المقالات
السياسة
اردوغان والتحول الي بسط الشمولية الحمقاء
اردوغان والتحول الي بسط الشمولية الحمقاء
07-17-2016 02:52 PM



بالنسبة للاحداث التي شهدتها تركيا مؤخرا .. فإن اردوغان قبل عدة اعوام قد ادعي القيام بطولات ضد اسرائيل واستنكر ضرب حماس في غزة بواسطة الجيش الاسرائيلي وقطع علاقاته معها بعد مصادرتها للسفينة التركية التي كانت تحمل الاغذية والمساعدات لاهل غزة .. واستنكر علاقة مصر الاقتصادية مع اسرائيل. وفجأة قبل ايام صالح اسرائيل وشطح اكثر بابرام تعاون اقتصادي في الغاز وخلافه .. كما طالب الفلسطينين بالتصالح مع اسرائيل .ثم قام مؤخرا ايضا بالتقارب الشديد وصل حد الانكسار امام روسيا والتقارب ايضا مع الاسد ... بل ومحاولته لاعادة العلاقات مع مصر. ثم بعد ذلك وقبل عدة ايام قام الرجل .. اردوغان بلحس مواقفه البطولية سريعا وبالتالي كانت افعاله القديمة المحببة لشعوب الشرق الاوسط مجرد بروباقندا فقط .. وهو حر في ذلك .... اما عن قوة الاقتصاد التركي بشركاته القوية خاصة في محال الانشاءات الضخمة فان تلك المنجزات انجزها الشعب التركي الجاد اصلا في تركيبته المتحدية عبر القرون . ولم ينجزها الاسلام السياسي الذي حكم البلاد مؤخرا ... ونحن هنا لسنا ضد او مع الرئيس اردوغان الفائز بنسبة 53 بالمائة مثل رئيس مصر الاسبق مرسي ...ولكن التطور التقني عند شعب تركيا هو تراث متراكم ... ولاتنسوا ان تركيا ذات يوم كانت هي مقر دولة الخلافة التي حكمت الشرق الاوسط من المحيط الي الخليج لعشرات السنوات لولا اتفاقية سايكس بيكو التي جعلت بريطانيا وفرنسا تستعمران دول المنطقة وتلقي حكم الخلافة ... إذن نحن امام شعب جاد ومنتج ولديه تصميما قويا ان يخلق دولة قبل ان يولد اردوغان نفسه ... لذلك يجب علينا الا نظلم هذا الشعب المنتج حين نقرر ان كل المنجزات التركية لم تتم إلا بوجود اردوغان في الحكم حتي لا يكون حكما انطباعيا وعاطفيا بسبب التمترس وراء الايدلوجيات السياسية . ولكن ان يقوم اردوغان بفصل واعتفال 2745 قاضيا رفيعا خلال ساعات بالامس مقرونا باعتقال اكثر من ثلاثة الف ضابط بالجيش فان في الامر شبهة سيناريو معد مسبقا للسيطرة علي القضاة الذين يرفضوا تعديل الدستور حتي لا يتيح اي جنوح لحكم شمولي قابض سبق ان اثبت فشله في كل من مصر في زمان مرسي وفي بلاد اخري.
عموما ... مهما يكن فإننا ضد الانقلابات لانها لا تورث غير الدماء والتخريب .. ثم النهب لثروات البلاد .. اي بلاد .. حيث ان الصرف الامني علي الاستقرار يرهق ميزانيات الدول علي حساب التنمية ....لذلك رفض الشعب التركي حكومة ومعارضة معا هذا الانقلاب ... مما يعني ارتفاع الحس الوطتي عند هذا الشعب العملاق .. ونرجو الا يقوده اردوغان الي ثقافة تطبيق الاحالة للصالح العام بدءا بالقضاء الشفاف لديهم .
والي اللقاء
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1230

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1489545 [باحث]
0.00/5 (0 صوت)

07-18-2016 02:51 AM
مع إحترامي لرأي الكاتب إلا إنني أتوقع أن تكون ديمقراطية أردوغان هي الديمقراطية المنتهية بالديكتاتورية البغيضة ودونك مذبحة القضاء التركي والتي أدت إلي فصل حوالي 3 آلاف قاضي والإدعاء إنهم يتبعون للمعارض قولن وحتي لو فرضنا إنهم يتبعون لقولن فما الغضاضة في ذلك أليس هم أتراك ويحق لهم أن يتبنوا الأفكار التي يؤمنون بها في العمل السياسي وخاصة أن أردوغان يدعي أن تركيا تحكمها قوانين الديمقراطية والحرية وإلا إذا أراد اردوغان وحزبه أن يكون كل موطفي الدولة من الغفير إلي الخبير من منتسبي حزبه فقط وحينها سيسود الفساد والمحسوبية وينتشر الظلم ويثور المهمشون وتعود تركيا القهقري وينطبق علي أردوغان وحزبه المثل الشائع( ليتك يا ابو زيد ما غزيت ولا عرفت الغزو)

[باحث]

#1489338 [البيرونىً]
0.00/5 (0 صوت)

07-17-2016 03:37 PM
عمرنا ماسمعنا بوليس بيقبض ناس الجيش الا فى تركيا ديل قوات ومليشيات خاصه بحزب العداله

[البيرونىً]

صلاح الباشا
صلاح الباشا

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة