المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
بلوفة موية بـ ( دود) وكوز ( مقدود)! !ا
بلوفة موية بـ ( دود) وكوز ( مقدود)! !ا
05-18-2011 01:57 PM

مفاهيم

بلوفة موية بـ ( دود) وكوز ( مقدود)! !

نادية عثمان مختار
[email protected]

عندما تبادلتُ أطراف الحديث مع الزميل العزيز عادل حسون رئيس التحرير بالإنابة لصحيفتنا الغراء ( الأخبار) حول موضوع ( بلوفة) المياه التي قال مسئول كبير في المياه أنها أغلقت لأسباب سياسية كان الضحك والاستغراب حد الدهشة سيد الموقف !!
ضحك يصل حد السخرية من مثل هذا القول ولسان الحال يردد ( بلوفة شنو البتقفلها المعارضة ، الناس ديل بستهبلوا ولا شنو) !.
على زماننا كانت تلك الحديدة التي تُغلق منها المياه وتُفتح اسمها ( البلف) أما ( البلوفة) فأظنه اسم (الدلع)!
سألت شقيقتي صبوحة و شقيقي أمير عن مكان ( البلوفة) الخاصة بمياه الشعبية ( حلتنا) فعلق أمير ( أها نويتي تقفليها ولا شنو ما فاضين نطلع مظاهرات) !!
للحقيقة استوقفني حديث المسئول وجعلني أفكر أول ما أفكر في المكان الذي تقع فيه ( بلوفة) حلتنا المتحكمة في مياه ( ماسورتنا) ومواسير الجيران ؛ ليس لأقوم بإغلاقها واستفزاز الناس للخروج في مظاهرات ضد النظام ؛ فانا لست من هواة التخريب الذي يتضرر منه الناس قبل الحكومة وهنا لا يمكن أن تكون غايتي مبررا لاستخدام وسيلة تحمل في طياتها الموت متمثلا في حرمان الناس من شربة الماء من أجل أنفاذ أجندات سياسية !!
كنت أفكر في مكان (البلوفة) لأعرف هل توجد في مكان مكشوف يمكن لأي احد من التلاعب بها وبالتالي التلاعب بأرواح البشر ؟!
قال لي كثير من أهل الحي أن معرفة مكان (بلوفة) مياه الشعبية لا يمكن لأي احد أن يعرفها سوى قدامى أهل الحي الذين لم يتبقى منهم إلا (عم النور) أطال الله في عمره وهذا لم تسعفه ذاكرته لتحديد مكانها بالتحديد !!
إذن فمسألة قفل المعارضين لبلوفة المياه بمنطقة بري أو أي مناطق أخرى بقصد التحريض على التظاهر وإسقاط الحكومة يعد مبررا أوهى في نسيجه من خيوط العنكبوت واعتقادي انه يجعل من المسئول عن مثل هذا التصريح في مرمى سخرية المواطنين وربما لعنتهم لسبب بسيط وهو أن فكرة كهذه لا يمكن إلا أن تخطر ببال الشيطان فقط فهو الذي يمكنه معرفة مكان البلوفة بسهولة !!
و تحدثت أيضا مع زميلتي (صديقة) بقسم التحقيقات بـ( الأخبار) وسألتها عن تحقيق تجمع له المعلومات يتعلق بـ ( الدود) الذي يشتكي منه أهل امبدة وغيرها من المناطق ، والذي يقولون انهم يجدونه ( متفسحاً) في
( كيزان) مياههم ( بمزاااج) فقالت لي ان بعض الأهالي يقومون بتنقية الماء بقماش ناعم كالشاش ثم يشربونه !!
حديثها جعلني أضع ( الكوز) تحت الإضاءة الجاهرة قبل ان أتناول ما فيه من مياه ، ولم ار شيئا بالعين المجردة ولكني شربت وفي نفسي شيء من حتى !!
شربته دون بلا شهية ، فحتى لو كان نقيا كيف يهنأ لي شربه بينما بعض بني هذا الوطن الطيب يشربه مغموسا بالدود ؟!
يا الهي !!
هل يعلم أولي الأمر في هذه البلد أن رعيتهم تشرب المياه مخلوطةً بالدود وما تيسر من طحالب وبلاوي أخرى ما انزل الله بها من سلطان ؟!
الشعب يلاقيها من ( البلوفة) البتقفلها المعارضة بحسب حديث المسئول الحكومي ؛ ولا يلاقيها من ( الدود) الذي يزاحمهم في مصارينهم ؟!
و
عجبي من وطن تشرب حكومته ماء الصحة ويشرب شعبه الماء كدرا وطيناً ودوداً !!
( نقلاً عن الأخبار)


تعليقات 4 | إهداء 1 | زيارات 2238

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#144931 [ابومريم ]
0.00/5 (0 صوت)

05-19-2011 02:14 PM
ولسع التقيل ورا............................


#144509 [ابوالمقداد]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2011 07:26 PM
هولاء الكيزان يصرح المسئول فيهما لسبب واحد هو ان يشغل الناس عن المشكلة الحقيقة ويخوض البشر والصحافة في سفاف الامور انتبهوا


#144507 [zoal sudanese]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2011 07:23 PM
بلوفة , يا أستاذة نادية, جمع (تفجيخ) , تكسير لكلمة بلف الزمان كنا بنقولها ذاته ,يعني مااسم دلع, أما تقفيل البلف او البلوفة فيقع في خانة, رب ضارة نافعه,فطالما الامر جاب ليهو دود وما ادراك ما دود,فأحسن عدم الموية من الموية ام دود,,, فالبلف البجيب الدود , سدو واستريح,لعلو مايعود,,, نعطش ولا من الدود نطفش,,,فظاهر انو القائمين على امر اروائكم , وخشية من الدود , قاموا بسد البلوفة,,
..........................نواصل...........


#144457 [أبو علي أبو ]
0.00/5 (0 صوت)

05-18-2011 05:47 PM
قال أحدهم : ونشرب إذا وردنا الماء ( موية صحة ) ويشرب بقية القوم ( غيرنا ) طينا ودودا ! لدقائق مع.. دودة . يا سبحان الله .. لعلها الجوائز المرافقة للماء أو لكوز الماء بدون أٌقواس .بلوفة ؟ من بلف يبلف فهو بالف والآخر مبلوف ؟ ألعب غيرها .. يا كوكا ! وإنت يا بت الصول أرعي بقيدك قبل ما يسقوك الموية بي دودا ! حماك الله . مقالك جيد سير ي ..سيري .. يا طيارة


نادية عثمان مختار
نادية عثمان مختار

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة