المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
\"البشير\" يسجل قون في مرمى فريقه !ا
\"البشير\" يسجل قون في مرمى فريقه !ا
04-27-2011 12:57 AM

حروف حرة

\"البشير\" يسجل قون في مرمى فريقه !!

لنا مهدي عبدالله
[email protected]

• عيد الفصح أو عيد القيامة الذي يحتفل به المسيحيون في كل الدنيا عادة يسبقه أسبوع الآلام الذي يتذكر فيه المسيحيون آلام السيد المسيح عند الصلب وما تعرض له من عذابات وويلات!

• الملفت في عيد القيامة هذا العام مفارقتان، فقد اتفق المسيحيون الشرقيون والغربيون على يوم موحد للاحتفال بالعيد في الرابع والعشرين من أبريل وغالباً ما يكون تاريخ الاحتفال بالعيد لدى مسيحيي الشرق مختلفاً عن مسيحيي الغرب،والمفارقة الثانية أن مسيحيي الجنوب مفصولون لا محالة عن إخوتهم واحبائهم مسيحيي الشمال بعد تقرير المصير الذي صوت فيه أحبابنا الجنوبيون للانفصال، إتفاق في المفارقة الأولى وفراق في المفارقة الثانية!

• عيد القيامة العام المقبل سيكون أسوأ بالنسبة لسودانيي الشمال بشكل عام وليس مسيحيوه وحسب؛ فلن تكون هناك أسراب الجنوبيين المؤتلقة بفرحهم وحبورهم وأزيائهم الجميلة وانطلاقهم المرح احتفالاً بعيد الفصح؛ سيكون بحق عيد قيامة مليئاً بالآلام!

• رئيس النظام \"عمر البشير\" (توعد) في القضارف بتطبيق الشريعة الإسلامية عقب الانفصال وقطعاً ليست هي الشريعة الإسلامية التي ينبني لها مجتمع الكفاية والعدل والمساواة بل شريعة الحدود المبتورة والقطع والجلد والسحل، شريعة لا لتطبيق لشرع الله بل لتطبيق أجندة النظام!

بعض الدراسات تؤكد أن نحو 78% من سكان السودان مسلمون ، ويمثل الوثنيون 17% بينما ال 5% الباقية مسيحيون، وفي العهد الديمقراطي تم افتتاح كلية النيل اللاهوتية عام 1988م في الخرطوم بحري بهدف تخريج القساوسة والمعلمين لتدريس المسيحية، تحت رعاية الكنيسة المسيحية الانجليزية بالسودان، وبعد انفصال الجنوب هل نتوقع إغلاق هذه الكلية لأن رئيس النظام–عن غشامة لا أدري أم عن جهل- يظن أن بقية سكان السودان المتبقين كلهم مسلمون؟!
• أقباط السودان داخله وخارجه يقدر عددهم بثلاثة ملايين نسمة وبعد أن توعد رئيس النظام وأرغى وأزبد وأعلن أنه بعد الانفصال لن يتبق دين سوى الإسلام، وبلهجة التهديد التي لفظ بها البشير إعلانه ذاك ستتحول كل أسابيعنا إلى أسبوع الآلام وليس فقط أسبوع المسيحيين الذي يسبق عيد الفصح كل عام!

• البشير رئيس النظام كلما تكلم سجل هدفاً في مرمى الإنقاذ، كلما فعل هدف في مرمى الإنقاذ، كلما صرح سجل هدفاً في مرمى فريقه، لا أدري حتى متى سيتركه مدرب فريقه (يكوجن) المباريات ؟!

• في الحقيقة و(أحفظوا السر) سمعت (تحت تحت) أن الماسكين بخيوط اللعبة سيشهرون في وجه اللاعب(الأشتر) الكارت الأحمر عاجلاً غير آجل وسيتم استبداله، وفضلاً لا تفرحوا؛ فالمثل المصري يقول (ما أنيل من سيدي إلا ستي)!!
مع محبتي؛


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 4258

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#134840 [هديل]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2011 07:16 PM
دة اشتر واهبل كمان ربنا يشيلو من وطننا


#134799 [صاقعة النجم]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2011 05:52 PM
الله عليك يا استاذه لنا يا رائعه وانت تربطين الامر بشكل بديع وبسودانويه خاليه من الكليسترول والترسبات القبيحه التي اودت بسوداننا الحدادي مدادي الي بلدين جزء منها يعيش الاما لن يتعافي منها الا بزوال الورم السرطاني الذي تكور وتكوم في جسد ما تبقي من بلد الطيبين0 ولكن ما دام هنالك من يكتبون بهذه الروح وهذه الشفافيه فان ابو عفين لن يبقي طويلا وربما التم الشتيتين بعد تفرقا لك التحيه مجددا0


#134539 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2011 11:27 AM
الاستاذه الموقره لنا مهدي لك الود
للوهله الاولي عندما وقع نظري علي المقال اعتقدت ان فخامة السيد الرئيس بيلعب كوره بجد قلت وده كيف مع الوزن الافيالي والمأكمه التي يضيق الباب عنها الي حين قرأت المقال لقيت فيهو عيد فصح وشم النسيم وشريعه 00اولا القانون البيطبقو فيهو الشباب ديل اقرب لقانون سكسونيا لاديني ولامدني حاجه كده مفصله والله اعلم عشان يطفشوا بيها السودانيين من بلدهم الظاهر الناس ديل عندهم نيه يعيشوا في السودان براهم ولكن يلقوها عند الغافل بلدنا لن نتركها وحنقعد في بلدنا غصبا عن عين التخين وحنقاوم كل انواع العكننات الكيزانيه كما قال ابوالقاسم الشابي :سأعيش رغم الداء والاعداء كالنسر فوق الصخرة الشماء00اختلف مع كاتبتنا التي نكن لها كل احترام في موضوع الجنوبيين فهم اختاروا بانانيه مفرطه ان يهربوا من معركة الخلاص من الكيزان بالانفصال وبأغلبيه ساحقه تفوق ال98% وانا شميت الجنوبيين من لحظة وقعوا نيفاشا التي كانت بمثابة قبلة حياة لنظام كان يحتضر اما بالنسبه للاقباط فاي واحد يمسهم بسوء او يسئ معاملتهم حنقطع ليهو يده وشوفي الفرق في التسامح الديني بين الثائر الاممي محمد احمد المهدي في القرن التاسع عشر وبين الناس دي المعظمهم حملة شهادات دكتوراه وفي القرن الواحد والعشرين ياسبحان الله ديل يااستاذه مفروض نركبهم الة الزمن ونرجعهم للقرون الوسطي وبالفعل تليق بهم ويليقوا بها00معلومه كرويه في كأس العالم 1994 سجل اللاعب الكولمبي اسكوبار هدف في مرماه(نيران صديقه) واول ما رجع بوجوتا اطلقوا عليه كميه من الرصاص الراجل بقي عامل زي الغربال ونتمناها لجميع افراد ومنتسبي التنظيم الماسوني المسمي جبهه اسلاميه بشقيه المؤتمر الوطني والمؤتمر الشعبي ودمتم


#134507 [زوول]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2011 10:56 AM
الاخت لنا لك التحية هذا البشير الاخرق مزق شباك الانقاذ بالاهداف التى يحرزها فى مرماها ومزق النسيج السودانى لاكثر من عشرين عاما ومازال مصرا على تمزيق كل مايقابله فهو السرطان المستشرى فى الجسد السودانى اللهم نسالك العافية


#134471 [سعودى]
0.00/5 (0 صوت)

04-27-2011 10:25 AM
لك الود لنا ... صدقينى يالنا البشير ده لو كان هو والمرمى والمرمى بدون حارس
الهدف اطلع آوت . الراجل فيه شئ من العولرة


لنا مهدي عبدالله
لنا مهدي عبدالله

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة