المقالات
السياسة
مبادرات:انشاء مركز للاعلام الحديث... من وحي قصة نجاح: نعمة الباقر نموذجاً
مبادرات:انشاء مركز للاعلام الحديث... من وحي قصة نجاح: نعمة الباقر نموذجاً
10-14-2016 07:27 AM



إستمعتُ اليوم (الاربعاء 12أكتوبر) علي قناة السي إن إن CNN الشابة السودانية نعمة الباقر و هي تقدم برنامج المذيعة المعروفة أمانبور التي إشتهرت بمتابعة الحروب و ويلاتها دونما وجل أو خوف و هي تُعرض حياتها للخطر – كذلك تفعل نعمة الباقر و أهل السودان بها لفخورون ! شابة مثقفة و متحضرة ،بدأت حوارها في البرنامج مع جنرال أميركي ، كانت أسئلتها ذكية ،منها سؤال حول إستخدام الاسلحة الأمريكية في حرب اليمن و الحادث الحزين الذي أدي لمقتل عشرات المعزين في صنعاء ! تملص الجنرال من الاجابة المباشرة و ذكر بأن السعودية وعدت باجراء تحقيق و هو متأكد من أنها ستقدم علي ذلك و أضاف " علي السعودية الاعتزار " و عزز ذلك بالقول بأن مثل هذه الاخطاء تحدث في الحرب ! و أضيف "نحن ندرك بأن القانون الاميركي يقيد إستخدام الاسلحة المباعة !"
شمل حوارها الذكي بروفسير/سولومون و كتابه حول السفر- يزعم البروفسير بأن السفر يُعتبر أكبر محرك للتغيير في العالم وهو يُشير إلي ظاهرة الترمبيزم Trumpism والبريكست Brexit ،ترمب مرشح الرئاسة الاميركي و دعوته لمنع دخول المسلمين لأميركا و كذلك المكسيكيين ! دعوة للانغلاق تشبه تصويت البريطانيين للخروج من الاتحاد الأوروبي.
نحن نعلم فوائد التسفار الخمس – منها إكتساب المعرفة و يدخل فيه نقل التكنولوجيا و التحضر و الثقافة !
لخصت نعمة الباقر كتاب بروفسير/سولومون و هو يهودي أميركي ما زال متأثراً بالهولوكاست – مذبحة اليهود علي أيدي النازيين ،لخصت الكتاب في كلمة واحدة وهي الكومبشون Compassion وهي كلمة جامعة للتعاطف الانساني الذي تولده الاسفار و ما ينجم عنها من تعارف و إخاء و محبة و معرفة للآخرين.
عرجت نعمة إلي مبادرة السيدة/ميشيل أوباما لتعليم البنات في العالم وقد أطلقت فيلماً أسمته وي ويل رايز we will rise – سننهض أو سننطلق و نعمة نموذج للفتاة التي نهضت و تلقت أفضل تعليم – قصة نجاح تُظهر عجز تعليمنا و إعلامنا ،لذلك أدعو لاعادة النظر في تعليمنا و تشكيل مجموعة لدراسة أوضاع التعليم الراهنة و الخروج بتوصيات تنهض به ليخرج لنا شابات و شباب في مثل ثقافة و جرأة نعمة الباقر.وبالطبع للبيئة أثر في تقدم نعمة الباقر هنالك – في ولايات أميركا المتحدات ، حيث يساعدون و يقدمون و يطورون.هل شاهدتم أياً من مقدمي البرامج هنا من يمنح فرصةً لمتدرب جديد علي تقديم برنامجه ؟ الاجابة معروفة و البرامج التلفزيونية التي إمتدت لعشرات السنين معلومة!!
كذلك أدعو لمبادرة لانشاء مركز للاعلام المتطور و ليكن قصر الشباب بأم درمان موقعاً لذلك المركز –فهو في مركز العاصمة و به مسرح و سينما و معامل للتصوير !علي أن ننقل خدماته الحالية للأطراف وقد أقدمت الولاية منذ حين علي إنشاء مراكز للتدريب المهني في كرري و حلفايا و...
وليتم قبول الخريجين لهذا المركز من خريجي مختلف الكليات: الهندسة و الطب مع الاقتصاد و علم النفس و خريجي اللغات و الكمبيوتر.. وكافة الموهوبين. ولنرفدها بأميز الاساتذة. ولنحسن إستخدام ما لدينا من إمكانيات و أراضي.و لنسعي لدراسة حصيلة مركز الشباب خلال مسيرته الطويلة ! لقد جاء أوان التغيير !! ولا أشك في إقدام عدداً من الأساتذة من داخل البلاد و خارجها للتدريس في هذا المركز و بالطبع يمكنهم تقديم محاضراتهم من مواقع إقامتهم .
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 926

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




إسماعيل آدم محمد زين
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة