مشكل
08-29-2016 10:37 PM



*كشف نائب رئيس المجلس التشريعي محمد هاشم ، عن ظهور اعداد ملفتة من الفئران ،كما نوه ايضا الى غياب وزارة الصحه بالاسواق ، وعدم حصول العاملين على بطاقات وكروت صحيه . من جانبه كشف عضو المجلس عبدالله الريح عن بيع الوجبه ،التي تقدمها اليونسيف للمرضى بالمستشفيات ( تسربت للخارج وتم بيعها )...

*ألا يدري عضو المجلس ان كل شئء يعلوه الفساد ، ويدخل في حركة البيع والشراء ،حتى صحة الانسان ،دخلت في حساب الربح والخسارة ، وليست هذه هي المرة الاولى التي يتم فيها بيع الوجبات ، ونهب الاغاثات ، والهروب بالبطاطين المشبعة ،ودفقها في الاسواق ،والاستفادة من عائدها ،ففي العام الماضي ومع فصل الخريف ، وجدت الاغاثة القطريه طريقها للبيع ،ولم تتم محاسبة من مهد الطريق وباع واشترى و(سمسر)، فالسودان اصبح موصوما بالفساد وممارساته القذرة ،التي تحدث في راس كل ثانية ،وبينما ترتفع اسهم الفساد ،تنخفض حقوق الانسان ،ولايمكنه الحصول على شىء ، ، يتقي به غمرة السيول والفيضان ،التي تنهزم امامها الان ارادة الانسان ،في وجود حكومة ،تطالب بريطانيا بالاعتذار عن قتل 14 الف جندي ، ولاتخرج لتعتذر للمواطن ،الذي يحمل (كباره وصغاره)على طبق فوق رأسه !!!! للنجاة من السيول رغم مناشدته لها .....

*وزارة الصحه ،ترفع صوتها فقط بالتحذير ،وكأنها تضع ملصقا على علبة تبغ ، وهل التحذير يحد من مداهمة المرض ،عندما يغزو مدينة ما ..؟ اين مواعين التحذير واين الياته ،اين الرقابه،اين التوعيه اين الفريق العامل ؟؟؟؟؟

*فئران السودان ومنذ العام 2008 ،بدأت تقدم (عروضها ) بدء من قرض محتويات مخازن التجار بام درمان ، الى بلوغها كبري المنشيه الجديد ، وفق التبريرات الحكوميه وقتها ..لم تكن المكافحه لاحقا ، بقدر التكاثر والتوالد المستمر ،ولم تكن النيه في استمرارية الابادة جادة وصادقه ،تم اصلاح الكبري ،ومازالت الفئران ترتع في منازل وشوارع ومستشفيات العاصمة ،والتي لفتت (كثرتها )) نظرهاشم بعد سنوات!!!!!! ....

*مالم يعرفه عضو المجلس التشريعي الهادي عجيب ، عن النفايات والقمامه (العاديه )دي ،ان بعضها لايجد طريقه للابادة التامه ،والتخلص منه بالطرق السليمه ----لمن كانوا بجمعوها --- لكن هل تعرف سيدي ووفق مايتم تداوله الان في المجتمع السوداني ، وليس همسا كما كان في بدايته ،بل جهرا عيانا بيانا ، ان هذه النفايات يستخدمها البعض في حشو (اطقم الجلوس) بلا معالجات فقط يتم جمعها ودسها تحت القماش الناعم !!!! ربما يكون في الحديث كذب وافتراء ،وربما يكون صحيحا ،فكثف لنا سيدي من جهدك لتقطع الشك باليقين .....وليعرف المواطن أي نوع يتم استعماله في (التنجيد)!!!!فالقمامه متنوعة. وربما كانت باب ثراء له ......



* لماذا ترفع النائبه ستنا حاجب الدهشه ،عندما تكشف لنا عن فرض رسوم على العمليات القيصريه رغم مجانيتها ،؟ياسيدتي الفاضله تقارير كثيره وقرارات مهوله ،تخرج من افواه المسؤولين ،حول مجانية الكثير من الخدمات ،لكن هل يتم تطبيقها ؟ واولها مجانية التعليم ...فالمدارس الان تدفع بالتلاميذ الى الشارع ،في عمالة ممنوعه ،بامر القوانين والمواثيق الدوليه .....

*غاب الضمير ، حضر الشيطان ،انتفى الحياء ،ففعل كل فرد ماشاء له ان يفعل وماخفي اعظم...

*همسة

الشمس لم تغرب بعد....

عندما لملمت خطاها ....

وحملت على كتفها اوانيها القديمه ...

انزلتها عند الشارع الخلفي ....

ولكن طال الانتظار.....
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1342

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




اخلاص نمر
 اخلاص نمر

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة