المقالات
السياسة
رؤساء ... خارج التغطية
رؤساء ... خارج التغطية
09-19-2016 03:45 AM


في صغري كنت اعتقد ان الرؤساء العرب من جنس اخر غير الجنس البشري و من كوكب اخر غير كوكبنا المثقوب اوزونه و تختلف تركيبتهم الفسيولوجية عن التركيبة البشرية كليا فهم لا يتبولون ولا يتغوطون ولا يضرطون ولا يمارسون الجنس ولا تجري عليهم سائر النقائص البشرية ، و لديهم من المقدرات و الامكانيات العلمية و الفكرية ما تجعل اينشتاين مجرد محدود ذكاء اذا ما قورن بهم ، وحازوا من الاخلاق الحميدة و الطباع النبيلة و الكمال الروحي ما تغبطهم عليه الملائكة .
كبرنا و كبرت عقولنا رفقة اجسادنا فتبين لنا سذاجة ما كنا نعتقد و نفاق الاعلام العربي و المتملقين و اللاعقين و المطبلين و اصبحنا نعرف جيدا بشرية الرؤساء عربهم و عجمهم و التي قد تكون احيانا في اسفل درجات السلم البشري سلوكا و خلقا و ثقافة و معرفة .
الرؤساء في عالم اليوم يبذلون كل ما بوسعهم لكي يظهروا في افضل هيئة ممكنة و يلتزمون باعراف و عادات بزوتوكولية صارمة في الازياء و الظهور و الخطابات و الاسلوب و المفردات و لخرق البروتوكول غالبا تأثير سلبي يتناسب مع جسامة الخرق .
الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي لم يبالي كثيرا بالاعرف البروتوكولية فتجده في احيان كثيرة يتجاوز الحدود التي يسمح بها البروتوكول في النقد و الشتم سهوا و عمدا و منها وصفه للثوار بانهم تحت تأثير المخدرات و حبوب الهلوسة و تسميتهم بالجرذان و تدخينه التيغ اثناء القمة العربية في تونس و مغادرته المفاجئة للجلسة .
بيل كلينتون الرئيس الثاني و الاربعون للولايات المتحدة الامريكية استغل فترة بقائه في البيت الابيض في اصطياد الفتيات المتدربات العذراوات و كاد ان يفقد منصبه بعدما افتضح امره بصورة كارثية لولا لطف القدر .
البابا بنديكيت السادس عشر كسر جميع المبادئ البابوبة الداعية للتسامح و تقليص هوة الخلاف و تصفير النزاعات و هاجم الاسلام بصورة غير مسؤولة كادت ان تحدث شرخ كبير لا تحمد عقباه لولا تدارك الرجل لها سريعا محاولا اصلاح ما افسدته .
الرئيس الفلبيني المؤقت و المرشح الرئاسي الاوفر حظا رودريغو ماردريت تخطى كل الحدود بصورة فجة و هاجم جميع من ينتقد حملة الدولة على المجرمين و تجار المخدرات باسوأ الالفاظ فهو الذي وصف البابا فرانسيس الثاني بابن الساقطة و وصف الرئيس باراك اوباما بابن العاهرة .
الرئيس عمر البشير الرئيس السابع للجمهورية السودانية و القائد الاعلى للقوات المسلحة و قوات الشرطة و جهاز الامن و المخابرات و رئيس مجلس الوزراء و رئيس مجلس التخطيط الاستراتيجي من اكثر زعماء العالم كسرا للبروتوكول بصورة تدل على السذاجة و عدم النضج السياسي و قد كان ذلك وبالا على الشعب و الحكومة معا ، و قد منها هجومه المتكرر و الغير مبرر بصور تخلو من اي حنكة دبلوماسية على امريكا و اسرائيل و العالم الغربي عموما و كذلك استخفافه بالقانون الدولي و وضعه له تحت ( جزمته ) ، ايضا منها حلفه بيمين الطلاق على الهواء مباشرة بصورة جعلته في موضع السخرية و التهكم من قبل المؤيد قبل المعارض .
آخر الكلام
الشركات تختار مندوبي المبيعات و العلاقات العامة بعناية حتي يتمكنوا من عكس صورة مشرقة عن الشركة فلماذا يحرم من هذه الميزة الوطن .
يجب ان يكون الرئيس انيق الهندام و الافكار و واسع الثقافة حتى يتمكن من تقديم الوطن في حلة زاهية .
آخر الحكي
نريد رئيس ثقافة و قيافة .

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 937

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1521070 [محمد]
1.00/5 (1 صوت)

09-20-2016 04:36 AM
منطق والله بس قابل أرسطو اقصد بشة بكلامك ده ولا عزاء للموتى في وطني

[محمد]

عبدالغفار عبادي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة