في مدينتنا كوووز !ا
05-25-2011 12:48 PM

في مدينتنا كوووز !!!

خالد عثمان
[email protected]

أجبرت الاوضاع السياسية الكثير من أبناء الوطن للهجرة بعيداً بحثا عن ظروف إنسانية أفضل ، ومع الهاربين تسلل عدد مقدر من منتسبي تنظيم الاخوان المسلمين وأفراد أجهزة الأمن الانقاذي رديء السمعة والفعل.

هاجر هؤلاء كلاجئين بعد ان كذبوا على أجهزة الأمم المتحدة وسفارات الدول الغربية، واتهموا أمراءهم زوراً ، ومثّلوا دور الضحايا وهم الجلادون. تجدهم منتشرين على مدى القطبين المتجمدين من شمال كندا الي نهايات نيوزلندا، أندس هؤلا وسطنا، وقبلناهم بتسامح وساعدهم على الاندماج والاستقرار بفضيلة السودانية وتحت مسميات الجاليات السودانية .

ولكن بعد أن أستقر لهم الأمر وأطمأنوا على أوضاعهم ، أخرجوا لنا لافتات المؤتمر الوطني ، وألتف حولهم بعض المنتفعين وفي بعض الاحيان السذج، يريدون ان يحققوا مكاسب هناك يعجز على الحصول عليها أقران لهم في الخرطوم، وكانت النتيجة تدمير النسيج الاجتماعي ونشر الافكار الهدامة والهوس.

و بترديد المواعظ كاذبة يريدون ان يقودوا دفة العمل الاجتماعي ، مستخدمين خادع الشعارات البراقة ، ونفس الاكاذيب القديمة .. ولكن نقول لهم ان اخرجوا من حياتنا ، فنحن أحرص على الاسلام منكم ، ونحن أدري بعظمة ثقافتنا السودانية السمحة المبنية على أهم قواعد الرسالات الدينية والانسانية ، الا وهي التعامل وكريم الاخلاق وحسن التعامل.

وتباً للمؤتمر الوطني في الداخل وفي المهاجر.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1789

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#148658 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 04:01 PM
هؤلاء سيدي هم سرطان السودان
ينخر في الجسم حتى يموت
وقد مات وشبع موتا والان يلحقون بكم هناك
تركتم لهم البلد لحقوكم برضو


خالد عثمان
خالد عثمان

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة