المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
وهل رﱠجل النهج الشرطي مبدأً ؟؟
وهل رﱠجل النهج الشرطي مبدأً ؟؟
04-15-2011 05:12 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
وهل رﱠجل النهج الشرطي مبدأً ؟؟
بقلم : الحسين الشيكاني

مابين القاعدة المستنيرة لحزب الأمة وبعض القيادات \" اكرر بعض القيادات وليس كلها \" سوء فهم لخارطة الطريق التي قدمها الحزب لحزب المؤتمر الوطني كمخرج من حالة الانسداد التي ادخل فيها حزب المؤتمر الوطني البلاد .
الأجندة الوطنية حزمة متكاملة غايتها الخلاص من حالة الانسداد وإصلاح ما أفسده المؤتمر الوطني طوال سنين عمره في الحكم أهم هذه الاصلاحات :-
(1) فصل الحزب الحاكم\"أي كان\" عن الدولة بمفهوم أن الدولة للشعب وليست للحزب الحاكم .
(2) البحث الجماعي عن حلول للمشاكل المتفاقمة وخاصة تلك التي سيخلفها إنفصال الشطر الجنوبي من القطر .
(3) حل أزمة دارفور حلاً يلبي تطلعات أهلها ولا يخاصم المصلحة القومية للبلاد .
(4) التراضي على دستور للبلاد يؤسس لدولة السودان الشمالي بعد التاسع من يوليو 2011م .
(5) معالجة القضايا المعيشية بما يسهل للمواطنين سبل عيش كريم .
(6) تجاوز الحالة التي أحدثتها انتخابات ابريل 2010 م بالتراضي على إدارة قومية ودون عزل حتى للمؤتمر الوطني نفسه الذي أحدث هذه الحالة بالتزوير بحيث لا يكون له الصوت الطاغي في هذه الادارة القومية ويتراضى مع الآخر السياسي دون الوصاية المعهودة التي ظل يمارسها منذ عام 1989 م .
إختصاراً هذه النقاط الستة هي المقاصد التي يقرأها المرء في أعين الشباب المتحمسين لتفكيك النظام بصورة سلمية وهو نهج عقلاني يجب أن يجد القبول من إدارة الحزب التنفيذية ولكن للأسف فإن السيد / المكرم بمنصب الأمين العام لحزب الأمة ورهطه \" وأرجو أن يكون الكاتب مخطئاً \" يحسسونك أن هناك تقارباً مع السلطة الحاكمة بما يقود إلى ائتلاف الحزب مع المؤتمر الوطني وتزيد الكاتب قناعة \" وأرجو أن يكون مخطئاً \" التصريحات شبه الرسمية من رجالات حزب المؤتمر الوطني وعلى سبيل المثال \" أقف معي على \" تصريح السيد / كمال عبيد وزير الإعلام الذي هو الناطق الرسمي باسم حكومة الحزب \" قال سيادته في صحيفة الصحافة عدد الثلاثاء 5 ابريل 2011م تحت عنوان لقينا البديل \" صرح بأنهم يسعون بخطى حثيثة من أجل استكمال الحوار مع القوى السياسية الأخرى من أجل ترقيع البرلمان ( اكرر من اجل ترقيع البرلمان ) واحلال نواب جدد مواقع النواب الجنوبيين واشار بشكل اساس أن حوارهم مع حزب الأمة القومي يمضي نحو خواتمه مقللاً من التصريحات الصادرة من الحزب ونفيها لهذا – قائلاً أن الاتفاق سيكون نموذجاً وسترضى به بقية القوى الأخرى\" انتهى .
فأي حزب أو قوى تحترم نفسها وتسعى لخدمة شعبها ترضى كما قال السيد الناطق الرسمي للحكومة أن تكون رقعة في الجهاز التشريعي والرقابي الأول على حكومتك وعجبت لرئيس لجنة الحوار بحزبنا أن يلوذ بالصمت لمثل هذه التصريحات المذلة .
هذه التصريحات والصمت المريب من الجهاز التنفيذي لحزب الامة تظهر حزبنا باللاهث لجزء من سلطة مع هؤلاء وللأسف لم نسمع من المحاور الأول السيد / المكرم بمنصب الامين العام مايبدد الشكوك حول هرولة على ائتلافيه مع حزب المؤتمر الوطني.
وللاسف لم نسمع منه حتى استهجاناً لتصريحات بعض المهرولين للسلطة من حزبنا والذين خرقوا قرار الحزب بمقاطعة الانتخابات المضروبة مهاجمين الرجال الذين عرفوا النظام واهله من سابق تجاربهم وعادوا للحق مدافعين ومطالبين بتفكيك النظام حتى يستقيم الأمر له لا ترقيع االنظام كما يخطط الانقاذيون .
أخيراً أحسًسًنا المكرم بمنصب الامين العام بنهج الشرطي القامع يوم صادر شعارات الشباب التي تمثل الرأي الآخر أراد رافعوها إيصال رأيهم لقيادتهم بالجزيرة أبا ثم ليأتي بخطوة أخرى هي إعفاء السيد مساعدة لدائرة الموارد البشرية . هذه الدائرة مثلت في الفترة السابقة رئة للرؤى الحرة وأدارت حواراً داخلياً في الحزب مع كل مكوناته مما كان له اثرُ طيب في مشروع المجايلة والمفاعلة مع القضايا الوطنية والحزبية المطروحة ( وهو جهدُ كان ينبغي أن يجازى عليه القائم على أمر الدائرة بالشكر والثناء ) .
فرفقاً بنا سيدي المكرم بمنصب الامين العام واعلم أن النهج الشرطي قد يُرجٍل عن المناصب رجلاً ولكنه لايرجل عن الحق مبدأً .


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1281

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#128275 [حقاني]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2011 10:28 AM
الامين العام لحزب الامة القومى خازوق كبير ذرعته المؤتمر الوطنى لتفتيت الحزب ويجب بتره من الحزب فهو لا يشبه الحزب والحزب لا يشبهه وليرجع لقواعده في الموتمر الوطنى


الحسين الشيكاني
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة