المقالات
السياسة
ضربة معلم..!!
ضربة معلم..!!
02-01-2016 12:54 PM


في شتاء العام ٢٠١١ شهدت العاصمة كوريا الشمالية حالة بكاء جماعي.. الجماهير خرجت للطرقات تبكي وتنتحب بصوت عال.. مات الزعيم الملهم كيم آيل جونق.. كلما شاهدت هذا المقطع كنت اندهش كيف لشعب يقدس زعيما لحد البكاء الجماعي.. وجدت الإجابة قبل ايام حينما حلت كوريا الشمالية في المرتبة الاولى في الدول الاكثر فسادا.. الفساد يجعل الدموع تدمع رهبة ويقينا..الفساد يجعل الشعوب لا ترى سوءات الحكام.. بل بإمكان الآلة الاعلامية المسيطرة والموجهة ان تصنع من الزعيم شيئا فوق التصور ..حدث هذا مع صدام حسين حينما أيده الشعب ذات مرة بنسبة ١٠٠٪‏.. ولكن حينما زالت الحجب وانكشفت الغشاوة ونال الناس حرية التعبير تم رمي تمثال الرئيس صدام بالأحذية.
امس الاول أعلنت مصادر في المؤتمر الشعبي ان الحزب لن يشارك في حكومة مابعد الحوار الوطني اياً كانت تسميتها ..صحيح لاحقا جاء كمال عمر الأمين السياسي بتوضيح ان مؤسسات الحزب لم تتخذ قرارا بعد في ملف المشاركة..حسب معلومات اخرى ان الشيخ الترابي غير متحمس للمشاركة في الحكومة ويريد ان يستغل فترة ما بعد الحوار في تجميع صفوف الاسلاميين خارج الحكومة عبر مايسميه النظام الخالف.
ماذا سيكسب الترابي وحزبه ان نالوا ثلاث مقاعد في مجلس الوزراء الموسع..لا شيء غير غضب الناس..جل المراقبين سيعتقدون ان المفاصلة لم تكن سوى مسرحية جيدة الإخراج..كل سلبيات ربع قرن من حكم الناس ستنزل على راس حسن الترابي زعيم الحركة الاسلامية..الترابي يدرك جيدا ان السلطة تحجب كثيرا من مفاسد واخطاء الانقاذ..حينما يتم جرد الحساب سيجد الشعب ان الانقاذ فرطت في التراب الوطني ..ذهب الجنوب بما حمل..مؤخرا باتت اثيوبيا تنازعنا في مليون فدان من الاراضي الخصبة .. حلايب ضاعت من بين أيدينا وباتت مجرد مذكرة سنوية يتم نفضها لتقدم لمجلس الامن في نيوريورك .. بلدنا لا تفصلها عن كوريا الشمالية الا الصومال التي لا توجد فيها حكومة مركزية منذ زمن طويل.
بالمقابل سيكسب الشعبي كثيرا ان ابتعد عن المشاركة في الحكم..سيتم بسهولة التنصل عن كل خطايا وأخطاء الانقاذ .. سيثبت المؤتمر الشعبي ان قراره بتأييد الحوار كان يرتكز على بعد نظر استراتيجي ولا علاقة له بقسمة السلطة ..ابتعاد الترابي عن المناصب سيخفف الحرج عن الحكومة المتجهة بكلياتها نحو محور الخليج ومصر..سيجد الترابي وحزبه براحا في المعارضة التي تعتمد على ترصد اخطاء الحكومة الكثيرة.
في تقديري.. ان نجح الترابي في لجم أنصاره من الاندفاع نحو مغانم السلطة سيثبت انه كان يخطط ان تكون الانقاذ مرحلة انتقالية ثم يتم اعادة السلطة الى الشعب.
بصراحة.. المشاركة في السلطة او عدمها سيكون اكبر امتحان للترابي المفكر.


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 4151

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1409775 [HOZAIFA YASSIN]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2016 03:09 PM
ماهو المعيار الذى اعتبرت به الترابى مفكرا ؟ لقد صعق المسلمون بانكار شيخ حسن لحديث الذبابة عندما قال انه يتبع كلام الطبيب الكافر ولا يتبع كلام الرسول الكريم مع ان كل مسلم يعلم ان النبى الكريم لا ينطق عن الهوى ان هو الا وحى يوحى. فان كان للترابى ذرة من االورع لما فكر فى ان يتحدث عن نبى الاسلام بهذه الصورة الفجة المبتذلة. لقد ظل هذا الشيخ يطلق فتاوى شاذة غريبة يعلم هو قبل غيره بطلانها لكنه يفعل ذلك ليلفت النظر اليه ليقولوا انه موجود وليختصم حولها عاشقى الجدال العقيم. كما ان الشعب السودانى لن ينسى مقولته للبشير اذهب للقصر رئيسا وساذهب للسجن حبيسا التى تكشف عن كذب وخداع لا يليق بمن يدعى انه داعية ومفكر اسلامي.ان الحقيقة المجردة هى ان الشيخ حسن الترابى استغل الدين لتحقيق مارب دنيوية وحديثه عن امامة المراة للرجال لا سند له فى اصل الدين لكنه يريد ان يستميل النساء لحزبه. كما ان استغلال جماعته للدين فى تحقيق مارب دنيوية ظهر جليا عندما تسلقوا السلطة فاوغلوا واسرفوا فى الفساد المالى والاخلاقى مما يؤكد ان تربيته لهم تكن على قيم الدين السمحاء انما على المطامع الدنيوية من جاه ومال واستغلال للنفوذ.ان الترابى وجماعته فى حاجة ماسة لمراجعة ومحاسبة انفسهم فى ما ارتكبوه فى حقها وحق الشعب السودانى من كذب وخداع وتضليل وللاسف كله باسم الدين.

[HOZAIFA YASSIN]

#1409012 [MHMD NOUR]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2016 09:26 AM
انت يا الظافر زول ماكر لانك تريد ان تدقس الترابى بحيث لا يدخل فى الحكومة المرتقبة لكى تكون له فرصة فى الفوز فى الانتخابات القادمة. طبعا يا الظافر الترابى يعلم جيدا ان فرص نجاحه فى اى انتخابات قادمة اصبحت معدومة تماما ولذلك فانه سيركز على المشاركة فى الحكومة الانتقالية وانا متاكد تماما سوف يسعى لاطالة امدها حتى ياخذ ما يريد ويتفادى الخروج من العيد بلا حمص . انا اعلم انك تريد اخداعه بالتريس وعدم المشاركة وربما فعلت ذلك بايعاز من فصيل الاسلامين الذين لا يتفقون مع الترابى امثال جماعة على عثمان محمد طه . الترابى انتهى تماما وكمال عمر عينه على الكيكة الجاهزه وغدا لناظره لقريب والتصريحات التى اطلقت بان المؤتمر الشعبى لا يرغب فى المشاركة فى الحكومة الانتقالية الغرض منها المغازلة فقط لزيادة حجم المشاركة .

[MHMD NOUR]

#1408791 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2016 08:37 PM
امرك غريب واعتقادك خاطئ ثق الترابي لن ياتيتا بثوب جديد حتي لو حلق لحيتة ف المؤتمر الشعبي والوطني احترق مركبهم صبيحة 30لايونيو وما فبلها كان مركب من طرور طافي ف السطح ويجري وراء تياري الانصار والختمية اصبح تيار ينازع ب اسم الشريعة وكواريكهم هي م خلقت لهم اسم بدون برامج غير الشريعة هي الحل المقتبس من فلول مصر استولي الترابي ماذا فعل افسد كل شئ حتي شريعة الله لن نغفر له ولهم ف العقاب الصارم ف انتظارهم ولن يتبادلوها بعد م عشناة وشاهدناة وسمعناة وقراناه ب العين هل تعتقد ان نعاملهم كما مدبري انقلاب مايو ام ما حدث ب ج افريقبا والمغرب م حصل للقدافي بسيط ب النسبة لهم نزه ومعاملة رقيقة ي عزيزي الناس اتغيرت الا هم ف طغيانهم يعمهون لن نتركهم حتي لو تحولت الخرطوم لدمشف او مقدبشو او طرابلس ف الفي قلوب كثير كنا نتفهم لو الترابي وغيره اعتزروا عما فعلوه تاتي انت تقول انتخابات وفوز هل نحن ضان وغنم حتي يعاشرا التيس الترابي وننقاد وراءه محال الناس كفرت بهم ليتهم يقتنعون وينزوا وينسحبوا من الحياة السياسية والاجتماعية يشوفو ليهم بلد تلمهم وسنطلبهم ب الانتربول علي الترابي وجماعتة الانتحار ولا سوم العذاب من افراد الشعب وهو المحكمة

[عصمتووف]

#1408747 [arah]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2016 06:46 PM
من الذي أسس للفساد،أي ترابي مفكر تحكي عنه، وأي فكر؟ الذي أسس للفساد هو الترابي وتلاميذه حتى لو إبتعد المؤتمر الشعبي عن الإنقاذ مليون سنة ضؤئية فالوصمة ستلازمه ولعنة الغلابة ستلاحقه وستلاحق الحركة الإسلامية أينما حلت وكيفما تلبست بأي ثوب. اللعنة ستلاحق أيضاً كل من أشترته الإنقاذ من الرخيصين ناقصي الرجولة.

[arah]

#1408745 [Abu_Mohammed]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2016 06:44 PM
هكذا عقلية الكيزان، تجسيد القضايا الوطنية في اشخاص تماما كالطائفية و الصوفية.

قضية السودان ليست الافراد بقدر ما هي غياب المنهج السليم لادارة البلاد منذ الاستقلال.

تصويرك لبكاء الكوريين الشماليين خاطيء لان الدولة بأكملها دولة بوليسية كالانقاذ تماما. البكاء تم باوامر رسمية من لا يبكي يقتل لانه خائن و عميل.

الم تسمع ان تلك البلاد الاشتراكية تم تحويل الحكم فيها الى اسري؟

القائد الحفيد شاهد وزير الدفاع يغفو اثناء احتفال عسكري فامر باعدامه فورا ولم يشفع للضابط الكبير انه كان مرهقا ليالي وايام يعد لهذه الساعة.

الم تسمع ان الحفيد الحاكم في كوريا اعدم زوج عمته و كان وصيا عليه و رباه منذ صغره.

انها نزعة فلترق كل الدماء ،،، رغم اغترابك و عيشك في الخارج لازلت تحب الحاكم سافك الدماء.

[Abu_Mohammed]

#1408710 [Rajab]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2016 04:20 PM
اخيرا قراءة مكتملة لوضع البلد و الحكومة.. طبعا كل زول حيتملص من المسؤلية في خراب وضياع البلد. بالتاكيد بالوضع الحالي و حسابات الوضع الاقتصادي للبلد قبل ٣٠-٤٠ سنة و ما عندنا من امكانيات طبيعية (اراضي+ مياه) . نحن نمرة واحد في الضياع والفقر والجهل و الكسل و الفساد والضياع. الانسان الميت حاله ثابت لا يتغير فهو ميت وليس هناك حاجة اخرى. لكن نحن تعدينا هذه المرحلة الما عندها اسم. الناس ماشة لي قدام ذي الاثيوبيين و الكينيين و غيرهم بس نحن قريبا حنصل العصر الحجري. سؤال كم اسرة في السودان حترجع للطبيخ بالحطب والشجر و الفحم.؟.

[Rajab]

#1408687 [عبدالرحيم]
0.00/5 (0 صوت)

02-01-2016 03:39 PM
انا والله لما اسمع كلمة اسلاميين دي تجينيي نفسيات ؟ واشواق الاسلاميين ووحدة الاسلاميين يا جماعة استهدوا بالله واتركوا الاسلام في حاله حملتوا الكلمة دي اكثر مما تتحمل

ياجماعة يكفي اننا مواطنين مسلمين وغير مسلمين اننا في وطن واحد حرام عليكم يا (اسلاميين) قتلتم ناس سبتمبر بحجة انهم غير اسلاميين وعايزين يغطسوا الشريعة وجيئتم بانقلاب وقلت لو الانقلاب لكانت الشريعة حبيسة الادراج ؟

يا اسلامي السودان كفاية خداع وغش ووهم للناس ؟؟

[عبدالرحيم]

عبد الباقى الظافر
عبد الباقى الظافر

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة