أو نهلك دونه ..!ا
05-15-2011 05:28 PM

بالمنطق

أو نهلك دونه ..!!!

صلاح الدين عووضة

• في الأثر أن من لا يشكر الناس لا يشكر الله..
• ولأننا نحب أن نشكر الله فيتوجب علينا أن نشكر الناس الذين يمدوننا بمحفِّزات التعبير عنهم كتابة ..
• التعبير عن آمالهم آلامهم وأحلامهم وتطلعاتهم إلى غدٍ مشرقٍ لبلادنا لا مكان فيه لظلم او فساد أو استبداد ..
• وفي مايلي نماذج من تعليقات الذين نشكرهم إثر نشرنا كلمة (الوداع) بالزميلة (الصحافة)..
• معاذ محمد – إيميل:
لقد جعلتني أمسك بالقلم اليوم بحثا عن كلمات مناسبة بعد أن رأيتك تقول وداعاً في الثلث الاخير من عمودك على الرغم من انتمائي إلى جيل يوصف عادة بأنه لا يعشق القراءة والاطلاع، لقد أدمنت \"الصحافة\" بسبب زاويتك (بالمنطق)، نسأل الله لك التوفيق ..

• مهدي أمين التوم – إيميل: سنفتقد كثيراً كلماتك الجريئة الشجاعة المليئة بالسخرية البناءة والمحرِّضة دوماً على الانطلاق نحو سودان معافى ظللنا نحلم به منذ الاستقلال ، وسنتطلع كل صباح لعودة قلمك ولا نامت أعين الجبناء ..
• ود بلد – موقع الراكوبة الإلكتروني: ما هذا الذي كتبته في آخر عمودك؟! .. اخبرنا الى اين تذهب، وعلى ماذا انت آسف؟ .. على الجرأة والنخوة والرجولة النوبية؟.. نحن خلفك حيثما ذهبت لأننا صرنا نتنفس بكلامك يا(بلدياتنا)..
• منال الطيب – الراكوبة: نتمنى ان تكون غيبة بسيطة، الوضع السوداني المأزوم يحتاج إلى قلمكم، غيب وتعال.
• العوجات – الراكوبة: هل تقصد أن هذه آخر طلقة أم ماذا تقصد؟!.. كن واضحاً كما عهدناك مثل أهلنا النوبيين، إلى أين أنت ذاهب وتاركنا في هذه (الصقيعة)؟! وهم لو أرادوا أن يجربوا (لحس الكوع) فليلقونا خلف القولد في خلائها حيث رمال (الباجة) الطاعمة ..
• محمد المحسي – الراكوبة: ياعووضه لابد أن تواصل الكتابة عبر \"الراكوبة\" إلى أن تنتقل إلى صحيفة أخرى، لاتتركنا في هذه الأيام (بالذات) ..
• محمد صالح مختار – الراكوبة: هل كثرت الفؤوس على نخلة الكلمة الشجاعة؟ !!
• طلال دفع الله – الراكوبة: أخير روقو، مينقا يا نوقافي؟، إنقرا اشريا أمو؟، نشعر بحزن وأحزان، سيكون لنا عزاء إن طالعنا كتاباتك في أي مكان خلاف \"الصحافة\" ..
• سودانية – الراكوبة: هل نترك قراءة الصحف بعد هذا أم ماذا ؟! أنتم الذين كنتم تدفعوننا إلى مطالعتها ..
• ابو قرجة – الراكوبة: إنها استراحة محارب كما يقول (الجماعة) ..
• الزول الكان سمح – الراكوبة: لن نفتقدك ياود عووضه، فالطبع يغلب التطبع، وإن غبت عنا أياماً فسوف نترقب عودتك.
• عادل نقد – الراكوبة: إنها الأرض، والدفاع عنها واجب مقدس ..
• كوماندو – الراكوبة: (يبدو أن الجماعة ناوين علينا نيّة سودا) بدليل تضييقهم على الشرفاء من الصحفيين، اللهم اجعل كيدهم في نحرهم ..
• الفاضل الراكوبة: لاتتركنا في هجير الشمولية، فأنت الظل لنا..
• هاشم عثمان أبورنات: إن الحقيقة بيضاء كالثلج، تلسع كالعقرب، وتنير الطريق بنور الله، يمسك بها الشرفاء من أمثالكم. • محمد علي – الراكوبة: ياجماعة الخير عووضه موجود معنا ولو عبر الحدود، بِرُّوه بدعم الحملة الشعبية لمناهضة قرار نزع أراضي الشمال..
• أمين عبدالسميع – موقع الصحافة الالكتروني: (ياحليلك يا ود عووضه ماشي وين وتخلينا زي أيتام؟ تاني نكتب لمنو وانت كنت لينا غرام؟، ماكنا قاصدين شخصك لما وجهناليك سهام، تودعنا تفارقنا لا لا ما بنقدر وتبقى عشرة الأيام)..
• عادل كمال - الصحافة: لا تقل لي أنني لن أرى مقالك مرة أخرى، حرام عليك..
• مدحت عروة – الصحافة: وهل نقول وداعا لسودان عبدالرحمن المهدي والسيد علي والصادق والميرغني والأزهري وعبدالجواد والفضلي ونقدالله – والقائمة تطول – بعد أن استولى (الجماعة) على هذا البلد الجميل؟! ..
• زهير – الصحافة: لا تقل وداعا ولكن قل إلى لقاء في ساحات الحرية، إنه يوم يرونه بعيداً ونراه قريباً بإذن الله .. • محمد، كندا – الصحافة: قضيت وقتاً وأنا اتابع كتاباتك، فأنت من الذين أتمنى أن أقرأ لهم دوماً..
• د. يوسف الطيب المحامي – رسالة نصية: حمدنا الله حينما علمنا أن طائركم الميمون قد حط داخلياً بسلام وأنتم متحزِّمون بالمبادئ التي عهدناها فيكم.


• المحرر: وبعدُ، هذه نماذج من تعليقات قرأتها بعين دامعة ورأيت – من شدة التأثُّر – أن أنشرها علَّها تكون تعبيراً عن الشكر الذي أشرنا إليه ..
• شكراً عميقا أيها الرائعون وأعاهدكم على أن لا يتخلَّى هذا القلم أبداً عن الذي نذر نفسه له..

• أو أن يهلك صاحبه دونه.

أجراس الحرية


تعليقات 15 | إهداء 0 | زيارات 3931

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#143070 [ابوعلا]
0.00/5 (0 صوت)

05-16-2011 04:21 PM
كده اثلجت صدورنا يا ود عووضه والله الواحد لمن قرأ الوداع غلبوا يكتب يقول ليك يا اخى يلاش لكن الحمد لله والى الامام وتاكد لايضيع حق وراءه مطالب.


#142912 [عادل نقد]
0.00/5 (0 صوت)

05-16-2011 12:21 PM
لقد اثلجت صدورنا ...........
يد على الزناد والاخرى على القلم ..........
ولاتنسى المنابر .........
وعند استعادة الارض علم الناس كيفية الهجرة العكسية ........


#142862 [jackson]
0.00/5 (0 صوت)

05-16-2011 11:10 AM
did Mr Awada stay in Sudan ? and suffer as he say every time ?


#142678 [شمالي]
0.00/5 (0 صوت)

05-16-2011 01:55 AM
حمد لله على السلامة يا عووضة
نحنا عارفين مخطط الاستهداف للأقلام صاحبة الشعبية زيك وزي زهير السراج وزي فائز السليك
بس ما معقولة تسيبنا يا عووضة بعد ما -الجماعة- أدوك شهادة نزاهة ووطنية
إنت يادوووب أثبت للجميع إنك تستاهل محبتنا ليك


#142635 [mohamad]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 10:07 PM
الاخ عووضة
التحية لك ولقلمك الجرئ الصادق
اخى لا تيأس لا هوادة لابد أن تحارب المفسدين بكل شئ .....مقال مقال .......سطر سطر ... كنمة ..كلمة .... رأى رأى.الى ان يسود الحق ..


#142631 [abuamin]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 09:50 PM

لما طالعت مقالك اليوم غمرتى شعور عميق بالراحة

و اكثر ما اسعدنى ما زيّـلت به مقالك (( اجراس الحريه )) و التى نعلم بانها مرفـأ الشرفاء .........

حمد الله على السلامه وعوده حميده ...


#142614 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 08:56 PM
تيتاوي قدامك في اجراس الحريه حتتحول الى طبول الشموليه


#142597 [كوماندو]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 08:01 PM
استاذنا صلاح عووضة حمدا لله على السلامة ،،،
لم نلتقيك ولكن جمعتنا هموم هذا الوطن الذى نتمنى ان تذهب عنه هذه العصبة التى لا تشبه الشعب السودانى فى شئ ويعود وطننا كما كان....
ان هذه العلاقات رغم كونها اسفيرية الا انها لا تشوبها شائبة الغرض والمصلحة ولا تحتاج الى تاكيد لايضاح صدقيتها......
وبالمناسبة لا زلنا نشعر بالفراغ الكبير الذى تركه غياب الاستاذ الاخر زهير السراج ...
نرجو يا شباب لو فى حد عندو معلومة عنو يفيدنا...
نتمنى ان يظهر ويواصل معكم استاذى عووضة مسيرة الاصلاح والانحياز الى المواطن السودانى وهو فى اضعف حالاته...
ودمتم فى حفظ الله...


#142595 [الشايقية]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 07:57 PM
أيوة كدة خلوا الاجراس تدق في نافوخ الجماعة اياهم وياريت تستقطبوا معاكم ودالسراج عشان الحكاية تحلي .

ربنا يقويك ويديك العافية - امين - .


#142590 [محمد الشيخ دوم]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 07:43 PM
وراك وراك يا استاذ عووضة من السوداني الي الاجراس الي الصحافة ولو مشيت زا واشنطن بوسط او لومنوند او زا تايمز ,,,,
واقول لك حاجة والله لو مشيت الرائد او و العياذ بالله لو مشيت الانتباهة بنجيبك بنجيبك
لانه بصراحة بدون كتاباتك النفس بيبقي صعب بالجد في البلد دي ,,,


#142583 [Neema]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 07:20 PM
حمدالله الف على السلامة بالرغم من يقيني بانك صاحب مبدا لكن برضو نقول ليك اوعى الجماعة يقولو ليك قلمك ده لونه غامق شديد نفتحو ليك شوووية كدة بطرقم الخبيثة ديك


#142577 [محمد خير]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 07:13 PM
الاستاذ صلاح
لك التحية بحجم روعة المأساه فينا ....
النظام يرتعد من اقلام الحق وما اجبنة
والحقيقة هى الحقيقة لا مجال للتوارى عنها
لك التحية وانت تسكب فينا الانتظار الجميل
لكم ارتاح وانا ارى كم بعشق هذا الوطن نكتوى جميعا ونتوسد الهجير
........اخوك محمد خير


#142570 [ماجدة الجعلي]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 06:41 PM
كلك حلو

وكدا تمام


#142565 [الزول الكان سمح]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 06:16 PM

ياود عوووضة

كنت موقناً بعدم غيابك كثيراً ......ومؤمناً بعدم ذهابك بعيداً ...ولن أقول بأن رحيل فائز عن أجراس الحرية ونزولك أنت ضيفاً عليهاسيكون إحلالاً وإنما تبادل لأدوار فى طبيعة السلطة الرابعة وكليكما فى حدقات العيون شخوصاً وكلمات ونتمنى طلة السليك ولن يكون بعد طول غياب بإذن الله.


#142558 [محمد صالح مختار ]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2011 05:55 PM
ايها الشامخ شموخ البركل
ايها المداد العابق بكل ما هو جميل في بلادي
يا سليل رماة الحدق
جبر الله بخاطرك كما جبرت بخواطرنا


ردود على محمد صالح مختار
Saudi Arabia [ود الخضر] 05-16-2011 12:13 PM
لك التحيه يارائع و كما قال الاحباب وراك وراك قلمك الجرئ الصادق الذي ينثر نبلا و صدقا في هذا الزمن الصعب قلما نجد مثله . تبقي القليل من النبلاء مثلك سر في نفس الطريق و لاتيأس الفرج نراه قريبا انشاء الله ؛ و عما قريب الهمربيب


صلاح الدين عووضة
صلاح الدين عووضة

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة