المقالات
السياسة
حقوق الضباط المفصولين تعسفياً من الجيش والشرطة والامن:بين وعود المعارضة وتجاهل الحكومة‎
حقوق الضباط المفصولين تعسفياً من الجيش والشرطة والامن:بين وعود المعارضة وتجاهل الحكومة‎
08-20-2016 05:32 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

يقول الله تعالى:(وَعَنَتِ الْوُجُوهُ لِلْحَيِّ الْقَيُّومِ ۖ وَقَدْ خَابَ مَنْ حَمَلَ ظُلْمًا ) (111) سورة طه.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَن كانت له مَظلمة لأخيه مِن عِرْضِه أو شيء، فليتحَلله منه اليوم، قبل أن لا يكون دينارٌ ولا دِرهم، إن كان له عملٌ صالح أُخِذَ منه بقدْرِ مَظلمته، وإن لم تكن له حسنات أُخِذَ مِن سيئات صاحبه فحُمِلَ عليه)

.. وقال إبن الخطاب رضى الله :(وُلينا على أمة محمد لنسد لهم جوعتهم ونوفر لهم حرفتهم فإن عجزنا عن ذلك اعتزلناهم). وفى مقولة أخرى للخليفة العادل إبن الخطاب: (أخشى أن يسألني الله عن بغلة تعثر في العراق لما لم أسوي لها الطريق).
قال الشاعر الثائر ابوالقاسم الشابى:إذا إلتف حول الحق قومٌ*فإنه يُضرِمُ أحداثُ الزمان ويُبرمُ
مقدمة:-

قرأت الكثير من كتب التاريخ الإسلامى بدءاً بسيرة الخلفاء الراشدين،والدولة الأموية والعباسية إلى الدولة الإمبراطورية العثمانية،فلم أجد من خلال سطور هذه السير مظالم وقعت على الناس أشد من المظالم التى أوقعتها الإنقاذ أو الحركة الإسلامية على عشرات الألاف المنسوبين للخدمة العامة(مدنيين وعسكريين)بسبب عدم الولاء او لمخالفة الرأى أو لأسبابٍ أخرى أوهن من بيت العنكوبت.
لايختلف إثنان على شدة مرارة الظلم الذى يقع على الموظف أياً كان مدنى أو عسكرى والذى يفصل من وظيفته من غير توضيح الأسباب الحقيقية التى أدت لإبعاده من الخدمة قسراً،ومن غير مراعاة ظروف أسرته التى يعولها من عائد هذه الوظيفة.
موقف الحكومة (المؤتمر الوطنى)من هذه الحقوق:-
إذا تحدثنا عن موقف المؤتمر الوطنى (الحزب الحاكم )من هذه الحقوق الخاصة بالشرائح المتضررة والمذكورة أعلاه ،فنجد أن هذا الحزب الحاكم لا يأبه برد حقوق الشرائح المذكورة أعلاه ،بل وبقية الشريحة الكبيرة من المدنيين والتى وقع عليها ضرراً كبيراً لا يمكن وصفه لفداحته.فالحزب الحاكم وإلى الأن يعتبر أن كل من تم فصله من وظيفته من الخدمة العامة فهو يعمل ضد التوجه الحضارى والذى تم تفصيله على حسب مقاساتهم الدنيوية الضيقة ومصالحهم الأنية،والذى كانت نتائجه تشرذم الحركة الإسلامية وحزبها المدلل لجماعات وأحزاب،وتدهور مريع ومتسارع بمتوالية هندسية فى كل مجالات الحياة فى السودان،فالكل يرفع يديه لرب العالمين من سوء الحال الذى وصل إليه اأهل السودان.
موقف المعارضة من هذه الحقوق:-
أما موقف المعارضة من هذه الحقوق، فبالرغم من أنها كلها وعود،ولكن الحق يقال أن حزب الأمة القومى له قصب السبق فى الدفاع عن حقوق المفصولين وخاصةً ،الضباط المفصولين من القوات المسلحة ،فرئيس الحزب الإمام الصادق المهدى تناول هذه القضية الهامة فى كل الندوات والورش التى أقامها حزبه العريق وكذلك الإجتماعات الكثيرة مع أصحاب القضية ،والتى كانت خلاصتها مناصرة الحزب لهذه الشريحة الهامة وكذلك بقية الشرائح الأخرى حتى يستردوا حقوقهم كاملة .
ماهو المطلوب من الحكومة والمعارضة الأن:-

مما لا شك فيه أن كل شخص سودانى عاقل يتمنى أن يرجع الطرفين للمفاوضات لكى يتوصلا لحلول جذرية لمشاكل السودان الكثيرة والكبيرة والمعقدة،ومن ضمن هذه القضايا موضوع المفصولين تعسفياً من الجيش والشرطة والأمن وكذلك المفصولين تعسفياً من المدنيين ،ونقترح أن تتم هيكلة مؤسسات الدولة بالنسب ،وذلك حتى لا تنهار مؤسسات الدولة بالرغم من ضعف أدائها،فمثلاً يظل افراد الجيش الذين هم فى الخدمة الأن كما هم ،ويتم إضافة نسبة من المفصولين تعسفيا طبعاً الذين مازالوا فى سن الخدمة اى أعمارهم تمكنهم من العطاء والقدرة على العمل،وكذلك تضاف نسبة الحركات المسلحة،ولا ننسى الشباب من الخريجين أو حملة الشهادات الثانوية والذين لديهم رغبة فى الإلتحاق بالقوات المسلحة ومثل الإجراء ينسحب على الشرطة والأمن ومؤسسات الخدمة المدنية
لابد من التوصل لسلام شامل لا يستثنى أحد من أجل قيام دولة المؤسسات وسيادة حكم القانون وذلك حتى ينعم المواطن فى المناطق المأزومة بالسلام والأمن وتوفير الخدمات الأساسية فى هذه المناطق وكل أنحاء السودان،وكذلك مراعاة حقوق الإنسان وحرياته الأساسية،فالمطلوب من الحكومة والمعارضة هو وضع هذه الحقوق أو المطالب المتعلقة بالضباط المفصولين من الجيش والشرطة والأمن وكذلك الخدمة المدنية ضمن الأجندة الرئيسية للحوار أو التفاوض،ووضع الحلول العادلة لهولاء الرجال الأوفياء الأكفاء والشجعان.
وبالله الثقة وعليه التُكلان
د/يوسف الطيب محمدتوم/المحامى
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 3073

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1507819 [مولانا /مازن توفيق مصطفى]
0.00/5 (0 صوت)

08-22-2016 12:25 AM
ﻭﺟﺎﺀ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺃﻧﻪ
ﻗﺎﻝ ": ﻻ ﻳﻘﻒ ﺃﺣﺪﻛﻢ ﻓﻲ ﻣﻮﻗﻒ ﻳﻀﺮﺏ
ﻓﻴﻪ ﺭﺟﻞ ﻣﻈﻠﻮﻡ ﻓﺈﻥ ﺍﻟﻠﻌﻨﺔ ﺗﻨﺰﻝ ﻋﻠﻰ ﻣﻦ
ﺣﻀﺮ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ ﺇﺫﺍ ﻟﻢ ﻳﺪﻓﻌﻮﺍ ﻋﻨﻪ " .
ﻭﻣﻤﺎ ﺣﻜﻲ ﻗﺎﻝ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻌﺎﺭﻓﻴﻦ: ﺭﺃﻳﺖ ﻓﻲ
ﺍﻟﻤﻨﺎﻡ ﺭﺟﻼ ﻣﻤﻦ ﻳﺨﺪﻡ ﺍﻟﻈﻠﻤﺔ ﻭﺍﻟﻤﻜﺎﺳﻴﻦ
ﺑﻌﺪ ﻣﻮﺗﻪ ﺑﻤﺪﺓ ﻓﻲ ﺣﺎﻟﺔ ﻗﺒﻴﺤﺔ ﻓﻘﻠﺖ ﻟﻪ
ﻣﺎ ﺃﺣﻮﺍﻟﻚ؟ ﻗﺎﻝ: ﺷﺮ ﺣﺎﻝ. ﻓﻘﻠﺖ: ﺇﻟﻰ ﺃﻳﻦ
ﺻﺮﺕ؟ ﻗﺎﻝ: ﺇﻟﻰ ﻋﺬﺍﺏ ﺍﻟﻠﻪ. ﻗﻠﺖ: ﻓﻤﺎ
ﺣﺎﻝ ﺍﻟﻈﻠﻤﺔ ﻋﻨﺪﻩ؟ ﻗﺎﻝ ﺷﺮ ﺣﺎﻝ، ﺃﻣﺎ
ﺳﻤﻌﺖ ﻗﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ ":ﻭﺳﻴﻌﻠﻢ ﺍﻟﺬﻳﻦ
ﻇﻠﻤﻮﺍ ﺃﻱ ﻣﻨﻘﻠﺐ ﻳﻨﻘﻠﺒﻮﻥ "

[مولانا /مازن توفيق مصطفى]

#1507558 [عبدو]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2016 01:40 PM
{{{ أن حزب الأمة القومى له قصب السبق فى الدفاع عن حقوق المفصولين وخاصةً ،الضباط المفصولين من القوات المسلحة ،فرئيس الحزب الإمام الصادق المهدى تناول هذه القضية الهامة فى كل الندوات والورش التى أقامها حزبه العريق وكذلك الإجتماعات الكثيرة مع أصحاب القضية ،والتى كانت خلاصتها مناصرة الحزب لهذه الشريحة الهامة وكذلك بقية الشرائح الأخرى حتى يستردوا حقوقهم كاملة}}}}}

وكانت نتيجة هذه المناصرة أن أعادوا له ابنه المفصول من القوات المسلحة في نفس دفعته ..... وترقى في الرتب ..... بل واصبح مساعدا لرئيس الجمهورية.... وهكذا تكللت نتيجة هذا النضال من الإمام الصادق المهدي بالنجاح التام في هذه القضية الهامة.......... عجبي!!!!!

[عبدو]

ردود على عبدو
Saudi Arabia [عكر] 08-22-2016 02:59 PM
عجبي و دهشتي ....!!!
صاحب المقال تناول تلميحا عن الاقصاء و لم يعمم بان يزكر الداء الاساس ...حتي انه لم يتجراء بزكر التنظيم الملعون (الاخوان المسلمون).الذي ما زال يتفنن في عزاب العباد و هلاك البلاد..و الاغرب في الامر اشار لاطلاعه لكتب الدين ...اي دين...؟؟؟

الم يقراء و يطلع علي الاتي:
**
رحم الله شيخ الإسلام ابن تيمية لما أتاه الجلاد في سجنه بدمشق وقال له: اغفر لي يا شيخنا فأنا مأمور.
فقال له ابن تيمية: والله لولاك ما ظلموا.!

ورحم الله الإمام سفيان الثوري لما اتاه خياط فقال: إني رجل أخيط ثياب السلطان أفتراني من أعوان الظلمة؟
فقال له سفيان: بل أنت من الظلمة أنفسهم، ولكن أعوان الظلمة من يبيع منك الإبرة والخيوط.

وقال أبو بكر المروزي لَّما سجن أحمد بن حنبل جاء السجان فقال له: يا أبا عبد الله الحديث الذي روي في الظلمة وأعوانهم صحيح؟
قال الإمام أحمد: نعم
قال السَّجَّان : فأنا من أعوان الظلمة؟
قال الإمام أحمد فأعوان الظلمة من يأخذ شعرك ويغسل ثوبك ويصلح طعامك ويبيع ويشتري منك، فْأما أنت فمن الظلمة أنفسهم.

هذه الأقوال سجلها التاريخ ونسيناها...
قال تعالى : ((وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللّهِ مِنْ أَوْلِيَاء ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ))

اللهم إني أعوذ بك أن أظلم أو أُظلم أو أجهل يُجهل علي.
**
(copy /paste)

عسكريون و نظاميون يعملون لاكثر من ربع قرن لتثبيت اركان النظام الفاسد .. و ها انت تطالب بحقوقهم ...!!!
كان من الاجداء بان تكتب كيف يمكن ان يقلص دور العسكر في انظمة الحكم المدني و حتي ابعادهم من المدن الي السكنات و المعسكرات ... و ماهمهم التي من اجلها يدفع المواطن الضريبة و الاتاوات....!!! الادهاء و الامر حتي العسكر الذن يتمتعون بجاه السلطان خانو صغارهم و جنودهم الذين يخدمونهم ليلا و نهارا...كالخدم ....و نهايتها تسريح من الخدمة يا بهاهة دايمة او الي شارع العطالة و التسكع ...بدون تاهيل للحياة المدنية او الي احدي سبل حسب العيش....! فتأمل...!!!

و اخونا بتاع المهدية دا كان وين ...!!! (سيدي وسيدك)...راجع تاريخ سريع قبل ما كل مرة تستصدم باحداث قابية عنك ...!!!
سوال بسيط ما هو رد فعل (سيدك الصادق المهدي) بعد ان علم بان النقلاب مخطط له و يحاك جهارا نهارا ...و قبل اكثر من شهرين.....؟؟؟
و حزب الامة جزء من النظام الحالي شيت ام ابيت .....!!! و لا تفوت علي احد ....!!!


#1507358 [اليوم الأخير]
0.00/5 (0 صوت)

08-21-2016 08:52 AM
ياهو الفضل ، الضباط المفصولين عايزين الناس ترجع ليهم حقوقهم ،

[اليوم الأخير]

#1507129 [مغبون]
5.00/5 (1 صوت)

08-20-2016 07:17 PM
مقال جميل يا دكتور وفيه جبر الضرر لهؤلاء المظلومين وخصيصاً لهؤلاء الذين احيلوا للصالح العام في بداية الانقاذ
لا اظن تصدق ان قلت لك اعرف الكثيرين منهم تشتت اسرهم وساء حالهم وحال ابناءهمفي التعليم والصحه حيث ان الظلم الذي وقع عليهم شمل اطفالهم ايضاً وليت الظلم توقف بالفصل فقط حتي معاشاتهم رفضت تسويتها بمعاش المثل من زملائهم الذين عملوا ودعموا هذا النظام ومعاشهم الآن لا يكفي لخبز لاسره
حتي المعارضه التي تتكلم عنها لم تفكر يوما او تطرح فكرة استيعابهم بدءاً من التحالف وحتي وصول جون قرنق وعرمان لذلك اصبحوا زاهدين في المعارضه ورفعوا امرهم الي رب العالمين
يجب التفريق في من دعم هذا النظام ووصل الي رتبة عاليه واستفاد بكل امتيازات الوظيفه عند نزوله للمعاش وفي من تمت احالته في بداية الانقاذ وظل محاربا في رزقه
واذا كان هنالك رفع للظلم فأبدأوا من الذين لم يدعموا هذا النظام وتمت احالتهم في بداية الانقاذ

[مغبون]

#1507118 [أبوقرجة]
0.00/5 (0 صوت)

08-20-2016 06:48 PM
انت محامي وعارف انه النظام دا ما بعطي حقوق لأحد وإلا كنا قلنا لك ارفع دعوه امام المحاكم واحصل لهم على حقوقهم
لكن واضح انك انسان مخلص وراجل بمعنى الكلمه فعندي سوال هنا هل يمكن لهولاء رفع دعوى قضائية في المحاكم الدوليه
أرجو الاجابه على السؤال
لك تحياتي

[أبوقرجة]

د/يوسف الطيب محمدتوم/المحامى
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة