المقالات
السياسة
من أبرز أسباب فشل الأنظمة الاقتصادية
من أبرز أسباب فشل الأنظمة الاقتصادية
10-13-2016 09:22 AM

image


ثمة قاعدة مهمة ومعروفة (وضع الرجل المناسب في المكان المناسب)
أجمع الباحثون والمختصون على أن أهم أسباب ضعف أوفشل النظام الاقتصادي لأي بلد هو الفساد الإداري، المبني في أغلب الأحيان على عدم وضع الرجل المناسب في المكان المناسب.
وباختصار شديد إن سياسة وضع الشخص المناسب في المكان المناسب تعني انتقاء وتصنيف الأفراد وفق أسس علمية، ومعايير محددة، ومواصفات معدة مسبقاً للأشخاص المتقدمين لشغل المناصب والوظائف.
والذي يعيق العمل بهذا المبدأ للأسف هو انتشار المحسوبية، والوساطة، الذي يؤدي إلى عدم كفاءة ونزاهة القيادات الإدارية وكبار المسؤولين، لأن اختيارهم يتم على أساس التزكية، أو الولاء للحزب، أو الكتلة، أو الطائفة، أو على أساس القرابة والصداقة والمحسوبية دون مراعاة لمبدأ التقييم العلمي المبني على الكفاءة، والخبرة، والنزاهة.
كما أن غياب الرؤية وعدم وضع استراتيجيات تحدد أهم المزايا التنافسية للاقتصاد وكيفية إيجاد القيم المضافة، أو ترتيب الأولويات لمراحل الإصلاح، وعدم و ضع برامج زمنية لتنفيذ خطط التنمية كل ذلك يؤدي بدوره لا محال إلى ضعف الاقتصاد أو فشله بالكلية.
كما أن التحالفات بين رجال الأعمال والمسؤولين في الدولة، وسيطرة بعض المتنفذين في السلطة على قطاعات معينة، مع عدم التكافؤ في الفرص الاقتصادية على الرغم من الحديث عن الفساد في نطاق واسع لم يُحارب الفساد في المستويات العليا.
يذكر أنه في أثناء الحرب العالمية الثانية تمكن الحلفاء من القبض على عميل بريطاني يعمل لصالح ألمانيا، وكان يشغل منصباً كبيراً في الحكومة البريطانية، وبعد التحقيق معه تبين أن مهمته وضع الرجل الغير مناسب في المكان الذي لا يستحقه، ذلك لإفساد المنظومة ولضرب الاقتصاد وإعاقة التنمية من الداخل، وهذا نوع من أنواع الحروب المدمرة.
فيا ترى كم هم الذين وضعوا في غير أماكنهم في بلادنا النامية التي يتراجع اقتصادها يوماً بعد يوم في التنمية، مع وفرة كل الموارد الطبيعية ؟.


د. محمد آدم عثمان
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 926

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




د. محمد آدم عثمان
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة