ترابي جديد لنج
05-25-2011 04:56 PM

حاطب ليل
ترابي جديد لنج

عبد اللطيف البوني
[email protected]

قبل حوالى الثلاثين عاما تقريبا وبعد الاطلاع على كتاب الدكتور حسن الترابي الموسوم (الايمان واثره في حياة الناس) ثم كتابه (تجديد الفكر الاسلامي ) والاخطر كتابه (تجديد اصول الفقه الاسلامي) خطر على بالي ان الشيخ حسن رجل حداثي حتى النخاع لايختلف عن محمد عابد الجابري ومحمد اركون وبرهان الدين غليون وعلي الدين هلال وغيرهم من الموصفين بالعلمانية الا في المنهج فالشيخ الترابي يريد الحداثة من داخل الدين وليس من خارجه ولكن ما يحيرني هوالسياسة العملية التي كان ينتهجها الترابي من تنظيم سياسي واشتراك في حكومات كانت كلها تقف عند النهج السلفي لكن يبدو لي الان ان خروج الترابي من دولاب الحكم سوءا كان اراديا او بفعل فاعل وضعف تنظيمه السياسي حرره من القيود السلفية وبدا يظهر ويبان على حقيقته الحداثية اوربما اقتنع ان التطورات المتسارعة وحالة السيولة الفكرية العامة جعلت السانحة مناسبة ليخرج بعضا من اخره
بدا الترابي في اخراج تحديثاته بمواضيع مثل امامة المراة والحور العين وفكرة البعث يوم القيامة وهذة اثارت جدلا واسعا ولكنه كان نظريا لحد بعيد ويبدو الان ان الترابي بعد غيبته الاخيرة عاد اكثر جراة وهو اصلا لاتنقصه الجراة ولكنه يتحسب لعامل الزمن ولغة الكسب والخسارة اغلب الظن اننا موعودين باراء من الترابي قد تنقض كل غزله السابق واليوم دعونا نقف عند بعض المناظر التي نحسبها مدخلا لفليم من افلام الشيخ المثيرة
في صحيفة اخر لحظة الغراء الصادرة بتاريخ 9 / 5 / 2011 قالت المحررة الاستاذة هبة محمود للشيخ الترابي ان البشير اعلن تطبيق الشريعة الاسلامية بعد فك الارتباط بالجنوب فعلق الشيخ قائلا (دي شعارت ساكت) رفعوها من اول يوم . مافي احكام شريعة اسلامية ولاشئ . اهم شئ في الشريعة الاسلامية الحياة العامة وهي اهم من الحياة الخاصة . اهم من زى فتاة وكل القضية كانت في لبس امراة . ثم واصل,, الحريات لكل البشر المسلم وغير المسلم لاجبروت ولافساد وعامة الناس يرون ان الشريعة هي من لديه لحية ويمشي المسجد ويقوم ويقع ومافاهم معنى الصلاة والحج والبنات يلبسن بادب ولكن الشريعة يجب ان يحيي الاسلام في المناطق التي مات فيها في السياسة وفي الاقتصاد والفنون والعلاقات الخارجية واحياء الصلاة والحج (انتهى )
طيب ياشيخ حسن اليست هذة الشريعة التي بايعت عليها النميري في ابي قرون والتي من اجلها وقفتم الفا احمرا للحكومة الانتقالية بعد ابريل ان لاتقترب منها والتي عملت لها ثورة المصاحف في زمن الصادق (شريعة شريعة ولا نموت الاسلام قبل القوت وهي التي طبقتها في العشر الاوائل من حكم الانقاذ ؟ اذا كانت كلها شعارات ساكت ومافي احكام شريعة ولاشئ لماذا كنت تقف سدا منيعا لحمايتها ؟ يمكن جدا للشيخ ان يقول ان مواقفه السابقة كانت سياسية وان فهمه الخاص للشريعة كان ينتظر به الوقت المناسب ففي هذة الحالة نقول له بلغة زيدان ابراهيم مع التغيير المناسب (خليك واضح ياشيخ ) نعم ماورد اعلاه جاء في حوار صحفي وبعض السياسيين يرون ان مايقال في الحوار الصحفي من سقط المتاع ولكن خطورة هذا الكلام تجعله ليس وارد وقت او قطع اخضر او تحطيب ليل فعلى الاقل يمكن اعتباره بالونة اختبار اطلقها الشيخ كمقدمة ل(شغل مسبك) في الطريق ولاسيما انه قال في نفس الحوار انه بصدد انشاء حركة اسلامية جديدة ومن المؤكد ان التجديد لن يكون في الاسم فقط انما في الفكرة . لاحقا ان شاء الله سوف نتوقف مع ماقاله الشيخ عن البنوك الاسلامية والزكاة والي حين ذلك نغني مع زيدان (خليك واضح ياجميل واحكي لي عن كل الحصل ) وان كنت شعبيا غني مع الكابلي (البريد الشيخ انا ...)


تعليقات 13 | إهداء 1 | زيارات 6349

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#150308 [Awad Sidahmd]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2011 03:43 PM
(1)

( لاحقا ان شاء الله سوف نتوقف مع ماقاله الشيخ عن البنوك الاسلامية والزكاة والي حين ذلك نغني مع زيدان (خليك واضح ياجميل واحكي لي عن كل الحصل ) وان كنت شعبيا غني مع الكابلي (البريد الشيخ انا ...)

(2)
تعلليق : ( قبل ذلك فالننظر حاليا ما قاله عن انفصال الجنوب فى ذات الحوار والتعليق عليه ) :

د. حسن الترابى : ( السؤال والاجابة )
السؤال
• هل أنت حزين على ذهاب الجنوب؟
الاجابة
\"أيما حزن.. حزن بالغ، وما يحزنني بكل أسى أن الرأي العام ليس واعٍ بما جرى له، فهذه أكبر أزمة في تاريخ السودان، وفضيحة للذين يفتكرون أنهم مثال إسلامي ومثال وطني، فضيحة للدين والوطن، ولست يائساً فيمكن أن يعود الجنوب. \"
(حوار صحيفة آخر لحظة 12/5/11 )


تعليق :
هذا التصريح أصاب عين الحقيقة , بل ان البلية العظمى والمصيبة الأكبر أننا حققنا : \" لأعداء الحق والدين \" ما رسموه وخططوه من سالف الأزمان وكان يمثل غاية الغايات عندهم وهو : \" فصل الجنوب \" ......... والسؤال الملح والذى يفرص نفسه هل هذا التصريح من الأب الروحى للانقاذ يمثل رجوع وصدوع بالحق , أم \" حقيقة أريد بها باطل \" ............. ربما نجد الاجابة فى المقتطف بعده :
(3) مشكلة الجنوب وتحويلها الى حرب دينية :
يعلم الجميع أن أول تمرد بدأ كان عام 1955 أى قبل الاستقلال , واستمر بعد الاسقلال فى فترات متقطة , حتى توقيع اتفاقية عام 1972 فى عهد نميرى ,.... والتى أعطت لأهلنا فى الجنوب حكم أقليمى , فى أطار السودان الموحد , ... وتم للجنوب بموجب دلك الاستقرار الكامل , ودام هدا الاستقرار لعقد من الزمن فقط ,.... .... ثم عاد التمرد مرة أخرى بسبب نقض النميرى للاتفاقية , ... واستمر حتى قيام الانتفاضة , وبعد الانتفاضة وصل أهل السودان الى قناعة كاملة , الا فائدة من الحرب البته ,....... وأن الحل يكمن فى : \" طاولة المفاوضات \" ....... ومن ثم جرت محاولات جادة , انتهت باتفاقية ما يسمى : \" الميرغنى/ قرنق \" ... ووجدت هده الاتفاقية استحسانا وقبولا من كافت قطاعات الشعب , ......وكانت بنودها كلها , تعبر تعبيرا صادقا عن أمانى وتطلعات الأمة السودانية بأسرها , ....... وكان فحواها , أن يجلس السودانيون ممثلين فى زعاماتهم ,....... يجلسون سويا للوصول لحل المشكلة حلا جزريا , دون أى تدخل أجنبى , .... وفى اطار : \" سودان حر موحد \" : ....يستظل بقيمنا الأصيلة , ... والتى تركناها وراء ظهورنا , دهورا , ........... والمتمثلة فى تعاليم ديننا الحنيف , والرسالة الخاتمة ,.... وهى دات المبادىء والقيم التى توصل لها الانسان بفطرته السليمة , بعد طول عنا , ........... ومطبقة فى العالم حولنا كما نعائشها تماما فى مهجرنا هنا \" حقوق الانسان \" : \" المساواة الكاملة بين أبناء الأمة دون أعتبار لأديانهم وأعراقهم , .. ..... الحرية والعدالة المطلقة , ليس لأحد حق فى الوطن الأم , يعلو على الآخر , الا بقدار ما يقدمه من خير يعم الجميع , ............ أليس هدا ما جاءت به الرسالة الخاتمة , .... لتنقل الانسان من حياة القهر والعبودية , ... الى فضاء الحرية , والمساواة , ...... ولا يتحقق دلك الا بالعدالة المطلقة , ....لأن العدل : \" هو أساس الحكم فى الاسلام \" ........ هدا هو جوهر تعاليم ديننا الحنيف , والرسالة الخاتمة , ..... والتى جاءت أصلا لاسعاد البشرية جمعاء , ... كان هدا هو المعنى المعلوم والحقيقى لهده المبادرة , ..... واستبشر الجميع بدلك خيرا , ...... وكانوا ينتظرون بشوق عظيم , وآمال عراض , لدلك اليوم , ......يوم (لم الشمل ) ونسيان الماضى البغيض ,, .... والتئآم الجروح , كل الجروح , ....والنظر الى غد مشرق , ...... ولكن : \" هيهات , هيهات\" ..... قامت \" الانقاد \" ... ووأدت دلك كله فى رمشة عين , .... ولم يك باقى على تحقيق هدا الأمل الا شهرين ونصف الشهر ,....... جاءت الانقاد ووأدت دلك كله , ... ويا ليتها نحت نحو هدا الطريق , المفضى للحل العاجل والوفاق الدائم , ..... لكنها توجهت من أول وهلة الى طريق معوج ,..... طريق مغاير , بل معاكس تماما , لطريق السلامة , والعيش فى حب , ووئآم , ..... فالننظر مادا كان البديل :
(1) تحويل القضية برمتها من مشكلة داخلية , ومطالب جوهرية عادلة , ... تتطلب فيما تتطلب , النظر اليها فى اطار : \" القيم الانسانية النبيلة , والمساواة , والعدالة بين أفراد الأمة الواحدة , .......... حولوها الى حرب جهادية \" :
( أنظر يا أخى , ... اليس فى دلك عملية استدعاء سريعة, ومغلفة , وخلق القابلية للتدخل الأجنبى . ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ )
(2) تمت التعبئة لهده الحرب الجهادية, وجندت , وسخرت لها اللآلة الاعلامية , بصورة لم ير لها مثيل , فى مشكلة داخلية , بين أفراد شعب واحد , وأمة واحدة , يجمعهما بلد واحد .
(3) تابعنا دلك كله يا أخى , ... تابعناه مند البداية , ..... ماكان ظاهرا منها , وماخفى ,......... وربما لا تعلم يا أخى أنها لم تكن حرب عادية , انها كانت , حرب تدميرية ,...... فاقت فى قبحها , وبشاعتها ,.... ما حدث لاحقا , ومثل أيضا فى أهلنا فى دارفور .
( كيف يحدث هدا , ... ومن , ( من ) ..... من دولة ترفع رأية الاسلام ).
تضاعفت الحيرة, وتراكمت الأسئلة : \" من أين جاء هولاء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ \"
( نقلا عن الحلقة (2) من الرسالة الموجهة الى منتسبى الحرمة الاسلامية ومنشورة فى (6) حلقات بموقع سودانائل صفحة : \" منبر الراى \" )
القارىء / عوض سيداحمد عوض
[email protected]
13/5/11













#149587 [ابو عمر]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2011 11:53 PM
يا البونى
والله العظيم كان الترابى لسع فى السلطة كان فهمتو كلامة لان هذة الاراء ليست جديدة بل وهو لم يبداءها لقد سبقه اليها كثيرين لكن


#149377 [يعقوب مبارك]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2011 04:28 PM
يا ناس الراكوبة والله لو أنا حصلت لى أى مصيبة .... البونى دة مسؤل ... إنا لله وإنا إليه راجعون ... أهو أنا إتشهدت وجاهز !!!!(؟) (؟) (؟)


#149217 [قريعتي راحت]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2011 12:30 PM
بيني وبينك كده يا البوني دفعوا ليك كم في المقال ده؟ زي ما قال ليك الاخ ابو وعد امشي المنشية استوضح بعدين تعال اكتب.. اخسي على ذمتك


#148994 [الحلاوي]
0.00/5 (0 صوت)

05-26-2011 06:26 AM
خلينا يا بروف نطلق عنان التحليل ونعتبر كل ما يقولة الشيخ هو الجزء الفكري من الخطة الكاملة بحيث يتولد تيار ديني قوي يدافع عن الشريعة ضد فهم الترابي وبذلك يستغل الشيخ كره الناس له في دفاعهم عن الشريعة ويسمى اصطلاحا القيادة العكسية أما عن نفسة فالاعمال بالنيات وبذلك يعتلي أسمى غايات الجهاد وهو التضحية بالسمعة بعد أن ضحى بالمنصب ودخل السجون


#148885 [أبو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 11:05 PM
لا زلت منذ عهد الدراسة الجامعية فى أواخر السعينات من القرن الماضى، أسأل نفسى عن هذا الفكر الجمهورى فلم أجده، إلا بعض أراء يدعى المرحوم محمود انه رسالة ثانية تنسخ الرسالة الأولى والحق أن الرجل لم يدعى أنه مجدد للفكر الدينى مصداقا لحديث المصطفى عن تجديد الدين كل مائة عام. وما هي كتب الأستاذ؟ أليست هي ما عرفناه مجموعة من الأوراق تحوى خواطر صوفية ولا تجد فيها جهداً فكرياً واضحاً. الفكر يعنى تواصل الأفكار عبر الزمن والأجيال ولكن الأتباع لا زالوا يقفون فى نفس النقطة ثم يدعون كل من أظهر فكراً جديداً بأنه سرق من المرحوم محمود!! هل تقف الحياة فى محطة محمود محمد طه؟ إننا نريد التحرر لكل الناس ، من تبعية للترابى أو لمحمود، وأن يسعوا بأفكارهم هم ليزيدوا على ما ألفه كلاهما.


#148866 [الزهجان]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 10:22 PM
الاخ البروف
متعك الله بالصحه

قرات المقال حتى اول رد _________






ما دفعني للرد _ تحت مقالك بالضبط اعلان


هل تبحث عن سيارة مستعملة

فالشيخ مستهلك اعلاميا وكل كلامو ونقدو للحكومة ماهو الا رد فعل لطردو من المشروع الحضاري



ودمت _ د _ الزهجان


#148810 [حامدابوعبدالمجيد]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 08:50 PM
مساء الخير عليكم
يعني الفكر يتجدد حسب تقدم الزمن مافي مانع لكن هيكلة التنظيم البناهو شيخنا وتربية افرادو على الاقدمية والاميرية والعضلات البغيرا شنو ودي بتلقوها فى الصراع الدائر الان يعني ياترابي لو كتا صحيح عايز تجدد فى الحركة الاسلامية كتا ربيت افرادها على احترام بعض علشان على الاقل نصدقك لكن الصراع والتفنيش الحاصل بوضح بكل بساطة مدى التعتيم والضرب تحت الحزام والدليل اكلوك اتا ذاتك وغنو معاي جاي تتراجاني اغفر ليك ذنبك ماكفاية الشفتو من ......الخ
تصبحوا على وطن


#148762 [السحار]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 06:53 PM
يابروف
تحياتى
ترابى جديد يعنى قبل مشوار كندا


#148751 [abo waad]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 06:36 PM
البريد الشيخ يا ناس بريدو .

يا بونى بالله لمن ما يكون عندك ما تكتبه ريحنا انت وين والشيخ وين .

وبعدين انت اصلا بروف بتاع شنو فى اللعوت ولا الطلح .

خليك فى حى العرب مع الذرى ابراهيم عوض وعبد الرحمن الريح وده شعر ما عندك ليهو رقبة .

ومقالك باهت بشكل غريب ولو ما جبت سيرة الشيخ ما كان جينا ناحيتك .

بالله امشى المنشية واسمع وبعدين تعال اتكلم


#148738 [ام محمد ]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 06:21 PM
والديامة زمان غنو للشيخ ..الليلة ساير ياطيش الدواير العديلة ليه...ديل كوزاتو جنو بالدموع بكنو..ده راجل مهوس ساكت..ده وصدام والقذافى وهتلر وبشبش فيهم عامل مشترك واحد بتشابهو فيهو كلهم وهو الهوس فعلا بلد مافيها تمساح يقدل الورل


#148733 [عبدالمنعم ]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 06:15 PM
البوني المحترم
ذكرت الكثير من المفكرين

ودار بخلدك الاستاذ محمود محمد طه كسوداني مفكر اولى بالذكر ممن ذكرت من المغرب وغيرها !! الا انك لم تفعل !!!!
لاتزال عقدة الخوف تسيطر على عقول مثقفينا عند الحديث عن تجديد الفكر الاسلامي بتجنب ذكر الرجل القامة
كم عدد كتب الترابي ؟ وكم عدد كتب الاستاذ محمود ؟
من منهما ذاق ويلات السجون اولا ؟؟؟
من منهما كان اكثر تقشفا وتبسطا طيلة حياته ؟
قارن بين سلوك تلاميذ الرجلين وستجد من منهما ربى تلاميذه على الدين الحق وحسن السلوك والصدق ونظافة اليد واللسان اكثر بما لايقاس بتلاميذ الاخر !!! قارن يارجل وقل الحق !!!

الناس تعرف بمعاملتهم للاخرين فالدين المعاملة .... او هكذا علمنا !!!!
يقال الان ... وانت ادرى ... ان الترابي يسرق كثيرا من فكر الاستاذ محمود .. بل هوجم مرة بجامعة الخرطوم من احد السلفيين بانه جمهوري في ندوة مشهودة وموثقة ...
كثير من دعاة الاسلاميين والترابي واحد منهم يعيشون مأذق الحداثة والاصولية فلا بلغوا بلح الشام ولا عنب اليمن !!! هم الان في منتصف الطريق خائفون ... مثل خوفك ...فاطلقنا عليهم مسمى الجمهوريين العاصين .
لك التحيةوالاحترام


#148731 [تنقو]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2011 06:14 PM
متعك الله اخى بروف البونى بالصحة والعافية
بس سوال : وكانت احمر اغنى شنو


عبد اللطيف البوني
عبد اللطيف البوني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة