المقالات
السياسة
أتلفها الهوى
أتلفها الهوى
09-28-2016 10:44 PM

أتلفها الهوى.


فى فيلم ( بين القصرين ) المأخوذ من الرواية الأشهر لنجيب محفوظ ذات الأجزاء الثلاثية ،كان السيد أحمد عبدالجواد - الذى أدى دوره الممثل ( يحيى شاهين )- عربيدا وسكيرا و زير نساء ليلاً... مهاب الجناب، قوى الشخصية نهاراً، وخصوصاً أمام أبنائه وزوجه .

ذات نهار قدمت لمتجره غانية لعوب ، انتزع منها موعدا لممارسة المجون مساءً ، وقبل خروجها من المحل طلبت سلعا، أخذتها فى معيتها دون أن تحاسب عليها. .بعدها تساءل مدير المتجر عن كيفية تقييد أوجه صرف تلك السلع ! فأجابه السيد أحمد :
(( أكتب عندك : بضاعة أتلفها " الهوى ". )) !!

السيد أحمد عبدالجواد يتماثل تماماً مع حركات الإسلام السياسىِّ ، فهى تبيع شعارات دينية بغرض الحصول على مكاسب دنيوية تتمثل فى السلطة والمال والنساء .

يخيفوننا نهاراً، و يبيعون بضاعتهم جهاراً ، ولا يقيدون على الدفاتر أوجه صرفها، لكنهم يأخذون مقابلها سرا !
فمشاريعهم الحضارية، وشريعتهم التى يتجارون بها ، إن هى إلا (بضاعة).... أتلفها ( الهوى ) !!

وسيترتب علي ذلك السلوك - وفقاً لقواعد التجارة - إفلاس وإغلاق (للمحل) !

محمود، ،


محمود دفع الله الشيــــــــخ
المحامى
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1219

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمود دفع الله الشيخ / المحامى
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة