المقالات
السياسة
خارطة الغريق
خارطة الغريق
08-11-2016 09:57 AM


وسط زخم متعالى حول التوقيعات التى تمت فيما تعارف عليه بخارطة الطريق بين مؤيد ومعارض وناقم تلاحظ ان هناك وسط المناكفات وردود الافعال حول ما تم التوقيع عليه امور لم يسلط الضوء عليها ولكن قبل ان ندخل فى لب الموضوع يجب ان نلفت الانظار حول مدى تجاوب الشارع السودانى مع هذه الزفه السياسيه عالية النبره اعلاميا واسفيريا وكل من منطلقاته
الشعب السودانى غرقان ووحلان منذ هطول امطار وسيول الليلة الموسومه بدباباة الجبهة الاسلاميه التى قضت على اخضر الديمقراطيه بعد 16 عاما من مايو نميرى
واتى توقيع اتفاقيه خارطة الطريق والطريق فى السودان كله ملىء بالامطار والسيول والناس مشغوله تماما بدرء مخاطر الخريف والجميع هرول لخارطة الطريق والدرب الرائح على الجميع من الليلة ديك ليلة السجن والقصر وزاد الم المواطن السودانى ولم يتفاعل مع الحدث وكانه يقول لقادته انتو فى شنو ونحنا فى شنو . حقيقه مؤلمه انه لم يحدث من اى من فعالياتنا الحزبيه والسياسيه بكل الوان طيفها اى تجاوب او مواساة مع ما يعانيه الشعب السودانى ومع قواعدها جراء السيول والامطار لم نسمع او نرى او نقرأ اى نوع من المواساة والتشجيع ورفع المعنويات والعمل على درء اثار الامطار والسيول واستنهاض الهمم مثل العمل على حصر المتضررين والاسر المحتاجه للدعم العاجل والنفير الذاتى غابت كل الفعاليات والتى تدعى ان لها قواعد سواء الممانعين او الموقعين وما بينهما غابت عن الشارع الغرقان وهذا يذكرنا بالنكته التى تقول ان حنكوشه سالوها عن عامله كيف مع الامطار قالت والله الامطار غسلت لينا العربيه والحيط فى البيت واحد بغرف فى المويه من غرفته سمع الكلام بتاعها رد عليها بمغسه ان شاء الله تجى صاعقه تكوى ليكم
والحكومه بى عذرها ومعروف الفيها ومشغوله وغرقانه فى بالوعات عفنا اها الباقين عذرهم شنو يعنى مش عيب يا احزاب يا عريقه حتى كفاره ما تقولوها لقواعدكم القاعدين يغرفو المويه من الاوض
وغدا نواصل مع الغريق فى خارطة الطريق
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1060

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




سعيد شاهين
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة