ظاهرة الطلاق في السودان 1
07-03-2016 10:41 PM

ظاهرة الطلاق والانتحار قديما كانت نادرة في السودان . السيدة .. .. كانت من احدي صديقات والدتي الكثيرات . ولكنها الوحيدة التي كانت والدتي تحتفظ بصورتها الفوتوغرافية، في زمن قل فيه ان تقف المرأة امام العدسات . كانت امرأة محترمة .
سمعت والدتي تقول لجارتنا التي ابدت المها لان السيدة قد تصرفت في فلوس الختة او الصندوق وكانت والدي ستستلم الختة الاخيرة. فقالت والدتي ان الامر لا يؤلمها ولكن ما يؤلمها هو طلاق اختها. وعرفت ان زوج الصديقة قد اضاع المال وفلوس الختة في القمار وطلق الزوجة . لصغر سني والم والدتي الكبير وحزنها جعل الموضوع يماثل الموت .
بعد سنين صارت الخاله تتردد علي منزلنا وكانت والدتي في منتهي السعادة . لقد فتح الله علي اختها بزوج نبيل احترمها وسدد ديونها التي ادخلها فيها زوجها السابق . واعاد لها البسمة . تلك كانت اول مرة نسمع فيها بطلاق . فالزواج كان في اغلب الاحيان يحدث بين الاقرباء والعشيرة . ويساعد الجميع في احتضان العلاقة ويمتصون الصدمات والمشاكل . ولم تكن الطلبات كبيرة وضغوط الحياة بسيطة او مقدور عليها . ويطبق المثل ... ادوهن وعينوا عليهن . الياس باشا امبرير اغني تاجر في كردفان واول من ناصر المهدي ، كان عندما تصل بناته لسن الزواج يختار لهن شابا يكون قد عجم عوده وعرف طباعة ويزوجة البنت بدون ان يكلفه بشئ. وكثير من رجال امدرمان المقتدرين عندما يتقدم شاب جيد يقولون له تعال بي جلابيتك . وفي الزمن العجيب كانت الامهات يقدمن الطلبات التي تكون تعجيزية. والغريبة ان الزوج لا يردعها . في الستينات اشتهرت احدي البنات في الخرطوم باسم ... بازوكا... فعندما تقدم لها شاب جيد سالته الام عن مرتبه . وعندما ذكر لها المرتب الذي كان محترما بمقائيس ذلك الزمان قالت الام بإستخفاف . مرتبك ده بتي بتاكلو بازوكا . والبازوكا كانت نوع من حلاوة لبان .
كثيرا ما كنت وانا صغير اسمع عن ذهاب النساء ,, للفرجة ,, علي شيلة بت فلانة . وفي احدي المرات اشاد النساء بشيلة ، وقلن انها شملت كل شئ حتى طرمبة الفليت . والفليت سائل يرش لقتل الذباب والناموس . وفي بعض الاحيان اسمع النساء يتحدثن عن العريس الذي احضر الشيلة بعربة وعندما زغردت النساء حلف ان لا ترجع العربة . هذه فرحة العرس . ولكن ماذا يحدث عند الخلاف والطلاق . سنسمع جبنا ليكم .. وانتو ما تستاهلوا وانتو ..... الخ المفروض ان العربية ترجع منذ البداية والمهر قليل او معقول . والعملية ما عملية شراء وبيع . العملية هي عملية انسانية واكتساب اهل .
خوفا من مشاكل البوبار كان لاهل توتي لجنة من الكبار لا تزيد مصاريف العرس عن 30 جنيه تسلم للجنة في بداية الستينات بغض النظر عن ثروة العريس واهله . ولمدة 6 اشهر لا يسمح للعريس باقامة اي حفل . ولا يسمح له باستضافة اكثر من 5 من اصدقاءه . وبعد انقضاء الفترة في امكانه ان يبلط البحر . ولم يكن يحدث بعد الستة اشهر اكثر من تبليط غرفة الزوجية . هذا عمل مجتمع متعافي ولكن اليوم يربط كوبري الخرطوم مع توتي واختلط الحابل بالنابل .

صديقي الامريكي هيرمان جونير والذي يحمل اسمه ابني درس القانون في جامعة بيركلي في كاليفورنيا الا انه من هيوستن تكساس . كان يقول ان والده هيرمان سينير المدرس ووالدته المدرسة درسا في نفس الكلية . وانفصلا بعد فترة . وكان وهو صغير يظن ان الرجال يتزوجون بالنساء في امريكا ويتركونهن بعد ولادة الابناء . لأن كل جيرانهم من الامريكان السود يعيشون منفصلين . ولكن عندما ذهب الي كاليفورنيا للجامعة اكتشف ان زملاءه البيض يعيشون مع والدين . والكاثوليك لا ينفصلون ابدا . فالدين لا يسمح بهذا .
وقد يكون السبب ان الرجال السود في عهد العبودية كانوا يقومون بإنتاج الاطفال بدون ان يطلب منهم الالتزام بالاهتمام بالاطفال .ومن المعهود ان النساء الجميلات من داهومي مثلا يزوجوهن الي رجال اقوياء من السنقال مثلا . البعد من زواج الاقارب واختلاط الاعراق ينتج اطفالا اكثر صحة والجسم السليم في العقل السليم. الكاتب اليكس هيلي عندما كتب كتابه المشهور الجذور الذي صار افلاما ومسلسلات ، اكتشف ان بعض مالكي العبيد كانت لهم دفاتر توثق التناسل بين خيولهم ونفس الشئ يحدث مع الرقيق . ويقول البعض ان تجار الرقيق كانوا يشتروت الاقوى من الافارقة . وكان خير الاقوياء يكمل الرحلة الشاقة محشورا في جوف السفينة. وصار السود في امريكا من اقوي المهاجرين وبرعوا في الرياضة وكل العاب القوى . ولا يزال مستوي الطلاق عالي وسط اهلنا السود في امريكا .
قرأت ان نسبة الطلاق والعنوسة عالية في الدول العربية . ودهشت عندما علمت ان السودان من الدول التي فاقت فيها نسبة الطلاق ال20 % . ودهشت . لانني كنت اسمع كلاما لايمكن لن يكون مطلقا ولكنه يردد ,, المصري اذأ دعاك الي منزله بدون سابق معرفة طويلة ، فهو يريدك لخدمة او عمل تجاري . والمغربي اذا دعاك الي منزله فانه يريد ان يزوجك بأخته ، ابنته او قريبته . لان في المغرب مستوي عالي من العنوسة بلغ 8 مليون من النساء. والمغاربة الرجال من اكثر المهاجرين في كل العالم . بعض الاخوة والابناء السودانييبن تزوج بمغربيات .وكما يقولون ... يبوسون ايدهم قلبة وعدلة وآخر انبساط . ولم يكلفهم الزواج الكثير ووجدوا الاحترام من اصهارهم .
قبل ايام كنت اتحدث مع مجموعة من الاصدقاء وتطرقوا لموضوع زواج السودانيين من السوريات . وقال احد الاطباء ان الزواج بالرغم من العنوسة صار مكلفا . ، وانه قد حضرزواجا في قاعات فاخرة لا يزيد الوقت فيه عن الساعتين ويكلف 50 مليون جنيها فقط للحفل. وكثير من الاسر تصر علي انها لن تزوج ابنتهم الا بتلك الطريقة . فلماذا لا يتزوج الناس من السوريات وغير السوريات؟
الطامة الكبرى ان اغلب السودانيين يحسب ان الجمال في اللون الابيض . والسوريات متوفرات اليوم. وتحدث الكثيرون عن السوريات ,, ناس تأبرني... ويا حبيبي . والرجل السوداني والمرأة السودانية لا يعطون الشريك الكلمات الحلوة والمجاملات اللطيفة او الرومانسية. وكثيرا ما تكون العلاقة الزوجية كلعبة تنس الطاولة . من يحصل علي اكثر اهداف . وهنالك مشجعين وناصحين ومدربين لكل لاعب من اهله واهلها . وكشف حساب وتقرير بتقدم الزوجو وانجازاتها
وانتصاراتها . حتي هنا في اوربا صار بعض العرب يبحث عن زوج لبناتهم ، وكانهم يسابقون الزمن . وكاد الانسان ان يتذكر عهد وأد البنات الجاهلي . والبعض يعتبر نفسه قد اضطر للتنازل بتزويج السودانيين وغير السودانيين.
الشلك معروفين بطعامهم الجيد ونظافتهم التي عرفها الجميع . وتعرف الفتاة الشلكاوية كيف تتزين وتزين منزلها وتحترم زوجها . وصار الدينكا والنويرمنذ الخمسينات يتزوجون الشلكاويات . والشلك لا يتقيدون بالعدد الضخم من الابقار مثل الدينكا والنوير . واللغة متشابهة وان كانت لغة النوير والدينكا تكاد ان تكون واحدة .
سألت الابن حسن او فقوق يوسف نقور جوك ابن اخي السلطان يوسف نقور طيب الله ثراه عن زواجه . وفقوق سفير ترقي في السلك الدبلوماسي.وكان سفيرا في بون قبل سنوات . ولقد قال عنه السفير بهاء الدين حنفي انه لم يعرف شابا مثله في الكفاءة والادب والاخلاق والتدين. وكنت اقول لبهاء انه من اعظم الاسر. كان عمة فقوق نقور او مصطفي رحمة الله عليه الامام والمؤذن في مدرسة ملكال وكان رئيس الداخلية والمنزل الرياضي والفة الفصل . وكان مثالا للأخلاق في مدرسة الاحفاد وفي العباسية ، ويحمل اسمه ابني فقوق نقور . السفير كان يقول لي في برلين ان مشكلة الزواج وسط الدينكا اليوم صار مكلفة جدا لانهم يصرون علي البقر والشيلة وكل المصائب التي اتت من الشمال . شقيقه عمر تزوج ابنة الرجل الرائع وتاج رأسنا جميعا اجوت الونج اكول ونعم بأحسن صهر . قديما يأخذ الشاب بعض الابقار من خيلانه ووالده ويقدمها لاهل العروس ويأخذ الخال اولا وما يبقي يأخذه الشقيق ليتزوج به . ولا تدفع كل الابقار مرة واحدة ولكن يكمل العد في سنين قد تمتد الي زواج الابنة. وهذا يسهل الزواج ويقلل فرصة الطلاق التي لم تكن معهودة قديما .
قبل خمسة سنوات ظهر الابن رافائيل في فصل ابني الاصغر برونو . ومن العادة ان يجد الطالب الجديد بعض البرود او التجاهل والمضايقة ، في كل مدارس العالم.لأن الآخرين قد تعرفوا ببعضهم منذ الحضانة . والاطفال قد يكونون قاسين في بعض الاحيان. ولان رافائيل من اب اريتري فلقد ارتبط ببرونو وبين الاثنين شبه وقد يعتبرهم البعض اخوة . كان لبرونو وقتها ثلاثة من الاشقاء في نفس المدرسة . وهذا شئ لم يحدث في المدرسة السويدية من قبل. فمن العادة ان يكون للسويديين طفل واحد او اثنين في اغلب الاحيان . فبرونو يحس بأن وضعه مميزوهو جيد في دروسه ومن ابطال كرة القدم ويخطب الجميع وده .والتصاقة بالطالب الجديد اعطي وضعا مميز لرافائيل .ورافائيل مرح ويحب الضحك ولا تنقصه الثقة بالنفس . وهو لاعب كرة جيد من النوع الذي يجيد المراوغة ويبعد عن الخشونة والاحتكاك الجسدي .
لاحظت انه عندما نقدم الزغني او اكلنا السوداني يبدو الامر غير معروف لديه . ولا يعرف اي شئ من الثقافة الاريترية . ولا يتحدث عن والده ولا يعرف حتي بضع كلمات اريترية . وكان جيدا في اللغة الانجليزية وعرفت ان والدته بريطانية وقد انفصلت عن والده . وان والده متزوج من سيدة اريترية وله منها ثلاثة اطفال . وبعد فترة انتقل رافائيل الي شقة اخرى تفصلنا منها منطقة صناعية . وكان برونو يصحبه وكل علي دراجة ويعود لوحدة كما يعمل مع الكثير من اصدقاءه في المساء. وهذه بعض الافكار السودانية التي نربي عليها اطفالنا ، مثل الاقدام والاهتمام بالآخرين والبيت المفتوح وقد تؤدي هذا في الغربة للطلاق . والغريب ان الاوربيات يرحبون بهذا اكثر من السودانيات ، كنوع من تقبل من اختاره قلبهن. والاوربية تتزوج فقط عن حب صادق للرجل . وعندما تشتكي السودانية ان المشكلة في ان الراجل لم ,, يستتها ,, ويريحها ويعيشها في نعيم يكون هاجس الاوربية الاول ان يكون الزوج راضيا وحبه لها متواصلا . وقد تضحي بالجانب المادي بسهولة طالما زوجها بجانبها .
من الاشياء التي يمارسها الكثير من نساء السودان هي النقة والدعاء علي الاولاد ربنا يكتلك ويريحني ...ربنا يرميك تحت قطر يهرسك . الله يحرق دمك ذي ماحرقت دمي . اي نوع من التربية هذا ؟ هذه العادة لم اشاهدها عند نساء العالم الآخر . من المؤكد ان الاصوات قد تعلوا في بعض الاحيان . وهذا ما يقال عليه ...تنقية الهواء . وبعد الاعتذار والقبلات وربما الجنس ، والجنس هو العامل الاقوي في دعم العلاقة الزوجية وتعود الحالة الي صفاء وسعادة . استمتاع المرأة بالجنس يفوق استمتاع الرجل ولكن في حالة ختان المرأة الذي تعاني منه اكثر من ثمانين في المئة من السودانيات يضعف تأثير هذا السحر او ينعدم.. وبداية الحرب بين المرأة والرجل بدأت عندما امسك بها قريباتها واحب الناس اليها وروعوها وقاموا بتشويهها وحرموها من رمز انوثتها . تخيلوا اذا كان الصبيان يقبض عليهم ويمارس عليهح ختان الاناث .
النقة تفتتت الرباط الزوجي . والاعتذار والاعتراف بالخطأ ليس في شرعنا لانه يعني الهزيمة. انها قوة الرأس من الطرفين . قديما في السودان وفي بيوت الجالوص يقولون ان المطر المنهمر لا يؤثر علي البيت ولكن الشكشاكة المتواصلة تموص البيت ويسقط البيت . وهذا ما تقوم به النقة .
قمت بسؤال ابني برونو اذا كانت علاقة صديقه رافائيل مقطوعة بوالده . وقال انه يتصل بوالده في بعض الاحيان ولكن زوجة والده لا ترحب به . وان والدة صديقه قد توفيت قبل مدة قصيرة وواصل العيش مع زوج والدته المتوفية . وبعد فترة تزوج والد زوجته بزوجة سويدية. وصارت ترعاه وتهتم به كثيرا . وكنت الاحظ ان دراجته جميلة وملا بسه متناسقة . واعرف ان كثير من الاجانب لا يريدون ان يلتحق اطفالهم بالمناشط لان حذاء الكرة الجيد قد يصل سعره لمئتين من الدولارات ناهيك عن الاشياء الاخري. في الدورات المدرسية التي تستمر طيلة اليوم ولايام لاحظت ان بعض الآباء يحضرون عدة احذيه من النوع الغالي لاطفالهم وجوارب فاخرة . ويغيرون الحذاء بعد كل فترة . ورافائيل لم يكن ينقصه اي شئ وهو يعيش مع رجل وامرأة لا تربطهم به اي رابطة دم . اين هو الرجل السوداني الذي كان سيقبل بهذا ؟ هل سأقبل انا ؟؟ انني اشك . اين السودانية التي ستتزوج رجلا له ابن من زوجته المتوفاة ولا تربطه به رابطة دم . وهل اذا قبلت ماذا سيقول اهلها وصديقاتها وجاراتها ومن قابلوها لاول مرة في حياتهن .؟؟ هذا التدخل في شؤون الآخرين واسداء النصح والتحشر هو ما يسبب الطلاق في السودان . والناس يقولوا شنوا ؟ ! وحب المظاهر والفشخرة وكل الكلام الفارغ .
زوجة والد رافائيل قد اصطادت مغتربا يعيش في اوربا حسب فهم اهلها. وفي بلادنا يعامل العريس كسمكة يحلم بها الصياد ويتمناها . وعندما تقع السمكة في الشباك تفقد قيمتها والحق للصياد في طبخها تحميرها تقطيعها بيعها او عمل ما يريده بها . انها صيده ، وليس للسمكة حقوق بعد ان وقعت في الشباك. ومن المؤكد انهم قد شحنوا رأسها بكل النصائح والتوجيهات . فهي الآن امل الاسرة في حياة مادية احسن . ومن المفروض كزوجات المغتربين ان تسيطر علي الرجل وتضع السرج وترسل المال لمساعدة اسرتها واحضار اشقاءها او شقيقاتها . وهذا يحدث للسودانيات كذلك ولقد عشته وشاهدته في كل بلاد العالم خاصة الخليج . انها علاقة غير سوية . من المفروض ان يكون الامر شراكة متكاملة لا يتدخل فيها الآخرون الا لاصلاح ذات البين والمساعدة واسداء النصح الايجابي .
صديقي تكلا الارتري عمل كمساعد قبطان في العبارة بين السويد والدنمارك قبل بناء الجسر. وعمل من قبل في عابرات البحار . وهو رجل انيق طويل القامة يحب النظافة في منزله بشكل مبالغ فيه . كان مرتبطا بسويدية تقدسه . رجع الي اريتريا وتزوج باريترية . لانه من النوع القوي من الرجال لم يكن يلبي كل طلباتها في ارسال الفلوس لاهلها . ورزق منها ببنت . كان يقول لي انه كان يعمل لساعات طويلة في رحلاته . وكان يكسب في بعض التجارة . ويعود وفي جيبه الكثير من النقود وبعدة عملات . ولاحظ ان بعض المال يختفي من جيوبه وهو يترك مبلغا كبيرا قبل سفره. وعندما واجه زوجته . استمعت زوجته لمجموعة من الاريتريات الذين نصحوها بأن تدعي انه قد ضربها واغتصبها . وسيعطونها الشقة وسيجبرونه علي دفع نفقة للطفلة . وسيشملها الضمان الاجتماعي وستتمكن من ارسال المال لاهلها مثل الكثيرات . والطلاق امنية الكثيرات .
اعتقل تكلا ، ولكن اطلق سراحه بسرعة لان البوليس احس بأن البلاغ كيدي . والي الآن يحكي تكلا نادما علي السويدية التي كانت تحبه وساعدته كثيرا في بداية حياته . كثير من الاسر السودانية قد تفككت في امريكا واوربا، لان وضع المطلقة قد يكون احسن من المتزوجة . وتتكفل بعض الناشطات بملئ رؤوس المستجدات بحقوقهن . وهذا عمل جيد ولكن البعض بشطحن .
سيدة محجبة ولها زوج رائع واطفال ارادت احدي الشيوعيات اشراكهن في برامجها النسوية. فوافقت السيدة وقالت انها ستستشيرزوجها . وغضبت المناضلة وطلبت منهن ان يتوقفن من سماع كلام الرجال وان يعلمن صغيراتهن ان لا يستمعن لسيطرة اشقاءهن وبقية الرجال . الرجل الذي لا يشاور زوجته انسان غير سوي. والزوجة التي لا تشاور زوجها امرأة تبحث عن خراب بيتها . اذكر ان صديقي وهو لاعب كرة مشهورقد لام صديقا آخر هو لاعب كرة سابق ورجل اعمال لانه ,, بيشاور مرتو,, واعجبني رد الرجل الذي لم يتوقعة الآخرون ,, آآآي بشاور مرتي ليه ما اشاور مرتي مش ام اولادي ولو حصلت لي حاجة حتكون مسؤولة من اولادي ؟
لي قريب لم اكن له ابدا اي نوع من الاحترام تبعني الي السويد وتغير اسلوبه قليلا . كان يقول لي ... اعرف انك لم تحبني ولم تحترمني .. ولكن الم اتحسن بعد حضوري الي السويد ؟ وكنت اقول له ليس بما يكفي . وكنت لا اضع قدمي في منزله ابدا . وعندما اضطررت لان اذهب اليه لان تلفونه مشغول واتي من يبحث عنه . عبرت القنال الذي يفصل مكتبي من مسكنه . وعندما فتح الباب دعاني للدخول . فابلغته الرسالة وقلت له انت تعرف انني لا اضع قدمي في مسكنك . كان من النوع البخيل الذي يتصف بالانانية الشديدة .
عمل قريبي في شركة كبيرة وساعدته شهادة الدكتوراة. ولم اكن التقيه . علمت انه تزوج احدي قريباتنا .ورجع الي السويد . وبعد فترة اتتني تلفونات لأ ن الزوجة قد عادت الي السودان ويريدون شهادة الطلاق . فذهبت اليه متنمرا . وشاهدت شقة جميلة باثاث يديررأس الانسان .كانت معي سويدي وهي فوتو موديل شاهدت العالم قالت عن الشقة انها اجمل ما رأت . كان كل شئ بلون الفستق الارائك والستائر والبساط والمناشف .
من قام بتجهيز الشقة هي الزوجة السويدية السابقة التي شاركته الحياه عندما كان يعمل كعامل في مصنع اطارات. وبسبب درايتها بادارة الاعمال وعلاقات اسرتها تحصل على وظيفته فتحت له الابواب . كعادة السودانيين نريد العودة الي الجذور ونحلم بابناء نعلمهم شعر الحاردلو وقصص التراث وود الشلهمة و قصص طه وريا بت ابكبس . والسويدية واهلها تقبلوا رغبته . وقامت السويدية ببناء عش الزوجية الجديد .
اتت القريبة ومنذ اليوم الاول بدأت التلفونات اليومية لوالدتها . وقتها كانت الدقيقة الي السودان تساوي 4الب 5 دولارات . وبدا السؤال متي ستحضر امي ؟ اين حسابي في البنك ؟ عندما شاهدت فواتير التلفون ، تغيرت نظرتي . وجلست لاول مرة في المنزل. وكان معنا قريبا آخر اتي للزيارة ومعه زوجته السودانية وبحمل درجة دكتوراة كذلك .
قريبي كان يقول لي .. انت تعرف انني احب الدنيا جدا وانني ,, خواف ,, لكن انا وصلت لدرجة انني فكرت في الانتحار . كيف تبني علاقة زوجية علي هذه الاسس ؟ في بلادنا لا تتزوج ابنة الغني من الفقير. واذا قبلت لن يقبل ،اهلها ويفضلون من هم اغنى منهم ولا غضاضة في هذا. انها سياسة الطلوع الي اعلي فقط . والكثير يبنى علي المادة اليوم . قريبي رجع للسويدية وصار يعاملها برقة شديدة . عالم ماتجي الا بالضرب .
لا استطيع ابدا ان افهم كيف تكون اهم واشرف علاقة مبنية على المال والمال . انها صفقة تجارية . ولماذا يدفع طرف واحد . ربطت ابراهيم مجدوب مالك صداقة متينة بصديقه الارمني السوداني ليو . وكان عندهم صديق ارمني آخر . وتقرر ان يتزوج ليو شقيقة صديقه . ولكن اسرة اخري قدمت له عرضا اكبر . فغير رايه . وكان ابراهيم مجدوب في الخمسينات يشتم ليو ويصفه بكل ما هو قبيح . والصديق الثالت يدافع عن ليو لانه اذا وجد ذلك العرض فسيغير رأيه لانها عادات الارمن . اليونانيون والهنود وكثير من الجنسيات يدفع اهل العروس للعريس . تعرف بدوطة . وقديما كانت هذه عادة اوربية تعرف في الانجليزية ب ,, دووري ,, شاب يوناني وسيم تعرف بفتاة سويدية في جامعة لند ودفعته لطلب الزواج منها لانها كانت تحبه لدرحة الجنون . ذهب لوالد البنت وطلب عربة فولفو وشقة مفروشة . وعندما سأل الاب لماذا عليه ان يدفع قال اليوناني بثقة لانني سأتزوج بنتك . فقال الاب .. نعم ستتزوج ابنني ولكنك لن تتزوجني انا . اذا اردت فولفو او شقة عليك بالعمل مثلي ومثل الجميع ... الا تستحي ؟ وعندما كانت البنت تبكي وتقول لليوناني انه لا يحبها ولا يريد الزواج منها كان اليوناني يقول.. ان والدها هو من يقف في طريق سعادتها وتركها ورجع الي اليونان .
هنالك ملحمة يجب ان تسير بسيرتها الركبان . انها زواج الرائعين وخير من انتج السودان الاخت الاميرة / اميرة الجزولي ومحجوب شريف طيب الله ثراه . لم اشاهد زوجين في روعتهما وحبهما لبعضهم البعض. وخلفا انسانتين رائعتين . لقد كان مهر اميرة شنطة من الكتب لان الرائع محجوب طيب الله ثراه وقتها لم يمتلك شروى نقير . وقال العم عوض الجزولي لمحجوب .. ان شاء الله يكون فيها الصبيان .. كان يحب تلك المجلة . المال والبهرجة والمظاهر والبوبار قد تكون سببا في الشقاء والعكننة . وما بني علي باطل فهو باطل . رحم الله العم عوض الجزولي لان ما قام به لم يقم به رجل آخر .
منذ صغري كنت علي اقتناع بأننى لن اتزوج امرأة ادفع عليها قرشا واحدا . ولم يحدث ان دفعت مليما واحدا في زواج . ولكني قد اشتريت شققا او منزلا بعد طلاق . واغلب النساء الائي ارتبطت بهن كن رائعات وخير مني كبشر ولم اكن استحقهم . ولكني مدفوع بالتربية الذكورية السودانية والعناد كنت اترك المنزل لاسباب بسيطة وفي لحظة غضب . وفي بعض الاحيان لا ارجع لاخذ ملابسي . ولقد اشتريت من معرض سيارات ثلاثة سيارات في نفس اللحظة لثلاثة نساء انفصلت عنهن وتربطتني بهن صداقة واطفال . اذكر ان البائع كان مندهشا . كان يدفعني الشعور بالخطأ في حقهن . والسبب تربة الرجل السوداني الذكورية .
البارحة اتت لزيارة ام اولادي السودانية السيدة أنا بدري وقضينا وقتا لطيفا وتجمعها مع ام الاولاد صداقة قوية . وربطني حب مع والدها ووالدتها بالرغم من انفصالنا قبل سنين عديدة . كنت وقتها حمالا في الميناء ووالدها مهندس سفن ويسكنون في شقة كبيرة رائعة . لم يتدخلوا ابدا في مشاكلنا. وفي كثير من الاحيان يقولون لها ربما انت السبب فانت عنيدة الخ . ولم تتغير علاقتهم بي او بأهلي بسبب انفصالنا .
قلت لقريبي ... انت لم تكن مستعدا للزواج من سودانية . وانت قد درست الجامعة في اوربا ولم تعش في السودان كشخص ناضج. فاشار الي المنزل وما صرفه علي الرياش . وانه صرف 25 الف دولار علي عرسه . منهاخمسة الف دولار علي الذهب وانا ادرى الناس بموضوع الذهب لان التلكس الذي اتي من قريبي وقريبه طالبا ارسال الفلوس كان يقول ارسل خمسة الف دولار وليس خمسمئة دولار . ولقد سألت الراسل بعدها لماذا كتب التلكس بتلك الطريقة كان رده لانه يعرف انه بخيل . وقد يرسل 500 دولار فقط ويتحجج بإختفاء صفر .
قلت لقريبي ان مشكلته هي انه لايعرف معني الزواج بسودانية . هل تستطيع ان تقبل بأن تأخذ زوجتك كل ما عندك من المال وتجبرك علي الاستادانة وتتبعها الي المطار وتدفع مالا كثيرا للوزن الزائد لاشياء يمكن شراءها في السودان بسعر ارخص، وتعود زوجتك لكي تأخذك لشراء ملابس جديدة لانها اضطرت لترك ملابسها واحذيتها وكل اغراضها لصديقتاتها واهلها ؟ كان الرد لماذا ارضي بهذا الكلام ؟ فقلت له ... ها انت تثبت انك لست بمستعد للزواج من سودانية . فالسودانية والسوداني يتزوج من المرأة التي اسمعوها انها اميرة وانها ستأتي بالملك الذي سيطرح حياته تحت قدميها . ويتزوج الانسان الشقيقات وبنات الخال والخالة والعم وزوجاتهم وازواجهن واصهارهن وبنات الجيران وازواجهن . واذا كان عندهم عواسة ستتدخل في حياتك . وليس كل تدخل بسئ وقد يكون للمساعدة وقد يقفون معك ويسندوك عند الحاجة .ولكن يبقي خط القاع الذي هو انت جزء من المنظومة رضيت ام ابيت . اذا لم تكن مقتنعا بهذا فلا تتزوج في السودان . وهذا يشمل المرأة والرجل . ولكن لسوء الحظ م ان الرجل السوداني هو من يركبه الشيطان ويقع الطلاق لانه بيده . ولا ادري لماذا لا تطالب كل عروس بأن تكون العصمة بيدها والدين يسمح بهذا .
الخوف من الطلاق او احضار الضرة هو ما يخيف المرأة واهلها . والترياق قد يكون ... اصبري ليه لحد ما تعصبي وتعني انجاب ولي العرش . وبعد الاولاد ختي السرج شوية شوية لمن تركبيه . احدي السيدات المغتربات وهي اكاديمية وتعمل في التدريس في الخليج ومتزوجة من اقرب اقرباءها وتربطهم علاقة جميلة وحضارية . والاثنان بمثابة الابناء بالنسبة لي . هذه السيدة لم اشاهد عليها اي نوع من الذهب . والنساء يستغربن لان لزوجها مرتب كبير وهي تعمل . ويقلن لها ... وين دهبك في مرة ماعندها دهب ؟ وفي راجل بيعرف يمسك الفلوس .. الفلوس تمسكيها انتي دي ... في راجل بينضمن . ماشفتي فلانة حصل ليها شنوا ؟ اوعك تخلي امه تتدخل . وهي تقول لهن . ده راجلي اخوي وحبيبي امو امي الربتني . انا ما محتاجة لي دهب .
غلطة الرجل السوداني الكبرى هي ما يعرف بطيارة العين هذا يشمل الجميع الا من رحم ربي. وفي احسن الاحوال يتمني تعدد الزوجات . ما ان يصيب بعض المال ينسى المسكينة التي شقيت وتعبت وضحت معه في البداية . ويدفعه اهله واصدقاءه الي الزواج مره اخرى . وتصرف الزوجة السودانية واهلها الغير عقلاني ناتج من الخوف الطلاق او تعدد الزوجات .
المعلم في مدرسة القيادة السويدية قال لنا في بداية المحاضرات ان اخطر سائق في الطريق هو السائق الذي يخاف كثيرا ويتردد وليس له ثقة بنفسه. انه يسبب اسوأ انواع الحوادث وقد يكون اسوأ من السائق المتهور . والمرأة التي تخشي من الطلاق تجعل حياتها وحياة زوجها بائسة . النوير يقولون ان حمار الوادي من الخوف يركض نحو الاسد .
اهل السودان يظنون ان المرأة الاوربية قاسية ومتغطرسة وصاحبة شخصية استقلالية . ولكن العكس هو الصحيح . المرأة الاوربية عندما تحب الرجل تعطيه كل شئ وقد تتنازل عن كرامتها وشخصيتها للإحتفاظ بزوجها . وقد يصل الامر الي درجة الخنوع . وما آخذه علي المرأة في اوربا هو انها في كثير من الاحيان تصرح لزوحها بالحب في كل لحظة وتقطع او تقلل اتصالها بصديقاتها واهلها ويصير الرجل هو محور حياتها . وتتبع زوجها لمدينة اخري وتترك عملها المريح وتقبل بعمل ومرتب اقل لارضاء زوجها وحبيبها وتكرس كل حياتها لكسب رضاه . ومن تزوج باوربية يجد صعوبة في التعامل مع السودانية. ليس لان السودانية سيئة ، ولكن قيود الزواج معروفة ومحصورة في اوربا. والزوجة لن تترك فرصةلاهلها للتدخل او انتقاد زوجها فلقد اختارته بمحض رضاها وقناعتها بدون اي ضغوط خارجية . وعندما يحدث الانفصال يحدث بطريقة معقولة وبدون عدائيات واعلان حرب من جانب الاقارب والاصدقاء .
في نهاية السبعينات قابلت احد السودانين في الامارات . كان كريما ومنفتحا علي الجميع ، ويعمل في احد البنوك . اخذ اصدقاءه للغداء في المنزل . واكتشف ان ما عرف ب,, حاجات السفرة ,, من اطباق وشوك وسكاكين وطاقم الشاي ومفارش قد وجد طريقه الي السودان لوالدة الزوجة . لان بعض الرجال من عائلتها قد كانوا في طريقهم الي السودان وعندهم فائض في الوزن. ولم يتسع الامر والزوج في العمل . فقامت بتستيف اغراض المنزل الجديدة . وارسلتها الي السودان .
عندما استلم غندور وزارة الخارجية كتبت موضوع .
غندور المسكين ذي عروس المغترب موصية ومحرشة .
اقتباس
عروس المغترب بيملوا راسها بي اوعك وحزارك ثم حزارك ، تقعدي تضحكي للراجل وتوافقيه في كلامه . وكان زعل ما ترضيه . هو البحنسك وهو البرضيك . وانت ابدا يا ست ابوك ما غلطانة . والراجل ده ما جابك من الشارع . وبيت ابوك فاتح خيلانك بيسدوا عين الشمس . واعمامك فرسان . وتحمدي الله من صغيرة الناس بيخطبوا فيك , وشنو الناقص في بيت ابوك ؟ . وما تخليه يسمع كلام امو . واوعي تخلي امو تجيكم . ما عندها بناتا ما تمشي ليهن ، تجيك انتي هاملة . القروش تمسكيها انتي دي . في راجل بيخلوا ليه الفلوس ؟ شن عرف الرجال بي مسك الفلوس ؟. واخوك تعملي ليه اذن عمل يجي يشتغل معاكم عشان نصلح البيت . وبت خالتك شوفي ليها عريس يكون غنيان , ياريت تكون امو ميته وزول الله . دي وصايا الانقاذ لي غندور . لكن يا غندور ما كل الطير بيتأكل لحموا . في مغترب بيرجع البت لي بيت ابوها .
نهاية اقتباس
رئيس تحرير يتسم بالمعقولية ومعرفة الدنيا ، ذكر لي ان سيدة مسيطرة تسير اسرتها الممتدة قالت لعريس ابنتهم امام الجميع... انحنا الراجل بنلبسوا خاتم .... فقال لها الشاب .. انا الصباع الدايرين يلبسوني فيه بقطعوا . وكان زواجه ناجحا لان الحماة بنت علاقتها معه علي الاحترام المتبادل .وهذا هو المطلوب . .

image

برونو بدري في الوسط وعلي يسارة صديقة رافائيل وصديق آخر بعد فوزهم في مباراة كرة قدم وهم في الثالثة عشر .

[email protected]


تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 8717

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1484690 [سودانية]
5.00/5 (1 صوت)

07-06-2016 10:06 AM
فى الخليج الازواج مساكين ضحايا لزوجاتهم
اريتها الحكاية لو بتقيف على جيب الاشقاء والشقيقات الواحدة عايزة تجيب قبيلتها كلها ...
ده غير الفشخرة والبوبار من الطرفين الزوج والزوجة ...فشخرة اكتر من الخليجين ذاتهم اهل البلد
...والواحد تلقا لايملك متر مربع واحد فى السودان حتى لو كان راتبو جيد
وعندما يتقدم العمر بالزوجين تروح السكرة وتجى الفكرة ويبقو فى الندامة

[سودانية]

#1484601 [ابوناجي]
0.00/5 (0 صوت)

07-06-2016 01:25 AM
كل عام وانت بخير وسلام الحبيب شوقي وانت تتطرق لمشاكل حساسة وتحتاج ورش وندوات لتحليل وتنقيب كل تلك الأمور التي أدت لهذه الكوارث المجتمعية.. وتضاءلت معها اسمى قيمنا الجميلة..
تحياتي وكتير السلام.

[ابوناجي]

#1484590 [نفيسة كبريت]
0.00/5 (0 صوت)

07-06-2016 01:01 AM
ما تخفف المصيبة ساكت دى ما اسمها (قوة راس)... دى مصيبه اسمها حكمة و رزانة العقل مافى ..... ما عندك مودة دى مشكلتك >>> لكن الرحمه المنحها لك رب العباد لفظتها و تماديت فى نكرانها الى حد التبجح ,,, تجى تقول لينا (قوة راس) عامل راسك ذى المكوه...

[نفيسة كبريت]

ردود على نفيسة كبريت
[الهدندوي] 07-07-2016 01:20 AM
الزول دا جيهك تب يا نفيسه كبريت خلاكي تهضربي متل السكرانه الله ينعلك ويعلن خاش خاشك يا كوزه. ...

[وليد دارفور] 07-07-2016 12:12 AM
والله يا نفسيه كبريت غزال البر دا هاراكي هري الله يخليه ويلعنك يا نفسيه كبريت الف لعنه يا كوزه يا ممسوخه يا ملعونه ...

[نفيسة كبريت] 07-06-2016 09:08 PM
هاهاهاهاها وجعتك شدييييييييد ههههههه

[غزال البر] 07-06-2016 10:37 AM
نفسه كبريت عشاكي وليدك مصرانك قيدك . تشيتك بي جمره في قنيطك الحمرا .


#1484202 [ود ابوراس]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 10:11 PM
عمى شوقى الظاهر عليك ازوجته كتير ٠الخبرة ظاهره ٠عيد مبارك

[ود ابوراس]

ردود على ود ابوراس
[نفيسة كبريت] 07-06-2016 12:49 AM
ما تخفف المصيبة ساكت دى ما اسمها (قوة راس)... دى مصيبه اسمها حكمة و رزانة العقل مافى ..... ما عندك مودة دى مشكلتك >>> لكن الرحمه المنحها لك رب العباد لفظتها و تماديت فى نكرانها الى حد التبجح ,,, تجى تقول لينا (قوة راس) عامل راسك ذى المكوه...

[shawgi badri] 07-05-2016 11:35 AM
العزيز ود ابوراس مشكلتنا قوة الراس ، والتربية السودانية . عندما اعود بالذاكرة اكتشف ان اسباب الانفصال كانت ركوب الراس السوداني . وعدم استطاعة التراجع . قالت لي ام ثلاثة من اطفالي ان زوجة شقيقي وهي سويدية كذلك قد نصحتها . وتكرر الامر . قلت لها اذا سمعت اسم زوجة الشقيق من فمها فلن ارجع الي المنزل . وانا في المكتب نطرقت للسيدة . ولم ارجع لاخذ ملابسي . هذا تصرف بليد وسئ . ولكن قوة الراس السوداني هي السبب . نعتبر كل شئ كرامة وشرف وحموشية ورجالة !!!! والحقيقة هذا بلادة .


#1484201 [Dr Kailany Da'oud]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 10:09 PM
I am concerned about those cheerleader who cheers you every time.
They are the same people and, additionally you have the time and energy to reply to them each time.
Something is wrong, and I guess you are the one who is writing their comments and of course, for the sake of showing off.
STOP your ignorance and try to be a serious writer instead.

[Dr Kailany Da'oud]

ردود على Dr Kailany Da'oud
[kak kak] 07-06-2016 10:42 AM
DR KAILANI YOUR NOT A DOCTOR YOU ARE A TOOR ONLY..I DFY YOU TO PROVE YOU YOU ARE AN INTERMEDIATE SCHOOL CERTIFICATE HOLDER..

European Union [Dr Kailany Da'oud] 07-05-2016 06:14 PM
Again you did not even touch the issues>> I am so stupid to think you're .
writing and commenting on your own shit

I neither asked about the the divorce nor its implications in Sudan or
elsewhere. I believe we have to change your name to showy and your last name to showier

[shawgi badri] 07-05-2016 11:23 AM
الدكتور كيلاني لك التحية وكل سنة وانت بخير. هل انت بالسذاجة لكي تقتنع انني قد خلقت عشرات الايميلات لكي ارد علي نفسي ؟ زما الذي سأكسبه ماديا ومعنويأ ؟ اظن ان من يهتم بما اكتب نابع من ان المواضيع تتطرق للمسكوت عنه . وموضوع الطلاق في السودان اليوم صار مشكلة ومسكوت عنه . السبب الاول الفهم الغلط لبعض النساء لمشروع الزواج . والسبب الآخر هو التربية الذكورية للرجل السوداني . وهذه مثلتها انا بغباء . ولقد اعترفت في هذا الموضوع الذي لم تدقق فيه يادكتور . وشهدت علي نفسي ان من انفصلت عنهن لم اكن استحقهم . هل تعرف رجل آخر قال هذا عن نفسه ؟ من هو ؟ اقتباس
. واغلب النساء الائي ارتبطت بهن كن رائعات وخير مني كبشر ولم اكن استحقهن . ولكني مدفوع بالتربية الذكورية السودانية والعناد كنت اترك المنزل لاسباب بسيطة وفي لحظة غضب


#1484175 [محمد السر بادي]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 07:16 PM
التحيه و السسلام و للعم الرائع دوما و ربنا يتقبل الصيامو القيام ..

الطلاق كتر ب صورة ما طبيعيه .. و ظهر الطلاق البعد كم و عشرين
سنه !! ..و السبب ف الغالب الظروف الاقتصاديه الطاحنه و العطاله و
الزول يغلبو يعرف يعمل شنو ..

""و ياما رقاب كانت سداده علمت الله من التعريفه ""

[محمد السر بادي]

ردود على محمد السر بادي
[shawgi badri] 07-05-2016 11:27 AM
ابني العزيز محمد لك التحية وكل سنة وانت بالف خير. الفقر قد يساعد في الطلاق . ولكن المشكلة ان الطبقة الوسطي وحتي المترفين صاروا يمارسون الطلاق لاقل سبب . الموضوع صار مثل الملاريا . كل يوم بيزيد .


#1484117 [الكلس]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 02:52 PM
ظهر الان سبب عنصريتك وبغضك للشماليين

[الكلس]

ردود على الكلس
[كوكو] 07-04-2016 04:46 PM
عزيزي الكلس .. ارجو ان تكون كلس مثل اسمك ... اين العنصريه هنا؟ واين بغضه للشماليين؟ الاخ شوقي من خلال اقواله وافعاله الظاهره للجميع هو ابعد الناس عن العنصريه ومن خلال اقواله وافعاله هو لا يفرق بين شمالي وجنوبي وغربي وشرقي هم كلهم عنده سواسيه كاسنان المشط .. بس لدي سؤال لك ايها الكلي .. لماذا تظن ان شوقي يكره الشمالينن؟؟ الا تعلم انهم اهله وعشيرته الاقربين؟ الا تعلم انه وللتعريف فقط من قبيلة الرباطاب وهم تقريبا من عمق الشمال ولا يوجد سبب واحد يحدو به لكره اهله وجميع مواطنيه بدولتنا .. بس يا اخي المقال هذا من اوله لآخره لا توجد به اي عباره تفيد ان شوقي عنصري او يكره الشماليين الا اذا كنت يا اخي تيس مش كلس كما تظن ولك فهم مثل فهم التيس مختلف عن فهم الناس .. الله يهديك يا الكلس...

[shawgi badri] 07-04-2016 04:44 PM
هل يعقل ان ابغض والدتي الشمالية وجدتي المشلخة وخالاتي الحنينات وخيلاني الذين ربوني واعمامي واشقائي وشقيقاتي واهلي الذين يمتدون من رفاعة الي جزر الرباطاب بلد الجدود في مرو وكشوي ومقرات وابوهشيم حفير مشو في بلاد الدناقلة ووالدتي مشاوية . قول كلام غير ده .


#1484115 [ابكر تيسو]
5.00/5 (1 صوت)

07-04-2016 02:46 PM
كلامك كلو حقائق واضحة وملموسة ومتجزرة فينا -وهناك مثل بقولوه اهلنا لو داير تقول الحقيقة كبر عكازك) نحن شعب لانقبل النصيحة ونري انفسنا باننا الشعب المثالي والمحافظ علي القيم والعادات ...الخ-

وهناك قبل فترت قرأت رسالة متدوالة عبر الواتساب فحوها ان هناك عامل هندي في السعودية يقوم بكوي ملابس بعض الاسر السودانية والمهم اخونا السوداني قام بدردش معه اثاْ ماهو يكوي ويشيل ويدي معه وبسال فيه فتفاجأ بان الرجل الهندي المكوجي يشتغل طبيب في اكبر مستشفي في العاصمة الرياض مستشفي عبيد -
فاندهش اخونا السوداني فتسال السوداني في نفسه فقال مين فينا اليشتغل مكوجي....

بارك الله فيك يااستاذ شوقي واطال الله عمرك ومتعك الله بالصحة يااارب ورمضان كريم ونحن في نهاياته عساكم طيبين كنت اتوق شوقا لمقالات تجدني اقرأ المقال مرتين

[ابكر تيسو]

#1484114 [ابكر تسيو]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 02:45 PM
كلامك كلو حقائق واضحة وملموسة ومتجزرة فينا -وهناك مثل بقولوه اهلنا لو داير تقول الحقيقة كبر عكازك) نحن شعب لانقبل النصيحة ونري انفسنا باننا الشعب المثالي والمحافظ علي القيم والعادات ...الخ-

وهناك قبل فترت قرأت رسالة متدوالة عبر الواتساب فحوها ان هناك عامل هندي في السعودية يقوم بكوي ملابس بعض الاسر السودانية والمهم اخونا السوداني قام بدردش معه اثاْ ماهو يكوي ويشيل ويدي معه وبسال فيه فتفاجأ بان الرجل الهندي المكوجي يشتغل طبيب في اكبر مستشفي في العاصمة الرياض مستشفي عبيد -
فاندهش اخونا السوداني فتسال السوداني في نفسه فقال مين فينا اليشتغل مكوجي....

بارك الله فيك يااستاذ شوقي واطال الله عمرك ومتعك الله بالصحة يااارب ورمضان كريم ونحن في نهاياته عساكم طيبين كنت اتوق شوقا لمقالات تجدني اقرأ المقال مرتين

[ابكر تسيو]

ردود على ابكر تسيو
[shawgi badri] 07-04-2016 04:56 PM
العزيز ابكر لك التحية وكل سنة وانت بخير . شوية شوية السودانيين حيتعلموا يشتغلوا كل حاجة . لكي نتطور وننتج لازم نتخلص من عقد الشوفينية والعصبية لازم نقبل بعض . ونطلع من الفشخرة وحب المظاهر .


#1484053 [Amin]
5.00/5 (1 صوت)

07-04-2016 12:39 PM
من أروع ما كتب شوقي بدري

[Amin]

ردود على Amin
[shawgi badri] 07-04-2016 04:56 PM
امين كل سنة وانت بخير ... شكرا عزيزي علي المرور .


#1484030 [kokab]
5.00/5 (2 صوت)

07-04-2016 11:54 AM
والله ما شاء الله قريت في موضوعك دا لحدي عيوني وجعتني .. انشاء الله بعد الافطار احاول اكمله .. الله يديك الصحه والعافيه يا رجل يا جميل .. كل الفئات والله مبسوطين منك حتى اخوانا العتاله ينظرون لك كرمز وقدوه لهم لانك وبكل فخر وتواضع تذكر انك في مرحلة ما من حياتك كنت تعمل بهذه المهنه الشريفه....

[kokab]

ردود على kokab
[shawgi badri] 07-04-2016 04:52 PM
رئيس زنزبار كان عتالي . وهو الذي قاد الثورة وتخلص من الملكية في 1963 وانضمت زنزبار الي تنجانيقا وصارت دولة تنجانيقا . لقد احببت مهنة العتالي في السودان في مراسي البواخر النيلية والسكك الحديدية والمزلقانات ومكابس القطن والمحالج .مارستها في دول اوربية لانها مهنة عظيمة .


#1483958 [الباشا]
5.00/5 (3 صوت)

07-04-2016 06:05 AM
عم شوقي لك التحية وكل عام وانت بخير...على ذكر محجوب شريف الرائع ... تزوجت بنته مريم وكان مهرها ستة لوحات تشكيلية من زوجها الفنان .. انت وشريف وامثالكم نجيمات في ليالينا السابرة.

[الباشا]

ردود على الباشا
[shawgi badri] 07-04-2016 10:02 AM
الباشا لك التحية وكل عام وانت بخير . الاخت اميرة والشريف / محجوب شريف . لا يقارن بهم احد . شكرا جزيلا علي مقارنتك لي بمحجوب شريف . عندما اكملت مريم عامها الاول كنت مغرما بالتصوير , اخذت لها صورة ملونة
كبرتها في شكل لوحة كبيرة وصنعت لها بروازا من الخشب المشغول وكانت توين المنول في الثورة . كنت اعرف انها وشقيقتها سيجدون احسن التربية .
عرفت الخالة مريم لانها كانت جارة اختي فاطمة ابراهيم بدري . كانت امراة عظيمة . الرحمة للأحياءوالاموات .


#1483955 [النخــــــــــــــــــــــــــــــــل]
5.00/5 (4 صوت)

07-04-2016 05:53 AM
تحيه للرجل الجميل فى كل شئ ؟؟ السودان راح ياشوقى
اشهد الله عاشرنا النوبه والدينكا واكلنا الملح والملاح وكانت نعم العشره ونعم الاخوه
ونعم الصداقه لا فرق بين اطفالنا واطفالهم ونساءنا ونسائهم ناكل فى صينيه واحده ونشرب
من زير واحد نشاركهم ويشاركوننا فى السراء والضراء تزوجنا منهم وتزوجوا منا وصارت
خلطه تسر الناظر اليها خلطه يغلفها الادب والحياء والتعاون والإخاء الى ان جاء اصحاب
النفوس المريضه المتعجرفون المتكبرون فصيلة الهولوكوست فاختلط الحابل بالنابل واصبحنا
بين ليلة وضحاها كاالأغراب دخلت الشكوك فى النفوس واصبح الحال غير الحال والود غير الود
والصحبه غير الصحبه .. نسال ان يزيل هذا الكابوس وان يهدئ النفوس وغدا باذن الله
نكون كما نود وغدا تجف الدموع .. آمين ياربِِ

[النخــــــــــــــــــــــــــــــــل]

ردود على النخــــــــــــــــــــــــــــــــل
[shawgi badri] 07-04-2016 10:41 AM
كل عام وانت بخير . كان من المفروض ان اتزوج بنوباوية دينكاوية وهي احدي شقيقات توأم الروح بله طيب الله ثراه . ما لم اسنطع فهمه او تقبله هو الشوفينية التي تواجدت في السودان ولقد قامت الانقاذ بتكبيرها بسياستها الجهادية . لقد تركنا نحن الجنوب ولم يتركنا الجنوب . اجد صعوبة في ان اتخيا او اتفهم انه يوجد من يفرق تلآخرين لانهم مختلفون شكلا وهم قد يكونون خيرا منه . لقد فشلت تماما من فهم هذه النقطة . لعن الله الانقاذ .


#1483949 [عكر]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 05:02 AM
عدم الانتاج يعني عدم الاقتصاد ... اختصارا يمكن تعريفه (بالطلاق)....!!!

ظاهرة الطلاق في السودان مقال اقل ما يوصف بالرائع ..بالرغم من مخالفتنا لك في اشياء و اتفاقنا في اخري ...فالعامل الاقتصادي طبعا كما اشرت هو سبب رئيس ...بل هو الاول و الاخير في بناء المجتمعات و تفكيكها ..كما هو ظاهر هذه الايام ..فعملية التفكيكية هذه لعش الزوجية هي الحلقة و الخط الاخير من الضربات الموجعة التي انهالت علي المجتمع السوداني من عدم عناية الدولة و تهربها من دورها الاساس ..و يظهر ذلك جليا بان عجلة الانتاج توقفت قبل عهود و ما عادت تهم لا حزبي و لا نظامي و لا غيرهم ...و لا يفوت علينا اساس الانتاج و تخطيطه يبداء بالقوي البشرية و مواردها التي تاتي من اللحمة الزوجية و كما اسلفت كانت هينة و بسيطة باعتبار الحوش الكبير موجود و هناك من يتفرغ لمثل هذه الامور و يتباروا الكبار في حلها قبل ان تخرج احيانا الي جهات الاختصاص (محاكم)...و غيرها.هذا ان كانت المشكلة تنحصر في الزيجية للشباب و الكارثة تحيك بهم ..هل تعلم ( استاذ شوقي ) الامر تعدي ذلك ..! و عليكم بمراجعة قائمة _ ( قفة الخضار بالحمة)...و لن نزكر الاساسيات الاخر ...!! طبعا قفة دي ليك انت بس لانها اختفت من زمان و لم يعد انتاجها الا للمعارض التراثية ...!!فالمستعمل الان كيس نايلون ..لا يتحمل وزن ثلاث كيلوجرامات و الا كان مهدد بالتمزق و حامله بالبهدلة...!!
و ليكم سببان اخران اعتبرهما اخر الضربات و لن تكون موجعات لا التوجع يعني الوجود و الحالة الموصوفة هي العدم بعينه..مكيدة الدولة و انقلاب دورها الي الجباية و شدة جمعها ..فالموظف بالمحليات* يعرف دوره تماما و لا يعرف للخدمة من مفهوم ...(راجع قصة ستات الشاي و خصوصا التي احرقت احدي المكاتب)....!
ثانيا هجرة عدد مقدر من المتزوجون من الزكور .. و علق الامر بهم ..فلم يستطيعوا العودة او ايفا و ايلاف اسرهم ..!!!(الباخرة المكفية في المتوسط عندنا فيهم كم..؟؟)
اما عن حواء السودانية ..فما زالت كل يوم تضرب لنا مثل و تفاجئينا بقوت شكيمتها ...و تصديهن و لملمة اطراف اسرهن ...من عمل و تغشف تقشعر له الابدان بعد وهنها ...فاتهامها بالمناهزة و المغالبة و اعمال الوصايا المستوردة صارات من التاريخ المحبب لسماعة و للاستزكار الدرامي الاجتماعي او المشافهة السودانية ان توفرت قصة مكتملة الاركان ..فجميع الاطراف نات بنفسها و للقاعدة شزوز...!!! هذا غير التشظي و الاخذ بالحل المطروح كثقافة صارت ماثلة و و بطريقةالفلم الامريكي .. ذهب و لم يعد ....!!

*المحليات جمع محلية و هي المكاتب الحكومية بديلة لما يعرف بالبلديات ..زمان.

[عكر]

ردود على عكر
[shawgi badri] 07-04-2016 10:32 AM
العزيز عكر كل سنة وانت بخير . مر السودان بظروف اسوأ من هذه في المهدية . كان الرجل يعطي عمامته لعروسه كمهر وترجعها له كهدية . وماتت العروس بالجوع في مجاعة سنة 6 والحناء لا تزال علي يديها . ولم يقع الطلاق . الفقر ليس من المفروض ان يكون سبب الطلاق . الاصرار علي المهر الغالي والفشخرة يدخل العريس في ديون تنعكس فيما بعد علي الحياة اليومية , عشت وشاهدت هذا في دول الاغتراب .
شركة اسكانسكا السويدية من اكبر شركات المنشئات تبني حتي السدود . نفذت عدة مشاريع في كوبا . قابلت فتاة كوبية وصديقتها تزوجا باثنين من العمال السويديين . كان الزواج فاخرا وذهبا الي المكسيك لشهر العسل . وكانا علي اقتناع بانهما قد تزوجا بمليونيرات مقارنة بكوبا الاشتراكية . عندما حضرا للسويد اكتشفا انهما عمال يسكنون في شقق عادية . وعندما نقل الازواج الي العمل في السعودية لم يكن في مقدزر ازواجهن اخذهن ولكن فتاة ثالثة قد تزوجت بمهندس يكبرها سنا كان في مقدورها الذهاب الي السعوديةلآن زوجها مسئول كبير . تحطم الحلم في مساعدة الاسرة في كوبا واحضار العائلة الخ وحدث الطلاق . وكن يشعرب بالضياع ... ليس لهن اسرة وصديقات مثل كوبا ولا يستطعن الرجوع لكوبا .
الفقر قد يخلق مشاكل فيالاسرة . ولكن ليس من المفروض ان يكسر الاسرة السليمة . بعد كرري وفقد نصف الرجال شمر نساء امدرمان وعملن في نقل الحجر ومواد البناء وكل الاعمال وكفلن الايتام . في سوق امدرمان كانت هنالك الي الخمسينات مجموعات من عاملات النظافة من البلدية بزعامة الخالة من الله بت بشة . نصف سوق امدرمان كانت تديره المساء ويبعن كل شئ . لم تحصل الطلاقات .هذه اشياء دخيلة علي المجتمع السوداني . مثل الانتحار الذي لم نعرفة .


#1483929 [الداندورمي.]
5.00/5 (2 صوت)

07-04-2016 02:38 AM
تسلم علي هذا المقال الراااااااااائع روعتك
استاذ شوقي وكل عام وانت بخير.

[الداندورمي.]

ردود على الداندورمي.
[shawgi badri] 07-04-2016 05:01 AM
بعد التحية . ترددت قبل الدخول في هذا الموضوع الشائك .


#1483916 [ola]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2016 01:42 AM
شوقي سلام

وينا الصورة? ان شاء الله ما خرفت

مودة

[ola]

ردود على ola
European Union [البعاتي] 07-05-2016 10:53 AM
تعليق مشاتـر


شوقي بدري
شوقي بدري

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة