تقرير ... و ( إقرار الذل ) ..!!ا
04-20-2011 09:27 AM

إليكم ................. الطاهر ساتي

تقرير ... و ( إقرار الذل ) ..!!

** أها ..كما توقعت زاوية الأثنين الفائت، غابت وزارة الزراعة عن المثول أمام نواب البرلمان ..فالبرلمان - على لسان نائبه رئيسه ورئيس اللجنة الزراعية - وعد الصحف بأن وزير الزراعة سوف يمثل أمام النواب ليسألوه عن قضية تقاوى زهرة الشمس، فكتبت مخاطبا إياهم : لن يمثل وزير الزراعة أمام النواب، بل سيرافق نائب الرئيس إلى جنوب كردفان، لأنكم لم تستدعوه، وأن حديثكم الصحفي هذا محض (طق حنك)، لتخدير العقول .. وهذا ماحدث، بحيث غاب الوزير وكذلك وزير الدولة، ولم يعتذرا كما قال البرلمان لصحف البارحة غاضبا، ولهما حق الغياب بلا إعتذار.. ورغم خطأ موقف وزارة الزراعة في قضية التقاوى الفاسدة ، علينا أن نشييد بموقفها من رفض المثول أمام النواب .. نعم لقد أحسنت الوزارة عملا بتجاهل حديث الإستدعاء الذي أدلى به رئيس لجنة الزراعة البرلمانية للصحف..في الدول ذات المؤسسية المحترمة لايستدعي البرلمان أجهزة الدولة التنفيذية بالتصريحات الصحفية، أو كما فعل برلمان أحمد إبراهيم الطاهر يوم الأحد الفائت.. ولوكان هذا البرلمان حريصا على مساءلة وزارة الزراعة لإستدعى وزيرها بالطرق الرسمية التى ينص عليها دستور البلد ولائحة البرلمان، وتلك هي الطرق التي تلزم أي وزير بعدم الغياب.. فالبرلمان لم يتبع تلك الطرق ، بل الأدهى والأمر لم يرسل مستشاره أي خطاب إستدعاء للوزارة ..فقط إكتفى رئيس اللجنة الزراعية بإستدعاء الوزير بواسطة الصحف، وكأنه ( متهم هارب)..ولذلك، أحسنت الوزارة فعلا عندما أهانت البرلمان، أوكما وصف النواب غياب الوزير، فالذي يهين الدستور واللوائح - برلمانا كان أو مواطنا - يستحق ( الإهانة ) ..!!
** المهم، أي غياب الوزيرأو غضب البرلمان ليس مهما، حيث كثيرون هم الوزراء الذي ولجوا قبة البرلمان برقاب مثقلة بملفات التجاوز والفساد ، ثم خرجوا من تلك القبة (زي الشعرة من العجين) ..أي لم يسحب البرلمان الثقة عن أحدهم ولم يستنكر ما يفعلون، وكذلك سيدخلها وزير الزراعة ثم يخرج منها بذات براءة الذين سبقوه في الدخول.. فالبرلمان - يا سادة ياكرام - منذ عشرين عاما ونيف محض ( لمة ناس)، ولا يزال كذلك، وسيظل كذلك إلا أن يثبت العكس، ولن يثبت العكس في ظل نهج ( فقه السترة).. وعليه، خلونا في المهم..فالتقرير الذي تسرب إلى صحف البارحة هو مربط فرس القضية.. وهو التقرير المخبوء في دهاليز اللجنة الزراعية منذ أشهر، وهو التقرير الذي طالبنا بعرضه للناس ثم تقديمه للسلطات القانونية قبل أشهر، ولكن البرلمان - بعقليته ذات النهج السلحفائي المريب في التعاطي مع قضايا الناس والبلد - تلكأ عن فعل هذا، وندري سر التلكؤ، فما تلكأ عن نشر التقرير وتسليمه للقضاء إلا لتطبيق (فقه السترة )على هذا الملف أيضا، كما طبق في ملفات أخرى..!!
** ولكن لم يعد لذاك الفقه ذات جدوى، حيث تسرب التقرير ونشرته الصحف، وأهم مافيه : ( وجود تجاوزات مالية وفنية وقانونية في مراحل إستجلاب التقاوى..ووجود خلل في البذور، حيث أنها مصابة بنوع من الفطريات التي تضعف الإنتاجية وتسبب سرطان الكبد للإنسان ..وأخطر ثغرات القضية هو تدخل بعض النافذين بالوزارة تدخلا غير مشروع في مراحل طرح وفرز العطاء..والجهات التى تورطت في هذا الفساد هي : البنك الزراعي وزارة الزراعة وشركة هارفيست التي لم تكن مسجلة عندما نالت عطاء هذه الصفقة..)، هكذا تقريبا ملخص القضية، والبقية محض إنشاء وتوصيات ومقترحات لمعالجة خسائر المزارعين..وعليه نسأل سؤالا غير برئ ، هل الوصول إلى تلك النتائج كانت بحاجة إلى فترة زمنية مقدارها ( ثلاثة مواسم زراعية ) ؟..تلك الفترة تعكس بوضوح لالبس فيه حجم الإرادة السياسية التي تتمتع بها الدولة في مكافحة الفساد، حيث تلك إرادة حجمها أقل وزنا من (بذرة زهرة الشمس )..!!
** فلندع كل تلك الفضائح..تأملوا بالله عليكم هذا النص القبيح : ( طالب التقرير محاسبة المدير العام للبنك الزراعي لموافقته على إقرارات المزارعين بتحمل مسؤولية زراعة التقاوى رغم علمه بضعف إنباتها )..هكذا كان إقرار الإذعان..إستغلوا حاجة المسكين ثم إستكتبوه إقرارا بتحمل أوزار فسادهم وفساد بذورهم، فكتب الإقرار مكرها، ليعيش..وها هو يعيش مستضعفا ومعسرا تطارده المصارف منذ ثلاث سنوات بأوامر القبض، بيد أن الأنذال الذين إستكتبوه ذاك الإقرار يتكئون على مناصبهم في (أمن وأمان ) ..و..عفوا ياصديق،خبرني بالله عليك بما تشعر حين ترى فسادا وظلما كهذا، ثم تعجز عن فعل شئ ؟..فما تشعر به هو (بقية أسطر الزاوية ) ..!!
............
نقلا عن السودانى


تعليقات 18 | إهداء 1 | زيارات 4948

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#131311 [عقارب]
0.00/5 (0 صوت)

04-21-2011 12:22 AM
عبد الرحيم محمد حسين قال نحتفظ بحق الرد على اسرائيل سألت واحد تفتكر الرد يكون شنو قالى حا ( يكون خليناكم لى الله ) دحين نحنا بنقول للجبهجية خليناكم لى الله استمتعوا حتى تلقونه


#131221 [Kalifa]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 08:32 PM
ياودساتي ....الخوف لو تمت محاكمة كل المفسدين في حكومة سودان اليوم،،، ما ح نلقى واحد يقفل عليهم باب السجن !!!!!!!!! كل القوة خرطوم جوة ;( ;( ;(


#131196 [السودانى]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 07:27 PM
وجود خلل في البذور، حيث أنها مصابة بنوع من الفطريات التي تضعف الإنتاجية وتسبب سرطان الكبد للإنسان لاحول ولا قوة الا بالله ابادة للشعب السودانى مع سبق الاصرار ......ارحمنا يا رحمن


#131035 [العثمانى]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 03:27 PM
الاخ ساتى تحياتى
فساد - محسوبيه - ضلال - سرقه- امراض -اذلال - ضياع-
اذا العيب فينا نحن الشعب 23سنه نقرأ ما يحيق بنا فى الصحف ونحن نعيشه قبل ان تنبرى اقلام الحق للتوثيق
شعب جبان
الاخ ساتى حفظك الله نرجو بدل كشف الفساد لنا وتم جميلك وادخل فينا الحماس البخلينا نقيف على حيلنا ونبقى رجال ونجيب حقنا من الطغاه


#131010 [مكتوي بالنار المهببه]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 02:52 PM
المتعفن ده والله لو خلوه أكثر من كده والله ما تستبعدوا ممكن يبيع الشعب ولو كان أبوه وأهله في يمكن يبعهم كلهم والله زول زي ده اتوقعوا منه أي حاجه


#130985 [بت الخرطوم]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 02:10 PM
رحمتك يالله اللهم لا نسألك رد القضاء ولكن نسألك اللطف بنا فلا ملجأ لنا الا انت سبحانك @ اللهم لا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك ولا يرحمنا @اللهم أنصر كل مظلوم اللهم أرينا عذابك فى كل ظالم فى الحياة الدنيا قبل الاخرة


#130960 [angry]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 01:32 PM
ده حده وين يا نااااااااااااس ده، و الله جانا وجع قلب من الأخبار دي.الناس دي ما بتخاف من ربنا لااله الا الله، لكن تاني الغلط غلطنا الما حركنا ساكن يا الللللللللللللله


#130949 [أبومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 01:18 PM
إننى أصر دائما أن هناك خللا فى التفكير يسمح بهذا النوع من الفساد الذى بكل سهولة يمكن إجتزازه من جذوره بقوانين الخدمة المدنية السارية ولكن التباطؤ والإهمال والتجاهل لحقوق المظلومين يعكس حالة نفسية متردية وعزيمة واهنة تسمح للفساد أن ينتشر ويسيطر فى ظل عدم وجود الرقيب والحسيب. إن المؤسسات تعمل بلا رؤية ولا رسالة ولا قيم تحكمها تراعيها الإدارات العليا وتحكم وتحاكم بها نفسها والعاملين تحتها. إنه مرض نفسى وخلل فكرى وخذلان مدمر وإغتراب عن معالجة حالة الوطن المتردية وفردية قاحلة وموحشة فى رعاية النفس ومتابعة حظوظها وإهمال حقوق الكافة والإعتداء على حرمات الوطن بلا وازع أو خوف من العلى القدير. إن مثل هذه المخالفات إن حدثت فى دول الكفر تقوم لها الدنيا ولا تقعد حتى يستقيل الوزير المسئول أو الحكومة كلها. إنه الفرق بيننا وبينهم، عدل هناك وظلم هنا، حقوق مرعية هناك وحقوق مهملة هنا، ومسئولون يراقبون أنفسهم وأداءهم ويرعون سمعتهم وسمعة أحزابهم وآخرون هنا لا يرون لأحد حقا غيرهم ولا يرعون فى الناس وفى أحزابهم إلاً ولا ذمة. ونطلب من أهل الحكم ومن الناس جميعا أن أعيدوا التفكير فى الأسس الفكرية والخلقية لقيام نهضة تحكمها أسس العدل والقسط والصدق وعندها لن تحدث هذه التجاوزات وإن حدثت لن تمر دون حساب.


#130930 [faroug]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 12:56 PM
فقعوا مراراااااااااااااااااااااتنا يا ساتي
الله ينتقم من الكان السبب
الله يأذي الكان السبب


#130927 [ساجد]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 12:51 PM
فلتسال تلكم العصابة بكبيرها ثم ليقدمو ا للمحاكمة وليظهروا للناس اسس ثرواتهم المتراكمة والبيوت التي يشتروها مثني وثلاث ورباع اصحاب الشركات الفاسدة ومدراء البنوك الزراعية الذين يعتاشون من عرق المزاراعين لينهبوا هم ويذهب المزارع للسجن!! بينما هم يتسامرون في سوامقهم التي حصلوا عليها ظلما من شرزمة الفساد والاستفساد!! اليس بحرب احد اهم مدخلات الاقتصاد في البلد ظلما بحرابة تستحق الاعدام!!1 انهم لايدمرون المزارع والزراعة انهم يدمرون اقتصاد البلاد والعباد وحفي بهم ان يرجموا في ميدان عام علي تخريب البلد!! فلا يكفي زجهم في السجون اومصادرة املاكهم فمن سيعيد المكسور من الخواطر والمدمر من الاراضب !! من سيعيد الخوف والعزوف الذي سيعشش نفوس المزارع المكسوره في بلاد كان حري بها ان تدعمهم ان تقيل عثرته كما يفعل العجم المزمزمين من اصحاب التوجه الحضاري الذين ائتمنوا علي البنوك وعلي الزراعة ودفعة لهم الاموال من اجل النهضة الزراعية 1 ولكن كيف ينهض ذليل النفس ضعيفها السارق الفاسد الذي لايردعه شعرعا ولاضمير عن محاربة البلاد والعباد في قوتها!! ولكن يجب ان يردعهم القانون وحد اتلسيف فلمثل هؤلاء جعلت القوانيين وشرعة الماحكم ليس للفساتين الضيقة وليس للمناطل الواسعة ! ففساد تلكم افتراضا يضير شخصين وفساد هؤلاء يضير امة!! امة زعمت الدوله انها جاءت تستنهضها لالاتسلبها ولا لتدمر ممتلكاتها وتسلط عليها المفسدين اكانو بلحي ودقون ام باذيال ولو كانت الدوله تدار بالنوايا والانتماءات دون حسيب او رقيب لكان الكثيرين اكثر عفا وورعا وزهد من اشيخ شيوخ الانقاذ ولكن الدول تدار بالقوانين والسنن والساسة الرقابية والمحاسبية يستوي فيها ابن ابيه وابن اؤي!!1((


#130918 [عبدالحق]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 12:36 PM
لا يوجد برلمان فى السودان .. هذه حقيقه نعرفها جميعا ... انه شكل كرتونى يوحى بوجود مثل ذلك الشئ .. انهم مجموعة من القراد تمتص دم الشعب لتعيش ... فى مثل هذه الانظمة كل الدولة تعيش فى فلك رئيس الجمهوريه وامير المؤمنين واطهر المتوضئين ... هو الدولة والشعب .. اما حظيرة الحيوانات الكائنة فى امدرمان المسماه بالمجلس الشنو كده .. فهى لا تمثل شعب السودان المغيب .. الكل فى خدمة الرئيس الخالد الدائم ابدا ما بقيت ارض السودان وسمائه ..


#130868 [سلايمان قش]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 11:34 AM
ما اشعر به لا تصفه الكلمات . بس ختيت ايدي فوق راسي!!!!!!!


#130838 [Saif AlHagg]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 10:48 AM
اقول لا حول ولا قوة الا بالله ---- حسبنا الله ونعم الوكيل
ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
اللهم ارنا فيهم يوما كما ضللوا الناس باسم فقه السترة وكل انسان يمرض او يموت هو مسئوليتهم نسال الله العزيز القدير ان يرنا فيهم يوما بما نسوا يوم الحساب ااامين


#130837 [المصباحي]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 10:47 AM
ما اشعر به صعب وصفه بالكلمات .. لكنه اقسى درجات المرارة والحزن والاشفاق على اهل بلادي من عصبة اتتهم بليل فاستولت على حياتهم ... اشعر بالضعف والهوان .. والرغبة في النضال واسترداد حقوقي ولو كلفتي حياتي .. فموت بكرامة وعز خير من حياة الذل والهوان ...


#130823 [امين الشريف]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 10:20 AM
صباح الخير اخي الطاهر وهكذا يستمر مسلسل الفساد المكسيكي دون حسيب او رقيب او صاحب وجعة فالشلة هي ذات الشلة واللاعبين هم ذاتهم والتيم نفسه والفريق ذاته والحكام نفس حكام المباريات السابقة والمراقبين انفسهم والجمهور نفسه لم يتغير طعمه ولا لونه ولا رائحته والضحية تجمع ما بين المزارع البسيط والشعب المغلوب على امره 000 اعتقد انه لا جديد في البداية وكذلك لن يستجد جديد في النهاية التي ستختم بفقه السترة وحاجات تانية حامياني 0000 ولك الله ايها الوطن الجريح 000


#130811 [من شباب الثورة]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 10:06 AM
اللهم نرفع اليك شكوانا

اللهم صلي على محمد واله وصحبه الاخيار
وصلي على المهاجرين والانصار
يا فاطر السماوات والارض يا الله

اننا نرفع ايدينا اليك من ظلم احمد ابراهيم الطاهر
حامي الفساد وخائن الامانة
اللهم اننا لم نختاره حتى نستطيع تبديله بغيره
اللهم ابدلنا خير منه واجعل كل فساد او ظلم في عنقه يوم القيامة
اللهم لا تعجل له العذاب وامنحه في الدنيا الصحة والعافية
فاننا نريده في الاخره فجرمه لا يغتفر خاصة بحقوق البشر
اللهم نشكو اليك الطاهر

وين يا ريس المفوضية

ابشروا يا اهل الانقاذ ضمنتم الجيش ومجلس الشعب لكنكم لم تضمنوا مكر الله


#130809 [abdallah m ]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 10:05 AM
الرائع دوماً وأبدا ود ساتي
كلما نقرأ لك نحس بأن السودان لازال فيه الخير رغم الاّهات والاّلام
(مش ديل نواب البرلمان الصفقوا وقيل صفروا لقرار زيادة الاسعار)
يعني ما حيقولو حاجة ولا حيعملوا حاجة الكل خايف علي مصالحو وبس
واصل أخي الكريم في كشف الفاسدين في الأرض ولا تتردد كما عهدناك
وفقك الله وسدد خطاك


#130794 [قرفان من الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

04-20-2011 09:51 AM
يعنى فى النهاية الجماعة اياهم عايزين يعملوا مدير عام البنك الزراعى كبش الفداء ويطلعوا هم زى

الشعرة من العجين ____

الشىء المؤسف انو ماعايزين يعترفوا اننا ماعندنا برلمان __ الموجودون الآن كلهم كيزان أتوا

اهذه الكراسى بالتذوير والغش __ ولايمثلون الشعب ولايعروفون مشاكله وقضاياه __ مجموعة

هتيفة بخلوق ضخمة تخرج أصوات مثل الرعد بشعارات جوفاء وتهليل وتكبير بمناسبة وفى الغالب

بدون مناسبة ____ حال هذا البرلمان الموقر ورئيسه الابدى احمد ابراهيم الطاهر __


الطاهر ساتي
الطاهر ساتي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة