المقالات
السياسة
شالوم يا حسين خوجلي
شالوم يا حسين خوجلي
09-17-2016 07:06 PM


عندما اكتشفت فيتنام وجود بترول على اراضيها لم يكن لديها التكنولوجيا التي تجعلها تستفيد من هذه النعمة ، بدون مساعدة امريكا الشيطان الاكبر لأنها الدولة الوحيدة التي يمكن تقوم بذلك، وفيتنام كانت قد خرجت من حرب ضروس طويلة معها، والعلاقات مع امريكا ليست على ما يرام ، لكن كيف لها طلب المساعدة من امريكا والعلاقات غير طيبة . لكن الاصدقاء نصحوها بضرورة ادخال اسرائيل في العملية حتى يتحقق المراد . واضطرت فيتنام ادخال الدولة العبرية في الموضوع . مما يسّر الموضوع وجاءت امريكا وقامت باستخراج البترول في فيتنام.
ونحن نرقص ونشتم في امريكا واسرائيل بدون اي سبب ، ونحشرهم في كل صغيرة وكبيرة ، ونتهمهم بالضلوع في حروب الجنوب ودارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان ، وانهم السبب في انقطاع الكهرباء والمياه وارتفاع الدولار ، وانتشار الملاريا وكافة امراض المعدية . كما أنهم السبب في ارتفاع نسبة العنوسة والطلاق بالسودان ، وفشل مشروع الجزيرة والخطوط الجوية السودانية والخطوط البحرية . وهم من ارسل اليهنا اسراب الجراد الافريقي، والبعوض والذباب ، ونزول الامطار التي لم نستطع تصريفها في قلب الخرطوم والمدن السودانية المختلفة مما أدى إلى تهدم البيوت والطرق والمنشآت المختلفة.

معظم الدول الافريقية والآسيوية ترتبط بعلاقات دبلوماسية مع اسرائيل ، لكنها لم تستفد شيئا ، وهل اسرائيل ستقوم بإيقاف الفساد ، والمفسدين، مأساتنا ليس العلاقات مع اسرائيل وامريكا والعقوبات الامريكية ، بل في الفساد والرشوة ، و الذين ليس لديهم ضمير او أخلاق و يعيثون فسادا بالممتلكات العامة ويتغولون على حقوق الاخرين ، لذلك فإن العلاقات مع اسرائيل او مع الواق الواق لن تجدى شيئا. السودان دولة غنية مهما حدث يمكن اصلاح الخراب في اسرع وقت ممكن.
ولو سألنا الحسين خوجلي الذي فتح ابواب قناته التعيسة (امدرمان) لتصبح بوقا يمهد الطريق للعلاقات اسرائيل ويبشر بالخير الذي سيأتينا وأن البلاد ستصبح بألف خير. يا حسين يا خوجلي العلاقات مع اسرائيل اراهنك واراهن من قال لك قل ذلك - و كلنا نعمل انك بوق وليس صاحب فكر - حتى نثق فيك إن العلاقات مع اسرائيل لن تأتي إلينا بفائدة نجنيها، حيث ان القنوات الفضائية تكلفتها عالية جدا ، لا أنت ولا اهلك في قرية الشرفة مع احترامنا لهم يستطيعون تمويل قناة فضائية تبث على مدار الساعة ، هذه القناة تابعة للتنظيم الدولي للإخوان المسلمين الذي اتفق مع امريكا على الاعتراف بإسرائيل وعدم التعرض لنا ، وقد قالها يوسف القرضاوي رئيس التنظيم الدولي إن اسرائيل مسكينة لكن الشر هو بشار الاسد يجب اسقاطه وترك اسرائيل وحالها . واتحداك ان تثبت عكس ذلك . أنا لا اعرف حسين خوجلي شخصيا وليس لدينا معه أي مسألة شخصية ، لكن السودان هو الذي بيننا.
عندما استجلب يوسف والي وزير الزراعة المصري الخبراء الاسرائيليين بعد التطبيع لتطوير الزراعة في مصر ، كلنا يعرف ماهي الفضيحة التي حدثت حيث ان اسرائيل هي عدو والعدو لن يفيد أبدا. وقد حدث ماحدث ، واذا لم تعرف عليك ان تسأل.
الحكم الرشيد والشفافية ونظافة اليد والرجل المناسب في المكان المناسب واسترداد الأموال المنهوبة هي الحلول التي تخرج السودان من محنته.
والسلام ختام !!!

كنان محمد الحسين
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 7074

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1520565 [abdulbagi]
0.00/5 (0 صوت)

09-18-2016 09:08 PM
على مر التاريخ كان للانظمه الشموليه الباطشه (هتلر وموسلينى وستالين وبشارالاسد الخ الخ) نوع من الاعلاميين يختارون بعنايه حتى يكونوا صوت وبوق للنظام الباطش يجملون القبيح ويقبحون الجميل. ويلبسون الباطل ثوب الحق.اهم صفات هولاء النرجسيه وحب ذات ووجود عقد نفسيه ومماسك ترفع فى وجوههم عند الحاجه

[abdulbagi]

#1520207 [الشريف شوشو]
0.00/5 (0 صوت)

09-18-2016 12:25 AM
حسين خوجلى من الشيعة لليهودية
اليس من حق المسلم ان يجرب كل المحرمات ستكون يا اخى اول المبشرين باستيراد لحم الخنرير كما كنت اول اصحاب الحق الحصرى فى استيراد اللساتك المستعملة التى حصدت اهلنا الشرفاء فى شوارع على الحاج واخوانه الاسلاميين
تبا لكم ولا نامت اعينكم المغورقة

[الشريف شوشو]

#1520120 [صابر الصابر]
5.00/5 (1 صوت)

09-17-2016 07:25 PM
الكاتب المحترم وفيت وكفيت ..ولكنك لا تعرف لغة الضفادع..وهذا الضفدع المسمى حسين خوجلي لا ياتي منه ومن قناته خيرا ..

[صابر الصابر]

كنان محمد الحسين
كنان محمد الحسين

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة