المقالات
السياسة
أوردقان .. يهزم أمريكا .. من هاتفها الجوال
أوردقان .. يهزم أمريكا .. من هاتفها الجوال
07-19-2016 11:39 AM


طيب رجب اوردقان .. هكذا تعود الناس أن ينطقوا اسمه كاملا .. هل يخلد اسمه .. ؟؟ مع محمد الفاتح .. الرجل الرسالى .. الذى اقتحم أوربا مبشرا .. بقيم الدين .. أو مصطفي كمال اتاتورك ويطلق عليه .. باعث تركيا الحديثه ..
يجلس الرجل بين اليافطتين .. ليشكل تركيا الجديدة .. يتحدى بها الجميع .. اقتصاد .. يسدد حتى ديون أتاتورك .. جامعات .. 50 مطارا جديدا ..
انقلابا .. عسكريا .. بعد العاشرة ليلا .. ضد رجب طيب أوردقان .. أقرب لانقلاب .. هاشم العطا .. فى وقت القيلولة .. أذهل العالم فى سحق الانقلاب .. احتل العسكر .. محطة التلفزة .. يخرج هاتفه االجوال .. يخاطب شعبه الخروج الى الساحات .. يحدق اوباما .. ولا يصدق .. بصره يتسع ويتسع .. الجمته .. صورة الرجل يخاطب شعبه .. رسب أوباما .. فى امتحان الشفوي .. رد سريعا .. على الجميع ضبط النفس .. هذة العبارة ضيعت مستقبله .. وتاريخه فى البيت الابيض .. عبارة .. احترام الديمقرطية .. كانت كافية للمرور فى الامتحان ..
اليوم طيب رجب اوردقان .. وجد فرصة العمر .. فى اذلال الدولة العظمي .. ويستخدم شعارها .. الذى تخدع به العالم .. (محاربة الارهاب ..) يقول .. لها .. هذا ارهاب .. تفوح رائحته من منتجعاتكم .. حيث يقيم رجل يدعي .. فتح الله قولن .. فكره متطرف .. والاطفال والفتيات تسلم عليه .. ويوزع الصكوك .. الدينية .. وايضا المالية .. حيث يسيطر على بنوك ومؤسسات .. كبرت فى لمح البصر ..هذة هي أمريكا .. الاراضي الجديدة .. دخلت سرداب الفرس .. ولبست تمائم المجوس .. واتخذت التقية الايرانية .. شعارا ..
قطع طيب رجب اوردقان .. الاتصالات .. عن المتمردين .. هام العسكر .. ليسلموا .. أنفسهم للشرطة .. انتصر الشعب التركي .. ووقف الى جانب البطل ..
سجل اعلام الدولة المصرية .. وقناة اسكاي نيوز .. اكبر الفضائح الاعلامية فى التاريخ .. كذلك حكومة السيسي .. اضاعت الفرصة التاريخية .. لتمهر وتمنح لنفسها صكا .. انها ديمقراطية .... عطلت الاجماع العالمي الذى يدين الانقلاب .. لتفضح نفسها .. وان السيسي .. قائد الانقلاب .. لم يحسن التصرف .. ووقف مع عسكر الاتراك .. وضع نفسه فى عز الجمر .. غدا لناظره قريب ..
الاتحاد الاوربي .. بؤرة النفاق .. أخذ يصيح بأن يكون اوردقان رحيما على الانقلابيين .. رد رجب طيب اوردقان. البرلمان وليس هو من يقرر .. والمنتقم هو الله .. اوربا .. التى قالت يوما .. ماذا تريد تركيا .. هذا نادي مسيحي .. .... تغازل .. سوف تقف ضد دخول تركيا .. اذا أعدم الانقلابيين ..
لا ننسي انفسنا .. حرمت أمريكا .. الصادق المهدي من التنفس .. وتركت التمرد يمزق البلاد .. وتمده بالسلاح والمال .. صارت أنيابه .. أقوى من الدولة .. حاصرت البشير .. وقالت له .. هذا انقلاب .. أعاد قرنق .. من الغابة الى القصر .. بعد أن فشل فى دخول جوبا .. من وراء البشير .. الذى استجاب .. واستبعد التجمع .. يعود قرنق الى موسيفني .. ليضع نهاية محزنه لحياته .. تتسيد امريكا المشهد .. وتشجع سليفا على الانفصال .. لتصل الى فوضي .. وتطلب من الشمال .. أن يساعدها فى اجلاء رعاياها ..
التحية للشعب السوداني .. الذي عرف الانقلابات قبل تركيا .. ربما ينسي كثير منا .. نحن فى اكتوبر .. من وقفنا فى الساحات .. نتحدي جنازير الدبابات .. قبل الاتراك ,, .. وضعنا طاقم العسكر فى السجن ..
يحتفظ والدي .. بصورة لمظاهرة فى اكتوبر .. تتكون من كل قطاعات الشعب .. وابلغ شىء .. تتقدم ملائكة الرحمة .. بلباسهم الابيض .. تحمي المظاهرة .. شعب تحدي الموت .. ويصدح الكابلي .. وقفت للفجر حتى طلع .. والفن السوداني .. خرج من رحم اكتوبر ..
التحية .. لطيب رجب اوردقان .. والبطل المغوار عبدالفضيل الماظ وجماعته .. وشهداء اكتوبر .. ولكل ثائر فى بلادي .. من كل قلبه عمل لهذا البلد ..
تحياتي .....................


[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1185

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1491006 [ابوشنب]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2016 03:42 PM
الحمد لله .. فقد ضاعت تركيا ..
ضاعت تركيا كما ضاع السودان من قبل.. فمرحلة (التمكين) تعنى تسريح الجميع لتستريح (الجماعة) باعضائها على كل مفاصل الدولة وليكون المال و السلطة والسلاح دُولة بينهم فقط .. ولكن بعد قليل سيقتل محمد الفاتح اخوته ليوًّرث ابنه فيستعين بالانكشارية (الاسم التركى للجنجويد) ليحقق ذلك .. وباقى الفلم معلوم لديكم ..
الاغبياء الذين يتبعون الصراع المذهبى سيدركون بعد فوات الاوان ان المستفيد الاول هو نظام ولاية الفقيه الفارسى ..
الجيش فى كثير من الدول - منها امريكا روسيا قد دنا عذابها - هو عمود اساس الدولة ونهايته تعنى نهاية نفوذها الاقليمى والدولى. بلد مثل اليابان .. كانت الصين احدى مستعمراتها تستعين بحلف الاطلسى لحمايتها من ولد مخبول حالق كابوريا يهددها باطلاق النووى عليها.

ل(طه) مشكلة مع العسكر اذا قطعوا الطريق على اوهامه الاسلاموية ..

اما عسكره الاسلاميين فيرحب بهم ما لم يخالفوا شيخه الترابى ..

له كره معلوم لعبدالناصر .. فالرجل بنى مصر الحرية و الاشتراكية والوحدة بعيداَ عن اوهام (الدولة الرسالية) .. فاحال الجماعة الى بيات شتوى لنحو عقدين حتى اخرجهم منه عبد الاسياد صديق الصهاينة و الامريكان ..

[ابوشنب]

#1490958 [Anaconda]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2016 02:13 PM
كلام أطفال صغار فيه تناقض كبير مرة في مدح الانقلابات والاشادة بالبشير الذي جاء بانقلاب عسكري مع تبخيس انجازات مفكر كبير على غرار الدكتور قرنق. يا للعجب. إذا كانت هذه ثقافتكم أنكم لا تدينون الا لمجرمين على شاكلة البشير الذي أحرق البلاد وأباد شعبه حتى صار مطلوباً للعدالة الدولية فمن المؤكد أنكم قوم لا تستحقون الاحترام. وكفي بكم أذلاء عديمي الكرامة أن يحكمكم هذا الغبي لأكثر من ربع قرن فهنيئاً لكم بحكم البشير!!

[Anaconda]

ردود على Anaconda
European Union [طه أحمد ابوالقاسم] 07-20-2016 04:24 PM
اين الاشادة بالانقلاب .. أو البشير .. البشير وقرنق المفكر .. اتفقا .. وقبل بشروط البشير .. ورفض التجمع والمعارضة .. وقرنق أحرق ما أحرق .. واحرق نفسه .. مع موسيفني .. واليوم تحرق جوبا ومدن الجنوب .. اليوم سيلفا .. ومشار .. كل يود أن يصفي الاخر .. وتمت تصفية كاربينو المسكين .. رفضه البشير .. وفضل قرنق


#1490586 [ابو الهول]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2016 10:48 PM
هذه هرطقة كيزانية ..
جرب حاجة تانية غير الكتابة والتحليلات الاسحاقية (نسبة لاسحق فضل الله)...وبله الخايب
عدد الموقوفين والمفصولين في تاني يوم للانقلاب المسرحي تجاوز 43 الف ؟؟وانتم تتكلمون عن بطولات....
تخيلوا طائرتين اف 16 من الانقلابيين تتابع طائرة اردوغان الهارب بطائرة هلوكبتر ودبابات يستسلم قواديها للجماهير ويخرجون من جحور الدبابات وكانهم تلاميذ روضة ..قال اتقلاب قال ....يا راجل..؟؟
ستبدي لك الايام ما كنت جـــــــــــــــــــاهلا...(اكمل )

[ابو الهول]

ردود على ابو الهول
European Union [ابو الهول] 07-20-2016 06:04 PM
اقتباس:
لماذا يمثل اوردقان ..؟؟ تركيا بها معارضة قوية .. واكراد .. ودولة عميقة .. ولكن عادت الى أصلها .. وقفت الى جانب الرئيس ..
يا عزيزي طه هو معتاد على مثل هذه المسرحيات من زمان ..مع معارضيه ومع صديقه ف الله غولين ...والانتخابات قربت ..وشعوره باهتزاز موقفه السياسي الخارجي (ضد الاسد مغ الاسد..ضد اسرائيل مع اسرائيل ومغازلة مصر التي قال فيها ما قال...)انه مهزوز ومتأرجح..
ان الشعب لم يقف مع الرئيس اردوغان حبا فيه بل بغضا للعسكر..انه لا يريد العسكر لانه ذاق لسعاته ...اما الاستعانة بالشرطة وما نراه من اهانة واثار تغذيب في وجوه مشاركي الجيش فهذا ما ستظهر آثاره كشرخ قريبا...وستخرج قريبا ضد هذاالانقلاب المدني المتمسح بالاسلام والديمقراطية...

European Union [طه أحمد أبوالقاسم] 07-20-2016 10:15 AM
ابوالهول .. حياك الله ..
تركيا .. دولة علمانية .. وتم صياغتها على هذا المنوال .. والراحل مصطفي كمال أتاتورك .. رفض كل مظاهر الدولة الاسلامية .. والحرف العربي .. وتوقف فى جسر استطنبول .. لم تقبلبه أوربا .. طالما يحمل جينات الثقافة الاسلامية .. اليوم الاتحاد الاوربي .. يغازل أوردقان بجزرة قديمة .. لا يهتم بها اوردقان ..
تقوده الى مواضيع اخري .. اذا قتلت الانقلابيين .. سوف نحرمك من الميراث .. ولن تدخل جنتنا .. فى الوقت الذى تنسحب بريطانية من الاتحاد ..
يا ابا الهول .. ظلت صورة مصطفي كمال اتاتورك فى البرلمان .. تماما مثل ابوالهول .. يمر الناس من تحتها .. لكن اليوم بعد فشل الانقلاب .. كان الاتراك يصلون صلاة الشكر ..
ولماذا يمثل اوردقان ..؟؟ تركيا بها معارضة قوية .. واكراد .. ودولة عميقة .. ولكن عادت الى أصلها .. وقفت الى جانب الرئيس ..
ليس كما فعل السيسي .. يكرم فيفي عبدة .. ويختار ليلي علوي .. لتكتب له دستورا .. وعمرو موسي .. رسب فى سباق الرئاسة .. بعد ان تقلد المناصب فى دولة مبارك .. يرأس لجنة الخمسين فى كتابة الدستور ..
أضاع السيسي .. وجمهور ليلي ليلي علوي .. والهام شاهين .. وحمدين صباحي .. تخيل ..
حمدين صباحي .. قال ناصري .. وناصر .. عسكري فى متوالية السيسي ..
مصر الدولة الرسالية .. اضاعت فرصة العمر .. ليس من مرسي .. كانت سوف تضع أمريكا فى المحك .. ليس كما تفكر انت .. اخونة وكيزان .. مرسي .. مصري .. ليس من كوكب آخر .. كان سيرسب .. وينهض آخر ..
كانت مصر سوف تتعلم المشي .. بدلا .. من الشحاذة .. تخيل .. سوريا ولبنان واثيوبيا .. والمغرب .. لهم وجود فى اسواق العالم .. وتاريخ ..
لكن عندما يقود الفكر عسكري .. مثل ناصر والسيسي .. بلدا لها تاريخ وحضارة .. وتأخذ مصروف من المخابرات
تحياتي لك

European Union [عصام علي التوم] 07-20-2016 04:10 AM
يا ابو الهول. السيسي سجن كم
وقتل كم
وسحل كم
وخطف كم
وخفي قسري كم
وشرد كم
وفصل من الطلاب كم
وحبس من المتظاهرين كم
وحاكم بالإعدام كم؟
السيسي عمل انقلاب وطلع الناس عشان يؤيدوه. وسماها ثورة
نفسي الشيء الانقلاب فشل لما طلع الأتراك تأييدا لأردوغان
واحدة بواحدة


#1490320 [الهلال]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2016 12:13 PM
طه احمد ابوالقاسم جزيت خيرا في
ميزان حسناتك انشالله

[الهلال]

ردود على الهلال
[Anaconda] 07-20-2016 02:21 PM
لن يقوم للأخوان قائمة حتى في تركيا ويكفيهم أنهم دمروا السودان الدولة التي كان يمكن أن تسصبح قوة كبرى في العالم بفضل خبرائها ومواردها. جاءها هذا الجراد الأحمر ودمروه. أردوغان تهور وأخذ يهذي بكلام لا يستطيع فعله. هل تعتقدون أيها الأغبياء أن أردوغان يمكنه تهديد أمريكا بتسليم غولن. هل أمريكا جمهورية موز إسلاموية يقرر فيها رجل واحد غبي مثل البشير في كل شيء. الآن تراجع عن إعادة قانون الاعدام وكثير من مقولاته العنترية فقد عرف أنه اقتصاد سيفلس فيما لو تمادى في غيه وغطرسته.


طه أحمد ابوالقاسم
طه أحمد ابوالقاسم

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة