المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
الطاهر ساتي
ومع ذلك ..أحسنت يا برلمان ..!!ا
ومع ذلك ..أحسنت يا برلمان ..!!ا
04-26-2011 07:40 AM

إليكم ................... الطاهر ساتي

ومع ذلك ..أحسنت يا برلمان ..!!

** المهندس عبد الجبار حسين عثمان، الأمين العام للنهضة الزراعية، يكتب بالنص : ( ليست هناك تقاوى فاسدة أومغشوشة، إنما الذي حدث هو تأثير مناخي على إنتاج زهرة الشمس)..هكذا ختم سيادته ما أسماه بالتعقيب على إليكم، فنشرناه - يوم الأثنين الفائت - على مساحة (ربع صفحة)..ولم يكن تعقيبا على أية زاوية كتبتها، فللتعقيب قواعد منها تفنيد أسطر الزاوية سطرا تلو سطر بالأدلة والبراهين، ولكن ما كتبه الأمين العام للنهضة الزراعية كان تكذيبا لحزم التقارير والوثائق والوقائع التي تؤكد فساد زهرة الشمس وفساد الجهات التي إستوردتها وإستخدمتها.. وللأسف حين كذب الأمين العام كل تلك المعلومات - وإتهم المناخ - لم يستند على أي دليل أوبرهان ولم يرفق أي تقرير صادر عن الإرصاد الجوي، ولذلك تجاهلت أمر التعقيب عليه وإنتظرت ما سيحدث في البرلمان حين يستدعي وزير الزراعة الذي إستلم صورة من تعقيبه ذاك..نعم، عبد الجبار لم يكتف بإرسال تعقيبه إلينا، بل - كما وضح بالقلم الأخضر أسفل التعقيب - أرسل صورة منه لوزير الزراعة أيضا، وهذا تصرف غريب ولم يرد في قانون الصحافة بعد، وهذا يعكس بأن الأمين العام لم يكتب تعقيبه لوجه الله ثم الوطن والرأي العام فحسب، بل كتب أيضا بلسان حال قائل ( عاين يا المتعافي، أنا دافعت عنك وإتهمت المناخ )..!!
** على كل حال، لقد أحسن البرلمان عملا حين حسم هذا الملف - ضحى البارحة - بإحالة تقرير لجنته الزراعية إلى وزارة العدل..والتقرير لم يتهم المناخ - الذي يتهمه الأمين العام للنهضة الزراعية - بالتجاوزات والمخالفات، بل يقول نصا : ( توصي اللجنة الزراعية بأن تتولى وزارة العدل تكوين لجان قانونية لإجراء التحقيقات والمحاسبة كما يلي : محاسبة مدير إدارة الوقاية، بسبب الإدلاء بمعلومات متضاربة وغير دقيقة..التحقيق مع إدارة الحجر الزراعي ببورتسودان، لمعرفة الأسباب التي أدت للإفراج عن تقاوي الزهرة بالرغم من إقرارهم بإصابتها بالفطريات .. التحقيق مع مدير إدارة التقاوى، لقبوله إرساء العطاء لشركات لم تعمل في مجال التقاوى..المحاسبة الإدارية والقانونية لكل من تسبب مباشرة في حدوث ثغرة فنية أو مالية أو قانونية..التحقيق ومحاسبة مدير عام البنك الزراعي والمستشار القانوني للبنك على الأخطاء الإدارية والفنية والمالية والثغرات القانونية المباشرة، وكذلك على موافقتهما على إقرار المزارعين على تحمل المسؤولية بزراعة تقاوى زهرة الشمس بالرغم من علمه بضعف إنباتها بنسبة (44%)..)..هكذا وصى البرلمان بالأغلبية، وأحال الملف إلى وزارة العدل..للأسف لم تشمل توصية البرلمان محاسبة المناخ أو التحقيق مع الأمطار، أو كما يشتهي الأمين العام للنهضة الزراعية ..!!
** المهم، تلك التوصية - رغم أهميتها - إلا أنها غير مكتملة..لمن تتبع إدارة الوقاية بوزارة الزراعة؟، ولمن تتبع إدارة التقاوي بذات الوزارة ؟..إذ كل من يعرف أبجديات النظام المتبع في إدخال وتوزيع وإستخدام مدخلات الزراعة، يدرك بأن وكيل الوزارة هو المسؤول التنفيذي الأول عن كل مراحل طرح وفرز العطاءات، فلماذا لم تشمله تلك القائمة ؟..ثم ما هي مسؤولية وزير الزراعة السابق - البروف الزبير بشير طه - الذي حدث في عهده كل هذه (البلاوي )؟..وبالمناسبة : وزير الزراعة الحالي - المتعافي - يجب أن يساءل عن المبيد الفاسد الذي أستخدم في قطن الموسم الفائت، أما التقاوى الفاسدة فهى من مخلفات عهد الملقب بأمير الدبابين.. وأيا كان الوزير والوكيل، ليس من العقل - ولا العدل - أن تتجاوزهما قائمة التحقيق والمحاسبة البرلمانية ، بحيث يكتفي البرلمان بمدراء الإدارات ك ( أكباش فداء )..هنالك شئ في العمل العام اسمه المسؤولية السياسية وهناك شئ آخر - أهم - في دنيا الناس اسمه المسؤولية الأخلاقية.. ولذلك - ولو من باب تذكير الوزراء والولاة والوكلاء بتلك المسؤوليات - كان على البرلمان أن يوثق حرف عتاب يعاتب الوزير والوكيل، هذا إن كان خائفا أو عاجزا - ولا خجلان - عن إدراج اسمهما في قائمة المحاسبة والتحقيق .. هذا النهج المحاسبي الذي يبرئ الوزير والوكيل ثم يتهم المدير والموظف، يعد بمثابة تنفيذ جيد لنظرية ( يعملوها الكبار ويقعوا فيها الصغار) ..!!
** ومع ذلك، أن يصل نواب البرلمان بالقضية إلى هذه المرحلة أمر يستحق الثناء رغم أن هذا واجبهم ودورهم الطبيعي..ولكن لاخير في كتاباتنا إن لم تقل لم أحسن (أحسنت)، ولمن أخطأ (أخطأت ) .. والبرلمان أحسن عملا - ضحى البارحة - حين أحال ملف تقاوي زهرة الشمس إلى وزارة العدل، وليس في إستطاعته أن يفعل أكثر من ذلك، و( العافية درجات)، أوكما تقول العامة حين لاتتحقق من الغايات إلا بعضها..وعليه، فلتحول الصحف أنظارها إلى إتجاه آخر، لترى ( ماذا تفعل وزارة العدل ؟) .. !!
................................
نقلا عن السوداني


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 4618

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#134864 [ابوغسان]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2011 07:40 PM
المهندس عبد الجبار حسين عثمان الامين العام لما يسمى النهضة او النفرة الزراعية لا يجب ان ننتظر منه غير هذا السوء فهذا النكرة هو مدير جهاز الامن فى الدويم سنة 1993 الذى اشرف على تعذيب شرفاء ومناضلى النيل الابيض فى تلك الفترة حالكة السواد من تاريخ شعبنا


#134283 [أبومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 11:43 PM
الإستاذ الطاهر
إن من أسوأ الممارسات إختلاق الأسباب والإدعاء الباطل بما يغير الحقيقة فى قضية يمكن الحكم فيها للعلم المجرد ليكشف لنا مسبباتها، فالسيد أمين النفرة الزراعية تدخل فيما لا يعنيه وأفتى فيما لا يخصه. الخطا أرتكبته وزارة عريقة فى السودان نرجو منها أن تفود البلاد فى ثورة زراعية تكفينا وتكفى جزءا كبيرا من العالم حولنا، وللوزارة وزير ووكيل ومدراء إدارات وعلماء ومختصين هم أدرى والله بالخطأ الذى حصل فلماذا يتبرع أمين عام النفرة الزراعية ليرفع الخطأ من الوزارة ويضعه فوق رقبة المناخ المسكين؟ هل تكذب كل أجهزة الدولة التى أحتكم إليها البرلمان لتفيده معمليا فى الفحص عن صلاحية البذور ويصدق هو بإلقاء القول على عواهنه كأن الناس لا تفهم ولا تدرك؟ ثم هل من الصعب الرجوع لتقارير الإرصاد الجوى لمعرفة تأثيرات المناخ فى تلك الفترة؟ المحزن، وكما كتبت من قبل، أن بعضا من المسئولين يكذبون دائما تقارير جهات رسمية متى خالفت هواهم ويصدرون التصريحات التى يجانبها الصواب وتجافيها الدقة، فيسئون لأنفسهم ومن قبل ذلك للحكومة ولأجهزتها المختلفة. لن ينصلح الحال ما دام هذا الفقه التبريرى يسيطر على غالب المسئولين، وما دام بعضهم لا يتحرى الدقة والصدق فى أقواله وأفعاله. إننا نحتاج لقدر كبير من الشفافية والنزاهة والعزيمة التنفيذية الغالبة، كما نحتاج لقيادات تجاهد نفسها وتتغلب علي رغباتها المسيطرة باطلا لمصلحة الوطن والمواطنين.


#134193 [سيداحمد و قيع الله ]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 06:05 PM
الطاهر سلامات يادوب انت دخلت السجن ناس النائب العام ممنوع النشر عشان كدة حولوها هناك . انت المتعافي دخلو شنو بالموضوع ده انت عارف المتعافي عندة مشكلة مع امير الدبابين في مشروع الجزيرة عشان كدة هو يستفز في الناس و يمشي التلفزيون يظهر امير الدبابين قالية بيع مافي لمشروع الجزيرة او بعض الاراضي في الجزيرة .الموضوع بتاع امير الدبابين كان وزير زراعة ودوه الجزيزة عشان مزارع يفتح خشمو مافي


#134156 [سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 05:01 PM
شكرا للبرلمان علي شنو ؟؟؟؟؟؟ هم اصلا شغلتهم شنو غير كده ؟؟؟؟ لكن الظاهر ان القاعدة عندنا خالف تعرف ،،،، المفروض اننا قمنا وهرسنا البرلمان والبرلمانيين لانهم عارفيين كل البلاوي دي ونايمين في العسل تحت المكيفات في بيوتهم وتحت القبة ،،،
صحي ممكن نقول شكرا استاذ ساتي علشان حطيت صباعك في عين الفساد ووجعته مش شكرا للبرلمان علشان صحي بعد دهر ،،،
وبعدين خلاص كده الموضوع انتهي ، في قضية من المليون قضية اللي وصلت لوزارة العدل سمعتوا فيها حكم ،،، خلاص توتا توتا خلصت الحدوتة ونتقابل في هليلة جاية
ولا قبل كام يوم دكتور عبد العليم في السوداني بيشكر ناس المعاشات علشان بتعاملوا بذوق مع المعاشيين ، ياناس انت جنيتوا ولا شنو ،،، الناس دي بتاخد مواهي ليه مش عشان تشتغل بامانة وتتعامل مع المراجعين باخلاق ،،، والخوف بكره نسمع حافز ب 100 مليون للمسئول مش عارف مين علشان كان واقف من الصباح قدام مكتبه يسالم في الناس ويصبح عليهم ويشوف مصالحهم ،


#134006 [somer]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 01:14 PM
ولماذا لم يوجه البرلمان كلمة شكر للطاهر ساتي الذي عان ما عان من الخبير الاعلامي وطبعا هذه موضوع واحد من المواضيع الكثيرة التي كتب فيها الطاهر ساتي وعادل الباز وغيرهم - ويالله يابرلمان تحرك عايزين نشوف رؤوس كبيرة تجرجر على المحاكم ليه وهم احسن من حسني مبارك في إيه. ولكن خوفي أن لا يغادر القطار محطة (هل السكرتيرة وقعت وهل هذا هو توقيع السكرتيرة)
أنا شخصيا من الشفته ده ما بصدق وبعدين أريد أن ألفت نظر وزير العدل - أن يسأل الدكتور مصطفى اسماعيل الذي يتجدع الأيام دي في الشارقة من الذي فوضه ليحل محل وزير الاستثمار ومن الذي فوضه بإن يشرف على جناح السودان في المعرض وما هي المخصصات لهذه السفرية وهل السفرية تستحق أن يقوم بها مستشار علما بإن الوزير حي يرزق وفي كامل قواه العقلية والجسدية بالتأكيد طبعا. يا وزير العدل أوقف أو أمنع مصطفى اسماعيل من السفر فهذا الرجل يبدد أموالنا الشحيحة دون أن يحقق لنا أي شيء إيجابي أوقفوا هذا الفتى الذى فقد عقله بعد أم أطيح به من وزارة الزراعة - هذاى الرجل لا يستحي ولا يخجل وإذا كانت له ذرة من حياء لما قبل أن يعين مستشارا ويتقاضى من وراء ذلك راتبا وهو يعلم ومن عينه يعلم أنه لا يقوم بأي عمل والله الجماعة ديل ستكون نهايتهم عبرة لأنكم يستخدمون الدين لأغراض الدنيا. تحلل منها يا مصطفى تحلل منها إنك لا تقدم أي عمل نافع


#133975 [الساير]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 12:09 PM
الأستاذ ساتي
لك التحية
كما عهدناك وراء الحقيقة حتي النهاية
نطلب منك ونريدك أن تواصل تتبع هذا الموضوع الهام حتي نهايته

فنحن نخشي ان يلحق بسوق المواسير وينتهي الأمر عند مفترق الطرق .

بل نكاد نجزم بأن الموضوع قد انتهي وعلينا أن نختار من أي بحر نشرب .


هل من وعد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#133967 [Saif AlHagg]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 11:56 AM
.مبروك يا ساتى وبارك الله فيك

هذه الصحافة ولا بلاش --- هذا ما نوده من كل الصحفيين ان يتابعوا المواضيع ولا يرمو الموضوع ويمشوا ---- ويتركوه للنسيان يبقا كده بضيعوا زمنهم وزمن القارئ

وشكرا

http://alrakoba.net/vb/showthread.php?t=51980


#133884 [البعشوم البكاكى]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 10:05 AM
المتعافى حرامى

ناقش هنا
http://alrakoba.net/vb/showthread.php?t=51980


#133856 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 09:32 AM
( ولكن لاخير في كتاباتنا ان لم نقل لمن أحسن أحسنت ولمن أخطأ أخطأت )
أحسن الله اليك أستاذ ساتي ومتعك بالصحة والعافية وجعلك من البارين بأوطانهم ودمت ذخرا للكادحين المغلوبين 000
حيث ظللت تتابع حيثيات هذه القضية الهامة بكل تجرد ونكران ذات 00000000000000
مع فائق احترامي وتقديري لك ولقلمك الحر النزيه 000 ودمت
http://alrakoba.net/vb/showthread.php?t=51980


ردود على محمد احمد
Saudi Arabia [] 04-26-2011 11:57 AM
http://alrakoba.net/vb/showthread.php?t=51980


#133844 [مصطفي دفع الله]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 09:19 AM
اخي الطاهر ساتي لك الشكر اجزله , ولك التقدير والاحترام , لقد ظهر علينا عبد المتعافي علي قناة النيل الازرق مع برنامج حتي تكتمل الصورة وكانه ديناصور زمانة لاشي يردعه ولا سياط يخيفة , وكان السودانييين هؤلاء لعب او دمي يحركوهم كيفما شاؤوا ومتي ذلك .اي كفيرأن معملية يجربوا فينا كل شيء بلا مبالاة .
وعبد الماعافي كلما يوجهوا اليه سؤال يقول اترك الاجابة الفنية الي فلان وعلان وزعتران وممكن ان يترك الاجابة الي عبد القادر خان لا استبعد ذلك فهؤلاء تفننوا في المراوقة حتي انتصروا علي ماريدونا وسقراط .
واخشي من ضياع هذا الموضوع يااستازي في دهاليز تكوين اللجان ( اذا اردت ان تقتل عملا فكون له لجان ) .



#133842 [قرفان من الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 09:16 AM
التحية للبرلمان ومزيدا من كشف التجاوزات والفساد __

المفروض أضافة الامين العام للنهضة الزراعية للقائمة لمحاسبته على كذبه _

مادور الامين العام للنهضة الزراعية __ ومادور النهضة الزراعية نفسها__ هذه المسميات الفارغة

سبب بلاوى ومآسى هذا البلد ___

واوافقك وضع مايسمى( بأمير الدبابين ) على رأس القائمة ___


#133832 [صلاح عبدالحق]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 09:06 AM
عفار عليك يالطاهر ساتى ولبقية الصحفيين الذي سعوا لكشف الفساد ولاعزاء لصحفييى التطبيل وكسير الثلج.

القضية واضحة ومكتملة الأركان ومعكم ننتظر كيف ستتصرف وزارة العدل.

أنا غير متفائل فيمكن أن يتدخل البشير راعى الفساد الرسمى ويمنع التحقيق والمحاسبة فقد تكرر منه ذلك فى عدة حالات عندما منع الجهات العدلية والقانونية من القيام بدورها حماية لبعض مسئولية والمقربين منه.

ولعلك قرأت تصريح المتعافي بعد جلسة البرلمان التى رأى فيها بأن ما جرى هو محاكمة سياسية، ولعلمك ولعلم القراء فالتصريح موجه مباشرة للبشير ويحمل مضمونين هو دعوة للتدخل وحماية الفساد وفي نفس وقت إبتزاز صريح لكبير المفسدين البشير فالرجل عرف بجبنه وخوفه الشديد من المحاسبة وسيرتها.
ولكن دعنا نرى فيبدو أن القادم مهما كان شكله سيكون أحلى.


#133817 [angi]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 08:52 AM
شكرا لك يا أستاذ / الطاهر على هذا الجهد و تلك المثابرة

ربنا يضعه في ميزان حسناتك و يوفقك على عمل الخير

نرجو منك الإستمرار في هذه الكتابة الهادفة بضرب أوكار الفساد و الفاسدين المفسدين بلا هوادة و رلنا معاك ......

لك كل الود و الإحترام


#133797 [المتشعلق بن المنبرش]
0.00/5 (0 صوت)

04-26-2011 08:10 AM
قلت لى مع الجماعة ديل زنقة زنقة !!!


الطاهر ساتي
 الطاهر ساتي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة