المقالات
السياسة
هل ينطبق عليه الوصف
هل ينطبق عليه الوصف
08-07-2016 09:58 PM



*في العام 2014 اشتكت مدينة الكاملين ،من انتشار البعوض ،وناشد السكان السلطات المحلية ودوائر الصحة ،الاسراع في مكافحة البعوض. بيد ان مدير الادارة الصحيه بالولاية نفى وجود شكاوى ، من قبل المواطنين حول وجود مرض الملاريا، وفي العام 2015 كشفت وزارة الصحة ولاية الجزيرة ، ان نسبة الاصابه بالملاريا بلغت 12%، اما العام الحالي ،فلقد اوضح تقرير صادر من مستشفى الطوارىء بمدني ان حالات الاصابه بالملاريا بلغت (5972)حالة .

*طالما الخريف مازالت سحائبه تمطر وتروي الارض ، فان امراضه معروفه ولاتحتاج الى تفنيد او اسهاب ، يقابلها من جانب جهات الاختصاص (حركة تقيله ) تجاه تهيئة البيئة ونشر الاليات ، قبل ان تلامس الارض قطرة واحدة ،مع وجود ضجيج سنوي ممل ، لتحسين صورة التصريحات المتلاحقة ..ينتشر البعوض ويتوالد ومن ثم يدخل المنازل غازيا ، وتصطاد انف المواطن الروائح النتنه من مسافات بعيدة .

*اذا تامل الفرد منا التصريحات والاحاديث ،التي يتم دفقها عبر الصحف ،عن الوقاية من الامراض في فصل الخريف ،ثم وضعها ذات الفرد في ميزان واحد ،مع مايمتد امام عينيه ،وهو يطل من شباك منزله او ينظر باتجاه الشارع العام ،يجد بونا شاسعا ، ويلاحظ الفوارق الحقيقية ،بين مساحات التصريحات المتكررة وبين مايترامى امام بصره ...فاالجزيرة الجزيرة او الخرطوم كلها تحت مجهر واحد ، يهب المواطن النتيجه الفاضحة للاحاديث الواهيه ،التي يحفظها المواطن عن ظهر قلب كلما لاح غمام بشائر الخير والبركة .

*الوضع البيىء السيء والتردي ،مع وجود النفايات في كل شارع ، هو سبب انتشار البعوض ، في فصل الخريف وغيره من الفصول ،فكسورات المياه قبل الخريف لم تجد المعالجة العاجله ولو تم الابلاغ عنها باكرا ، فالبعوض الذي قلل وزير الصحخه وناطق وزارته الرسمي ،من مخاوف اصابته للمواطن بالملاريا ،فان انتشاره وحده يشكل ازعاجا شديدا للمواطن ،حتى ولو خرج بريئا من (قفص الاتهام ).

اذا صح وصدق الحديث الذي جرى على لسان وزير الصحة ،بان هذه الجيوش من البعوض ،التي تطير هنا وهناك ،ويمنة ويسرة ، ليست ناقله للملاريا ... اذا ماذا نسمي المرض الذي اصاب (5972) مواطنا ترددوا مؤخرا على مستفشى مدني ؟؟؟؟؟ ام ان التصريح يخص بعوض الخرطوم فقط !!!!!!

*همسة

لعينيها طفلتي ..انظم قصيدتي الاولى ...

واكتب على اهدابها اسسما جديدا ....

يمنح الفرح ضجة ... والنهار ألقا ..

ووجها جديدا للحياة ....هنا .....
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1441

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




اخلاص نمر
اخلاص نمر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة