعت معظم المصادر العربية القديمة على تفضيله على الأنواع الأخرى ودأب الناس حتى يومنا هذا على تعريفه باليماني وإن كان منشأه غيرها وتطلق المصادر الحديثة على الأنواع الحمراء والبرتقالية اسم كارنيليان CARNELIAN أما الحمراء الذهبية والحمراء البنية فتدعى سارد SARD كان بعض العرب يجمعون سائر الدرجات اللونية الآنفة الذكر تحت اسم الينع ويعمدون بهدف التمييز بينها الى استعارة تشبيه مناسب للون كقولهم هذا رطبي وذلك مصفر أو كبدي أو وردي، ونقل البيروني عن نصر الجوهري أنه كان يسمى شديد الحمرة عقيقا أحمرا وللمشوب بصفره روميا وما مال منه إلى الذهبية مذهبا وقيل الأخير هو اليماني.ومن الجدير بالذكر أن الحمرة في العقيق تعزى الشوائب وأكسيد الحديد

" قلم العقيق الأصفر "
العقيق الاصفر
أصفر الفاتح والأصفر الخالص والأخير يسمونه شرف الشمس وينقشون عليه طلاسم يسمونها ( خاتم سليمان) يعثرون لها منافع عديدة

"قلم العقيق الأبيض"
العقيق الابيض
وهو العقيق اللبني اللون الذي تنسبه المصادر الحديثة لمجموعه الكالسيدوني وهي التسمية التي ورد بها ذكره في الإنجيل بنسخته السريانية. ويبدو أنه لم يحظى لدى العرب بمكانة شقيقه الأحمر فكان يذكر عادة آخر الأصناف وزعم بعضهم أنه أردأها

" قلم العقيق الأزرق "
العقيق الازرق
هو الصنف الذى يعرف بإسم الكالسيدوني الأزرق BLUE CALSIDONY وهو ذو زرقه باهته عادة

" قلم العقيق الأخضر"
العقيق الاخضر
أغفلت معظم المصادر القديمة ذكره ولعل ذلك يعود إلى ما عرف عن ندرته وتصنف الأنواع باهتة الخضرة في علم الأحجار الكريمة الحديثة من الكالسيدوني الأخضر أما الأصناف الخضراء التفاحية والخضراء المشرقة فتدعى كريسوبراس ويعزى اللون الأخضر الى آثار النيكل

"قلم العقيق اللالوني"

وهي الأصناف عديمة اللون من العقيق التي تشبه الى حد بعيد أحجار البلور CRISTAL ولعل ذلك كان سببا في أحجام العرب عن ذكرها بين أصنافه وإن كانت تصنف حديثا من الكالسدوني عديم اللون
واعلي الاقلام قيمة قلم الصحفي عثمان شبونة

[الحلومر/خريج الابتدائية]

#1458923 [ود يوسف]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2016 08:07 AM
لقد أوفيت ... والسؤال الذي تعضد إجابته ما ذهبت إليه هو : لماذا طلب الترابي نشر الحلقات بعد وفاته ؟؟؟
ما هي إلا نية التزوير والكذب ...
لقد كانت إجابات الشيخ الراحل مضطربة وملفقة ويتم تأليفها بعد السؤال مباشرة أي لا تستند على حقائق ، لذلك جاءت مليئة بالتناقضات والتزوير ..
ومقدم البرنامج أحمد منصور لم يكن ملماً بالموضوع جيداً وربما تغافل عن بعض الحقائق التي طمسها الشيخ الراحل حيث قال ما معناه أن الحزب الشيوعي انسدت أمامه الأبواب عندما تم حل الحزب وطرد نوابه من البرلمان لذلك لجأ لإنقلاب مايو ... لم يذكره مقدم البرنامج بأن الحزب الشيوعي لم تنسد أمامه الأبواب لأن المحكمة الدستورية ألغت قرار حل الحزب وطرد النواب . ثم عاد الشيخ ليقول أن نميري لم يكن شيوعياً وكان الشيوعيون في مجلس النميري أثنين أو ثلاثة !!!
كما قال في الحلقة الثانية أن ليست لديهم علاقة تنظيمية بالإخوان المسلمين ، ثم عاد في الحلقة الثالثة ليقول أنه تم انتخابه بعد ثورة أكتوبر رئيساً لجبهة الميثاق ومرشداً لتنظيم الإخوان المسلمين !!! ما هذا التناقض ؟؟؟

[ود يوسف]

#1458905 [رائد]
0.00/5 (0 صوت)

05-11-2016 07:29 AM
بعد تكتب زيل الغل والحسد والحقد الاسود الذي يملا قلبك ثم اكتب

[رائد]

#1458900 [عبدالله عبدالرحمن]
0.00/5 (0 صوت)

05-11-2016 07:18 AM
يا أخي ثورة اكتوبر كانت كارثة سوى قام بها الترابي او الصادق او الميرغني او عبدالخالق،،، هي آمال نرجسية لصفوة تلقت تعليما جيدا وجاءت بأفكار تكونت بها كيانات حزبية ضربت أغلبها الديمقراطية بعد اكتوبر في مقتل بسبب الصراع الحزبي لصالح الحزب لا لصالح الوطن،، الشاهد أن النخبة التي تلقت تعليما حديثا أسسه الانجليز لم تنزل الى الشعب وعاشت في صالوناتها المثاقافاتية تجتر فلسفات ورؤى انبهروا بها واصبحت صوالينهم واندتهم تابوهات على عموم الشعب ،، فاصبحت هنالك فجوة بين عامة الشعب والمثقف السياسي وربما الحزبين الوحيدين اللذين حاولا النزول الى الجماهير هما الحزب الشيوعي والاسلاميين ، أما الحزب الشيوعي فاستمر ردحا من الزمن في صفوية فلسفية وظن بامتلاك مطلق للفكر والثقافة وأما الاسلامويين فاستمروا ردحا من الزمن في صفوية احتكارية بانهم الافهم والاعرف في الدين وان غيرهم يجب ان يسمع وينفذ،، أما الحزبين الطائفيين فنعلم ماذا يعني لهما مفهوم الجماهير ،،،

[عبدالله عبدالرحمن]

مصعب المشرّف
مصعب المشرّف

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة