المقالات
السياسة
من لم يمت بالسيخ !!
من لم يمت بالسيخ !!
08-25-2016 01:16 PM




* وكما إنتظرنا طويلاً أن يكشف المجلس الوطني وبنك السودان عن لصوص الشركات الوهمية الذين سرقوا أموال المرضى واستولوا على 30 مليون دولار من المال المخصص لإستيراد الدواء، ووقوفهم أمام المحاكم ذليلين حانيي الرؤوس وهم يواجهون الإتهامات بالتزوير والاحتيال والنصب والسرقة والاعتداء على المال العام وتهديد الأرواح، فذهب إنتظارنا ادراج الرياح والفساد، ولم نسمع بتوجيه إتهام أو فتح بلاغ ضد أحد، إلا إذا كان توجيه الإتهامات وفتح البلاغات في أقسام البوليس صار سراً مقدساً في سودان الدولة الحضارية، مثل غيره من إمور السادة، يجب أن يبقى طي الكتمان، وأن تجري المحاكمات في السر، لا يسمع بها العامة والعوام وشذاذ الآفاق، لحماية الشرف الرفيع من الأذى ..
* فلقد انتظرنا كذلك أن تكشف لنا وزارة الصحة الولائية بالخرطوم عن الشركات التي وجهت لها عياناً بياناً لها تهمة إستيراد وببيع الأدوية الفاسدة منتهية الصلاحية، التي لا تقل عن تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد بسبب تعريض حياة المريض للأذى (وربما الموت) لعدم فعالية الأدوية التي يتناولها .. ولكن لم نسمع شيئاً رغم انتظارنا الطويل، وكأنه قد كتب علينا في الدولة الرسالية أن نمت مرتين، مرة بسبب الفساد، ومرة بسبب التستر على الفساد !!
* سنة كاملة مرت منذ أن كشف وزير الصحة بولاية الخرطوم بروفيسور مأمون حميدة معلومات خطيرة أمام المجلس التشريعى الولائي (15 سبتمبر، 2015 ) بأن 10 شركات تقوم بييع الأدوية الفاسدة، بتمويل من شركة كبرى تتولى إدخال الأدوية عبر البر والبحر والتهريب، وصفها الشبكة الإجرامية ظلت تمارس هذا العمل منذ عام 2010 ، اي خمس سنوات كاملة بدون أن يتصدى لها أحد، وأشار إلى ضبط الأدوية الفاسدة في بعض المستشفيات منها مستشفى حكومي كبير وهدد بإغلاقها، ووجه اتهاماً للشركات بتقديم رشاوى لموظفين بوزارة الصحة لتسهيل عملها، ووعد بتقديمهم للمحاكمة، ولكننا لم نسمع شيئاً منذ ذلك الحين، إلا إذا جرت تلك المحاكمات في السر وحُبس المتهمون في سجون سرية!!
* نفس التكتم والسرية مارسهما وزير مجلس الوزراء أحمد سعد عمر مع مصانع السيخ المغشوش، أو (مصانع النعوش الطائرة) كما أسمتها الزميلة القديرة (سعدية الصديق) التي ذكرت في تحقيق بصحيفة الصيحة (28 يونيو، 2016 ) أن كمية الحديد المغشوش في سوقين فقط من أسواق الخرطوم (السجانة واللاماب) بلغت (10 آلاف طن)، وأن 99 % من عينات السيخ التي أُخذت من مصانع الحديد بالخرطوم بواسطة الهيئة القومية للمواصفات والمقاييس وُجدت غير مطابقة للمواصفات الصحيحة، مما جعل وزير مجلس الوزراء (الذي تتبع له الهيئة) يغضب ويتوعد بتقديم المخالفين للمحاكمة، ولكنه لم يقدم أحداً للمحاكمة ولم يكشف عن إسم صاحب مصنع، وظل اللصوص و(القتلة المحتملون) يتمتعون بالأمان والسترة في بيوتهم، ولا أستبعد أن يكونوا سادرين في صناعة النعوش حتى الآن، ولم لا إذا كان الوزير يضفي عليهم الحماية بالامتناع عن ذكرهم، وعدم تقديمهم للمحاكمة، فضلاً عن الأوامر الحكومية التي صدرت لغرفة منتجي حديد التسليح بالتكتم وعدم الحديث للصحف، حسب حديث رئيس الغرفة للزميلة (سعدية الصديق)!!
* وما ينطبق على السيخ والأدوية، ينطبق على البصات والقطارات والنفايات والأراضي والحاويات بأنواعها المختلفة .. وكل شئ !!
* هذا هو حالنا في الدولة الرسالية، فمن لم يقتله دواء فاسد، لن ينجو من سيخ مغشوش أو قطار ردئ النوعية، أو حاوية مخدرات، أو غبن مكتوم، أو في أفضل الأحوال .. رصاصة على الحدود المصرية الاسرايئلية .. !!
الجريدة
______


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2729

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1510024 [abdulbagi]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2016 07:41 PM
دكتور زهير فى الدول التى تحترم حياة مواطينها يطبق على هولاء اقسى عقوبة قد تصل حد الاعدام. ولكن العقوبه الاقسى التى تطبق على هكذا مجرم هى عقوبة التشهير التى تلازمه حيا وميتا. ويشهر به فى جميع الوسائط

[abdulbagi]

#1509985 [عاصم جدة]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2016 05:36 PM
جزاك الله خيرا أخي ولكن هل نكتفي فقط بالقول ( حسبنا الله ونعم الكيل )؟؟ هل نقف فقط لنلعن الظلام أم ننحاز الى الإيجابية فنشعل ولو شمعة صغيرة ؟ ما العمل هل نقف في موقف المتفرج والوطن ينهار ويباع ويغرق ؟؟ أين النخوة أين الوطنية أين المفكرين و المثقفين والأحرار والشرفاء .. الوطن يناديكم فهلا أدركتموه قبل أن يجرفنا السيل والطوفان القادم بسرعة الصاروخ ؟؟ انني ومن هذا المنبر أدعو كل الشرفاء أن يؤسس كل واحد منهم قروب أو مجموعة عمل .. العمل والعمل فقط هو ما نحتاجه اليوم وليس الجعجعة التي لن نجني من ورائها غير الندم والبكاء على الوطن .. نريد ألف قروب عمل كل قروب يضم ألفا على الأقل من الوطنيين والشرفاء الذين همهم الأول والأخير هو الوطن نريد أن نؤسس جزبا الكترونيا يضم كل الشرفاء والحادبين على الوطن ليصل الرقم بإذن الله إلى عشرة ملايين وأكثر ووقتها نستطيع أن نقول كلمتنا ونسمع صوتنا ويكون قرارنا بيدنا ليعود الوطن لأهله الطيبين البسطاء .. ليس مهما وقتها من يحكمنا فالأهم هو كيف يحكم وكيف ننهض بالوطن بمشاركة جميع أبناؤه الأوفياء .. لقد دقت ساعة العمل ولننهض جميعا لأداء ضريبة الوطن .. أنا لا ادعو للخروج للشوارع والعصيان بل أن نقف جميعا صفا واحدا لإنقاذ البلاد بالوسائل السلمية واحترام القانون لنقدم للعالم أجمع تجربة رائدة جديدة كما قدمنا له العديد من التجارب والبطولات التي أضحت مثالا يحتذى ومضربا للأمثال نحن من علم الشعوب معنى الثورة الشعبية والانتفاضة والعصيان المدني واليوم سنعلمهم دروسا جديدة في حب الأوطان والذود عنها وما التوفيق الا من عند الله وإن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم فهل من مجيب ؟ [email protected]

[عاصم جدة]

#1509942 [البخاري]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2016 04:00 PM
نعم يا دكتور زهير: من لم يمت بالسيخ مات بغيره تعددت الأسباب والكوز واحد

[البخاري]

#1509888 [قساس فادي]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2016 02:19 PM
أوع يكون اتكونت ليه لجنة .... انسى بقا

[قساس فادي]

زهير السراج
 زهير السراج

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة