المقالات
السياسة
قريباً من شنب المعتمد ولو بهمسة ..!
قريباً من شنب المعتمد ولو بهمسة ..!
07-13-2016 12:47 PM


في الليلة الأخيرة لخدمة أحد حكام المناطق الإنجليز .. اقام له أحد خلصائة من أعيان المنطقة حفل عشاء في داره ..فقال الرجل المغادر لصاحب الدار وهو يهم بالخروج .. ماذا تريدني أن أهديك نظير صداقتنا قبل أن أرحل عن بلادكم غداً؟
قال الرجل للحاكم .. لا شيء .. فقط وعندما تعتلي ظهر الوابور وأنت تلوح لمودعيك من أعلى نقطة ..نادني وأهمس في أذني.بأي كلام ..قول أحبك قول .. أحبك اه ..على راي اسماعيل حسن ومحمد وردي !
ومنذ ذلك اليوم والرجل أصبح الآمر والناهي بين قومه ..فإذا إجتمع مجلس للعقد والحل فهو على رأسه .. كيف؟
..لا أحد يعلم ..!
وإن راقت له قطعة أرض زراعية أو سكنية أو سمها ما شئت فإن صك ملكيتها .. هي تلك الهمسة التي حيرت الناس فيما جناه الرجل من جاه وسلطان بعد رحيل صاحبه الخواجة .. وقد تمنى له سفرا سعيدا ً ولو كان يعلم بأن مستعمرا جديدا ينتظر السودان بعد ذلك وبصورة أسوأ من استعمار الأجنبي لقال له .. وعودا حميدا كما يفعل الكثيرون من الذين عاودهم الحنين لهمسة الخواجة !
أخونا اليسع عثمان لم يكن في حاجة لذلك الذكاء ليملك المحلات والأراضي و كل نواصي التمكين .. فقط دخل على الخواجة الكبير رافعا سبابته مكبراً و من ثم شد شاربه النابت لتوه راهنا إياه ومقسما بكذبة وهزال المشروع الحضاري .. أن من ياتيه برأس
( أوكامبو )
حيا أو ميتا .. له مائة الف من إبل دولاراته التي لم يكن حتى ذلك الحين قد ملك حبالها في مناخ جاكسون !
الآن الرهان بات بين شارب الشاب اليسع و صاحب الإسم و
( الشنب العسكريالأصيل)
السيد المعتمد الذي برمه محدجا في وجه رئيس إتحاد الشباب السابق .. وقد تواترت عليه النعمة الزائلة جراء ذلك الهتاف الذي لم يكن همسة في أذن الخواجة عكس عمنا الذي كسب ما أقتني من أملاك وأغتنى بالمال باعتصار ذكائه الوقاد !
ويبقى السؤال الذي نرسله في شكل همسة قريباً من شنب المعتمد .. أي الشاربين سيكسب الرهان ..شارب اليسع التنظيمي .. أم شنب المعتمد الضابط النظامي ... ؟
قولوا إنتو بقى .. مش إنتو الحكومة .. ونحن حانعرف أكثر من الحكومة على راي عادل إمام الشاهد الذي ماشافش حاجة .. ونحن في زمان راى ميتوه كل حاجة بينما الأحياء ينكرون كل حاجة
مش حاجة غريبة !

[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1508

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1488388 [abdulbagi]
0.00/5 (0 صوت)

07-15-2016 09:28 AM
تصحيح(الله يمهل ولا يهمل) اكيد لن تفوت على فطنة القاريء

[abdulbagi]

#1488175 [abdulbagi]
0.00/5 (0 صوت)

07-14-2016 04:36 PM
استاذه نعمه اخونا فى الله القوى الامين اليسع سار حسب المثل دار ابوك كان خربت شيل منها عود وهل هناك خراب اكثر مما يجرى الان.وهى لله لاللسلطته ولا للجهاه ولتسل منهم دماء.الله يهمل ولا يهمل .لكل ظالم يوم يرونه بعيدا ونراه قريبا

[abdulbagi]

#1488075 [خرباش]
0.00/5 (0 صوت)

07-14-2016 12:34 PM
اراهن بمائة الف دولار على شارب اليسع...

[خرباش]

#1487964 [عاطف عمر]
0.00/5 (0 صوت)

07-14-2016 08:56 AM
تحياتي وسلامات الأخت الأستاذة نعمة

قريباً أو بعيداً من هذا الموضوع

هل البريد الإلكتروني المرفق مع المقال صحيح ؟؟
إذ حاولت إرسال رسالة لك ولم يتسن لي ذلك

[عاطف عمر]

نعمة صباحي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة