المقالات
السياسة
ايلا بين النواب ..جرة وبحر
ايلا بين النواب ..جرة وبحر
06-29-2016 12:22 PM


احاط نواب ولاية الجزيرة بالبرلمان والي الجزيرة محمد طاهر ايلا بكم هائل من الاعباء والاثقال والمطلوبات العاجلة والآجلة التي تنتظرها قواعدهم الجماهيرية بارياف وحواضر الولاية وفرضوا عليه واقعا جديدا من المطالبة والاشواق والزموه بتوسيع مظلة خدماته ومشروعاته التنموية بعيدا من نطاق "المركزية" الضيقة" كما يعتقدها البعض , كل نواب ولاية الجزيرة بالبرلمان كانوا يتحلقون عشية امس الاول امام الوالي في مبادرة غير مسبوقة وينثرون عليه امالهم وطموحاتهم ورجاءاتهم في ان يبسط علي جماهير الولاية كل ما يعينهم في صحتهم وتعليمهم ومعائشهم وخدماتهم الاخري جاءوا الي دار النفط بعشم كبير يبحثون عن مشروع زراعي بات كالعقاب الهرم لا يقوي علي التحليق ولكنه ظل هكذا علي السفح مهيض الجناح مكسور الخاطرمع بغاث الطير تتناوشه المصائب والمحن ويبحثون كذلك عن ولاية ارهقتها الصراعات القديمة وافقرها ضنين "المركزية" .
كانت الفكرة هي ان يلتقي ايلا بهؤلاء النواب ليستمع اليهم حتي تكتمل عنده الرؤية الكلية لما يطلبه جمهور ولاية الجزيرة ولم يكن اللقاء تقليدية ولكنه كان بمثابة برلمان مصغر طرحت فيه كل التساؤلات الحائرة والمشكلات الازلية التي تعانيها الولاية عبر تجارب سابقة لم تجلب لانسان الولاية سوي المذيد من اوجاع السياسة واستمرار النزيف والهدر في الحق العام واستمعوا فيه كذلك الي مرافاعات ايلا ورؤاه وافكاره ومشروعاته التي هي بين يدي جهات التنفيذ او تلك التي في الخاطر .
فالجزيرة كما قال عنها العضو علي حسن عن دائرة 24 القرشي انها تاخرت كثيرا بلا منطق وبلا مبرر ولكنهم كنواب سيقولونها علي الملاء بكل جرءة حتي تاخذ الجزيرة مكانها الطبيعي والريادي وانه وكلما تاخرت الجزيرة تاخر السودان كثيرا وعجز في منافسة الاخرين خاصة في مجالات الثقافة والرياضة فيما طالب العضو مبارك عبد الله تمرة بسياسات واضحة ومرنة في شان مشروع الجزيرة وفي الثروة الحيوانية وتسال ..كيف يعقل ان تكون مدينة المناقل التي بها اكثر من 84 مصنع لم تستغل بشكل افضل بلا نشاط وبلا انتاج وكشف عن افتقار مناطق غرب الجزيرة وبالاخص منطقة الجاموسي الي المعلمين .
اما الاستاذ الشفيع التجاني عن "الاتحادي الاصل" عن دوائر الكاملين اعتبر ان الحديث عن مجانية العلاج بالجزيرة لا اساس له في الواقع وقال انهم في منطقة المسعودية يشترون عربات النفايات باموال ابنائهم المغتربين الا ان هذه العربات بلا عمالة بل ان كل ما هو موجود بالمسعودية من مدارس او مراكز صحية او اي خدمات عامة اخري هي بجهد شعبي خالص من المواطنين اما طريق السديرة فهو لازال في حيرته الاولي منذ عشرات السنين لا احد يحرك ساكنه .
وفي منطقة ام القري يتحدث المواطنين هناك عن حقيقة بالغة الخطورة اكثر من 200 الف فدان من الاراضي الزراعية يمتلكها ثلاثة اشخاص فقط واعتبرها نائب دائرة ام القري بان هذا الوضع اشبه بالنظام الاقطاعي في مصر وطالب حكومة الجزيرة بحسم قضية الحدود مع ولاية الخرطوم مشيرا الي ان حدود الجزيرة هي حتي منطقة بتري .
ومن اكثر المطالب التي وضعها النواب امام السيد ايلا كما قالت البرلمانية علوية عبد القادر بان علي الوالي ان يسرع من ايقاع التنمية والخدمات بالمحليات وعلي وزراء الحكومة ان يبادروا بالوقوف علي قضايا ومشكلات المحليات .
اما العضو البرلماني عدلان محمود اثار عدة قضايا ومطلوبات اكد انه يجب ان تتبناها حكومة الولاية ان كانت تبتغي الاصلاح الزراعي والصناعي وعليها كذلك ان تبحث عن منتجات زراعية حقيقية للصادروتشغيل مصنع كبرو المتوقف منذ عشرات السنين كما يجب التفكير بشكل جاد بانشاء مصانع تحويلة خاصة للبصل الذي وصل سعر الجوال منه بالجزيرة 50 جنيه ولكن عدلان تطرق بقوة الي ازمة المياه المتجذرة بمنطقة الكريمت العركيين وطالب الوالي بمعالجات جذرية لمشكلات المياه التي يعاني منها اكثر من 30 الف نسمة بالمنطقة وانه يجب تحريك ملف محطة مياه الكريمت التي صادقت عليها حكومة الولاية حتي تصبح واقعا حقيقيا ينهي معاناة المواطنين واضاف ان كان للحكومة تقدير ووفاء للحاج احمد محمد دفع الله البرلماني التاريخي بالمنطقة ان تنجز لاهل الكريمت هذه المحطة تكريما له خاصة انه من رجال الخير المشهود لهم بالعطاء فهذه المحطة تحتاج الي ارادة ودفعة قوية من السيد الوالي .
وذهبت الاستاذة اميرة الفاضل في اتجاه المحافظة علي التمازج القبلي والثقافي والاجتماعي بالجزيرة ووصفت قرار السيد رئيس الجمهورية بان يكون الوالي من خارج الولاية بالصائب ولكنها عابت علي حكومة الولاية قصورها او تراخيها في الاهتمام بالاعلام الايجابي غير انها بشرت مواطني الجزيرة بان الذي تم في بورتسودان سيتم برؤية واضحة في كل محليات الجزيرة ,فيما انتقد العضو البرلماني طارق الشيخ بشدة ما اسماه بفوضي الضرائب وقال انه لابد من ضبطها ولكنه اشاد بهذه المبادرة بالتفاكر مع السيد الوالي مشيرا الي انه لم يحدث ان التقي هؤلاء النواب مع اي وال للجزيرة .
وفي مرافعته امام النواب ابدي الدكتور محمد طاهر ايلا حرصا شديدا لاصلاح مشروع الجزيرة وفق رؤية واشتراطات ومعايير جديدة فيها كثير من الاعتراف والتقدير لولاية الجزيرة ولمشروعها باعتباره قاطرة التنمية ومبعث الخدمات والمخدم الاساسي لاهل الجزيرة وكشف ايلا عن التزامات واضحة من الحكومة المركزية ازاء انفاذ سياسات اصلاح مشروع الجزيرة كما نفي بشدة اعتقادات الاخرين الذي يرون في حكومته بانها تمارس تنمية غير متوزانة ولكنه وصفها بالمتوازنة والعادلة ووابلغ النواب ان حكومته ماضية باكثر قوة وارادة لقيادة الامل والتحدي واشراك كافة الطيف السياسي في مشروعات التنمية والخدمات دونما عزل لاحد واكد ان كل مقترحات وتساؤلات النواب هي محل احترام وتقدير واستجابة من قبل حكومته مبينا ان كل المحليات تشهد الان حركة تنموية وخدمية دوؤبة .

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2433

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1482409 [الطيب محمود]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2016 03:23 AM
تشكر يا استاذ هاشم على المقال وربنا يوفقك في حياتك

[الطيب محمود]

#1482210 [هشام احمد عبد الرحيم]
2.00/5 (1 صوت)

06-29-2016 04:45 PM
الزول دا....احسن من ابناء الولاية بخ

[هشام احمد عبد الرحيم]

ردود على هشام احمد عبد الرحيم
[الطيب محمود] 06-30-2016 03:24 AM
اكيد


هاشم عبد الفتاح
هاشم عبد الفتاح

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة