المقالات
السياسة

07-31-2016 11:14 PM


رسالة نادرة.. بعث بها د. الشفيع خضر إلى المؤتمر السادس للحزب الشيوعي.. فيها تفاصيل وأسرار يبدو أنّه لم يكن ينوي أن يجعلها مُتاحة للجميع لكنها تسرّبت إلى وسائط الإعلام فأثارت ضجّة كُبرى..
قراءة رسالة الشفيع مصحوبة بمقال د. عبد الله علي إبراهيم الذي شرح فيه لماذا خرج عن أسوار الحزب الشيوعي.. يكشف صورة مَقطعيّة دَقيقة تصلح لتشريح علة المكونات الحزبيّة السِّياسيَّة في بلادنا.. وليس الحزب الشيوعي وحده.
خلاصة ما جاء على لساني الرجليْن تكشف إلى أيِّ مدىً يهدر حزبٌ عتيقٌ كالحزب الشيوعي 90% من طاقته في الضبط والربط والتأمين الداخلي.. أقرب إلى ما تقوم به مُنظّمات (سرية) ثم لا يبقى من طاقة الحزب للعمل السياسي الذي هو أصل وجود الأحزاب في الدنيا إلاّ اللَّمم 10%.. فتصبح الأحزاب مُجرّد مُنظّمات مُدجّجة بالأسرار والدهاليز والكواليس.. لا تُقدِّم للشعب إلاّ البيانات والتحالفات والاتهامات ثم الانشقاقات.
العالم كله يتطوّر ويقفز إلى الأمام ليستوعب العصر ومطلوباته، لكن يبدو أنّ أحزابنا ورغم أن بلادنا تُعاني من مُتلازمة الفشل السياسي الذريع منذ الاستقلال وحتى الآن.. إلاّ أنّها تستنكف عن مُراجعة مفاهيم العَمل العَام التي تكبلها.. تتشبّث بالماضي تشبُّث الغريق بآخر حطام السفينة الغارقة.. تعلقاً بالذكريات لا أكثر.
حَان الوقت لإنهاء عُهود (الكواليسية البوليسية) في كيانات أحزابنا السياسية.. لماذا لا ننظر إلى تجارب الأحزاب الناجحة في أمريكا (الديموقراطي والجمهوري) وفي بريطانيا (المحافظون والعمال) وبقية دول الغرب.. ثُمّ في تركيا والهند.. ومنظومة دول شرق آسيا الوثّابة..
هناك الأحزاب منصات عمل سياسي مَفتوح على مصراعيه.. كل نشاط الحزب مُوجّهٌ نحو (البرنامج) الذي يتبنّاه الحزب.. ويستطيع أيِّ مواطن أن يصبح عُضواً في الحزب بلا حاجة لإجراءات (تعميد) و(فيش وتشبيه).. بل ويَتصَعّد العضو الفاعل سريعاً في درج الحزب بلا هواجس الخوف من (الغواصات) وما شابه من علل الواقع السياسي المُتخلِّف عندنا..
يجب الاعتراف بأنّ فشلنا السِّياسي هو هبة هذه المفاهيم الحزبية المُتجمِّدة، وانطلاقنا للمُستقبل رَهنٌ بإعادة النظر وتحديث (البناء الحزبي) حتى تجذب الأحزاب إليها كَثيراً من العُقول النيِّرة الواقفة على الرصيف تنظر بحسرةٍ لحال الوطن دُون أن تجد الفُرصة للمُساهمة في بناء الوطن..
معركة الحزب الشيوعي المَعروضة على الشاشات الآن.. ستنتهي ليس بانتصار جناح على آخر.. بل بخُرُوج جيل خلف من جلباب جيل سلف.. هي صراع أجيال لا صراع أفيال.

التيار


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 4102

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1496963 [هبة النور]
2.00/5 (1 صوت)

08-01-2016 11:55 PM
جاي تتكلم عن دواعش و عايز تلطخ بيهم حزب الطبقة يا عثمان ميرغني؟؟ مش عيب تستخدم لفظة دواعش و إنت يا دوب شميت نفس بعد الدواعش ألما بتغباهم أدوك علقة ما تنساها جوه مكتبك و في عز النهار و إختفوا كفص ملح و ذاب؟؟؟! قال دواعش قال

[هبة النور]

#1496906 [الصبابى الشيخ عمر]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2016 07:55 PM
سلنى احد المعلقين واسمه مهدى كان يكتب باسم برتوريا سالنى عن خل ما اكتب بخ هو اسمى الحقيقى ام مستعار ولا ادرى فائدة الاجابة عنده ان كان حقيقيا او مستعار فهل كان سيكون رده على ما اكتب باسم الصبابى مختلف اذا كان اسمى ندثر سبيل
ولا ايه الحكاية يا مانديلا

[الصبابى الشيخ عمر]

#1496780 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2016 02:36 PM
اذن يا عثمان قل لرفاقك القدامى في جهاز الامن ان يقفلوا وحدات الامن السياسى المخصصة للحزب الشيوعى ، منذ ان جاءتنا الإنقاذ بليل كان خطاب كل كادرها ( لن تقوم للحزب الشيوعى قائمة بعد اليوم ) ولذلك

1 - اعتقلوا اغلب كوادر الحزب الشيوعى
2 - عذبوا اغلب كوادر الحزب الشيوعى
4 - قتلوا كثير منهم في المعتقلات ( دكتور على فضل ، عبدالمنعم رحمة كمثال )
5 - فصلوا كل كوادر الحزب الشيوعى من الخدمة المدنية
6 - جندوا الاعلام ، التعليم ، دور العبادة كلها في اعلام مضاد للحزب الشيوعى
7 - كم مرة تم قفل جريدة الميدان وكم مرة صادروها من الطباعة وكم مرة اعتقلوا صحفييها

ولكن رغم ذلك ما زال الحزب الشيوعى حيا يرزق وفاعل في النشاط العام واضطرت السلطة الغاشمة ان تعترف به وتسجله رسميا وان تلتقى بقيادته ، وهذه ليست منة بل نتيجة لنضال ونضحيات من الشعب السودانى كله وليس الحزب الشيوعى وحده

ما يتحدث عنه عثمان ميرغنى سببه السلطة وتدخلاتها في الأحزاب واستمالتها للافراد فالسلطة لا تترك الأحزاب لكى تمارس عملها بحرية

عثمان ميرغنى نفسه كان ابن الحركة الإسلامية التي جاءت بهذا الانقلاب وأول ما اختلف معهم ضربوه واقفلوا صحيفته وفتحوا فيه البلاغات ، فاذا كان هذا الفعل حدث لابنهم فكيف بالله يكون من اختلف معهم جذريا

مالكم كيف لا تحكمون

[محمد احمد]

#1496677 [pronil]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2016 11:27 AM
لا زلنا فى انتظار حزبك الذى وعدتنا به ياباشمهندس
مالجديد ؟

[pronil]

#1496623 [الفاتح ود امنة]
5.00/5 (1 صوت)

08-01-2016 10:19 AM
بالمناسبة يا عثمان انت كمبيوترك
رجعوه ليك ولا لسع .... سيبك من الشيوعين ديل
مهوسين بالتامين ساي ....
وشوف قضياك الملحة و رجع مستنداتك
و المبيوتر افضل ليك

[الفاتح ود امنة]

#1496615 [الفاتح ود امنة]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2016 10:13 AM
انت جادي يا استاذ عثمان
انت الاسلامي الملتزم ادقيت كم مره ؟
قفلوا ليك كم جريدة ؟
فما بالك بالشيوعين
وانت عارف زي جوع بطنك لو الحزب
الشيوعي لو كشف عن عضويته لا يتورع
هؤلاء القتلة من اعتقال كل الكوادر
المؤثرة كما يحدث للكثيرين منهم من
منع للسفر و مصادرة الجوازات و الاعتقالات
فبدل ان ترمي اللوم عليهم عليك
ان تنصح اصاحبك القدامي ان يسلكوا طريق
احترام الادمية و وحقوق الانسان عشان ما
يبقي عليك مقولة عينك في المجرمين وتلوم
في الضحايا

[الفاتح ود امنة]

#1496467 [BEWILDERED]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2016 04:39 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
ليتني اعرف من هو الامين العام أو أسماء اللجنة المركزية للحزب الجمهوري او االديمقراطي او حزب العمال او المحافظين ؟ وكم من الزمن يبقي كل منهم ؟وهل اذا اكتملت دورة الرئيس بوش او تاتشر او خسر الانتخاب يظل على رئاسة الحزب؟ هل إذا أُقصيَّ فرد من قمة حزب محترم يسعى بكل جوانحه و جوارحه لهدم معبد الحزب ؟ كما يفعل الشفيع و عبدالله ع ابراهيم؟ و من قبله الترابي و مبارك الفاضل.....الخ؟ لكل حزب اسراره; اما اختراقه بخسه فذلك فعل ذميم اخلاقيا ; ان انكشف يستقيل الرئيس تكسون من النصب الرئاسي و الحزبي. اقول هذا حتى تعي انفسنا ذواتنا عسى و لعل ان نتبع خلاصة مقال د. سعاد اعلاه ان نغير ما بأنفسنا ; وهو امر شاق صعيب يكاد ان يكون حلما يتوبيا مستحيلا على الحالة السودانية و احزابها المائة وعشر حزبا.

[BEWILDERED]

#1496447 [كاسـتـرو عـبدالحـمـيـد]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2016 02:36 AM
الشيوعيون ما زالوا منذ تأسيس حزبهم الذى كان اسمه " الجبهة المعادية للأستعمار " ثم تحول الى " الحزب الشيوعى " اسرى العمل السرى والذى كان له ضرورة فى زمن مضى وانتهى ولكن بالرغم من عهود الحرية والأنفتاح التى تلت تلك الفترة مازالوا اسرى لعقدة العمل السرى بجانب العنصرية الشديدة المقيتة تجاه بعضهم البعض وخاصة للعناصر الجديدة التى تأتيهم من تلقاء نفسها ورغبت فى العمل معهم لأيمانها بصدقهم فى العمل النضالى والسياسى . لم ار فى حياتى تشديد فى قبول العضوية للحزب اكبر واقبح من الحزب الشيوعى . يريدوا منك ان تخدمهم فقط ولكن لكى يقبلوك فى عضوية الحزب فهذا من المستحيلات ولا يشفع لك عملك واخلاصك ابدا , لذلك تجد عضويتهم المسجلة والرسمية اقل عددا بطريقة تصيبكم بالدهشة اذا قارنت عملهم ونتائجه بعدد العضوية , بل هم القدامى الذين يحتكرون العضوية والمناصب ويمارسون على الاخرين كل انواع أوهام الأستبداد الفكرى ويعتقدون بأن اى وافد جديد ليس له شرف العضوية التى يحلفون بقدسيتها فيما بينهم بطريقة تجعلك تؤمن بأن الحزب الشيوعى , حزب دينى مقدس لا يأتيه الباطل من بين يديه و لا من خلفه . اقول هذا الكلام من تجربة شخصية مررت بها بالصدفة عن طريق صديق لى كان يتعاون ويعمل معهم بهمة ونشاط وكل من يراه , يعتقد بأنه سكرتير الحزب . وفى يوم من الأيام سألته بالصدفة عن وضعه ومكانته فى الحزب , فقال لى : انه ليس بعضو ولا يحمل عضوية الحزب وان ما يقوم به من نشاط مجاملة لصديقى الذى هو عضو قديم فى الحزب وانا اتعاون معهم نتيجة علاقتى بصديقى هذا. فاستغربت وقلت له : بعد كل الذى تعمله وانت ليس عضوا فى الحزب ؟ فقال لى : هذه هى الحقيقة ولا اعتقد بأنى سوف اكون عضوا رسميا حتى ان رغبت فى ذلك لأن البعض فى الحزب يصنفنى بأنى امثل ثقلا لصديقى هذا وربما بل اكيد سوف اكون فى صفه ومساندا له فى اى مواجهة داخلية. وقال لى : امثالى يطلقون عليهم : " مغفل نافع " . اما الحزب الثانى الذى يشابهه فى الأسلوب باختلاف واحد هو العضوية التى يمنحونها لك بكل سهولة هم " الأخوان المسلمين " بمختلف مسميات احزابهم التى تتغير من وقت لآخر . اعتقد ان هذين الحزبين بالأضافة الى الأحزاب الطائفية الأخرى هم سبب تأخر السودان . وهم سبب كل المصائب التى حلت وما زالت تحل فى السودان . وارجو من القراء الا يعتقدوا بأنى شيوعى من اسمى " كاسـترو " فأنا أشد ما اكره فى حياتى شيئين هما (1) الشيوعيون و(2) الأخوان المسلمين .

[كاسـتـرو عـبدالحـمـيـد]

#1496436 [الصبابى الشيخ عمر]
5.00/5 (1 صوت)

08-01-2016 01:30 AM
وصلت متاخرا وليتك لم تصل لانك ستضطر لتغيير وجهتك نظرك هذه بعد حيثيات نجاح المؤتمر والبرنامج المصاحب له الذى بهر الجميع الا من تمنع لاسباب تخصه
الحرب لم يحدد نسبة عمله تجاه القضايا السياسية او ما يسميها بالملحة النسبة التى ذكرتها فهذا دليل على انك تريد ان تحكم مسبقا وبالمناسبة للحرب مسائل لكافة القطاات والقضايا دارفور الجنوب التحالف الحركات وهذا لا يتاتى بالسهولة التى تعلمها لذلك النسب متساوية فى العمل الفكرى والتنظيمى والسياسى
اما ما ذكرته بخصوص الشفيع وعبد الله على ابراهيم فهى مجرد انطباعات ولان درب الدكتور عبدالله انعرف ما كان مطالب به الشفيع سطرين ليس الا استئناف او نقد ذاتى وان لم يفعل فلن يعير احد خطابه المطول المعنون لاعراء وليس لرملاء

[الصبابى الشيخ عمر]

ردود على الصبابى الشيخ عمر
[مهدي إسماعيل مهدي] 08-01-2016 09:53 AM
هل هذا أسمك الحقيقي أم إسم حركي يا صبابي؟


#1496427 [hassan]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2016 12:47 AM
وآفقك
تماما في طرحك

[hassan]

#1496413 [حديد]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2016 12:14 AM
أبدعت في توصيف حال الحزب الشيوعي في الحقيقة لسنا في السودان لحاجة لحزب شيوعي أرجو فالتكن هذه بداية المراجعة لحزب المؤامرات والدسائس وسفك الدماء

[حديد]

#1496408 [التايه]
4.50/5 (2 صوت)

08-01-2016 12:02 AM
ياسبحان الله ابوسن يضحك علي اب سنين وهل انت وانتمائك المعلوم كالحزب الجمهوري او الديمقراطي كفاك تنظير وتحليل اقل ما يوصف بشغل الناس وتشتيت افكارهم بااشياء ليس من اهتماتهم ياهندسة كفاك لعب بالعقول ودعك من الشيوعي والحي المثالي وراجع كمبيوترك للحل الاقتصادي والحياة الادمية والبلاوي التي تحيط بنا من كل ناحية وخاطب عقولنا التي عللي وشك ان يفقدها اغلب الشعب السوداني الفضل

[التايه]

ردود على التايه
[عادل أحمد] 08-01-2016 06:20 AM
الي التايه
ما يجري في احزابنا و الشيوعي ليس استثناء هي من صميم اهتماماتنا، أنا من اولائك الناس الذين تخشي تشتيت افكارهم.. ما يجري في الحزب الشيوعي هي بعض بلاوينا .


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة