دعوة إلى التراخي..اا
04-10-2011 01:16 PM

دعوة إلى التراخي ..!

منى أبو زيد
munaabuzaid2@gmail.com

في أول خطبة صلاة جمعة بعد قصف سيارة بورتسودان، دعا الشيخ الكاروري إمام وخطيب مسجد الشهيد بالخرطوم – بعد أن استنكر الهجوم الإسرائيلي على شرق البلاد - إلى استمرار السودان في دعم المقاومة الفلسطينية محذراً من (التراخي) في ذلك .. والأهم من ذلك دعوة الشيخ إلى قراءة الحدث باستصحاب ظرف الزمان وطبيعة الأحداث الأخرى ..!

حسناً .. ها نحن أولاء امتثلنا لدعوة الشيخ الكريمة وحاولنا أن نقرأ الحدث مستصحبين الظروف وخرجنا بالآتي .. عندما أتى سيدنا سليمان – الذي كان يفهم لغة الطير والنمل – وجنوده وادي النمل، قالت نملة (يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ)، فتبسم ضاحكاً من قولها وأمر جنوده بالوقوف حتى دخل جماعتها مساكنهم ..!
سيدنا سليمان كان يمشي وهو يسمع أطرافاً من أحاديث النمل وغيره، لكن الذي استوقفه في حديث تلك النملة أنها ذكرته (بالاسم) فاكترث لسماع الحديث وأتى بردة فعل، ولو كان الذي يفهم لغة النمل عدو للنمل لكان ذكر اسمه مقروناً بذلك التحذير سبباً في هلاك النمل قبل أن يبلغ مساكنه ..!
إسرائيل تسمع دبيب النمل في كل مكان ناهيك عن خطب الأئمة وتصريحات الرؤساء والوزراء ولسان حال التوجه القومي لشعب بأكمله تجاه واقع وجودها في فلسطين، هذا التوجه الذي أفرز الكثير من التعقيدات، والتي أولها وأولاها علاقة حركة حماس – عدوها الأول – بالسودان ..!
وثانيها وأهمها موقف السودان (الاستثنائي) والمتأخر عن ركب البقية من وجودها كدولة ذات حدود وسيادة على هذه البسيطة، على الرغم من قيام دولة فلسطينية تحت ذراعها، وشيوع ثقافة الحديث عن الحفاظ على السلام بمنطقة الشرق الأوسط ..!
هل السودان – سودان اليوم – مؤهل لمعاداة إسرائيل في ثوبها القشيب، بعد تغيير ملامح القيادة الفلسطينية وتحول الصراع فيما بينها على السلطة إلى قضية أولى طغى ضجيجها على أنَّات القضية الأم ؟! .. وبعد دعوة القذافي إلى قيام دولة إسراطين؟! .. وبعد مبادرة الملك عبد الله التي جعلت تطبيع العلاقات مع إسرائيل والاعتراف بها مقابلاً لعودة اللاجئين والانسحاب من هضبة الجولان، تلك المبادرة التي نالت تأييداً عربياً كامل الدسم .. ؟!
هل القضية الفلسطينية اليوم هي ذات القضية التي كانت قبل متغيرات أواخر القرن الماضي ؟! .. هل الذي تريده القضية الفلسطينية من السودان اليوم هو ذات الذي كانت تحتاجه بالأمس ؟! .. اسألوا فلسطين نفسها إن كانت تحتاج دعمكم لقضيتها على هذا النهج .. وهل استعداءكم لإسرائيل كل مطلع شمس أجدى لها أم دعم الخليج الذكي بكل ثقله السياسي والاقتصادي ..؟!
في هذا البلد جيل ولد أو نشأ بعد توقيع اتفاقية كامب ديفيد في سبعينيات القرن الماضي، هذا الجيل له رأي ورؤية مختلفة لمواقف الوطن وأولوياته القصوى، بعيداً عن العواطف والفدائية والتضحيات الخاوية التي ما أمر الله بها من سلطان ..!
أين نحن من استمرار الجهاد ضد الفقر والجوع والفساد وطغيان الولاء الحزبي على الولاء الوطني ونعرات القبلية التي تدعو إلى تمزيق الوطن الواحد ؟! .. ثم ماذا عن الأسوة الحسنة والقياس التاريخي ..؟!
دعونا نقيس .. الدعوة الإسلامية بدأت سرية خوف المعارضة الجماعية من قريش (المجتمع الدولي)، وحماية المسلمين الجدد من الأذى والاضطهاد (الشعب السوداني الفضل)، ولتهيئة المسلمين للصمود في المرحلة القادمة (إعادة ترتيب أوراق السودان بعد الانفصال)، ومرونة التخطيط الإسلامي في فعل رسولنا الكريم (تلك المرونة الغائبة في سياستنا الخارجية المصابة – أبداً - بمتلازمة البوح القاتل) ..!


صحيفة التيار
منى أبو زيد
munaabuzaid2@gmail.com


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 2206

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#126386 [ودالزين]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2011 08:48 PM
عجبني تعليق السوداني الغيور - نعم الراي رايك ياخي ولك احترامي - واضيف بان حل مشكلة فلسطين يحتاج الى اتحاد كل البلاد الاسلامية او العربية على الاقل وكما يقال الكثرة تغلب الشجاعة ودمتم طيبين .


#126367 [ساجد]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2011 08:08 PM
الحديث ده عن لدولة ولا جمعية تعاونية!!!!فالمفترض من بدري ان تعالج قضاينا جنبا الي جنب مع القضايا العربية المصيرية وليس رزق اليوم باليوم!! وما يدريك ان الخليج لايقدم الدعم المادي والعسكري للفلسطينيين!! والا لابلدهم لصهاينة منذ زمن!! ولكن اسؤائيل لاتتجرا ان تقصف السعودية او الامارات!! فدعم الخليج للقضية الفلسطينية الا محدود هو الذي ابقها حية . فلاينسينا الواقع دورنا تجاه اخوتنا في فلسطين مهما اختافنا مع الحكومة!!والا فلترسلي لاسرائيلين ايضنا ان يدعوتا حتي نقف علي ارجلنا!!!!!!


#126101 [ام محمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2011 12:17 PM
يا ختى ديل بتاجرو بقضية فلسطينن عشان يكسبو تاييد البسطاء ويغيبوهم حتى لايرون سياساتهم الخرقاء الجابت خيط البلد دى ولسه ياما ح تشوفو


#126029 [mahmoudjadeed]
0.00/5 (0 صوت)

04-11-2011 10:28 AM
يا سعودي الكاروري مؤهل تماماً لامامة المساجد .. لكنني أؤيد ما ذهبت اليه الاستاذة منى فلا يجب أن نكون ملوكيين أكثر من الملك وحل مشاكلنا أولى من حل مشاكل الآخرين وان كان التضامن واجباً بقدر استطاعتنا لا بمناطحة الجبال وحسب مقتضيات المرحلة السودانية والفلسطينة أيضاً فهناك متغيرات كبيرة وكثيرة على الساحة الفلسطينية ... أما انتقادك لامامة الكاروري دون علم فهذا لا يجوز .


#125809 [ابو مهاب]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2011 07:28 PM
ياخي انحنا مالنا وفلسطين ملعونه ابو دي حكومه


#125680 [وليد]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2011 03:43 PM
انا مقيم فى السعوديه وذهب الى السودان فترة ثلاثه اسابيع دخلته فى صدمه ممارايته فى السودان من فقر وجوع وفساد ادارى ومالى وعطاله ونهب الدوله لمال الشعب ان كان لشعب مال (المحليات) ونشاط عصابات النهب داخل الخرطوم واختطاف لاطفال وماخفى اعظم
كل هذه المشاكل والحكومه تبحث عن حل مشاكل الفلسطينين كان الاوله لها بان تابدا فى حل جزوء من هذه الهموم حتى تاضمن بان الشعب لايثور عليها لمصلحتها هى ايضن وليس مصلحة البلد ان الاوان لتغير حكومه اصبحت لا تمتلك السياده على اراضيها ولا تقوم باواجباتها تجاه مواطنيها


#125644 [نبض الشارع]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2011 02:48 PM
ولماذا لا يحذر الشيخ الكاروري من التراخي الحاصل فعلا تجاه الاراضي السودانية المحتلة في حلايب وشلاتين والفشقة ؟ لماذا لا يحث الحكومة والناس على السعي والمجاهدة لاستعادة تلك الاراضي السودانية قبل ان يدعوهم لدعم اهل فلسطين لاسترداد غزة وجباليا وغيرها .. الا تستحق الفشقة وشلاتين كلمة ؟


#125638 [algali]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2011 02:39 PM
صح لسانك أستاذة /مني فقد اسمعتي من كان حيا


#125623 [سعودى]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2011 02:13 PM
وهل الكارورى مؤهل لمنابر المساجد والدعوة للجهاد ... زمن غريب
لك الود


#125621 [ابوبكر]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2011 02:11 PM
بالرغم من أنو حركة حماس زي ما بيقولو حركة مقاومة مسلحة لكن كدي أسألو لي أصحاب البدل الباريسية هنيه وله الذعار وله مشعل كان ضرب ليهو طلقة ساكت في الهوا خلي في اتجاه اسرائيل . الله يرحم ياسر عرفات على الاقل كان متمسك بالبدل العسكرية حتى آخر نفس . عليك الله فكونا بلا حماس بلا بطيخ ما تتكلمو في حالكم المقلوب ده ..


#125609 [سوداني غيور]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2011 01:46 PM
يا من تظنون ان اسرائيل سوف تترككم اذا لم تدعموا حماس اقول هذا قمة الجهل. اذا انتهت مشكلة دعم حماس سوف تخرج اسرئيل بامر اخر وهولماذا لم تعترفوا بها ويمكن ان تتمادي وتضرب البلاد بالطائرات من اجل انتزاع اعتراف. لن ترضي عنك اليهود والنصاري حتي تتبع ملتهم. يمكن ان يدار دعم الحركات المناهضة للهنجة الاسرائيلية بسرية وتخطيط محكم.


منى أبو زيد
منى أبو زيد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة