المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
شركات الأتصالات و الشرائح والفتاوى القاصرة
شركات الأتصالات و الشرائح والفتاوى القاصرة
05-31-2011 02:08 AM

قولوا حسنا

شركات الأتصالات و الشرائح والفتاوى القاصرة

محجوب عروة
[email protected]

قبل أن أسترسل فى الحديث عن قضية تتعلق بظاهرة خطيرة تشترك فيها كل شركات الأتصالات العاملة فى السودان أود أن أعبر عن عظيم تقديرى لمقال الأستاذ الطيب مصطفى فى صحيفة الأنتباهة قبل يومين بعنوان (نزاع سوداتل وزين.. الآن حصحص الحق) اذ جاءت كل كلمة فيه تنضح بالصدقية والمصلحة العامة وكم يكون مفيدا أن يستفيد القائمون على تنظيم قطاع الأتصالات مما كتب بل تتمكن شركة سوداتل نفسها من اعادة بناء نفسها وتجنب الأخطاء خاصة التى كتبها المحلل المالى والخبير الأقتصادى السيد أمين سيد أحمد وواجه بها اجتماع الجمعية العمومية الأخير. وكما ذكر لى أحد أعضاء مجلس ادارة سوداتل أنه سيؤخذ ملاحظاته بعين الأعتبار لما فيها من ملاحظات هامة ومفيدة.. ولا شك عندى أن مناخ الأستثمار سيتأثر سلبا اذا لم نتدارك الأخطاء وأى مظاهر للفساد وسوء الأدارة خاصة فى المؤسسات الأقتصادية الكبرى التى يساهم فيها أشقاؤنا الخليجيون تستفيد منها بلادنا.
الأمر الذى أود اثارته اليوم يتعلق بظاهرة خطيرة برزت منذ فترة تتعلق بأستخدام شرائح الدفع المقدم التى تقوم كل شركات الأتصالات فى السودان ببيعها للجمهورمن غير تسجيل اسم وعنوان المستخدم لها مما فتح المجال واسعا للأستخدام السيئ لتلك الشرائح فقد حكى لى بعض رجال الشرطة كيف أن كثيرين يستخدمونها فى الأساءآت للآخرين بكلمات نابية يعجز الأنسان أن يذكرها، بل الأسوأ من ذلك استخدمها البعض فى ارتكاب الجرائم والأبتزاز والتهديد مما أثر نفسيا وماديا على المتصل بهم اذ تعجز الشرطة عن تتبعها وتحتاج لأمكانيات مادية وتجهيزات ضخمة لا تسمح بها ميزانيتها وقدراتها المتواضعة.
سألت الدكتور عز الدين كامل أمين مدير عام الهيئة القومية للأتصالات حول هذه الظاهرة الخطيرة فقال لى أنه للأسف لا يوجد قانون ملزم يضبط ظاهرة بيع الشرائح مقدمة الدفع ولكن وجهنا شركات الأيصالات بالألتزام بتسجيل البيانات وقال أنهم بصدد وضع قانون يحارب هذه الممارسة قريبا فأرجو أن تسارع الهيئة بذلك حماية للمواطنين والأسر. قد يكلف الشركات ذلك ماديا وتقنيا ولكن معروف أن الدول المتحضرة تلزم شركات الأتصالات أن تفرض على وكلاء البيع أخذ كامل المعلومات لمستخدمى الشرائح تفاديا للأخطار التى ذكرنا.
للأسف عندما حاولت شركة زين تحفيز مستخدمى شرائح الدفع المقدم بتسجيل بياناتهم طلع علينا بعض أهل الأفتاء بأن تلك الحوافز قمار وحرام رغم أن هيئة علماء السودان أجازت تلك الحوافز، فهل يدرك مجلس الأفتاء خطأ وخطورة فتواهم الآن؟ حقيقة لست أدرى لماذا يتمسك بعض أهل الأفتاء يذلك التحريم ذلك أنه من المعروف فى أصول الفقه درء المفاسد مقدم على جلب المصالح ولا شك عندى أن فى تحفيز مستخدمى الشرائح لتسجيل المعلومات عن أنفسهم فيه درء لمفاسد كثيرة بل فيها مصالح راجحة للمجتمع الذى كثرت فيه وسائل الأجرام ومن ضمنها ثورة الأتصالات التى فيها فوائد جمة ومنافع للناس ولاتخلو بطبيعة الحال من سلبيات شأنها شأن كل الأختراعات الحديثة ووسائل تسهيل الحياة للبشرية التى تخطو كل يوم للأمام باختراعات جديدة.


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1775

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#152622 [محي الدين]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2011 12:47 PM
ود أن أعبر عن عظيم تقديرى لمقال الأستاذ الطيب مصطفى فى صحيفة الأنتباهة قبل يومين بعنوان (نزاع سوداتل وزين.. الآن حصحص الحق) اذ جاءت كل كلمة فيه تنضح بالصدقية والمصلحة العامة




بئس المادح والممدوح


#152251 [احمد القهران]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2011 08:24 PM
كلامك صاح ياعروة
هسع ناس الفتوى ديل لو قالوا ليهم هاكم الحوافز بقولوا انها حراااام
ثانيا/ الحج والعمره فيها فساد اكلوا قروش الحج
الحجيج بلموا فيها جينه جينيه
ثالثا / ناس الاتصالات ماشين مع الشباب 100%من ناحيه الاتصال عشان كده قنعنا من الشباب ان يتحركو


#151816 [سلايمان قش]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2011 08:00 AM
انت يا ود عروة اليومين ديل مالك ؟ شابكنا شفرة وشريحة وافتا يازول انت الرايح ليك شنو ؟ كدي ورينا امكن نقدرنساعدك!!!!!!


محجوب عروة
محجوب عروة

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة