المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
المعاناة
المعاناة
05-15-2011 01:28 AM

قولوا حسنا

المعاناة

محجوب عروة
[email protected]

لا حديث فى المجالس غير حديث الضيق فى المعيشة. أسعار السلع والخدمات ترتفع كل حين سواء بزيادة الضرائب والجبايت والرسوم الجمركية وانخفاض قيمة الجنيه السودانى أو الندرة وضعف الأنتاج وزيادة تكلفة النقل... ترتفع الأسعار فى حين تظل المرتبات والدخول ثابتة يضاف لذلك ضعف واضح فى فرص العمل للشباب الخريجين الذين يفترض أنهم يساهمون مع أهليهم فى دعم ميزانية الأسرة فيخففوا عنها معاناة و ارتفاع الأسعار وازدياد الصرف.
أما بند الصرف على تعليم الأبناء والعلاج بعد انسحاب شبه كامل للحكومة من الصرف على التعليم والصحة فحدث ولا حرج حيث أصبح المواطن يقطع من جلده ليدفع مصاريف تعليم أبنائه وعلاج أسرته الممتدة حتى لا يفوتهم قطار التعليم فيصبح احتكارا للأغنياء وحدهم ولا تصيبهم الأمراض المقعدة للعمل فيزدادون بؤسا على بؤس وعالة على غيرهم.
لا حول ولاقوة الا بالله... بالله عليكم ياحكام اليوم من منكم دفع مصاريف تعليمه حتى المراحل العليا والشهادات فوق الجامعية، لا بل نال دعما مباشرا أو غير مباشر من الحكومة سواء بالسكن فى الداخليات مجانا وأو مصاريف و نثريات (البيرسرى) فى المدارس الوسطى والثانوية وأخيرا فى الدراسة الجامعية حتى اذا تخرجوا وجدوا الوظائف جاهزة بل البعثات للخارج.. أى تنكر لدافعى الضرائب المساكين موظفين كانوا أم مهنيين أو أعمالا حرة حرموا نفسهم فعلموا أبناءهم حتى صاروا حكاما ومسئولين فكانت المكافأة ارهاقهم فى كبرهم بالأنسحاب من دعم التعليم والعلاج.. أين الوفاء ياهؤلاء؟ أين القيم العليا؟
السفاحون مازالوا يحكمون
مازال الحكام المستبدون السفاحون فى ليبيا واليمن وسوريا يقتلون أبناء شعبهم ويسفكون دماءهم بالقناصة والدبابات والصواريخ وكأنهم حيوانات أو أجناس جاءت من كوكب آخر.
لقد سئمت منكم شعوبكم ولم تعد تثق فيكم أيها السفاحون القتلة وعصابات الحكم التى جاءت عبر صندوق الذخيرة ثم الأنتخابات المزورة فأقاموا أنظمة بوليسية ومافيا فساد وحكم توريث للمزيد من السيطرة، لم تكفيهم عشرات السنين من الحكم ولا الأموال الحرام التى نهبوها فسادا وافسادا وحرموا منها شعوبهم.
ستستمر هذه الثورات الشعبية و ستنهار هذه الأنظمة البوليسية المستبدة وستتحطم هذه الأصنام البشرية طال الزمن أو قصر ولن تنفعها جيوش المرتزقة ولا بطانة السوء أو حشود المنافقين وستتزلزل الأرض من تحت أقدامهم وسيسقطون حتما ولوا كانوا مندسين فى بروج مشيدة فعزيمة الثوار هى قضاء الله وقدره الذى لا يخيب.. فاذا الشعب يوما أراد الحياة... فلابد أن يستجيب القدر... ولابد لليل أن ينجلى.. ولابد للقيد أن ينكسر...و لمن دامت الدنيا؟؟؟ ألا ترون ما حدث لحكمى حسنى مبارك وزين العابدين بن على وقبلهم فى شرق أروبا وغيرها وغيرها؟ فالله هو مالك الملك يؤتيه من يشاء و(ينزعه) ممن يشاء بيده الملك وهو على كل شئ قدير... دولة الظلم ساعة ودولة العدل الى قيام الساعة.


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2233

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#142661 [TIGER SHARK]
0.00/5 (0 صوت)

05-16-2011 12:20 AM


The last bit of the article is for the current regime,,,,,,clever move


#142402 [abuali]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 01:34 PM
الاستاذ محجوب عروة الموقر
بعد التحية
طوال العشرين سنة الماضية دأب الاسلاميون الذين يرون ان سياسة الانقاذ خاطئه او تسير في المسار الخاطئ السكوت او عدم نقدهم لأنهم يمثلون اول تجربة حكم اسلامي وقليل هم من جاهروا بالنقد - ارجو ان تكون منهم. ولكن مالم يجهر هؤلاء بانتقاداتهم والتخلي عن فقه السترة فلن ينصلح النظام وقد ينطبق عليهم القول الساكت عن الحق شيطان أخرص.
للأسف نجد ان كتاب يهودا أمثال اليهودي الامريكي نورمان فينكلستاين بدأوا في نقد الهولوكست بالرغم من سيطرة اليهود على المديا --- وفي المقابل الاسلاميون لايستطيعون نقد زمرة تدعي بأنها ممثلة السماء في الارض بالرغم من ان سلوكها يسئ الى الاسلام لكن لا تجد من ينتقدها لان من يعرفون اسرارها يستخدمون معها فقه السترة - كيف يكون هناك ستر لمن ظلم العباد واستعبدهم بالرغم من امهاتهم ولدنهم احرار. اما حكاية الشريعة دي ضحك على الذقون اولا لأنها مطبقة على الضعفاء فقط وثانيا يمكن حسم أمرها بسهولة بدون مماحكات لو اعطية الشعب الاختيار ياجماعة استفتوا الشعب السوداني الشمالي بشأن تطبيق الشريعة ولا شك بان الشعب سوف يختار الشريعة التى تطبق على الضعيف والقوي طالما مافيها خيار وفقوس لانني كفرد عادي لايسكر ولايزني ولايسرق ولايلهف المال العام ماذا سوف تعمل لي الشريعة ولاحاجة وفي المقابل بالنسبة للمسئول الشريعة لازم تقول له من اين لك هذا وتعطينا الحق كافراد ان نقول له اخطأت الخ


#142398 [awooda]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 01:29 PM
اخى محجوب ان تاتى متاخوا خير من ان لاتاتى..نحن نعرفك جيدا ونعرف اسرتكم الكريمة الكبيرة التى ربتكم على الاصول وتوقعنا ان تغسل يدك من الانقاد يوم اعدام مجدى وجرجس بتهمة حيازة العملة وايام نيوت الاشباح ولكنك تاخوت اخى محجوب


#142377 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 12:59 PM
يا محجوب انت ما عارف انه ناس الانقاذ ديل ما جايين عشان رفاهية الشعب السودانى و لا يهتموا بتعليمه و لامعيشته ديل همهم الاكبر نفسهم و دعم اولاد الكلب ناس حماس و حزب الله و ايران و ما شابهم من شذاذ الافاق و كل من هب و دب جاى السودان و شايل ليه شنطة مليان بالدولارات (خالد مشعل و هنية)!!! و الناس هنا ما لاقية حق التعليم ولا العلاج و لا المعيشة كدى اتحداك ورينى اذا حصل يوم واحد انه حماس ولا حزب الله ولا ايران ادوا دولار واحد للاجىء دار فور او غيرهم من السودانيين المحتاجين و والله ان جزمة مواطن واحد من اهلنا الغبش تساوى العواليق ديل كلهم!!!! و احسن الكلام يكون عديييل كده و بدون لف ولا دوران ولا دبلوماسية صحفية او غيرها لقد قرفنا لقد قرفنا لقد قرفنا و لا نامت اعين الجبناء!!!!؟؟؟؟


#142314 [سيد إبراهيم محجوب]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 11:10 AM
محجوب عروة شخصياً
أين كنت يا محجوب .. وكيف كنت مع النميري ....
أين كنت خلال الـ 22 سنة من حكم الظلم والفساد
هل لنا من كلمة أو حرف منكم طيلة حكم الإنقاذ ومقبلهم حكم النميري .؟؟؟
هل ضاقت عليك المعيشة أخي محجوب لتظهر في هذا الثوب الجديد ؟؟؟
التاريخ لن يرحمك ولن يرحم تيتاوي وأحمد البلال وعثمان ميرغني وحسين خوجلي وضياد الدين بلال ومختار الأصم ..........والقائمة تطول أيها الإنتهازيون
الشعب السوداني عانى كثيراً في ظل حكومة مايو وكنتم وأمثالكم على رغد من العيش
والشعب السوداني عاني ويعاني منذ إنقلاب الإنقاذ حتى تاريخه وأنتم لم تحسوا بذلك إلا في الأشهر القليلة المنصرمة ........... فأين كنتم ؟؟؟ ولماذا لم تدافعوا عن الحريات وحقوق الإنسان منذ بداية الإنقلاب ..................
الويل لكم ولكل من تقاعس عن درء الظلم ، الويل لأقلامكم الرخيصة التي لا تتحدث إلا في الزمن الضائع


#142309 [Saif AlHagg]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 11:01 AM
يا استاذ: قايلنك عايز تطعن الفيل......
كسرة غير مفهومة: نريد انتصار المظلومين هنا فى بلدنا السودان الذى ترونه يتدمر بايد هؤلاء وبالنسبة للطغمة الحاكمة فالنبدا بانفسنا (والنفس الحار ده لازم يكون الاولى بيه البلد) فى اى مكان سواء سوريا او ليبيا او اليمن سينتصر الحق والعدل


#142304 [mohamed]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 10:54 AM
شوف ليك واحد يعلق على كلامك

الحاصل ده ما انت ساهمت فيهو بجداره


#142238 [سلايمان قش]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 09:06 AM
اجمل مافي المقال اصلو ما طالبنا باي حاجة نحن عامة الشعب تكلم عن معيشتنا وعلاجنا وتعليمنا واترجي حكامنا بالوفا والقيم ماقصرت!!!!!!وماعرفو طالب السفاحين بشنو اقصد سفاحين الوطن العربي وجقننا ديل يسلمو يايمة!!!!!!!!


محجوب عروة
محجوب عروة

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة