المقالات
السياسة
مشروع قانون للصحافة بنظرية السلطة
مشروع قانون للصحافة بنظرية السلطة
05-31-2016 06:36 PM


العلاقة بين الصحافة والسلطة أنجبت العديد من النظريات نظرية السلطة، نظرية الحرية، نظرية المسؤولية الاجتماعية،والنظرية الاشتراكية، وخرجت من رحم هذه العلاقة أيضاً نظريات جديدة وهي نظرية المسؤولية العالميّة والدوليّة للصحافة، النظريّة التنمويّة، نظرية المشاركة الديمقراطية، نحو نظرية الإسلام.
يبدو واضحاً أنّ أغلب أنظمة الحكم في العالم الثالث مازالت تعمل بنظرية السلطة في التعامل مع الصحافة بالرغم من مرور أكثر من أربعة قرون على النظرية التي تستند إلى فلسفة السلطة المطلقة للحاكم أو لحكومته أو لكلاهما معاً،وغرضها الرئيسي هو حماية وتوطيد سياسة الحكومة القابضة على زمام الحكم،ويعمل في الصحف، ويصدرها،من يستطيع الحصول على ترخيص من الحاكم، وتشرف الحكومة على الصحف وتفرض الرقابةعليها. ويحظر في إطار هذه النظرية، نقد الجهاز السياسي، والموظفين الرسميين،وملكية الصُّحف قد تكون خَاصّة أو عَامّة، وتكون أداة لترويج سياسات الحكومة ودعمها.
الشاهد أن الحكومات الوطنية العسكرية في السودان عملت بهذه النظرية في نظام نوفمبر ومايو، والإنقاذ التي تتجه لتقليص مساحة هامش الصحافة الذي كفله دستور 2005م وعليه لم تأخذني الدهشة من خبر منع البرلمان السودانيللصحفيين المعنيين بالشؤون البرلمانية أمس الأولمن تغطية ورشة خصصت لمناقشة مرسوم مؤقت لقانون التحكيم لسنة 2016م بالبرلمان، ويبدو واضحاً أن نظرية السلطة تمضي بقوة نحو تجريم الصحافة والإسترابة في دورها إلى درجة توجيه الاتهامات من بعض نواب البرلمان للصحفيين في وقت سابق بأنّهم (العدو الأول للدولة)، وإنهم قاموا بما عجزت عنه الحركات المسلحة في تشويه صورة النظام الحاكم.

التيار

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1118

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




فاطمة غزالي
فاطمة غزالي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة