جنوبيون تعلمت منهم !ا
07-03-2010 01:24 PM

جنوبيون تعلمت منهم !

عادل كبار - الرياض
[email protected]

أحببت جنوب الوطن منذ أن كنت صبيَّا بالمدرسة الأولية أردد مع رفاقي بصف رابع نشيد : صديقنا منقو: أنت سوداني وسوداني أنا ضمنا الوادي فمن يفصلنا ؟ منقو قل معي لا عاش من يفصلنا ..لم يشرح لنا المدرس مضمون أبيات الأنشودة . وكذلك سافرت الجنوب مستمتعًا بضيافة منقو زمبيري من خلال رحلاتي إلى أصدقائي في السودان : القولد في الشمال ، وود سلفاب ، وريرة بشرق السودان ماقد كان وما سيكون . واصلت مشوار التعليم بالفاشر الثانوية ( 71/1974م) منارة دارفور التي تتلمذت فيها على يد مربي الأجيال الفذ : كلمنت سبت مدرس اللغة الإنجليزية وتيوتر داخلية علي أبوسن . حصة الإنجليزي لم نكن نفوتها ولا نتجرأ على ( دكها ) أبدًا نظرًا للتشويق ، وأسلوب التدريس المتميز من كلمنت برغم وجود خواجة آخر .. يستخدم معلمنا كلتا يديه في الكتابة على السبورة .. منه تعلمنا طريقة التعلم التعاوني في تلخيص الكتب ومناقشتها معًا . تخرجت إلى الحياة مدرسًا أقتدي به وسوف أظل ... إنسان الجنوب لمسته عن كثب في ذلك المعلم ، ونخبة جمعتهم بنا الفاشر .. تلبية لرغبة أستاذنا انضممت إلى فريق الشعلة درجة ثانية آنذاك ، أتذكر كلماته أيام دوري الداخليات : كابتن السوكي ورينا فنك الكروي .. في صنعاء منتصف التسعينات التقيت حارس مرمى داخليتنا (بخيت ماوين )ظننته نسيني ! تعانقنا ثم دعاني لزيارة عائلته بمدينة (ذمار ) وفي طريقي إلى تعز لبيت دعوته ، وجدته طبيبًا ماهرًا زادني فخرًا ... وذات يوم لحق بنا المعلم ( سبت ) لتهنئة زميل من الروصيرص رزق مولودًا بقرية يمنية ، التقينا في داره ونحن معلمون من شتى نواحي السودان ..بكت الأم المهاجرة !رغم ولادتها بسلام في الغربة ! ما لاأنساه ريالين دفعهما عني أخ جنوبي ترجل عن البيجو قبلي في مدينة تعز قائلاً للسائق : هذا أخي . لحظتها بادرني اليمني : عندكم مشاكل مع الجنوبيين فكيف يدفع لك ؟ من أين تعرفه ؟ ضحكت لعدم معرفة اليمني بطبيعة ملامح الشعب السوداني ..على الفور أسمع السائق الركاب إحدى أغنيات وردي يقول لهم : السودانيون شعب واحد ... النماذج كثيرة لإخوتي من جنوب بلادنا الذين نتفيأ معهم ظلال الوحدة والسلام ، فنحن خارج حدود الوطن تلاحقنا أسئلة العاملين معهم : هل سينفصل الجنوب عن الشمال ؟ نتمنى للسودان كل خير لأننا نراه من خلالكم ، على عكس ما يصوره الإعلام المعادي ، وطائفة من المعارضين ... اللهم اجعل وطننا آمنـًا موحدًّا يعمه السلام .


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 762

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#4761 [أبو يوسف]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2010 12:03 PM
أخي عادل كبار أصدقك القول أن بدني اقشعر و أنا أقرأ مقالك الصادق و هذه التجربة الحقيقية التي عشتها و لكن ماذا أقول أتراها المشكلة فينا نحن أم في السياسيين الذين حكموا السودان - شماليون أو جنوبيون على حد سواء- تعرف أخي عادل أين تكمن المشكلة في تقديري؟ المشكلة في أننا نتبنى أحكاماً مسبقة و بناءً على تجارب غيرنا و نادراً ما نحكم بناءً على تجاربنا أو في الأساس لا تتاح لنا الفرصة للتجربة و أنا شخصياً لم تتح لي فرصة لزيارة الجنوب و غيري كثيرون. شكراً لك أخي عادل فقد عكست لي تجربة فريدة ممكن أستفيد منها أنا و غيري من القراء.


#4700 [ابو اسامة]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2010 12:39 AM
ذكريات حلوة وايام لا تنسى ود الكرار .. وتوجد اعداد كبيرة منهم بالجزيرة يعملون فى شتى
المهن نحبهم ويحبوننا ولم نرى منهم غير جودة العمل والصدق .. لعنة الله على كل من يساعد فى
الانفصال ....


عادل كبار
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة