المقالات
السياسة
سر ثلاثي الأبعاد.. يقود الخطوات
سر ثلاثي الأبعاد.. يقود الخطوات
08-08-2016 10:10 PM


فيما يمضي أمبيكي ومعاونوه في أديس أبابا قدما في نصب السرادق للاحتفال بتوقيع بعض المعارضة على خارطة الطريق.. لا يزال وعلى خطين متوازيين يحتدم الجدل.. حول حقيقة ما سيحدث اليوم هناك.. ولنبدأ القصة من بدايتها دعونا نعود لمنبع هذا الجدل ومصدره الأساس.. وهو بيان نداء السودان عقب التئام مجلسه القيادي في باريس.. فقد وردت فقرة مقتضبة.. نقول مقتضبة لأن هذه الفقرة التي أثارت كل هذه الضجة والتي قد تقود لإحداث انقلاب كامل في المشهد السياسي السوداني خلال الساعات القادمة كان حجمها أقل من عُشر ذلك البيان.. جاء فيها.. (خارطة الطريق.. بشأن خارطة الطريق؛ حدثت مستجدات ايجابية في الاستجابة لما طرحته قوي نداء السودان حولها، عبر مراسلات ومقابلات مباشرة مع الآلية الرفيعة والاتحاد الأفريقي والمجتمع الإقليمي والدولي. هذه المستجدات ستبحث في لقاء مع الرئيس أمبيكي يجري التحضير له، بما يمهد للتوقيع على خارطة الطريق التي يتم بموجبها عقد الاجتماع التحضيري في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، وإطلاق العملية السلمية المتكافئة التي تؤدي لوقف الحرب وإشاعة الحريات، وبحث بقية استحقاقات الحوار الوطني المنتج).. وجلي أنه بعد صدور البيان وتداوله وردود الفعل حوله.. فقد عمد البعض لتفريغ اللقاء المرتقب مع أمبيكي من فكرة بحث المستجدات إلى مجرد تمهيد للتوقيع.. وهذا الاستنتاج هو الذي استند عليه أمبيكي في حشد حفل أديس أبابا.. كما استند عليه حزب الأمة في حشد كوادره وما سماها بأكبر عدد من الشخصيات الوطنية ليكونوا شهودا على التوقيع..!
وليس هذا فحسب بل ثمة تصريح مهم منسوب للدكتور جبريل إبراهيم جاء فيه (توقع الدكتور جبريل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساواة أن توقع قوى نداء السودان على خارطة الطريق خلال اجتماعها الذي يبدأ يوم الثلاثاء مع الوسيط الأفريقي ثامبو أمبيكي بالعاصمة الاثيوبية إديس أبابا. وأضاف الدكتور جبريل لراديو دبنقا يوم الأربعاء قائلا "أنا أقول وبدرجة كبيرة إن التوقيع على خارطة الطريق سيتم بين يومي (8) و (10) وبعد ذلك المفاوضات الأصعب ستبدأ في اللقاء التحضيري الذي لم يحدد ميعاده بعد).
ولعل اللافت في حديث جبريل أنه وربما لأول مرة وضع الحصان أمام العربة حين اكد أن الأصعب يبدأ بعد التوقيع.. وهو مرحلة التفاوض الحقيقية..!
وإذا كان ما أوردناه سابقا يفند دعاوى من يؤكدون أن لا توقيع في هذه المرحلة.. ويؤكد أن التوقيع مسألة وقت.. فالتيار الموازي الآخر.. الذي يروج كذلك أن التوقيع نهاية المطاف.. يرد عليه السيد مني أركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان إن الغرض الأساسي من لقاء أديس أبابا يوم الثلاثاء حسبما أعلن الوسيط ثامبو أمبيكي هو التوقيع.. ولكن مني نفسه ينتفض بشدة حين يسأل حول الخطوة القادمة بعد التوقيع وما إذا كانت تعني ذهابهم إلى الخرطوم.. ينفي مناوي ذلك بشدة ويقول.. "أريد أن أوضح أن هناك خلطا عند كثير من الناس بأننا بعد التوقيع على خارطة الطريق سنذهب مباشرة إلى الخرطوم وهذا غير صحيح". وأوضح أن خارطة الطريق هي فقط للتوقيع "عشان ندخل المفاوضات وليس الذهاب للخرطوم"... وغني عن القول إن مني هو الآخر يتحدث عن الخطوة الأصعب وهي المفاوضات كحليفه جبريل..!
وبين هذا وذاك.. ومن الخرطوم يحتج ممثل المجتمع المدني في نداء السودان.. الدكتور أمين مكي مدني على أمرين.. أولا تجاهل الآلية دعوة المجتمع المدني بكل ثقله إلى أديس أبابا.. ثم.. وهذا هو الأهم.. الترويج لحكاية التوقيع دون النظر في أية ضمانات لتنفيذ وعود تهيئة المناخ.. سواء تلك المبذولة من المؤتمر الوطني.. أو تلك الصادرة من رئيس الآلية الأفريقية رفيعة المستوى.. والدكتور مدني يبدو اليوم كمن يعاني الأمرين.. المرض وظلم ذوي القربي.. أما الوعود فهي وعود أسر بها الرئيس البشير للرئيس أمبيكي.. فأسر بها الرئيس أمبيكي للرئيس الإمام.. يعني رؤسا والناس أهالي

اليوم التالي


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1772

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1501112 [عابدين]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2016 03:49 PM
الله يستر الشعب الصابر الصائم ما يفطر على بصلة ويلبس قميص ميسي!

[عابدين]

#1500959 [العاااازة]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2016 11:52 AM
.. يعني رؤسا والناس أهالي >>

وأنت يا نسيب الرقّاص من ياتو فئة ؟؟ هنيئا لك بنسيبك لولي الحبشية .. بس ألحق ضبط نفسك كويييييس وما تتمقلب

[العاااازة]

#1500726 [adilnugud]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2016 06:06 AM
المؤسف ان معظم الصحفيين عندنا اصبحت كتاباتهم لا تشبهم ولا تشبه الصحافة ..................كانهم امنجيه

[adilnugud]

#1500626 [مهدي إسماعيل مهدي]
0.00/5 (0 صوت)

08-08-2016 11:19 PM
وأوضح أن خارطة الطريق هي فقط للتوقيع "عشان ندخل المفاوضات وليس الذهاب للخرطوم"... وغني عن القول إن مني هو الآخر يتحدث عن الخطوة الأصعب وهي المفاوضات كحليفه جبريل..!


يعني يا مني كنت طيلة لسنوات الماضية بتعمل في شنو في الدوحة وباريس وأديس؟!

[مهدي إسماعيل مهدي]

محمد لطيف
محمد لطيف

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة